المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : نوادر وطرائف العربية



الصفحات : [1] 2 3 4

سعد
17-08-2002, 12:06 AM
قال الأصمعي لأعرابي : أتقول الشعر ؟ .. قال الأعرابي : أنا ابن أمه وأبيه.
فغضب الأصمعي فلم يجد قافية أصعب من الواو الساكنة المفتوح ما قبلها مثل (لَوْ) قال فقلت : أكمل ، فقال : هات
فقال الأصمعي :
قــومٌ عهدناهــم .....سقاهم الله من النو
الأعرابي :
النو تلألأ في دجا ليلةٍ .....حالكة مظلمةٍ لـو
فقال الأصمعي : لو ماذا ؟
فقال الأعرابي :
لو سار فيها فارس لانثنى..... على به الأرض منطو
قال الأصمعي : منطو ماذا ؟
الأعرابي :
منطوِ الكشح هضيم الحشا ..... كالباز ينقض من الجو
قال الأصمعي : الجو ماذا ؟
الأعرابي :
جو السما والريح تعلو به..... فاشتم ريح الأرض فاعلو
الأصمعي : اعلو ماذا ؟
الأعرابي :
فاعلوا لما عيل من صبره .....فصار نحو القوم ينعو
الأصمعي : ينعو ماذا ؟
الأعرابي :
ينعو رجالاً للقنا شرعت .....كفيت بما لاقوا ويلقوا
الأصمعي : يلقوا ماذا ؟
الأعرابي :
إن كنت لا تفهم ما قلته .....فأنت عندي رجل بو
الأصمعي : بو ماذا ؟
الأعرابي :
البو سلخ قد حشي جلده .....بأظلف قرنين تقم أو
الأصمعي : أوْ ماذا ؟
الأعرابي :
أو أضرب الرأس بصيوانةٍ ..... تقـول في ضربتها قـو
قال الأصمعي :
فخشيت أن أقول قو ماذا ، فيأخذ العصا ويضربني

أنــوار الأمــل
17-08-2002, 11:29 PM
شكرا أخي الكريم ... قصة طريفة

كلما سمعت اسم الأصمعي تبادرت إلى ذهني قصته مع الخليفة وقصيدة البلبل

تجدونها في الموقع التالي في وصلة من بريدي بعنوان : صوت صفير البلبل

http://www.alwahah.net/aalawi60/

حــروف
21-08-2002, 12:58 PM
جزاك الله عنا كل خير أخي العزيز ...

وجعله في موازين حسناتك ...



تحياتي ..

المستعار
24-08-2002, 05:08 PM
قال أحد الرسامين لصديقه الفيلسو ف : لقد قضيت فترة أشتغل
بالرسم ثم تركته إلى الطب
فقال الفيلسوف : لقد أحسنت بذلك صنعا ، فأخطاء الرسم واضحة
للعيان بينما أخطاء الطب يسترها التراب

/////////////
كان لرجل من الأعراب ولد اسمه حمزة، فبينما هو يمشي مع أبيه إذ برجل يصيح بشاب: يا عبدالله، فلم يجبه ذلك الشاب، فقال: ألا تسمع فقال: يا عم كلنا عبيدالله فأي عبدالله تعني، فالتفت أبو حمزة إلى ابنه وقال: يا حمزة ألا ترى بلاغة هذا الشاب، فلما كان من الغد إذا برجل ينادي شاباً حمزة، فقال حمزة ابن الأعرابي كلنا حماميز الله فأي حمزة تعني، فقال له أبوه: ليس يعنيك يا من أخمد الله به ذكر أبيه
///////////////////
- دخل بعض المغفلين على مريض يعوده فلما خرج التفت إلى أهله وقال: لا تفعلوا بنا كما فعلتم مع فلان، مات ولم تخبرونا، إذا مات هذا فأعلمونا حتى نصلي عليه .
/////////////////////////
أرسل أحد الحمقى أبنه إلى السوق ليأتيه بحبل وبعد مدة ليست باليسيره رجع ذلك الولد النجيب قائلاً ما طول الحبل فقال الأب خمسة أمتار فقال الأبن في عرض كم
فقال الأب في عرض مصيبتي فيك
////////////////////////
كان هشام بن عبد الملك منبسط الوجه يوما فقال لمن حضر : من يسبُّني ولا يفحش أعطيته هذا الثوب .

فقال له أحد الظرفاء : هاته يا أحول .
فضحك هشام وكان أحول وقال له : خذه قاتلك الله ..!!
////////////////////////
المصدر / القائمة الذهبية

حــروف
24-08-2002, 05:29 PM
جزاك الله خيراً أخي ...

وجعله في موازين حسناتك ...

المستعار
24-08-2002, 05:46 PM
أدام الله بسمتك أختي حروف

الجهني
06-09-2002, 04:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

هذه قصيدة تتحدث عن التعدد ( منقول )
قصيدة عن تعدد الزوجات للشيخ الدكتور / ناصر الزهراني

أتاني بالنصـائح بعـض ناسِ = وقالوا أنت مِقـدامٌ سـياسي
أترضى أن تعيش وأنت شهمٌ = مع امـرأةٍ تُقاسي ماتُقـاسي
إذا حاضت فأنت تحيض = معها وإن نفست فأنت أخو النفاسِ
وتقضي الأربعين بشـرِّ = حالٍ كَدابِ رأسُـه هُشِمت بفاسِ
وإن غَضِبتْ عليك تنامُ فردا ً= ومحروما ً وتمعن في التناسي
تزوَّج باثنـتـينِ ولا تـبالي = فنحن أُولو التجارب والِمراسِ
فقـلت لهم معـاذ الله إني= أخاف من اعتلالي وارتكاسي
فها أنذا بدأتْ تروق حالي = ويورق عـودُها بعد اليباس
فلن أرضى بمشـغلةٍ وهمٍّ = وأنكادٍ يكون بها انغـماسي
لي امـرأةٌ وشاب الرأسُ منها = فكيف أزيد حظي بانتكاسي
فصاحوا سُنَّة المختار تُنسى = وتُمحى أين أربابُ الحمـاسِ؟
فقلتُ أضعتُم سُنناً عِظـاماً = وبعض الواجبات بلا احتراسِ
لمـاذا سُـنَّةُ التعـداد كنتم = لها تسـعون في عـزمٍ وباسِ
وشرع الله في قلبي و روحي = وسُنَّة سـيدي منها اقِتـباسي
إذا احتاج الفتى لزواجِ أُخرى = فذاك له بلا أدنى التـباسِ
ولكن الزواج له شـروطٌُ = وعدلُ الزوج مشروطٌٌ أساسي
وإن معاشـر النسوان بحرٌ = عظيم الموجِ ليس له مراسي
ويكفي ما حملتُ من المعاصي = وآثـام تنـوء بها الرواسـي
فقالوا أنت خـوَّافٌ جـبانٌ = فشبّوا النـار في قلـبي وراسي
فخِضتُ غِمار تجربةٍ ضروسٍ = بها كان افتـتاني وابتـئاسي
يحزُّ لهيـبها في القلب حـزَّاً = أشـد عليَّ من حـزِّ المواسي
رأيت عجـائباً ورأيتُ أمراً = غريبا في الوجـودِ بلا قياسِ
وقلتُ أظـنُّني عاشرت جِنَّاً = وأحسب أنَّني بين الأناسي
لأتـفه تافهٍ وأقلِّ أمـرٍ = تُبـادر حربُهن بالإنبـجاس
وكم كنتُ الضحية في مرارٍ = وأجزم بانعدامي و انطماسي
فإحداهن شدَّت شعر رأسي =وأخراهن تسحب من أساسي
وإن عثُر اللسان بذكرِ هذي = لهذي شبَّ مثل الالتـماسِ
وتبصرني إذا ما احتجتُ أمراً = من الأخرى يكون بالاختلاسِ
وكم من ليلةٍ أمسي حزيناً = أنامُ على السـطوحِ بلا لباسِ
وكنتُ أنام مُـحترماً عزيزاً = فصرتُ أنام ما بين البِساسِ
أُرَضِّعُ نامس الـجيران دَمِّي = وأُسقي كلَّ برغوث بكاسي
ويومٌ أدَّعي أنِّي مريضٌ = مصابٌ بالزكامِ وبالعُطـاسِ
وإن لم تنفع الأعذار شـيئاً = لجأتُ إلى التثاؤب والنعـاسِ
وإن فَرَّطْتُّ في التحضير يوماً = عن الوقت المحدد يا تعاسي
وإن لم أرضِ إحداهنَّ ليلاً = فيا ويلي ويا سود المآسي
يطير النوم من عيني وأصحو = لقعـقعةِ النـوافذ والكراسي
يجيء الأكل لا ملح ٌ عليه = ولا أُسقى ولا يُكوى لباسي
وإن غلط العيال تعيث حذفاً = بأحذيةٍ تـمُّـرُ بقرب رأسي
وتصرخ ما اشتريت لي احتـياجي = وذا الفستان ليس على مقاسي
ولو أنى أبوحُ بربعِ حرفٍ = سأحُذفُ بالقدورِ وبالتباسي
تراني مثل إنسـانٍ جـبانٍِ = رأى أسـداً يهمُّ بالافـتراسِ
وإن اشرِي لإحدَّاهن فِجلاً = بكت هاتيك ياباغي وقاسي
رأيتك حامِلاً كيساً عظيماً = فماذا فيه من ذهبٍ و ماس
تقول تُحبُّني وأرى الهدايا = لغيري تشـتريها والمكـاسي
وأحلفُ صادقا ً فتقول أنتم = رجالٌ خـادعون وشرُّ ناسِ
فصرت لحالةٍ تُدمي وتُبكي = قلوب المخلصـين لِما أُقاسي
وحار الناس في أمري لأني = إذا سألوا عن اسمي قلت ناسي
وضاع النحو والإعراب مني = ولخْبطتُّ الرباعي بالـخُماسي
وطلَّقتُ البـيان مع المعاني = وضيعَّت ُ الطـباق مع الجناسِ
أروحُ لأشتري كُتباً فأنسى = وأشري الزيت أو سلك النحاسِ
أسير أدور ُ من حيٍّ لحيٍّ = كأنِّي بعض أصحاب التكاسي
ولا أدري عن الأيامِ شـيئاً = ولا كيف انتهى العام الدراسي
فيومٌ في مـخاصمةٍ ويومٌ = نداوي ما اجترحنا أو نواسي
وما نفعت سياسة بوش يوماً = ولا ما كان من هيلاسيلاسي
ومن حلم ابن قيس أخذتُ حلمي = ومكراً من جـحا وأبي نواسِ
فلما أن عجزتُ وضاق صدري = وباءت أُمنـياتي بالإياسـي
دعوتُ بعيشة العُـزّاب أحلى = من الأنكـادِ في ظلِّ الـمآسي
وجاء الناصحون إليّ أُخرى = وقالوا نحن أرباب المراسـي
ولا تسأم ولا تبقى حزيـناً = فقد جئـنا بحلٍ دبلومـاسي
تزوَّج حرمةً أُخرى لتحـيا = سـعيداً سـاِلماً من كل باسِ
فصحتُ بهم لئن لم تتركوني = لأنفـلتنَّ ضـربا ً بالـمداسِ


والله من وراء القصد

ثابت قطنة
19-07-2003, 09:18 PM
الإبداع ليس له حد , والروعة ما لها من ساحل , هذا مايثبته كتاب
الدكتور : عبد الله بن سليم الرشيد الذي صدر مؤخرا بعنوان :

الأفاكيه والنوادر ( مدخل لتدريس فنون اللغة العربية )

حيث استطاع المؤلف في هذا الكتاب أن يوظف الأفاكيه والنوادر في
تدريس اللغة العربية ليمزج اللغة بما يحببها للطا لب ويجعل من دروس
اللغة دروسا ممتعة مفيدة قريبة إلى ذهن المتلقي وإدراكه .
استطاع المؤلف أن يجدد في المضمون بحيث إنه استطاع أن يغوص في
أعماق كتب الأدب وغيرها ليلتقط ما يصعب التقاطه فلن تعدم في هذا
الكتاب من جديد ونادر . .
وقد رتب المؤلف الأفاكيه والنوادر بحسب فنون اللغة ليجد القارئ بغيته
بيسر وسهولة .
أخيرا أدعكم مع هذا المؤلَّف العزيز الذي هو بحق فريد في بابه نادر في
مضمونه , وإن كنت - بعد قراءتي له - أتمنى أن أنساه حتى أستمتع
بقراءته من جديد ! .

. ثابت

الأخطل
19-07-2003, 10:06 PM
أخي ثابت

جزاك الله خيرا

وتأكد بأني سوف أقتنيه وفي أقرب فرصة

ولن أنساك من خالص الدعاء

أخوك الأخطل.................................

حــروف
20-07-2003, 02:54 PM
جزاك الله عنا كل خير أخي الكريم ..

وجعله في موازين حسناتك ..

لكن .. هل من كتب أخرى للأستاذ عبد الله الرشيد ..

لم يسبق لي أن قرأت له شيئاً ..

سوى ديواناً بعنوان ( حروف من لغة الشمس ) ..

تحياتي ..

ثابت قطنة
20-07-2003, 04:10 PM
الأخطل

شكرا لمرورك ودعائك ...

حروف

الدكتور عبدالله له ديوان قديم بعنوان ( خاتمة البروق ) طبع عام 1413

وأظنه قد نفد ولم يطبع مرة أخرى .

وله كتاب ( رجل الصناعتين .. شفيق جبري ) طبع عام 1415 وهو

رسالته في مرحلة الماجستير .

وديوان حروف من لغة الشمس , وأخيرا هذا الكتاب الذي بين أيدينا .

شكرا لمرورك ودعائك ...

قنديل زيدان
20-07-2003, 09:38 PM
الاخ ثابت قطنه

في الحقيقة أن الدكتور عبدالله الرشيد يحرص دائما على خدمة اللغة العربية والمحافظة عليها

ويتضح ذلك جلياً في طريقة تدريسه لنا في الجامعة أيام الدارسة

ولكن يؤخذ على الدكتور عبدالله أنه مقل جداً في التأليف والنشر

حتى الأمسيات الشعرية التي يشارك فيها تعد على الأصابع

فبودي لو كان الدكتور أكثر تأليفاً ونشراً لكي يخدم هذة اللغة التي هي رمز الإسلام والعروبة ..

فشكراً أيها الثابت
ودعوة لكل الأعضاء بأن يضعوا في هذا المنتدى الكتب التي يرون أنها جديرة بالقراءة

وشكراً لكم

ثابت قطنة
21-07-2003, 03:48 AM
قنديل زيدان

صدقت أيها القنديل فالدكتور مقل فعلا في أمسياته الشعرية ولعل له رأيا

خاصا في ذلك ..

