المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ذا الإيد ؟؟؟



محب العلم
26-08-2007, 10:31 AM
قال تعالى في سورة ص (واذكر عبدنا داوود ذا الأيدِ إنه أواب) وقال أيضاً في نفس السورة (واذكر عبدنا إبراهيم وإسحاق ويعقوب ذا الإيدي والأبصار)

السؤال :

- - لماذا حذفت الياء في الآية الأولى (ذا الإيدِ) ولم تحذف الياء في الآية الثاني (ذا الإيدي والإبصار) .
- ما هي المواضع التي تحذف فيها الياء ؟
- ما هو المثني (من أيدي ) هل هو يدان ويدين أم ما ذا ؟
- هل ما هو نوع الجمع في أيدي ؟

وجزاكم الله خيراً وبارك فيكم

خالد مغربي
26-08-2007, 11:21 AM
أخي الكريم
أرجو التحقق عند نقلك لنص آية من القرآن ، فالآية الثانية من سورة "ص" الآية 45 ، نصها هكذا :
(وَاذْكُرْ عِبَادَنَا إبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ أُوْلِي الْأَيْدِي وَالْأَبْصَارِ )
وجاء في الدر المصون : "قوله: "الأَيْدي" العامَّة على ثبوتِ الياءِ، وهو جَمْعُ يدٍ: إمَّا الجارِحَةِ، وكنَى بذلك/ عن الأعمالِ؛ لأنَّ أكثرَ الأعمالِ إنما تُزاوَلُ باليدِ. وقيل: المرادُ بالأيدي جمعُ "يَدٍ" المراد بها النعمةُ. وقرأ عبد الله والحسن وعيسى والأعمش "الأَيْد" بغيرِ ياء " .

وأما قوله تعالى : (اصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُودَ ذَا الْأَيْدِ إِنَّهُ أَوَّابٌ ) ص17 ، فالأيْد مصدر بمعنى القوة والشدة ، وقال الزجاج :وقوله وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُدَ ذَا الْأَيْدِ أَي ذا القوة ; قال الزجاج : كانت قوّته على العبادة أَتم قوة , كان يصوم يومًا ويفطر يومًا , وذلك أَشدّ الصوم , وكان يصلي نصف الليل ; وقيل : أَيْدُه قوّته على إِلانةِ الحديد بإِذن الله وتقويته إِياه

والله أعلى وأعلم

محب العلم
26-08-2007, 11:33 AM
جزاكم الله خيراً يا أستاذي على هذه الإفادة الشافية .

أبو الغيداق المظفر
26-08-2007, 02:43 PM
قد تكون كلمة (الأيد) في الآية بمعنى القوة وحينئذ لا حذف .. والله العالم

عمرمبروك
26-08-2007, 02:58 PM
*2* فَصْلُ اليَاء


ي‏:‏ اليَدُ‏:‏ الكَفُّ، أو من أطْرافِ الأصابِعِ إلى الكَتِفِ، أصْلُها يَدْيٌ


ج‏:‏ أيْدٍ ويُدِيٌّ


جج‏:‏ أيادٍ‏.‏


واليَدَى، كالفَتَى‏:‏ بمعناها،


كاليَدَةِ واليَدِّ، مُشددةً، وهُما يَدانِ‏.‏


واليَدُ‏:‏ الجاهُ، والوَقارُ، والحَجْرُ على مَنْ يَسْتَحِقُّهُ، ومَنْعُ الظُّلْمِ، والطَّريقُ، وبِلادُ اليَمَنِ، والقُوَّةُ، والقُدْرَةُ، والسُّلْطانُ، والمِلْكُ، بكسرِ الميمِ، والجَمَاعَةُ، والأكْلُ، والنَّدَمُ، والغِياثُ، والاسْتِلامُ، والذُّلُّ، والنِّعْمَةُ، والإِحْسانُ تَصْطَنِعُهُ