أما الدواوين الشعرية فلا أرى قلة في ذلك وحسبك أنه أصدر ديوانين وهو

لمّا يزل في شبابه .

شكرا لك أيها القنديل على مرورك وإثراء الموضوع بلفتاتك .

أبو حسن الشامي
05-08-2003, 03:39 PM
قيل :

قال ضحاك بن مزاحم لنصراني : لماذا لم تسلم ؟
قال : لحب الخمرة
قال ضحاك : أسلم ثم شأنك بها
فلما أسلم النصراني قال له ضحاك : إن شربت الخمرة حددناك وإن ارتددت قتلناك ..
فثبت الرجل وحسن إسلامه

أبو حسن الشامي
05-08-2003, 03:45 PM
روي :

أن المطلب بن محمد الحنظبي كان على قضاء مكة، وكان عنده امرأة مات عنها أربع أزواج، فمرض مرض الموت، فجلست تبكي عند رأسه وقالت : إلى من توصي بي ؟
قال : إلى السادس الشقي !

أبو حسن الشامي
05-08-2003, 03:48 PM
زعموا :

أن المتوكل قال يوما لجلسائه : أتدرون ما الذي نقم المسلمون من عثمان ؟

قالوا : لا

قال : أشياء. منها أن أبا بكر قام دون مقام الرسول صلى الله عليه وسلم بمرقاة، ثم قام عمر دون مقام أبي بكر بمرقاة، فصعد عثمان ذروة المنبر.

فقال أحد الحضور : ما أحد أعظم منّة عليك يا أمير المؤمنين من عثمان.

قال المتوكل : كيف ؟ ويلك ...

قال : لأنه صعد ذروة المنبر. فلو أنه كلما قام خليفة نزل عمن تقدمه، كنت أنت تخطبنا من بئر جلولاء ..

أبو حسن الشامي
06-08-2003, 10:52 AM
حكي :

أن أبا العباس الطوسي كان سيء الرأي في أبي حنيفة، وكان أبو حنيفة يعرف ذلك، فأقبل عليه يوما وقال له : يا أبا حنيفة، إن أمير المؤمنين يدعو الرجل منا فيأمره بضرب عنق الرجل لا يدرى ما هو، أيسعه أن يضرب عنقه ؟

قال أبو حنيفة : يا أبا العباس، أمير المؤمنين يأمر بالحق أو بالباطل ؟

قال أبو العباس : بالحق

قال أبو حنيفة : أنفذ الحق حيث كان ولا تسأل عنه

فلما رحل أبو العباس، قال أبو حنيفة لمن حوله : إن هذا أراد أن يوثقني فربطته ..

عبدالله
07-08-2003, 12:37 AM
أضحك الله سنك أخي

خصوصا مع بئر جلولاء

أبو حسن الشامي
09-08-2003, 02:53 PM
بارك الله فيك أخي عبدالله

وسأكمل النوادر قريبا إن شاء الله

أبو سارة
13-08-2003, 08:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سمع كسرى " الأعشى " - الشاعر العربي - يتغني بهذا البيت :
أرقت و ما هذا السهاد المؤرق و ما بي سقم ، و لا بي تعشق
فقال كسرى : ما يقول هذا العربي ؟
قالوا : يتغنى .
فقال : بماذا ؟
قالوا : يزعم أنه سهر من غير مرض و لا عشق .
فقال : إذا هو لص !
- - - - - - - - - - - - - - - -
كان أحد علماء الدين (الفقراء) يمشي مع ولده الصغير خلف جنازة، فشاهد الولد امرأة تبكي خلف الجنازة وتولول وهي تقول: (سيأخذونك إلى بيت ليس فيه سراج ولا فرش ولا خبز)!
فالتفت الولد إلى أبيه وقال: إنهم ذاهبون إلى بيتنا يا أبي!؟
:D
:D

أبو حسن الشامي
13-08-2003, 10:06 AM
حكي :

أن يهوديا ناظر مسلما في مجلس المرتضى

فقال اليهودي : إيش أقول في قوم سماهم الله مدبرين ؟ (يعني النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يوم حنين)

فقال المسلم : فإذا كان موسى أدبر منهم ؟!

قال اليهودي : كيف ؟؟؟

قال المسلم : لأن الله تعالى قال في موسى "فولى مدبرا ولم يعقّب" وهؤلاء ما قال فيهم : ولم يعقبوا ..

فانقطع اليهودي ...

أبو حسن الشامي
13-08-2003, 10:08 AM
روي :

أن أحد ولاة بني أمية أخذ رجلا من الخوارج، فأفلت منه، فأخذ أخاه وقال له : إن جئت بأخيك وإلا ضربت عنقك ..

قال الرجل : أرأيت إن جئت بكتاب من أمير المؤمنين، تخلي سبيلي ؟

قال الوالي : نعم

قال الرجل : فأنا آتيك بكتاب من العزيز الرحيم، وأقيم عليه شاهدين : موسى وإبراهيم !

(( أم لم ينبأ بما في صحف موسى * وإبراهيم الذي وفى * ألا تزر وازرة وزر أخرى ))

قال الوالي : خلوا سبيله .. هذا رجل لقّن حجته ..

أبو حسن الشامي
23-08-2003, 02:41 PM
حكي :

أن رجلا من اليهود قال لعلي بن أبي طالب : ما دفنتم نبيكم حتى قالت الأنصار منا أمير ومنكم أمير ..

فقال علي : أنتم ما جفت أقدامكم من ماء البحر حتى قلتم : "إجعل لنا إلها كما لهم آلهة" !!!

أبو سارة
14-09-2003, 12:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الشاعر:
لاتنكحن عجوزا إن دُعيت لها ** وإن حُبيت على تزويجها الذهبا
فإن أتوك وقالوا إنها نَصَفٌ *** فإن أطيب نصفيها الذي ذهبا

فإذا قلتَ، وماذا أفعل ؟ سنقول لك ماقاله الشاعر :

عليك إذا ماكنت لابد ناكحا *** ذوات الثنايا الغر والأعينِ النجلِ
وكل هضيم الكَشْحِ خفاقة الحشا *** قطوف الخُطا بلهاء وافرة العقلِ

ولنا وقفات أخرى مع العجائز ، ربما ستطول
:D

أبو دلامة
14-09-2003, 12:55 AM
وقديما قيل في عجوزٍ جميلة


مكسّرة الأنياب لو أنّ ريقها *** تداوى به الموتى لقاموا من القبر

د. خالد الشبل
14-09-2003, 01:04 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
يا أخي العجائز هن جداتنا ، وربما أمهات بعضنا ، أوليس في هذا تأليب عليهن؟:)

يبدو أنك تسير في المنطقة الآمنة:D لأنه ، في ظني ، لا عجائز في الإنترنت ، ولا سيما في الوطن العربي:)

من شهير الرجز قول رؤبة :

إِذا العجوزُ غضبَتْ فطِّلقِ ** ولا تَرَضَّاها ولا تملَّقِ
واعمدْ لأخرى ذاتِ دلٍ مونقِ ** لينةِ المسِّ كمسِّ الخِرْنقِ
إِذا مَضَتْ مثل السياط المشَقِ

واصل يا أبا سارة

زايد الأذان
14-09-2003, 12:38 PM
ينظر الناس للأمور من أوجه مختلفة ، فهناك من ينظر إليها نظرة مادية وهناك من ينظر إليها نظرة معنوية ، ومن ينظر للمرأة نظرة معنوية يرى في تقاطيع وجه العجوز المجعدة رحلة طويلة من التضحية والكفاح رحلة مضنية تعاركت فيها مع التعب والمرض والوهن وربما الفقر والعوز حتى يبلغ أبناؤها أشدهم ، فهي بهذا تستحق كل تقدير واحترام .

ومن ينظر للمرأة نظرة مادية بحتة فهي عندهم مجرد متاع يفقد قيمته إذا فقد قدرته ،ومن هذا القبيل أدب الأدباء وشعر الشعراء الذين قدم أبو سارة نموذجا منه .

أعتقد أن العجوز التي أفنت عمرها في تأدية رسالة سامية لا تستحق أن ينظر إليها مثل تلك النظرة .

وأظن أن أمثال أولئك الشعراء يريدون التفكه ، وإلا ماذا تريد عجوز فنيت من الزواج ، على الأقل الأغلبية منهن .

أبو دلامة
14-09-2003, 08:32 PM
كلام جميل جدا
أصبت كبد الحقيقة
والمرأة عندنا في الإسلام تزداد مكانتها كلما ازداد عمرها حتى تصير أما تعامل كما يعامل الملوك تقبل يداها وقدماها ويسعى في رضاها



أبو دلامة

زايد الأذان
14-09-2003, 11:39 PM
آمين

أثابك الله أبا دلامة ، وزادك من فضله .

أبو سارة
15-09-2003, 04:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الأصمعي : خاصم رجل امرأته إلى زياد ، فكأن زيادا شدد عليه ،فقال الرجل : أصلح الله الأمير ،إن خير نصفي الرجل آخرهما ، يذهب جهله ويثوب حلمه ويجتمع رأيه ، وإن شر نصفي المرأة آخرهما ،يسوء خلقها ويحد لسانها ، وتعقم رحمها ، فقال: اسفع بيدها0 (أي خذ بيدها)
0
-: طلق أبو الجندي امرأته فقالت له : بعد صحبة خمسين سنة! فقال: مالك ِ ذنب غيره0

وقال بعض الأعراب وقد ضجر من طول حياة امرأته:

ثلاثين حولا لا أرى منك راحة *** لهنّك في الدنيا لباقية العمر
فإن أنفِلتْ من حبل صعْبَة مرة *** أكُن من نساء الناس في بيضة العقر

قال المعلق علىالكتاب: ( لهنّك: اللام لام الإبتداء ، وهنّك : إن للتوكيد ، أبدلت همزتها هاء ، وهذا الإبدال سماعي)

· ومما جاء عن العجائز أيضا مايذكر أن أبا الزوائد نظر إلى امرأته وإذا بها تتصنع وتتصابى وهي عجوز وأنها تشتري العطر بالخبز فقال:
عجوز ترجي أن تكــون فتية *** وقد غارت العينان واحدودب الظهر
تدس إلى العطار سلعة بيتها *** وهل يصلح العطار ما افسد الدهـر
وما راعني إلا خضاب بكـفـها *** وكحل بعينيها وأثوابـها الصفــر
وجاءوا بها قبل المحاق بلــيلة*** فكـان محـاقا كله ذلـك الشهـر

-: وقال آخر يشبب بعجوز:
عجوز عليها كرة وملاحة ***وقاتلتي ياللرجال عجوز
عجوز لو ان الماء ملك يمينها***لما تركتنا بالمياه نجوز

ويقول أحد الخبراء بشؤون النساء في القرون المنصرمة ، ولنا في السابقين خير مثل:
مطيات السرور فويق عشر ***إلى العشرين ثم قف المطايا
فإن جزت المسير فسر قليلا ** وبنت الأربعين من الرزايا

ومما قيل عن العجائز :إن امرأة عجوزا مرضت، فأتاها ابنها بطبيب ، فرآها الطبيب متزينة بأثواب مصبوغة ، فعرف مابها ، فقال الطبيب: ما أحوجها إلى زوج! فقال الابن : وماحاجة العجائز للأزواج! فقالت الأم العجوز: ويحك! الطبيب أعلم منك على كل حال!0
وكما قال الأستاذ الشبل (لاعجائز في الأنترنت) وهذا صحيح
ولكننا نكتب لسببين:
الأول: ذكر العجائز كما جاء في الأدب ، وهذا من حقوقهن علينا!
والثاني: حتى نذكّر أخواتنا ممن لازلن متنعمات بشرخ الشباب ، حتى إذا أصًبحن عجائز، يتذكرن هذه الومضات كالأطلال ،ولا شك أن المستقبل سيحوّل مقولة الشبل (لاعجائز في الأنترنت) إلى واقع 0
وأشكر الأخوة على الإضافات الجميلة وحقوق العجائزعلينا وحبنا لهن ، فهذا مما لاشك فيه ولاريب 0

والسلام:D

زايد الأذان
15-09-2003, 08:26 AM
* إذا كان الأدب لا ينظر إلى العجائز إلا من زاوية واحدة تشمل : التفكه بوصف وجهها الحائل وحالها المائل إلى التصابي والتحذير من نكاحها لما فيه من المضرة ، ونبذها لضعفها وعجزها فهل تتمسك العجوز بحقها في نشر الأدب المتعلق بها ، وهل يجرؤ رجل كريم الطبع نبيل المحتد على أن يتسامر مع أمه أو جدته في ليلة صافية هادئة بأدب العجائز ؟

* المتصابيات من العجائز في مجتمعنا قلة والكثرة منهن تعود في كبرها إلى الله وإلى عمل الصالحات .

مجرد رأي ، والرأي لا يفسد للود قضية .

د. خالد الشبل
15-09-2003, 11:38 AM
الأستاذ الفاضل زايد الأذان
جزاك الله خيرًا على انتصارك لمن هن تاج على رؤوسنا ، فوالله إن لهن عندنا من المكانة ما ليس لنظائرهن في الأمم الأخرى ، لكن هذا لا يعني ألا يوجد في الأدب العربي شعر أو نثر يصفهن أوصافًا حسنة أو دون ذلك ، وربما كانت تلك القطع الأدبية من وحي الواقع الذي عاشه هذا أو ذاك مع عجوزه ، ولا تنس أن التصريف العربي زاخر بكلمات غريبة نالت منها العجوز بنصيب وافر.
ننتظر منك الوجه الحسن من أدب العجائز ، ولا إخال أستاذنا أبا سارة إلا قابلاً التحدي:)

أبو دلامة
15-09-2003, 02:38 PM
يذكر أن امرأة حصل بينها وبين زوجها طلاق وكان لهما ولد فتخاصما أيهما أحق به فذهبا إلى قاض فقال القاضي: كل يدلي بحجته
قالت المرأة: ياشيخ حملتُه ولم يحمله ووضعتُه ولم يضعه
فقال الرجل: لا بل حملتُه قبل أن تحمليه ووضعتُه قبل أن تضعيه
فقالت المرأة : حقٌ ماقلت ولكنك حملتَه خفيفا وأنا حملتُه ثقيلا
وأنت وضعتَه شهوة وأنا وضتُه كرها

فحكم لها القاضي

{ حملته أمه كرها ووضعته كرها}




.
.
أبودلامة

أبو سارة
15-09-2003, 06:29 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يبدو أن للعجائز أنصار هنا ، ولكن سنذكرهم بالأدلة الشرعية :D
عن الحسن قال ‏:‏ أتت عجوز، فقالت‏:‏ يا رسول اللّه! ادع اللّه أن يدخلني الجنة فقال‏:‏ ‏
(‏يا أم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز‏)‏ قال‏:‏ فولت تبكي،فقال‏:‏ أخبروها إنها لا تدخلها، وهي عجوز، إن اللّه تعالى يقول‏:‏ ‏{‏إنا أنشأناهن إنشاء0 فجعلناهن أبكارا0ً‏عربا أترابا0
‏أخرجه الترمذي في الشمائل المحمدية ، وقال الألباني رحمه الله: حديث حسن0
والمعنى: أن الله يرد عليها شبابها فتدخلها وهي صبية في مقتبل العمر}.
فهو صلى الله عليه وسلم أكرم الرجال طبعا ، وأنبلهم محتدا0
ولا أتصور أن يقول رجل لآخر: ما رأيك أن نتسامر الليلة على ذكر العجائز0فهذا إعجاز! بل معجزة!
قال أبو سارة:
ومن فوائد الحديث السابق أن الجنة تنفي العجائز لكونه أرذل العمر وقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يستعيذ من أرذل العمر ،وفيه أيضا أن الدنيا دار بلاء وامتحان وإلا لما زاحمتنا فيها العجائز0 :D
أخي الكريم نحن نذكر هذه الآداب لترويح النفوس والقلوب ،ونعلم يقينا أنها على افتراض صحتها لاتمثل الواقع بواقعيته ولكن : لابد في الأحاديث من الإحماض!
والآن يا أخ زايد، إذا أردت مني قفل الموضوع ،سأنفذ أمرك، فهل تأمر بذلك؟

زايد الأذان
15-09-2003, 11:22 PM
أبا سارة

أنا يا أخي الكريم أطرح رأيا شخصياً ، لك كل الحق في رده أو في قبوله ، ولا أمر عليك ، ولك مطلق الحرية في المواصلة فلك في الموضوع رأيك الذي نحترمه .

أشكر لك سعة صدرك وتقبلك لأراء الآخرين بنفس طيبة ، وأعتذر إن كنت قد أزعجتك .

أبو سارة
15-09-2003, 11:30 PM
بارك الله فيك ومنك وعليك
إذن ، سنستمر بملاحقة العجائز بين أروقة كتب الأدب0
وللحديث بقية00

أبو سارة
17-09-2003, 04:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ونستشهد بشعر جرير في هجاء الأخطل:
‏ قل للأخيطل لاعجوزك أنجبت *** في الوالدات ولا أبوك فحيل0
ومما جاء عن الحجاج أنه قال ‏:‏ الكوفة بكر حسناء والبصرة عجوز بخراء أوتيت من كل حلى وزينة‏.‏
ولايقف سوء العجائز عند النكاح والجمال فحسب ، بل أن أصحاب اللغة وقعت لهم متاعب مع العجائز في لغتهم فهذا ابن جني في الخصائص يقول في الإعلال:
(وأما واو عجوز فأظهر أمراً في وجوب الإعلال من يقوم ومقام لأنها لاحظ لها في الحركة ولا تظهر أيضاً في التكسير إنما تقول‏:‏ عجائز ولا يجوز عجاوز على كل حال) وقوله (ومن ذلك الاحتياط في التأنيث كقولهم‏:‏ فرسة وعجوزة ‏(اهــ
وقال الخفاجي في سر الفصاحة:
وعيب على عبد الله بن السمط قوله‏:‏
أضحى امام الهدى المأمون مشتغلاً ***بالدين والناس بالدنيا مشاغيل وقيل‏:‏ ما زاد على أن جعله عجوز في محرابها وإذا كان مشتغلاً عن الدنيا فمن القائم بها وهو الخليفة0
وذكر صاحب كتاب الحمقى والمغفلين: عن الهذيل أنه قال‏:‏ كان عندنا بالمدينة لحام فجاءته عجوز فقالت‏:‏ أعطني بدرهم لحماً وطيبه لي وأخبرني باسمك حتى أدعو لك فأعطاها شر لحم وقال‏:‏ اسم من تمد فلما أفطرت عجوز جعلت تمد اللحم فلا تقدر عليه فجعلت تقول‏:‏ لعن الله من تمد فتلعن نفسها‏.‏
عجوز لاتقنع!
قالت أراك خضبت الشيب قلت لها *** سترته عنكِ ياسمعي ويابصري
فقهقهت ثم قالت: إن ذا عجب*** تكاثر الغش حتى صار في الشعر0
وهذه عجوز تعشق الجرذان!
وقفت عجوز على قيس بن سعد فقالت: أشكو إليك قلة الجرذان: قال: ما أحسن هذه الكنايةّ! إملأوا بيتها خبزا وسمنا وتمرا0
قال أعرابي:
لم يخلق الله شيئا كنت أكرهه*** غير العجوز وغير الكلب والقمر
هذا نبوح وذها يستضاء به*** وهذه شيخة قوامة السحر
وقال آخر:
لها جسم برغوث وساقا بعوضة*** ووجه كوجه القرد بل هو أقبح
وتبرق عيناها إذا ما رأيتها*** وتعبس في وجه الضجيع وتكلح
وتفتح 0لاكانت0 فما لو رأيته*** توهمته بابا من الشر يفتح
فما ضحكت في الناس إلا ظننتها*** أمامهم كلبا يهر وينبح
إذا عاين الشيطان صورة وجهها*** تعوذ منها حين يمسي ويصبح
وقد أعجبتها نفسها فتملحت**بأي جمال ليت شعري تملح
وقال بعضهم متذمرا :
لقد كنت محتاجا إلى موت زوجتي*** ولكن قرين السوء باق معمر
فياليتها صارت إلى القبر عاجلا *** وعذبها فيه نكير ومنكر

ومن غرائب العجائز أنهم يغضبن حين يقال لإحداهن أنتي عجوز ،ومن شاهد هذا مايروى عن عمر بن يزيد الأسدي قال: مررت بخرقاء صاحبة ذي الرمة فقلت لها: هل حججت قط؟ قالت: أما علمت أني منسك من مناسك الحج ، ومامنعك أن تسلم علي،أما سمعت قول عمك ذي الرمة:
تمام الحج أن تقف المطايا *** على خرقاء واضعة اللثام
فقلت لها: لقد أثر فيك الدهر ، قالت: أما سمعت قول العجيف العقيلي حيث يقول:
وخرقاء لاتزداد إلا ملاحة*** ولو عمرت تعمير نوح وجلّتِ

وقال أعرابيّ في امرأة ‏"‏ عجوز ‏"‏‏:‏ يا بِكْرَ حَوَّاءَ من الأوْلاد وأقدمَ العالم في المِيلادِ عُمْركِ ممدودٌ إلى التَّنادِي فحدًثينا بحَدِيث عادِ ومُبْتدا فِرعون ذي الأوْتاد وكيف حالُ السَّيل بالأطْوادِ0
ضاف القطامي الشاعر في ليلة ريح ممطرة إلى عجوز من محارب فلم تقره شيئاً فرحل عنها وقال‏:‏
تضيفت في برد وريح تلفني *** وفي طرمساء غير ذات كواكب
إلى حيزبون توقد النار بعدما *** تلفعت الظلماء من كل جانب
تصلى بها برد العشاء ولم تكن*** تخال وميض النار يبدو لراكب
سرى في جليد الليل حتى كأنما*** تخزم بالأطراف شوك العقارب
تقول وقد قربت كوري وناقتي*** إليك فلا تذعر علي ركائبي
فسلمت والتسليم ليس يسرها*** ولكنه حق على كل جانب
فردت سلاماً كارهاً ثم أعرضت*** كما انحاشت الأفعى مخافة ضارب
فلما تنازعنا الحديث سألتها*** من الحي قالت معشر من محارب
من المشتوين القد في كل شتوة*** وإن كان عام الناس ليس بناصب
فلما بدا حرمانها الضيف لم يكن*** علي مبيت السوء ضربة لازب
وقمت إلى مهرية قد تعودت*** يداها ورجلاها حثيث المواكب
إلا إنما نيران قيس إذا شتوا*** لطارق ليل مثل نار الحباحب
ونختتم هذا الموضوع بما قدمناه أولا:
عليك إذا ماكنت لابد ناكحا *** ذوات الثنايا الغر والأعينِ النجلِ
وكل هضيم الكَشْحِ خفاقة الحشا *** قطوف الخُطا بلهاء وافرة العقلِ
فهذا بيت مستحسنة ألفاظه ، ينسينا ما آلمنا من ذكر العجائز في السطور السابقة0
نسأل الله تعالى أن يتجاوز عنا وعنكم
والسلام

سيد القوافي
16-11-2003, 01:27 AM
تزوجت اثنتين لفرط جهلي........... بما يشقي به زوج اثنتين
فقلت اصير بينهما خروفا.............. ينعم بين اكرم نعجتين
فصرت كنعجة تضحي وتمسي...... تداول بين اخبث ذئبتين
رضا هذي يهيج سخط هذي........ فما اعرى من احدى السخطتين
والقي في المعيشة كل ضر........ كذاك الضر بين الضرتين
لهذي ليلة ولتلك أخرى.............. عتاب دائم في الليلتين
فإن أحببت أن تبقى كريما......... من الخيرات مملوء اليدين
فعش عزبا فان لم تستطعة....... فضربا في عراض الجحفلين

هي أول مشاركة لي
أتمنى أن تنال إعجابكم:d

الأخطل
16-11-2003, 01:44 AM
أخي سيد القوافي

مرحبا بك في دارك وبين إخوتك

مشاركة جميلة نالت إعجابنا

وننتظر المزيد المزيد من المشاركات فأتمنى ;) ألا تكون الأخيرة



أخوك الأخطل

البركي
25-07-2004, 08:29 AM
السَّلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حدَّثنا أحد طلبة العلم أن كتابا طبع عام 1270 فيه نوادر أخبار السلاطين والملوك
ويقول إن هذا الكتاب قد سحب من الأسواق ، وقد ذكر لنا اسمه ، ولكنه لا يحضرني الآن
وذكر من ضمن القصص التي أوردها المؤلف
قصَّة وقعت بين الأصمعي رحمه الله والأعرابي الذي وقف له كالشَّوكة في نحره

وهذه هي المحاورة كما في أحد المواقع :

قال الأصمعي لأعرابي: أتقول الشعر؟
قال الأعرابي: أنا أبن أمه وأبيه، فغضب الأصمعي، فلم يجد قافية أصعب من الواو الساكنة المفتوحة ما قبلها مثل (لَوْ) قال فقلت: أكمل فقال: هات
فقال الأصمعي:
قومٌ عهدناهم ** سقاهم الله من النو
الأعرابي:
النو تلألأ في دجا ليلة ** حالكة مظلمةٍ لو
فقال الأصمعي: لو ماذا؟
فقال الأعرابي:
لو سار فيها فارس لانثنى ** علا به الأرض منطو
قال الأصمعي: منطو ماذا؟
الأعرابي:
منطوِ الكشح هضيم الحشا ** كالباز ينقض من الجو
قال الأصمعي: الجو ماذا؟
الأعرابي:
جو السماء والريح تعلو به ** فاشتم ريح الأرض فاعلو
الأصمعي: اعلوا ماذا؟
الأعرابي:
فاعلو لما عيل من صبره ** فصار نحو القوم ينعو
الأصمعي: ينعو ماذا؟
الأعرابي:
ينعو رجالاً للقنا شرعت ** كفيت بما لاقوا ويلقوا
الأصمعي: يلقوا ماذا؟
الأعرابي:
إن كنت لا تفهم ما قلته ** فأنت عندي رجل بو
الأصمعي: بو ماذا؟
الأعرابي:
البو سلخ قد حشي جلده ** بأظلف قرنين تقم أو
الأصمعي: أو ماذا
الأعرابي:
أو أضرب الرأس بصيوانة ** تقول في ضربتها قو
قال الأصمعي:
فخشيت أن أقول قو ماذا ؟ فيأخذ العصا ويضربني. ا.هـ

أرجو ممن يملك الكتاب أو يعرف إسناد هذه القصَّة أن لا يبخل بإرشادي
وجزاكم الله خيرا

حمزة
27-07-2004, 01:33 AM
التحية لك أخي العزيز البركي

ما أروعها من قصة وما أروعه من سرد

من المتوقع أن تجد قصص السلاطين والملوك والأمراء والشعراء في كتاب الأغاني لأبي الفرج الأصبهاني

وسوف أفيدك ببعض القصص والنوادر لاحقاً بإذن الله تعالى

أبو تمام
29-07-2004, 04:28 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الكريم تجد هذه القصة بروايتها التي ذكرتها وأمتعتنا بسردها مشكورا في كتاب(إعلام الناس بما وقع للبرامكة) للـ الأتليدي، مع زيادة للقصة واختلاف في بعض ألفاظها.

كذلك تجدها في كتاب(نهاية الأرب في فنون العرب) للنويري مع اختلاف بينهما.


أخي عليك بموقع الوراق:
www.alwaraq.com

ففيه جميع المراجع والمصادر والكتب لجميع التخصصات إضافة لمحرك بحث سريع للكتب ، ماعليك إلا التسجيل ثم ضع أي جملة أو كلمة تريد أن تبحث عنها في أي كتاب .