ج‏:‏ يُدِيٌّ، مثلثَةَ الْأَوَّلِ، وأيْدٍ‏.‏


ويُدِيَ، كعُنِيَ ورَضِيَ، وهذه ضَعيفَةٌ‏:‏ أُولِيَ بِرًّا‏.‏


ويَديَ من يَدِهِ، كَرَضِيَ‏:‏ ذَهَبَتْ يَدُهُ، ويَبِسَتْ‏.‏


ويَدَيْتُهُ‏:‏ أصَبْتُ يَدَهُ، واتَّخَذْتُ عندَه يَداً،


كأَيْدَيْتُ عندَه، وهذه أكْثَرُ،


فأنا مُوْدٍ،


وهو مُوْدًى إليه‏.‏


وظَبْيٌ مَيْدِيٌّ‏:‏ وَقَعَتْ يدُه في الحِبالةِ‏.‏


وياداهُ‏:‏ جازاهُ يَداً بِيَدٍ‏.‏


وأعْطاهُ مُياداةً‏:‏ من يدِهِ إلى يَدِهِ‏.‏


وعن ظَهْرِ يَدٍ، أي‏:‏ فَضْلاً لا بِبَيْعٍ ومُكافأةٍ وقَرْضٍ‏.‏


وابْتَعْتُ الغَنَم بيَدَيْنِ‏:‏ بثَمَنَيْنِ مُخْتَلِفَيْنِ‏.‏


وبين يَدَيِ الساعة‏:‏ قُدَّامَها‏.‏


وَلَقِيتُه أوَّلَ ذاتِ يَدَيْنِ‏:‏ أَوَّلَ شيءٍ‏.‏


وسُقِطَ في يَدَيْهِ، وأُسْقِطَ‏:‏ نَدِمَ‏.‏


وهذا في يَدِي، أي‏:‏ مِلْكِي،


والنِّسْبَةُ‏:‏ يَدِيٌّ ويَدَوِيٌّ‏.‏


وامرأةٌ يَدِيَّةٌ‏:‏ صَناعٌ والرَّجُلُ يَدِيٌّ‏.‏


وما أيْدَى فلانَةَ‏.‏


وثَوْبٌ يَدِيٌّ وأدِيٌّ‏:‏ واسِعٌ‏.‏


وذُو اليُدَيَّة، كسُمَيَّةَ، وقيل‏:‏ هو بالثاءِ المُثلثةِ‏:‏ قُتِلَ بالنَّهْرَوانِ‏.‏


وذُو اليَدَيْنِ‏:‏ خِرْباقٌ السُّلَمِيُّ الصَّحابِيُّ، ونُفَيْلُ بنُ حَبيبٍ، دَليلُ الحَبَشَةِ يومَ الفِيلِ‏.‏ وكدُعاءٍ‏:‏ وجَعُ اليدِ‏.‏


ويَدُ الفاسِ‏:‏ نِصابُها،


وـ من القَوْسِ‏:‏ سِيَتُها،


وـ من الرَّحَى‏:‏ عُودٌ يَقْبِضُه الطَّاحِنُ فيُدِيرُها،


وـ من الطائِرِ‏:‏ جَنَاحُه،


وـ من الرِّيحِ‏:‏ سُلْطَانُها،


وـ من الدَّهْرِ‏:‏ مَدُّ زَمَانِهِ‏.‏


ولا يَدَيْن لك بهذا‏:‏ لا قُوَّةَ‏.‏


ورجلٌ مَيْدِيٌّ‏:‏ مَقْطوعُ اليَدِ‏.‏


-ي‏:‏ يَهْيَا‏:‏ من كلامِ الرِّعاءِ‏.‏


-ي‏:‏ يُوَيُّ، كسُمَيٍّ‏:‏ كأَنَّهُ اسْمٌ،


وإليه نُسِبَ اليُوَيِّيُّونَ، من أهْلِ ساوَةَ،


منهم نَصْرُ بنُ أحمدَ اليُوَيِّيُّ، كَتَبَ عنه السِّلَفِيُّ‏.‏

المصدر :
http://www.al-eman.com/islamlib/viewchp.asp?BID=142&CID=691#s1