تحية لك

البركي
31-07-2004, 08:33 AM
جزاك الله خيرا أبا تمام
وقد بحثت في موقع الوراق قبل أن تدلني فلم أظفر بشيء
ولكن بعد تحديد الكتاب توصلت إليها

ولكن مطلبي هو الإسناد ، لأني أشك في صدق هذه القصة وأظنها مكذوبة على الإمام الأصمعي
وهذه الأبيات التي في أولها
كأنك أثلة في أرض هش ** أتاه وابل من بعد رش
للجاحظ المعتزلي
وهي مذكورة بالإسناد إليه في تاريخ بغداد للخطيب وعنه رواها ابن عساكر في تاريخ دمشق
فمطلبي هو إسناد القصة

أبو سارة
01-08-2004, 04:20 AM
السلام عليكم
الأخ البركي رعاه الله
نسب النويري هذه القصة إلى الأصمعي وأشار أنه نقلها عن الجاحظ ، ثم قال النويري : وحكى غيره [ أي الجاحظ] هذه الحكاية عن الأصمعيّ وفيها زيادةٌ 0
أما القصص والأشعار المنسوبة إلى الأصمعي رحمه الله ، فأكثر من أن تحصى ، وتحقيق الروايات الأدبية عمل شاق وربما يكون مستحيلا ، ولكن يؤخذ بأقوال العلماء المتقدمين ونقدهم للروايات الأدبية ، فمثلا يروي بعض الإخباريين حادثة للأصمعي في حضرة الخليفة فلان ، فيأتي المحقق ليبطل هذه الحادثة بحجة أن الخليفة المذكور توفي قبل عصر الأصمعي بسنين كثيرة ، وبهذا تبطل الحادثة بدليل تاريخي0
وإذا وضعنا نصب أعيننا علماء الحديث وتتبعهم لأحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام وتنقيتها من الأحاديث الموضوعة والضعيفة ومداومتهم على ذلك إلى عصرنا الحاضر مع ضوابطهم الصارمة ،عندها ندرك صعوبة تحقيق الروايات الأدبية لأنها أقل ضبطا من الأحاديث النبوية0
أراك مهتم بهذا الأمر وقد أفرحني ذلك ، أرجو أن تطلعنا على مايستجد لديك فهذه التحقيقات تستهويني0
وفقنا الله وإياك لما يحب ويرضى

البركي
02-08-2004, 08:26 AM
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا أبا سارة
الجاحظ حكى حكاية تقسيم الدجاج ( في كتاب الحيوان ) عن أعرابي نزل على أعرابي
وغيره ألزقها زورا بالأصمعي رحمه الله ثم زاد الأبيات فهذا اختلاف بينهم ، فيحق لنا أن نطلب الإسناد ممن نسبها للأصمعي وقد عنون لها الأتليدي بـ( حكاية غريبة )
وهذا ليس إبطالا مني للحكاية من أصلها ، ولكني أبري ساحة الإمام الأصمعي منها

والذي جعلني أحرص على الإسناد أن طالب العلم ذلك قال لنا إن في إسناد القصة رجل متهم .
وقد بحثت عنها في كتاب الأمالي لأبي علي القالي _ وهو يسوق القصص بالإسناد _ فلم أعثر عليها ، وليس لدي غيره من كتب اللغة المسندة وإلا كنت بحثت فيه ، فأتيتكم لتعينوني بما فتح الله عليكم وذلك من باب رد العلم إلى أهله

أبو سارة
02-08-2004, 04:59 PM
السلام عليكم
الأستاذ البركي رعاه الله
بصراحة أول مرة أسمع أن هناك تحقيق لأسانيد رواة الأدب ،وما أعرفه أن تحقيق الأسانيد مختص بالحديث النبوي ، لأن علماء الحديث وضعوا كتب بأسماء رجال الحديث اسموها (كتب الرجال) ككتاب (الكمال في أسماء الرجال) للحافظ المزي ، وكتاب (تهذيب الكمال) لابن حجر وغيرها من كتب الرجال ، إذ أن علماء الجرح والتعديل يعتمدون هذه المراجع في رد بعض الروايات آخذين بما جاء بتلك المراجع ، فهل في كتب الأدب شيء يشاكل هذا؟ هذا ما لا أعلمه!
أقول هذا وقد قرأت بعض الروايات الأدبية مع أسانيدها ككتاب عيون الأخبار لابن قتيبة والكامل للمبرد ، ولكنني أظن الرواة مجاهيل ، أي ليس لهم علماء يصنفونهم من جهة التوثيق أو الجرح بالرواية0
هذا مالدي ، ومنكم نستفيد بارك الله فيك0
ولك أجمل التحايا

فاكهة المجلس
10-08-2004, 08:49 PM
حكي أن رجلا من الرؤساء كان حال شبيبته فقيرا , فلما كبر استغنى وملك اموالا واشترى عبيدا من الترك , وجواري من الروم فقال هذه الأبيات :

ما كنت أرجوه إذا كنت ابن عشرينا *** ملكته بعد أن جاوزت سبعينا

تطوف بي من الأتراك اغزله *** مثل الغصون على كثبان يبرينا

وخرد من بنات الرومي رائعة *** يحكين بالحسن حور الجنة العينا

يردن إحياء ميت لا حراك به *** وكيف يحيين ميتا صار مدفونا

قالوا أنينك طول الليل يسهرنا *** فما الذي تشتكي ؟قلت : الثمانينا

وحي اليراع
12-12-2004, 04:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

قصة وقصيدة "صوت صفير البلبلِ" ، بإلقاء الشيخ أحمد القطان .



http://www.r4ever.com/fun/poem/bolbol.ra


وهناك الكثير من النقاد والأدباء الذي يطعنون بصحة هذه القصة ، وأشهر من قال ذلك عمر فروُّخ رحمه الله : ( إن مثل هذا الهذر السقيم لا يجوز أن يُروى ، ومن العقوق للأدب وللعلم وللفضيلة أن تؤلف الكتب لتذكر أمثال هذا النظم ).


ومن أسباب قولهم لهذا :

1- عدم وجود هذه القصة في كتب الأدب المعتمدة ، والمصادر الموثوقة .
2- إن كان المنصور على هذا القدر العجيب من العبقريّة في الحفظ ، فكيف أهمل المؤرخون والمترجمون الإشارة إليها ؟
3- أن هذا النظم الركيك أبعد ما يكون عن الأصمعي وجلالة قدره .
4-كثرة ما نُسِبَ إلى الأصمعي ؛ لكثرة رواياته .

نصرت عبد الستار
14-01-2005, 12:19 AM
مــن نــوادر الأدبــاء

1 ـ كان أبو علقمة من المتقعرين في اللغة وكان يستخدم في حديثه غريب الألفاظ ،

وفي أحد الأيام قال لخادمه : أصقعت العتاريف ؟ فأراد الخادم أن يلّقنه درسا ، فقال

له كلمة ليس لها معنى وهي : زيقيلم ، فتعجب أبو علقمه ، وقال لخادمه : يا غلام

ما زيقيلم هذه ؟ فقال الخادم : وأنت ، ما صقعت العتاريف هذه ؟ فقال أبو علقمة :

معناها : أصاحت الديكة ؟ فقال له خادمه : وزيقيلم معناها : لم تصح .

************

2 ــ وعاد ( زار ) أحدهم نحويا فقال له : ما الذي تشكوه ؟ فقال : حمّى جاسية

نارها حامية ، منها الأعضاء واهية ، والعظام بالية ، فقال له : لا شفاك الله بعافية

يا ليتها كانت القاضية

***************

3ــ وكان لبعضهم ولد نحوي يتقعر في كلامه فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها

على الموت فاجتمع عليه أولاده وقالوا له : ندعو لك فلانا أخانا ، قال : لا ، إن

جاءني قتلني ، فقالوا : نحن نوصيه ألا يتكلم فدعوه ، فلما دخل عليه قال له : يا

أبتِ قل لا إله إلا الله ، تدخل الجنة ، وتفوز من النار ، يا أبتِ والله ما شغلني عنك

إلا فلان فإنه دعاني بالأمس فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج ودحلج

ولوزج وافلوذج ، فصاح أبوهم غمضوني فقد سبق ابن ....... ملك الموت إلى

قبض روحي

الجــندى
21-01-2005, 10:09 PM
وقع نحوي في كنيف، فجاء كناس ليخرجه، فصاح به الكناس ليعلم أهو حي أم لا، فقال له النحوي: اطلب لي حبلا دقيقاً وشدني شداً وثيقاً واجذبني جذباً رفيقاً، فقال الكناس: امرأته طالق إن أخرجتك منه، ثم تركه وانصرف.

من كتاب أخبار الحمقى والمغفلين لابن الجوزى

جمال حسني الشرباتي
31-05-2005, 06:09 PM
لا أعرف من أين حصل عليها ولدي

مضحكة جدا :)
-----------------------------------------
تدفق ‏في ‏البطحاء ‏بعد ‏تبهطـلِ ‏وقعقع ‏في ‏البيداء ‏غير ‏مزركلِ‎
‏وسار ‏بأركان ‏العقيش ‏مقرنصاً ‏وهام ‏بكل ‏القارطـات ‏بشنكـلِ‎
‏يقول ‏وما ‏بال ‏البحاط ‏مقرطمـاً ‏ويسعى ‏دواماً ‏بين ‏هك ‏وهنكـلِ‎
‏إذا ‏أقبل ‏البعراط ‏طـاح ‏بهمـةٍ ‏وإن ‏أقرط ‏المحطوش ‏ناء ‏بكلكلِ‎
‏يكاد ‏على ‏فرط ‏الحطيف ‏يبقبـق ‏ويضرب ‏ما ‏بين ‏الهماط ‏وكندلِ‎
‏فيا ‏أيها ‏البغقوش ‏لست ‏بقاعـدٍ ‏ولا ‏أنت ‏في ‏كل ‏البحيص ‏بطنبلِ‎



‏معاني ‏الكلمات‎
تبهطل : ‏أي ‏تكرنف ‏في ‏المشاحط

‏المزركل : ‏هو ‏كل ‏بعبيط ‏أصابته ‏فطاطة

‏العقيش : ‏هو ‏البقس ‏المزركب

‏مقرنطاً : ‏أي ‏كثير ‏التمقمق ‏ليلاً

‏البحطاط : ‏أي ‏الفكاش ‏المكتئب

‏مقرطماً : ‏أي ‏مزنفلاً

‏هك : ‏الهك ‏هو ‏البقيص ‏الصغير

‏البعراط : ‏هو ‏واحد ‏البعاريط ‏وهو ‏العكوش ‏المضيئة

‏أقرط : ‏أي ‏قرطف ‏يده ‏من ‏شدة ‏البرد‎

‏المحطوش : ‏هو ‏المتقارش ‏بغير ‏مهباج

‏يبقبق : ‏أي ‏يهرتج ‏بشدة

‏الهماط : ‏هي ‏عكوط ‏تظهر ‏ليلاً ‏وتختفي ‏نهاراً

‏الكندل : ‏هو ‏العنجف ‏المتمارط

‏البغوش : ‏هو ‏المعطاط ‏المكتنف

‏البحيص : ‏هو ‏وادٍ ‏بشمال ‏المريخ

‏الطنبل : ‏هو ‏البعاق ‏المتفرطش ‏ساعة ‏الغروب‎

‏وبعد ‏هذا ‏الشرح ‏المفصل ‏للألفاظ ‏والكلمات; ‏نود ‏أن ‏نذكر ‏أن ‏قائل ‏هذه ‏الأبيات ‏هو ‏الليث ‏بن ‏فار ‏الغضنفري ; ‏وكان ‏شاعراً ‏فطحلاً ; ‏روى ‏الشعر ‏وهو ‏ابن ‏عشرة ‏أيام

جمال حسني الشرباتي
31-05-2005, 11:10 PM
لا أظن أنها من الأدب----أنها محاولة ساخرة باستخدام ألفاظ لا معنى لها

ذو القرنين
01-06-2005, 01:18 PM
أضحك الله سنك فهي طريفة وأطرف منها شرح كلماتها

جمال حسني الشرباتي
09-06-2005, 11:20 PM
نقل زميل ما يلي

(أورد الفيروز آبادي في نهاية مقدمته عن الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه، حيث قالوا له اشرح لنا هذه المقولة من معلم لتلميذه:

ألصق روانفك بالجبوب، وخذ المزبر بأباخسك، واجعل جحمتيك إلى أثعباني حتى لا أنبس بنبسة إلا أودعتها بحماطة جنجنانك.
فقال لهم كرم الله وجهه وببديهة سريعة:

ألزق عضرطك بالصلة، وخذ المسطر بشناترك، واجعل حندورتيك إلى قيهلي، حتى لا أنغي نغية إلا أودعتها في لمظة رباطك.

---------------------------------------
فمن يشرح لي كلامهما

الأحمر
10-06-2005, 01:56 AM
السلام عليكم

انتبه إلي، واجعل عيونك في فمي، وأنصت إليَّ، فلا أتكلم بكلمة إلا فهمتها ووعيتها بقلبك.
الزق/ الصق
الروانف/ طرف الأنف
الجبوب/ الأرض
المزبر / القلم
شناترك/ أصابعك
حندوريتك/ عينك
أثعباني / وجهي
أنغي نغية /أتكلم كلمة
حماطة جلجلانك/ سواد قلبك

جمال حسني الشرباتي
10-06-2005, 07:52 AM
أكمل بارك الله بك أيها المشرف الفاضل بحيث تعطينا المعنى الكلي لكل عبارة أيضا---وما المغزى لإختيار الإمام علي للغريب المستوحش من الألفاظ مما يتناقض مع معنى الفصاحة

جمال حسني الشرباتي
23-06-2005, 11:15 PM
شاعر قدّم قصيدته إلى أمير الزمان بحطاش في العصر المنروشي
----------------------------------------------------------------------------------

تفلسع الفشخـاطُ مـن شخـف الخفـى بـربـريٌ سـقـى الهيـهـعَ البُعـبـلِ

يامُدحـشـراً بالقحطلـيـن تحشـرفـت شرافتـاه فـخـر كألـخُـر بُعـصُـلِ

ألا شاح أبو شكري على قـومٍ فغطَسهـم ألا ليـت ابــو شـكـري مشلكل

وإذا مررت برداحةٍ على ما جرى تلطمت يالـوقـعِ السـهـام بـألأرعـادِ تَلَـثُـمِ

وصاح ابـو سوسـن كـم فـي الهـوى وما مـن رادٍ لـه فـي العشـق أرجُـلِ

فإذا دحشت يدكَ فـي النُرجـسِ بغصـةٍ فـاضَ مـن عليـك بالأفحـاجِ تَبـغُـلِ

هل مَن فـي الفـلا أبلغـوا أبـا شاهـر بأن في العرين قِطَظٌ وكـلابٌ تتشعلل
سالـت علـى رحيـط السُفـى تمحلقـاً هل كان في الحيفاء مـن طـال التعلمل
ونُسِبَـت بألأمطـال مُضمَحِـلِ علـقـمٍ مَن كان في الهريـج مودِعـاً مطمطل
ليست في الهوى بأيدي النازعيـن تملُقـا أم أنها كانت للراعدين ساعـداً مجفدل

وتَزعثَرَ المِزعـارُ فـي صُحُـفِ الحَبـا لأُبــا تِـكـاهُ فـأُوفِـكَ الفُعفُـعـفُـلِ




------------------------------
المفردات :
(ابو شكري) : البُعتُل عند الغروب ------- ( رداحه) : البهير في الظلام
( تـلـثم ) : الكَلَد قبل النوم --------- ( ابو سوسن) : الحلاش القريب من السواد
(ابو شاهر) : اللهموز قبل السفر------- ( رحيط ): الدولج عند العرب
(الحيفاء ): القريب من اللهمُداء ---------- (الراعدين) : القَدَج على الطريق
(التعلمل) : صوت الخنون -------- ( تزعثر ): اللُبيداء وقت الظمأ
(المزعار ): أرقاط الفكيح المتلونه ------
( الفُـعـفـُعـفـُل ): البيروق أول الجبل
(المجفدل)--المجل داخل الفدلوف

أبو سارة
24-06-2005, 04:51 AM
فرحت بالمفردات وقلتُ لعلها توضح ماجاء في القصيدة ، وإذا بها شر من "محاق " القصيدة :)
شكرا لك يا أستاذ جمال

قريع دهره
24-06-2005, 06:29 AM
الأخ عربي؟

جمال حسني الشرباتي
24-06-2005, 04:27 PM
ومسلم--والكلام ليس لي ---إنما منقول

سليم
24-06-2005, 05:21 PM
السلام عليكم
اخي جمال سؤال واحد لك ...اين وجدت معاني هذه المفردات؟؟؟,لقد بحثت عنها في المعاجم ولم اجد شيئاً.

جمال حسني الشرباتي
24-06-2005, 09:13 PM
واضح أن الأمر كله من باب الطرفة :)

المجاهد
14-08-2005, 10:01 PM
[align=center]

أقدم لكم إخواني عبر منتديات الفصيح
ملفا صوتيا طريفا جدا، عبارة عن قصة حصلت مع الأصمعي حيث يحكى أنه ...

http://www.lazezonline.net/sound/tv/sounds/6.wma

الغامدي
04-09-2005, 03:05 PM
قصة جميلة .. لكن هل تثق في مصداقية هذه القصة ؟
أم أنها منتحلة ؟
أتمنى أن يكون تساؤلي محور نقاش .. والشكر موصول لأخي الفاضل / المجاهد ؛ لأنه فتح بابا لنتناقش حول مصداقية هذه القصة ...
وعلى كل حال فأنا الآن أستمتع بمشاركتك الصوتية

لك تقديري واحترامي

بديـع الزمـان

ابن عبود
04-09-2005, 11:08 PM
السلام عليكم ورحمة الله
هذه القصة مشهورة جداً ومعروفة
ومعروف الأصمعي ببلاغته
والختام سلام

الغامدي
05-09-2005, 12:36 AM
أخي الفاضل / ابن عبود
أشكرك على وجهة نظرك
ولكن ... هل اشتهار القصة والقصيدة دليل على صحة نسبتها للأصمعي ؟
ولا تظن أني استنقص الأصمعي ... كلا ... ولكن نسبة الأبيات تحتاج إلى من يثبتها ؛ لأنها جاءتنا عن طريق أهل الأندلس ولم يذكرها رواة المشرق ولا كتابهم... والقصة كتبت في وقت متأخر عن الأصمعي بكثير ... ثم إن الأصمعي أعلى فصاحة وبلاغة من مستوى هذه القصيدة ... وقد سُئل الأصمعي لماذا لا تكتب الشعر ؟ قال : المرء في فسحة مالم يكتب كتابا أو يقل شعرا . فهل كتبها بعد مقولته ؟ ثم كيف تجاوز الأعرابي الحجّـاب متلثما ليقف أمام الخليفة بلثامه ؟
وقد عُرف المنصور بشدته وحرصه على ميزانية الدولة .

نحتاج إلى سماع آراء البقية
وأنا مثلكم .. أريد الوصول إلى قول فصل

نسيبة
21-01-2006, 10:18 PM
:::
السلام عليكم و رحمة الله
في إطار إضفاء جو من المرح الهادف على هذا المنتدى الطيب
إليكم هذه الطرائف النحوية:

قال أحد النحاة :
رأيت رجلا ضريرا يسأل الناس يقول :
ضعيفا مسكينا فقيرا ...
فقلت له : ياهذا ... علام نصبت ( ضعيفا مسكينا فقيرا )
فقال : بإضمار "ارحـــمـــوا" ....
قال النحوي : فأخرجت كل ما معي من نقود وأعطيته إياه فرحا ً بما قال:) .

نسيبة
21-01-2006, 10:23 PM
كان أحد النحويين راكباً في سفينة فسأل أحد البحارة: هل تعرف النحو؟

فقال له البحار: لا.

فقال النحوي: قد ذَهب نصف عمرك.

وبعد عدة أيام هبت عاصفة وكانت السفينة ستغرق فجاء البحار إلى النحوي

وسأله: هل تعرف السباحة؟ قال النحوي: لا.

فقال له البحار: قد ذَهب كل عمرك.

عــابر سبيل
23-01-2006, 02:51 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيك يا أخت الاسلام


وإلى الجميع هذه الطرفة:

عاد بعضهم نحويا، فقال له: ما الذي تشكوه؟
فقال النحوي: حمى جاسية، نارها حامية، منها الأعضاء واهية، والعظام بالية.
فقال له: لا شفاك الله بعافية، ياليتها كانت القاضية.

خالد بن حميد
23-01-2006, 06:52 PM
- قيل أن أحد الفقراء وقف على باب نحوي فقال من باب ؟ قال سائل فقال فلينصرف قال السائل : اسمي أحمد ممنوع من الصرف قال النحوي : اعطوا سيبويه كسرة
2- نــــــحوي ورجــــل يلحن :
قال رجل لسعيد بن عبد الملك الكاتب : تأمر بشيئا ؟
قال نعم بتقوى الله وإسقاط ألف شيء



3-قصد رجل الحجاج بن يوسف فأنشده :
أبا هشام ببابك قد شم ريح كبابك
فقال ويحك لم نصبت أبا هشام ؟
فقال الكنية كنيتي إن شئت رفعتها وإن شئت نصبتها ...






4- قال الأصمعي : رأيت أعرابيا ما سكا استار الكعبة وهو يقول : اللهم امتني ميتة أبي خارجة .
فقلت رحمك الله وكيف مات أبو خارجة ..؟
قال : أكل حتى امتلأ وشرب ونام في الشمس فمات شبعان ريان دفأن .
ملا حظة : قد يتبين لنا من هذه المواقف رغم طرافتها لكن مدى حرص العرب لا على لغتهم فحسب من الناحية اللغوية بل من الناحية الاعرابية كذلك ودقتهم في مواطنها وحنقهم على من لحن فيها وما ذلك إلا ليقينهم وعلمهم أن الموقع الاعرابي للكلمة قد يغير المعنى تغيرا جذريا وقد يقول قائل بل جاهل ما فائدة هذ التعقيد نقول له تلمح ذلك وأثره العظيم بل وخطورته في القرآن الكريم فحين فطن لذلك منكري صفة الكلام لله قالوا في الآية { وكلم الله موسى تكليما } بنصب لفظ الجلالة لأنه حينها يصبح مفعولا لافاعلا لينكروا صفة الكلام للرب والشواهد كثيرة جدا تدل على أهمية الإلمام بالمواقع الاعرابية حتى لا نقع فيما حرم الله عند قراءة القرآن ولن نعذر لأننا قادرين على التعلم
وفق الله الجميع لما يحب ويرضى .
منقول : وهذا رابط الصفحة :
http://forum.ma3ali.net/showthread.php?t=15183

نسيبة
24-01-2006, 12:46 PM
الأخ الكريم عــابر سبيل
الأخ الكريم أبو طارق
شكرا لمروركما وإضافتكما الطيبة
بارك الله فيكما

نسيبة
27-01-2006, 09:17 PM
طوس أو طــيـــس

عن أبي القاسم الحسن قال‏:‏ كتب بعض الناس :- كتبت من طيس , (يريد طوس )
فقيل له في ذلك
فقال‏:‏ لأن من تخفض ما بعدها
فقيل‏:‏ إنما تخفض حرفاً واحداً لا بلداً له خمسمائة قرية.:)

أفصح الفصحاء
08-02-2006, 12:32 PM
كان أعرابيان يطوفان بالبيت . فكان أحدهما يقول :
اللهم هل لي رحمتك ، فاغفر لي فإنك تجد من تعذبه غيري ، ولا أجد من يرحمني غيرك .
فقال الآخر : اقصد حاجتك ولا تغمز بالناس
كان أبو نواس خارجا من دار الخلافة فتبعه الرقاشي الشاعر وقال له : أبشر أبا علي ، إن الخليفة قد ولاك في هذه الساعة ولاية .
قال أبو نواس : وما هي ويلك ؟ قال الرقاشي : ولاك على القردة والخنازير. قال أبو نواس : إذا فاسمع وأطع
قال بعضهم لأبي العيناء : يا قرد !! فقال : وضرب لنا مثلا ونسي خلقه:

همس الجراح
12-02-2006, 02:41 AM
قال مجنون ليلى فيها :
أوميض برق في الأبيرق لاحا ................أم في ربى نجد أرى مصباحا
أم تلك ليلى العامرية أسفرت .................ليلاً فصيّرت المسـاء صباحا
وقال الشاعر مصطفى البابي الحلبي في شيخه عبد الله سراج الدين حين دخل عليه مساء فصبّح عليه بدل أن يمسّي فنظر إليه شيخه متعجباً :
صبّحتُه عند المساء فقال لي .................تهزا بقدري أم تروم مزاحا
فأجبتُه إشراق وجهك غرّني ................. حتى توهّمتُ المساءَ صباحا

همس الجراح
12-02-2006, 02:46 AM
كان بعضهم يقرأ " ولا تـَنكحوا المشركين حتى يؤمنوا " بفتح التاء بدل ضمها ، فضحك أستاذه حتى وقع على قفاه وهو يقول له : أيجوز أن نَـنكِحهم إذا آمنوا ؟!

همس الجراح
12-02-2006, 02:52 AM
كان الإمام يقرأ في سورة طه " فإذا هي حية تسعى " ثم تلعثم وبدأ يتأتئ فقد رأى أمامه حية حقيقية تسعى .. وخاف منها ، فأُغلق عليه ... ففتح عليه مَن وراءه " قال خذها ولا تخف." فردّ الإمام : تعال خذها أنت ... وولّى هارباً .

القضاعي
14-02-2006, 09:20 PM
الطرائف جمع طرفة ،و هي الحادثة التي تقع عفوية بين أناس ، فيستملحونها، لما يرون فيها من عجب، فيفرحون لنهايتها أو يحزنون.
و من معانيها المستظرف و الأطروفة و الطارف ، انظر العجم الوسيط 2/555
و كلها تدور حول المعنى المراد الحديث عنه .
فها هنا هاتان القصتان الطريفتان التي رواها لنا الدكتور: فهد بن ضويان السحيمي عن الدكتور: عبدالعزيز السدحان ،و هو ممن لازم الشيخ : عبدالعزيز بن باز رحمه أكثر من 22 سنة ،قال في طرفته:
كان رجل كبير السن ،يعمل في وزارة الداخلية أوائل عهد الملك فيصل رحمه الله ،و كان الوزير إذ ذاك ،هو خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله، فإذا جاء وقت الآذان ،أذن هذا الرجل ،ثم مرَّ بالموظفين لينبههم على دخول وقت الصلاة ،لأنهم في ذلك الوقت لم تكن هناك مكبرات للصوت ،فمر على أحد الموظفين الكبار في الوزارة ، فنهره و هدده بفصله لو جاءه مرة أخرى ، عندها تضايق الرجل و خشي على نفسه من شره ، فقرر أن يقدم استقالته إلى الوزير ،و لكن الوزير بحصافته أدرك أن وراء طلبه هذا أمراً مهماً ، فالح عليه أن يخبره بحقيقة أمره ، فما كان منه إلا أن رضخ له، و قال: إنني كنت أمر على الموظفين لأنبههم على الصلاة ،ففوجئت بالموظف الفلاني يوبخني و يتههدنني إن مررت به مرة أخرى ،عندها قال الوزير : و الله لا بد أن تؤذن على طاولته مدة أسبوع رغماً عن أنفه ، فذهب في اليوم الأول ليبر بقسم الوزير ،فواجهه الموظف بالزجر،و هو لا يرعوي ،و هدده إن عاد ليفعلن به و يفعل ، فعاد في اليوم الثاني فعرف أن وراءه ما وراءه من تحريض الوزير له ،فهد أكثر نففقعل هذا فيه قلة أدب ،فكيف يكرر فعلته ، ،عندها أمره الوزير أن يعدل إلىالآذان في مكانه المعتاد ،و كأن شيئاً لم يحدث من قبل .
و في هذه الطرفة من الفوائد ما يلي:
1- حكمة الملك فهد رحمه الله منذ أن كان وزيراً ،حيث عالج الموضوع بطريقة غير مباشرة ،فربما يزع الله بالسلطان ما لم يزعه بالقرآن .
2- أن الله نصر هذا المؤذن الضعيف الذي يرفع الذكر و يأمر بالمعروف ،بدفاع الوزير عنه .
3- أن الموظف قد استفاد من حلم الوزير عليه ،و كونه لم يواجه بجرمه و يأخذه بجريرته ، فصار بعد ذلك من المحافظين على الصلاة في الصف الأول من المسجد،و تلك هداية الله يهدي بها من يشاء من عباده.

الطرفة الثانية: وقع يا حمار:
ذهب رجل فقير و ذو عيال و له أم كبيرة و أخت أرمله إلى الرياض ليبحث له عن وظيفة ،فسمع أن في الإدارة الفلانية وظيفة ،فذهب في الصباح إلى مديرها ،ليشرح له ظروفه و شدة حاجته ،و لكنه فوجىء به ينهره ،قائلاً له من أخبرك أن عندنا وظيفة ،و أخرجه من مكتبه و هو منكسر الخاطر ،فلما خرج من عنده رآه أحد الموظفين ،فسأله عما قال له ، فأخبره الخبر ، فقال له: لا ضير تعال معي لنصلي مع أمير من الأمراء- و لم يسم الأمير- لعله يرى حاجتك فيجد لك وظيفة ،و فعلاً ذهبا إليه ،و بعد أن عرف مشكلته و قول الموظف له،قال: إن شاء الله ستأخذ هذه الورقة فتسلمها له، و سيوظفك مباشرة ،و لكني أقسم عليك ،قبل أن يعطيك إياها و قبل توقيعها أن تقول له: وقع يا حمار.
فما كان منه إلا أن ذهب إليه ،و سلمه الورقة في صبيحة اليوم التالي ،فأخذها و هو مطرق رأسه خجلاً من كلمته له و إذلاله له أمس ،و قال له ما أمره به الأمير دون خشية منه و رهبة له.
فانظروا رحمكم الله إلى ما في هذه الطرفة من العجائب:
1- عدم تقدير بعض المسؤلين لحاجة المتقدمين عليهم ،فلو رده بإحسان لكان في ذلك جبراً لخاطره، إما أن ينهره و يوبخه على تجاسره على الدخول عليه و معرفته أسرار مهنته.
2- الظلم و التسلط في بعض المسؤلين عاقبته الذل و الصغار ،فأذله الله هذا الموظف بمثل عمله لهذا المسكين،و الجزاء من جنس العمل.
3- نصرة ذووي القدرة للضعفاء ،و هذا شيء يفرضه علينا ديننا ،كل حسب قدرته ،و هذا يصدقه قول النبي صلى الله عليه و آله و سلم : (أنصر أخاك ظالماً أو مظلوماً) فهذا اللأمير نصر هذا الرجل الضعيف في موضع أحوج ما يكون إلى النصرة.
4- و فيها أن في بعض هؤلاء الأمراء الخير الكثير ،فهم يراقبون ربهم فيمن ولاَّهم الله تحت أيديهم ، فلما لجأ إليهم الضعيف،ليستنصر بهم، نصروه ،بما حباهم الله من الفضل،فجزاهم الله خيرا و بارك فيهم.
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

سامح
14-02-2006, 10:42 PM
بورك فيك أستاذي القضاعي

أمتعتنا بطُرَفِك ..

شاعرة الشام
15-02-2006, 07:08 PM
لله يعطيك العافية

عبير نور اليقين
16-02-2006, 12:42 PM
سأل سائل الفراء ، فقال : نسيت في الصلاة القراءة ونسيت كم مرة أنقصت ، فما حكم الصلاة ؟ فأجابه : تبني على المرة الأولى وتسجد مرة واحدة . فتعجب السائل وقال : تلك الأولى فأين الآخرة ؟ فأجابه الفراء : لأن التصغير عندنا لا يُصغَّر!

مريم الشماع
17-02-2006, 06:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله
سمع الأصمعي رجلا عند الملتزم يقول :يا ذي الجلال والإكرام.فقال: من كم تدعو؟ قال من سبع سنين،فلم أر الإجابة.فقال:إنك تلحن في الدعاء فأنى يستجاب لك؟ قل:يا ذا الجلال والإكرام.ففعل فأجيب،والله أعلم.

زهير أحمد ظاظا
04-03-2006, 01:31 PM
فيها إن:
يقال عندنا في بلاد الشام للمسألة أو القصة إذا كانت تنطوي على سر: (فيها إن) وأساس هذا أن أحد الخلفاء تعرض لمؤامرة تهدف للإطاحة به. فاطلع إمام مسجده =وكان من الصالحين = على جانب من المؤامرة، وعرف الرجال المتورطين في تدبيرها، فلما جاء الخليفة لصلاة الفجر وفي صحبته طائفة من المؤتمرين به افتتح الإمام الركعة الأولى من الصلاة بالآية: (إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك) (الآية 20/ سورة القصص) فصار المؤتمون به يفتحون عليه بقولهم: (الحمد لله رب العالمين) يذكرونه بقراءة الفاتحة... فكان يعيد الآية (إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك) ومازال كذلك حتى فطن الخليفة إلى مراده، وقطع الصلاة، وأمر حراسه بإلقاء القبض على حاشيته كلها. وفشلت المؤامرة، وأنعم على إمامه بالجوائز السنية، وصارت كلمة (فيها إن) مثلا سائرا، وهذه قصته. وقد روى ابن الأثير ما يشبه هذه القصة في أخبار أبي مسلم الخراساني فقال:
ذكر هرب نصر بن سيار من مرو
ثم أرسل أبو مسلم لاهز بن قريظ في جماعة إلى نصر بن سيار يدعوه إلى كتاب الله عز وجل، والرضاء من آل محمد، فلما رأى ما جاءه من اليمانية والربيعية والعجم وأنه لا طاقة له بهم أظهر قبول ما أتاه به وأنه يأتيه ويبايعه، وجعل يرشيهم لما هم من الغدر والهرب، إلى أن أمسوا، وأمر أصحابه أن يخرجوا من ليلتهم إلى مكان يأمنون فيه، فقال له سالم بن احوز: لا يتهيأ لنا الخروج الليلة ولكننا نخرج القابلة.
فلما كان الغد عبأ مسلم أصحابه وكتائبه إلى بعد الظهر وأعاد إلى نصر لاهز بن قريط وجماعة معه، فدخلوا على نصر، فقال: ما أسرع ما عدتم! فقال له لاهز بن قريط: لا بد لك من ذلك. فقال نصر: إذا كان لابد من ذلك فإني أتوضأ وأخرج إليه، وأرسل إلى أبي مسلم، فغن كان هذا رأيه وأمره أتيته، وأتهيأ إلى أن يجيء رسولي. فقام نصر، فلما قام قرأ لاهز بن قريظ: إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إني لك من الناصحين القصص:20. فدخل نصر منزله وأعلمهم أنه ينتظر انصراف رسوله من عند أبي مسلم. فلما جنه الليل خرج من خلف حجرته ومعه تميم ابنه والحكم بن نميلة النميري وامرأته المزبانة وانطلقوا هراباً، فلما استبطأ لاهز وأصحابه دخلوا منزله فوجدوه قد هرب.
فلما بلغ ذلك أبا مسلم سار إلى معسكر نصر وأخذ ثقات أصحابه وصناديدهم فكتفهم وكان فيهم سالم بن أحوز صاحب شرطة نصر، والبختري كاتبه، وابنان له، ويونس بن عبدويه، وحمد بن قطن، ومجاهد بن يحيى بن حضين، وغيرهم، فاستوثق منهم بالحدي، وكانوا في الحبس عنده، وسار أبو سملم وابن الكماني في طلب نصر ليلتهما، فأدركا امرأته قد خلفها وسار، فرجع أو مسلم وابن الكرماني إلى مرو، وسار نصر: ما الذي ارتاب به نصر حتى هرب؟ قالوا: لا ندري. قال: فهل تكلم أحد منكم بشيء؟ قالوا تلا لاهز هذه الآية: إن الملأ يأتمرون بك. قال: هذا الذي دعاه إلى الهرب. ثم قال: يا لاهز تدغل في الدين! ثم قتله.
واستشار أبو مسلم أبا طلحة في أصحاب نصر فقال: اجعل سوطك السيف وسجنك القبر. فقتلهم أبو مسلم، وكان عدتهم أربعة وعشرين رجلاً.
انتهى ما حكاه ابن الأثير، وذكر ابن خلكان شبيها من ذلك في ترجمة علي بن منقذ قال:
وكان موصوفاً بقوة الفطنة، وتنقل عنه حكاية عجيبة، وهي أنه كان يتردد إلى حلب قبل تملكه شيرز، وصاحب حلب يومئذ تاج الملوك محمود بن صالح بن مرداس، فجرى أمر خاف سديد الملك المذكور على نفسه منه، فخرج من حلب إلى طرابلس الشام وصاحبها يومئذ جلال الملك بن عمار، فأقام عنده، فتقدم محمود بت صالح إلى كاتبه أي نصر محمد بن الحسين علي بن النماس الحلبي أن يكتب إلى سديد الملك كتاباً يتشوقه ويستعطفه ويستدعيه إليه، ففهم الكاتب أنه يقصد له شراً، وكان صديقاً لسديد الملك، فكتب الكتاب كما أمر إلى أن بلغ إلى " إن شاء الله تعالى " فشدد النون وفتحها، فلما وصل الكتاب إلى سديد الملك عرضه على ابن عمار صاحب طرابلس ومن بمجلسه من خواصه، فاستحسنوا عبارة الكتاب واستعظموا ما فيه من رغبة محمود فيه وإيثاره لقربه، فقال سديد الملك إني أرى في الكتاب ما لا ترون، ثم أجابه عن الكتاب بما اقتضاه الحال، وكتب في جملة الكتاب " أنا الخادم المقر بالأنعام " وكسر الهمزة من أنا وشدد النون، فلما وصل الكتاب إلى محمود ووقف عليه الكاتب سر بما فيه وقال لأصدقائه: قد علمت أن الذي كتبته لا يخفى على سديد الملك، وقد أجاب بما طيب نفسي؛ وكان الكاتب قد قصد قول الله تعالى: (إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك). فأجاب سديد الملك بقوله تعالى: (إنا لن ندخلها أبداً ما داموا فيها)، فكانت هذه معدودة من تيقظه وفهمه؛ وهكذا ساق هذه الحكاية أسامة في مجموعه إلى الرشيد بن الزبير في ترجمة ابن النحاس.
وكانت وفاته في سنة خمس وسبعين وأربعمائة، رحمه الله تعالى.

سليم
11-03-2006, 01:21 AM
السلام عليكم
أما جمعتنا سفينة نوح !
قال خطيب الموصل أبو الفضل : حدثني أبي قال: توجهت إلى أبي إسحاق [ الشـيرازي الشافعي صاحـب كتاب المهذب ] ، فلما حضرت عنده رحب بي ، وقال : من أين أنت ؟ فقلت : من الموصل ، قال : مرحباً أنت بلدييّ ، قلت : يا سيدنا أنت من فيروز آباد ، قال : أما جمعتنا سفينة نوح .

نسيبة
19-03-2006, 05:47 PM
السلام عليكم و رحمة الله
شكرا لمروركم و إضافاتـــــــــــــــــــكم

نسيبة
19-03-2006, 05:54 PM
حكى العسكري في كتاب التصحيف أنه قيل لبعضهم: ما فـَـعَـلَ أبوك بحمارِهِ ؟ فقال: باعِــهِ ، فقيل له : لم قلت "باعِــهِ" ؟ قال : فلمَ قلت أنت "بحمارِهِ"؟ ... قال الرجل : أنا جررته بالباء ؟، فرد عليه بقوله: فلمَ تجرّ باؤك وبائي لا تجرّ !!؟.

سماء الأمل
20-03-2006, 01:59 PM
:::
السلام عليكم:

الوم صديقي وهذا محال

صديقي أحبه كلام يقال

وهذا كلام بليغ الجمال

محال يقال الجمال خيال

الغريب فيه..أنك تستطيع قراءته أفقيا ورأسيا.

يقول الامام علي:
مودته تدوم لكل هول...وهل كل مودته تدوم
أقرأالبيت بالمقلوب حرفا حرفا واكتشف الإبداع..حيث ان هذا البيت يقرا من الجهتين.

حملوا فما ساءت لهم شيم***سمحوا فما شحت لهم منن
سلموافلا زلت لهم قدم ***رشدوا فلا ضلت لهم سنن

الابيات السابقة لها ميزة عجيبة الا وهي:
ان الابيات,ابيات مدح وثناء ولكن اذا قرأتها بالمقلوب كلمة كلمه,أيتبتدي من قافية الشطر الثاني من البيت الاول وتنتهي باول كلمه بالشطر الاول من البيت الاول ,فأن النتيجة تكون ابيات هجائيه موزونة ومقفاه, ومحكمة ايضا.

وسوف تكون الابيات بعد قلبها كالتالي:

مننن لهم شحت فما سمحوا***شيم لهم ساءت فما حلموا
سنن لهم ضلت فلا رشدوا*** قدم لهم زلت فلا سلموا

سامح
22-03-2006, 12:41 AM
بورك فيك سماء الأمل :)

سماء الأمل
22-03-2006, 08:28 PM
شكرا (سامح) لمرورك على الموضوع .

نسيبة
06-04-2006, 07:56 PM
قدم على ابن علقمة النحوي ابن أخيه فقال له : ما فعل أبوك ؟ قال : مات ، قال : ومـــا كانت علته ؟ قال : ( ورمت قدميه ) . قال : قل قدماه . قال فارتفع الورم إلى ركبتاه . قال : قل : ركبتيه . فقال : دعني يا عم فما موت أبي بأشد علي من نحوك هــــــــذا .

معالي
06-04-2006, 09:32 PM
السلام عليكم

بارك الله فيك أختي الكريمة نسيبة.
رائعة طرائفكم، جزيتم خيرا.
لعلي أعود فيما بعد لإضافة المزيد بإذن الله.

نسيبة
07-04-2006, 03:51 PM
وعليكِ السلام و رحمة الله و بركاته أختي الغالية "معالي"
بارك الله فيكِ
و جزاكِ خيرا مثله
ننتظر إضافاتك بشغف
شكرا لمروركِ الكريم:)

نسيبة
07-04-2006, 03:52 PM
حكى أبو بكر التاريخي في كتابه أخبار النحويين :
أن رجلا قال لسمَّـاك بالبصرة : بكم هذه السمكة ؟
فقال السماك : بدرهمان...
فضحك الرجل !!!
فقال السماك : أنت أحمق، سمعت سيبويه يقول : ثمنها درهمان !!.

حذام
08-04-2006, 05:14 AM
جزيت خيراً أختي الكريمة ( نسيبة )
على هذا الموضوع الطريف كبابه

وأردت أن أعقب على تعليق أحد الإخوة عندما تحدث عن دلالة كل هذا على حرص العرب على إقامة النحو في الكلام
يقول الشيخ عبد القاهر أن النحوموجود في الكلام العربي على الصحة وعلى التمام وكما ينبغي ( فوجوده على هذه الصفة واجب لا فضل )
ويقول البلاغيون أن الكلام إذا خالف ما كان عليه جمهور النحاة ( ما يسمونه بضعف التأليف ) خرج عن حيز الفصاحة 0
من هذا وذاك تجد أن العرب تخرج من حيز الفصاحة ما خالف رأي الجمهور وأتى على الرأي اللأضعف أو الشاذ من حيز الفصاحة
لأنها تخرج من العربية ما كان خطأً صراحاً !!
بمعنى أن الكلام الذي به خطأ نحوي صراح هو كلام غير عربي فهو برطانة الأعاجم أشبه !!
ودمتم
حذام

نسيبة
08-04-2006, 11:40 PM
أختي الفاضلة حذام
أهلا و مرحبا بكِ في المنتدى:)
شكرا لمرورك الكريم، و تعقيبك الطيب
جزاكِ الله خيراً

نسيبة
08-04-2006, 11:48 PM
عن الحسين بن السميدع الإنطاكي ، قال : كان عندنا بإنطاكية عامل من حلب وكان له كاتب أحمق . فغرق في البحر ( شلنديتان ) من مراكب المسلمين التي يقصد بها العـدو ، فكتب ذلك الكاتب عن صاحبه إلى العامل بجلب يخبره : بسم اللـه الرحمن الرحيـــم . اعلم أيها الأمير أعزه اللـه تعالى أن شلنديتين أعني مركبين قد صفقا من جانب البحـر إي : غرقا من شدة أمواجه فهلك من فيهما أي : تلفوا . قال : فكتب إليه أمير حلـــب : بسـم اللـه الرحمن الرحيم ، ورد كتابك أي : وصل وفهمناه أي : قرأناه أدب كاتبك أي : اصفعه واستبدل به أي : اعزله فإنه مائق أي : أحمق والسلام أي : انقضى الكتاب
:) :) .

نائل سيد أحمد
09-04-2006, 12:43 AM
ابي عادوا فأين هي الوعود ــــــــــــــــــــــــــــ وفى ذئب وما وفت اليهود

ابي أبلغ ثرى الأقصى سلامي ــــــــــــــــــــ وقل يا أقص آتيك الأسود
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عن : تعددت الوجوه والإرهاب واحد
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مع تحيات شباب مدارس الخليل .

داوود أبازيد
09-04-2006, 04:03 PM
يروى أن الأمير عبدالله الأول بن الحسين الأول ، أمير إمارة ما كان يعرف زمنا بإمارة شرق الأردن سابقا ، وقد صارت مملكة وصار الأمير ملكا ، وفد إليه شاعر من لواء إربد بشمال الأردن ، يدعى ( مصطفى السكران ) وكانت بينهما علاقة شاعر بأمير ، وبينما كان القوم يتجاذبون أطراف الحديث ، التفت الملك إلى الشاعر وقال : ( وشْ ) فرد عليه الشاعر بقوله ( إنْ ) فما كان من الملك إلا أن قال لحرسه : خذوه إلى السجن ..
وحل هذا اللغز أن الأمير أرد أن يغمز من الشاعر بذكر قول الله تعالى في الشعراء : ( والشعراء يتبعهم الغاوون ) فرد عليه الشاعر بأن الله تعالى قال في الملوك أيضا ( إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها ... )

نائل سيد أحمد
10-04-2006, 08:04 AM
رائع ولكن ، الشاعر المذكور ( السكران ؟ ) وذاك هو ذاك ، لكن بلقيس ، هي بلقيس وأسلمت ، والملك هنا هو سليمان النبي عليه السلام ، مع فارق القياس ، مجرد تأمل .

نسيبة
13-04-2006, 03:07 PM
ابي عادوا فأين هي الوعود ــــــــــــــــــــــــــــ وفى ذئب وما وفت اليهود

ابي أبلغ ثرى الأقصى سلامي ــــــــــــــــــــ وقل يا أقص آتيك الأسود
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عن : تعددت الوجوه والإرهاب واحد
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مع تحيات شباب مدارس الخليل .
;) ;)

نسيبة
13-04-2006, 03:12 PM
نصيحة نحوي لمحتضر

عن أبي العيناء عن العطوي الشاعر أنه دخل على رجل عندنا بالبصرة وهو يجود بنفسه، فقال له‏:‏ يا فلان قل‏ لا إله إلا الله، وإن شئت فقل‏‏ لا إلهًا إلا الله، والأولى أحب إلى سيبويه
:) :)

داوود أبازيد
13-04-2006, 05:56 PM
حكى مصطفى صادق الرافعي رحمه الله ، في كتاب (تحت راية القرآن) أن عالما من علماء المدينة قصد الأرياف والقرى للوعظ والإرشاد ، فلما جن عليه الليل لم يجد غير إمام جامع القرية لينام عنده ، وبينما كانا في بعض الحديث قال شيخ القرية : عندي مسائل كنت أود أن ألقى بها العلماء ، وقد أتى بك الله إلينا ، قال العالم :هات . قال الشيخ : لقد غمضت علي مواضع في القرآن الكريم ، منها قوله تعالى إياك نعبد وإياك تسعين أم سبعين ؟. فأنا أقرؤها تسعين أخذا بالاحتياط ..

نسيبة
15-04-2006, 02:12 PM
:)
عن الحسين بن السميدع الإنطاكي ، قال : كان عندنا بإنطاكية عامل من حلب ، وكان له كاتب أحمق . فغرق في البحر ( شلنديتان ) من مراكب المسلمين التي يقصد بها العـدو ، فكتب ذلك الكاتب عن صاحبه إلى العامل بحلب يخبره : بسم اللـه الرحمن الرحيـــم . اعلم أيها الأمير أعزه اللـه تعالى أن شلنديتين أعني مركبين قد صفقا من جانب البحـر أي : غرقا من شدة أمواجه فهلك من فيهما أي : تلفوا . قال : فكتب إليه أمير حلـــب : بسـم اللـه الرحمن الرحيم ، ورد كتابك أي : وصل، وفهمناه أي : قرأناه ،أدب كاتبك أي : اصفعه واستبدل به، أي : اعزله فإنه مائق ،أي : أحمق والسلام ،أي : انقضى الكتاب .
:) :)

المحب الجريح
17-04-2006, 11:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
كان لأحدهم بستان وذات يوم جاءه سرب من الجراد فخاف صاحب البستان وأنشد قائلاً:
مرالجراد على زرعي فقلت له ...... ألمم بخير ولا تلمم بإفساد
فقال منهم عظيم فوق سنبلة ...... إنا على سفر لابد من زاد
وشكراً

داوود أبازيد
18-04-2006, 06:16 PM
الكسائي عالم النحو المعروف ، هو أحد أصحاب القراءات القرآنية أيضا ، وكان معلما للأمين والمأمون ولدي هارون الرشيد .
يقول الكسائي : صليت بالرشيد فأخطأت خطأ لا يخطئه صبي ، قلت ( لعلهم يرجعين ) فوالله ماراجعني الرشيد ، غير أنه قال : أية لغة هذه يا كسائي؟. فقلت : لكل جواد كبوة يا أمير المؤمنين .. فقال : أما هذا فنعم .. هذا هو أدب الخليفة مع العالم ..

فتى اللغة العربية
19-04-2006, 01:17 AM
كان ابن الرومي مقذعا في هجائه وكان الوزير القاسم يخاف هجوه فدس عليه من أطعمه كعكة مسمومة فلما أكلها أحس السم يسري في جسمه فقام يتلوى من الألم وقد أدرك السر فقال له الوزير إلى أنت ذاهب ؟ فقال : إلى حيث أرسلتني فقال له : سلم لي على والدي قال : ليس طريقي إلى جهنم .

نسيبة
20-04-2006, 10:35 PM
سـأل رجـل الحسن البصري : ما تقول في رجل مات وترك أبيه وأخيه ؟
فقال : أغيلمة إن فهمناهم لم يفهموا ، وإن علمناهم لم يتعلموا ، قل:ترك أباه وأخاه.[مفعول به منصوب بالألف]فقال له : فما لأباه وأخاه ؟
فقال الحسن :قل : لأبيــه وأخيــه.[ اسم مجرور بالياء]
قال : أرى كلما تابعتك خالفتني ! : :)

عبد القادر علي الحمدو
22-04-2006, 04:28 PM
أنشد بعض الحمقى:
عن المبرد قال: قال الجاحظ: أنشدني بعض الحمقى: مجزوء الرمل:
إن داء الحب سقمٌ ليس يهنيه القرار
ونجا من كان لا يع شق من تلك المخازي
فقلت: إن القافية الأولى راء والثاني زاي؟ فقال: لا تنقط شيئاً، فقلت: إن الأولى مرفوعة
والثانية مكسورة، فقال: أنا أقول لا تنقط وهو يشكل‍‍‍‍‍‍!!

عبد القادر علي الحمدو
22-04-2006, 04:32 PM
وقال رجل اسمه عمر لعلي بن سليمان الأخفش: علمني مسألةً من النحو ؟ قال: تعلم أن اسمك لا ينصرف. فأتاه يوماً وهو على شغل. فقال: من بالباب. قال: عمر. قال: عمراليوم ينصرف. قال: أوليس قد زعمت أنه لا ينصرف ؟ قال: ذاك إذا كان معرفة وهو الآن نكرة.

ليل هادئ
23-04-2006, 12:27 AM
سمع رجل قارئا يقرأ [ في بيوتٌ أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه ] بضم بيوت فقال له ياهذا إنما هي في بيوتٍ فعليك أن تجرها فقال القارئ يا مغفل الله يقول أذن الله أن ترفع وتريد أن أجرها


أخذ عبد الملكبن مروان بعض الخوارج فقال له ألست القائل
ومنا سويد والبطين وقعنب... ومنا أميرُ المؤمنين شبيب
فقال إنما قلت ومنا أميرَ المؤمنين شبيب أي يا أمير المؤمنين - فخلص نفسه بذلك-

نسيبة
23-04-2006, 03:56 PM
اعتل رجل، وأشرف على الموت، فاجتمع حوله أولاده في وداع أخير إلا أحد أبنائه، وكان دارسا للنحو يتَقَعَّر في الكلام، ويفتعل الكلمات.
قال أولاده: ندعو لك أخانا؟
فقال الرجل: لا تدعوه، إن جاء قتلني بنحوه ولفظه وتقعره وأنا بيدي ملك الموت، فارحموني منه يرحمكم الله.
فقالوا: يا أبانا، نحن نوصيه ألا يتكلم ويجلس في حضرتك صامتا، مؤدبا، لا يفتح فمه بحرف. ولما دعوه، دخل على أبيه فقال معاجلا: يا أبت، قل لا إله إلا الله تدخل الجنة وتفوز من النار، يا أبت، والله ما شغلني عنك إلا فلان، فإنه دعاني بالأمس، فأهْرَس وأعْدَس، واستَبْذَجَ وسَكْيَجَ وطَهْيَجْ، وأفْرَجَ ودَجَّجْ، وأبْصَلَ وأمْضَر ولوْزَجَ وافلَوْزَجْ.
فصاح أبوه، وقد ضاق صدره منه: غمِّضوني، فقد سبق هذا ملك الموت إلى قبض روحي.
:)

أيام حلوة
23-04-2006, 10:32 PM
أعرب : محمدن زيداً ، سؤل هذا السؤال في غرفة المدرسين في الأزهر فأجاب الدكاترة بأن هذا كلام فارغ فذهب السائل دون إجابة وبعد أن ذهب قام أحد المعيدين للحمام ليتوضئ وكان يفكر في المسألة فأتته الإجابة وهو في الحمام وعندما أنهى وضوئه عاد مسرعاً لغرفة المدرسين وسأل عن السائل فأخبروه أن السائل من السنة الثانية فذهب إليه وأخبره بأن الجواب كالتالي : محم منادى مرخم على لغة من لا ينتظر و دن فعل أمر من الدين و زيداً مفعول به ، وفي اليوم التالي وعندما كان جميع الدكاترة والمدرسون حاظرون قال هذا المعيد للشيخ الكبير عن ماحدث بالأمس وعن جوابه للمسألة وهو فخور بجوابه، فقال الشيخ للحظور أنا دائما ًأقول بأن عادل هذا سوف يكون له شأن عظيم في النحو ولأجل ذلك فأنا أقترح عليك ياعادل أن تجمع هذه المسائل التي يفتح عليك بها في الحمام وتخرجها في كتاب تسميه المسائل الحمامية .

اشراقة الصباح
23-04-2006, 11:55 PM
:rolleyes: فوائد رائعة...نشكركم

ليل هادئ
24-04-2006, 01:13 AM
قيل لأكول ما حد الشبع
قال ألا تعرف السماء من الأرض ولا الطول من العرض من شدة النهس والكسر والقطع والقرض
وقيل لآخر مثل ذلك فقال أن يُحشَى حتى يُخشَى
وقال ثالث أن تأكل حتى تدنو من الموت
وقال رابع إذا جحظت عيناك وبكم لسانك و ارجحنَّ بدنك وزال عقلك فأنت في أول الشبع قيل له إن كان هذا أوله فما آخره قال أن تنشق نصفين

لخالد
24-04-2006, 01:50 AM
أسعدكم الله كما أسعدتمونا :d

و زاد في علمكم كما أفدتمونا

داوود أبازيد
24-04-2006, 07:12 AM
دخل ابن الجصاص ، وكان يتظاهر بالبلاهة ، على الوزير ابن الفرات فقال له : عندنا كلاب يحرموننا من النوم ، فقال الوزير: لعلها جراء، فقال : بل قدي وقدك ..

معالي
24-04-2006, 04:19 PM
السلام عليكم
شكرًا للجميع، بارك الله فيكم

أختي العزيزة نسيبة: أُنسيت الموضوع، وأنا عند وعدي :)
هذا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=3979&highlight) موضوعٌ قديمٌ في المنتدى العام، أضيفه إلى موضوعك الجميل، مع الاعتذار عما ارتكبه صاحبه الكريم من تجاوزات لغوية. :)

تحياتي.

معالي
24-04-2006, 05:17 PM
بديعة بديعة !!

سلمتَ أيها الغائب.

خالد بن حميد
24-04-2006, 05:34 PM
أحسنت وبارك الله فيك

فاكهة المجلس
24-04-2006, 07:37 PM
معالي الله يسلمك من كل مكروه
وفيك بارك يابو طارق


محمد بن هاني: الأندلسي الشاعر كان قد استصحبه المعز الفاطمي من بلاد القيروان حين توجه إلى مصر، فلما كان ببعض الطريق، وجد محمد بن هاني مقتولاً مجدّلاً على حافة البحر وذلك في رجب من هذه السنة، وقد كان شاعراً مطبقاً قوي النظم إلا أنه قد كفَّره غير واحد من العلماء في مبالغته في مدحه الخلق، فمن ذلك قوله بمدح المعز.


ما شِئْتَ لا مَا شَاءَتِ الأَقْدَارُ
فَاحْكُمْ فَأَنْتَ الوَاحِدُ القَهَّارُ

وهذا من أكبر الكفر.

وقال أيضاً قبَّحه الله وأخزاه:

وَلَطَالَمَا زَاحَمْتُ تَحْتَ رِكَابِهِ جِبْرِيلا

خالد بن حميد
24-04-2006, 07:48 PM
فاكهة المجلس جزاك الله خيراً .
هؤلاء الشعراء من الذين عميت بصيرتهم , فحادوا عن الطريق القويم ؛ فلا بارك الله فيهم

عبد القادر المغربي
25-04-2006, 03:11 PM
السلام عليكم

كنت قبل سنوات طويلة سمعت في برنامج بنك المعلومات على قناة Art
أباتا عجيبة لم يبقى في ذاكرتي منها إلى هذه الأبيات :

فلو و لو لو ثم لو لو و لو و لو *** دنا خدر ليلى لكنت الو من وصل
فكم كم و كم كم ثم كم و كم و كم *** قطعت الفيافي و لافيوف و لم أمل

دلوني عليها يا أهل الخير

خالد بن حميد
25-04-2006, 04:31 PM
لا أدري أهذه القصيدة التي تبحث عنها أم لا :



لمن طللٌ بين الجديةِ والجبل = محلّ قديم العهد طالت به الطول
عفا غير مرتادٍ ومرّ كسر حوبٍ = ومنخفِض طامٍ تنكّر واضمحل
تنطّح بالأطلالِ منه مجلجل = أحمّ إذا احمومت سحائبه انسجل
فأنبت فيه من غشنض وغشنض = ورونق رندٍ والصلنددِ والأسل
وفيه القطا والبوم وابن حبوكل = وطير القطاطى واليلندد والحجل
وعنثلة والخيوان وبرسل = وفرخ فريق والرفلة والرّفل
وهام وهمهام وطالِع أنجدٍ = ومنحبِك الرّوقينِ في سيره ميل
فلماّ عرفت الداّر بعد توهّمىِ = تكفكف دمعي فوق خدّىّ وانهمل
فقلت لها يا دار سلمى وما الذي = تمتّعتِ لا بدّلتِ يا دار بالبدل
لقد طالما أضحيتِ قفراً ومألفاً = ومنتظراً للحىّ من حلّ أو رحل
ومأوًى لأبكارٍ حسانٍ أوانٍس = وربّ فتى كالليث مشتهر بطل
لقد كنت أسبى الغِيد أمرد ناشئاً = ويسبيننى منهنّ بالدّلّ والمقل
ليالِى أسبِى الغانياتِ بجمّة = معثكلةٍ سوداء زيّنها رجل
كأنّ قطير البانِ فى عكناتِها = على منثنًى والمنكبين على رطل
تعلّق قلبى طفلةً عربيّةً = تنعّم فى الديباجِ والحلى والحلل
لها مقلة لو أنهّا نظرت بها = إلى راهبٍ قد صام لِلهِ وابتهل
لأصبح مفتوناً معنّى بحبّها = كأن لم يصم لله يوماً ولم يصل
ألاربّ يومٍ قد لهوت بدلّها = إذا ما أبوها ليلةً غاب أو غفل
فقالت لأترابٍ لها قد رميته = فكيف به إن مات أو كيف يحتبل
أيخفى لنا إن كان في الليل دفنه = فقلن وهل يخفى الهلال إذا أفل
قتلتِ الفتى الكندِىّ والشاعر الذّى = أقرّت له الشّعّار طرا فيا لعل
لِمه تقتلى المشهور والشاعر الذى = يفلق هامات الرجال بلا وجل
كحلتِ له بسحر عينيك مقلةً = وأسبلتِ فرعاً فاق مسكاً إذا انسبل
ألا يابن غيلان اقتلوا بابن خالِكم = وإلاّ فما أنتم قبيل ولا خول
قتيل بوادى الحبّ من غير قاتلٍ = ولا ميّت يعزى نهاك ولا زمل
فتلك التي هام الفؤاد بحبّها = مهفهفة بيضاء دٌرّية القٌبل
ولى ولها في الناس قول وسمعة = ولى ولها في كلّ ناحية مثل
رداح صموت الحِجل تمشى تحيّراً = وصرّاخة الحِجلين يصرخن في زجل
غموض غضوض الحِجل لو أنها مشت = به عند باب السبسبين للانفصل
ألا لا ألا إلاّ لآِلاء لابِثٍ = ولا لا ألا إلاّ لآِلاء من رحل
فكم كم وكم كم ثم كم كم وكم كم = قطعت الفيافىِ والمهامه لم أمل
وكاف وكفكاف وكفّى بكفّها = وكاف كفوف الودق من كفّها انهمل
فلو لو ولو لو ثم لو لو ولو لو = دنا دار سلمى كنت أوّل من وصل
وفى فى وفى فى ثم فى فى وفى فى = وفى وجنتى سلمى أٌقّبل لم أمل
وسل سل وسل سل ثم سل سل وسل سل = وسل دار سلمى والربوع فكم أسل
وشصنل وشصنل ثم شصنل عشصنلٍ = على حاجبى سلمى يزين مع المٌقل
حجازية العينين مكّية الحشى = عراقيّة الأطراف روميّة الكفل
تِهاميّة الأبدانِ عبسيّة اللّمى = خزاعية الأسنانِ دٌرّية القبل
فقلت لها أيّ القبائل تنسبِى = لعّلى بين الناِس في الشّعر كي أسل
فقالت أنا كنديّة عربيّة = فقلت لها حاشا وكلاّ وهل وبل
فقالت أنا روميّة عجمية = فقلت لها ورخيز بياخوش من قزل
ولاعبتها الشّطرنج خيلى ترادفت = ورخّى عليها دار بالشاه بالعجل
فقالت وما هذا شطارة لاعبٍ = ولكنّ قتل النفس بالفيل هو الأجل
فناصبتها منصوب بالفيل عاجلاً = من اثنين في تسع بِسرع فلم أمل
وقد كان لعبى كلّ دستٍ بقبلةٍ = أقبّل ثغراً كالهلال إذا أفل
فقبّلتها تسعاً وتسعين قبلةً = وواحدةً أيضا وكنت على عجل
وعانقتها حتى تقطّع عقدها = وحتى فصوص الطّوق من جيدها انفصل
كأن فصوص الطوق لما تناثرت = ضياء مصابيحٍ تطايرن عن شعل
وآخر قولى مثل ما قلت أوّلاً = لمن طلل بين الجديّة والجبل

داوود أبازيد
25-04-2006, 05:44 PM
يزعمون أن هذه القصيدة لامرئ القيس ، وهذا لا يصح .. ولقد قرأتها في نهاية إحدى طبعات ديوان امرئ القيس قديما ، ولم أتبين أنها له ، وقد وضعها الناشر مع مجموعة قصائد في نهاية الديوان ، وقال إنها نسبت لامرئ القيس ، وليست نسبتها له مؤكدة..

د. خالد الشبل
25-04-2006, 06:23 PM
لا يوحي سبك القصيدة أنها من قول امرئ القيس، ألبتة.

خالد بن حميد
25-04-2006, 06:51 PM
الأساتذة الأفاضل يبدو لي أني قد رفعت القصيدة دون التمحص من أبياتها , ولم أتنبه لها إلا بعض وضعها , وقد لاحظت فيها بعض الأبيات التي قد لا ترضي الكثير من قارئيها . فأرجو عذري أحبتي

تـَيـْم
09-05-2006, 11:48 AM
أخي فاكهة المجلس .. كما أعلم أن البيت الآنف ذكره من قصيدة لعلي بن جبلة العكوّك في مدح أبي دلف .. لعلّ أحد الأخوة يحكم في أمرها ..

وتصويب البيت الثاني ..
أمديرها من حيث دار لشدّ ما .. زاحمت حول ركابه جبريلا

وسلمك الله ..

نسيبة
09-05-2006, 02:24 PM
بارك الله فيكم جميعا
لي عودة بإذن الله

جنون الفصحى
10-05-2006, 12:26 AM
شكرا لك يا نسيبة فالفكرة رائعة
*قال رجل لصاحب منزل:
أصلح خشب هذا السقف ..فإنه يقرقع!!
فقال صاحب المنزل :لا تخف فإنه يسبح .
قال الرجل : إني أخاف أن تدركه رقة فيسجد !!!!!

فاكهة المجلس
10-05-2006, 01:48 PM
عزيزي تـَيـْم

انت صاحب مشاكل !(ops

اسم القصيدة : ابن وحي اللـه

الشاعر : ابن هانىء الأندلسي العباسي

المدح : يمدح الخليفة المعز لدين اللـه ويذكر عيد النحر


وعلى أميرِ المؤمنِينَ غمامَةٌ
نَشَأتْ تُطَلِّلُ تاجَهُ تَظليلا

نَهَضَتْ بثقل الدُّرِّ ضوعِفَ نسجُها
فَجَرَتْ عليه عَسجداً محلولا

أمُديرَها من حيثُ دارَ لَشَدّ مَا
زاحمتَ حولَ ركابهِ جِبريلا

ذَعَرَتْ مواكبُهُ الجِبالَ فأعلَنَتْ
هَضَبَاتُهَا التكبيرَ والتهليلا

قد ضَمّ قُطرَيها العَجاجُ فما تَرى
بينَ السِّنانِ وكعبِهِ تخليلا
... اذا..الصواب حليفك في تصحيح البيت فقط :D

تـَيـْم
10-05-2006, 02:14 PM
عفواً .. إنما أعني ..

ما شئت لا ما شاءت الأقدار .. فاحكم فأنت الواحد القهار

أنه لعلي بن جبلة العكوّك .. والله أعلم ..

فاكهة المجلس
10-05-2006, 08:32 PM
انت مشاكس (ops

قال ابن عبد السلام في قواعده ولا تكاد تجد مداحاً إلا رذلاً ولا هجاء إلا نذلاً انتهى بل ربما تجاوز الحد حتى وقع في الكفر كقول ابن هاني الأندلسي شاعر المعز العبدي مخاطبا له:
ما شئت لا ما شاءت الأقدار
فاحكم فأنت الواحد القهار
فيض القدير

يقول ابن هانىء الأندلسي (الوافر):
ما شِئتَ لا ما شاءتِ الأقدارُ
فاحكُمْ فأنت الواحدُ القَهّار .. وله فيه غير هذا.
الوافي بالوفيات

وكان رحيله في رابع عشر ربيع الأول منها ومعه ألف حمل مال ومن السلاح والخيل والعدد ما لا يوصف فقدم جوهر إلى مصر ووصلت البشارة بفتحها في نصف رمضان سنة ثمان وخمسين فسر المعز سرورا كثيراً وأنشده ابن هانىء قصيدة أولها‏:‏ يقول بنو العباس‏:‏ هل فتحت مصر فقل لبني العباس‏:‏ قد قضي الأمر ولما وصلت البشارة من الشام بكسر عسكر أبي عبد الله الحسن بن أحمد القرمطي المعروف بالأعصم أنشده ابن هانىء قصيدة منها‏:‏
ما شئت لا ما شاءت الأقدار
فاحكم فأنت الواحد القّهار ..وأنشد أيضاً أخرى أولها‏:‏
وعلى أمير المؤمنين مظلّةٌ
زاحمت تحت لوائها جبريلا
اتعاظ الحنفا

أنت الواحد القهار
ابن هانىء الأندلسي العباسي المدح وقال يمدح الخليفة المعز لدين اللـه

ما شئتَ لا ما شاءَتِ الأقْدارُ
فاحكُمْ فأنتَ الواحد القهّارُ

وكأنّما أنْتَ النبيُّ مُحمّدٌ
وكأنّما أنصارُكَ الأنصارُ

أنتَ الذي كانتْ تُبشِّرنَا بهِ
في كُتْبِها الأحبارُ والأخبارُ
ابن هانىء الأندلسي

شو رايك عزيزي تـَيـْم ؟ تستسلم :mad:

تـَيـْم
11-05-2006, 03:17 AM
يجب أن يحكم في الأمر طرف ثالث أرضاه وترضاه :) ..

ولست مشككاً بك فاعلم ..

نسيبة
11-05-2006, 03:44 AM
أهلا و سهلا بكِ أختي الكريمة "جنون الفصحى"
بارك الله فيكِ

نسيبة
11-05-2006, 03:46 AM
سمع أعرابي ابا المكنون النحوي في حلقته وهو يقول في دعاء الاستسقاء : اللهم ربنا والهنا ومولانا صل على محمد نبينا، اللهم ومن أراد بنا سوءا فأحط به كإحاطة القلائد على ترائب الولائد ثم ارسخه على هامته كرسوخ السجل على هام أصحاب الفيل.
اللهم اسقنا غيثا مغيثا سريعا مجلجلا مسحنفرا هزجا شحا ثجاجا طبقا غدقا متغنجرا، فقال الأعرابي : ياخليفة نوح هذا الطوفان ورب الكعبة، دعني آوي الى جبل يعصمني من الماء .:) :)

البركي
11-05-2006, 10:11 AM
هل من جديد يا أهل الفصيح والكلام المليح

فاكهة المجلس
11-05-2006, 02:03 PM
جميل الحوار معك .. بارك الله فيك عزيزي تـَيـْم

ذكر أبو المُظَفّر محمد بن أحمد الأبيوردي ـ وقد أجاز لي أن أروي عنه قال:

كان أحمد بن المُدبِّر إذا مدحه شاعر ولم يرض شعره قال لغلامه نُجح: امضِ به إلى المسجد الجامع، فلا تفارقه حتى يُصلّي مائة ركعة ثم خلّه، فتجافاه الشعراء إلاّ المفرَد الُمجيد.
فجاءه الجَمل الشاعر، فاستأذنه في النشيد
فقال: قد عرفتَ الشرط

قال: نعم،

قال: فهات إذاً

فأنشده:

أردنا في أبي حسن مديحاً
كما بالمدح يُنتجعُ الولاةُ
فقلنا أكرم الثقلين طُرّاً
ومن كفاه دجلة والفُرات
وقالوا يقبل المدحات لكنْ
جوائزه عليهن الصِلاتُ
فقلت لهم: وما يغني عيالي
صلاتي إنما الشأنُ الزكاةُ
فيأمُر لي بكسر الصّاد منها
فتصبح [لي] الصلات هيَ الصَّلاة

فضحك وقال: من أين لك هذا

قال: من قول أبي تمام:

هنَّ الحمامُ فإن كسرت عيافةٌ
من حائهنّ فإنهن حِمامُ

فاستطرفه ووصله.
الجمل هذا مصري، واسمه الحسين بن عبد السلام ويكنى أبا عبدالله.

نسيبة
15-05-2006, 02:39 PM
عن أبي زيد الأنصاري قال:‏ كنت ببغداد فأردت الانحدار إلى البصرة، فقلت لابن أخٍ لي: اكتَر لنا.. فجعل ينادي: يا معشر الملاحون.. يا معشر الملاحون..
فقلت: ويحك!! ما تقول جُعلتُ فداك؟!
فقال: أنا مولع بالرفع!!

تـَيـْم
17-05-2006, 06:53 PM
هي العجلة لا بارك الله فيها .. علي بن جبلة العكوّك هو القائل في أبي دلف :

أنت الذي تنزل الأيام منزلها .. وتنقل الدهر من حالٍ إلى حال
وما مددت مدى طرفٍ إلى أحدٍ .. إلا قضيت بأرزاق وآجال

وقد غالى في المدح كما فعل ابن هانئك :) .. لذلك اشتبه علي الأمر وأسألك الصفح :) ..

فاكهة المجلس
18-05-2006, 10:13 PM
هي العجلة لا بارك الله فيها ..

لئن ذم من حالنا عجلــــــــة

لَئِن ذُمَّ مِن حالُنا عَجَلَةٌ
فَفي تِسعَةٍ عَجَلَة لا تَذُم

أَداءُ الصَلاةِ لَدى وَقتِها
وَإِكرامُ ضَيفٍ إِذا ما أَلَم

وَتَجهيزُ مَيتٍ قَضى نَحبَهُ
وَتَوبَةُ مَن قَد عَصى وَاِجتَرَم

وَإِنكاحُ بِكرٍ وَقُل سادِسا
قَضا الدينُ دينُ عَلَيهِ اِنحَتَم

وَزَيدَ إِيّابِ المُسافِرِ أَن
قَضى أَربَهُ وَجَميعَ النَهَم

وَرَميُ الجِمارِ جِمارِ مِنى
وَاِعطا الزَكاةِ بِها التِسعُ تَم

وَأَقسامُ كُفرِ المَرءِ أَربَعَةٌ أَتَت
فَكُن عائِداً بِاللَهِ مِن سَبَبِ النِقَم

نِفاقٌ وَإِنكارُ وَجَحدُ ثَلاثَة
وَرابِعَها الكُفرانُ يا صاحِ بِالنِعَم

محمد الصفاقسي :)

خالد بن حميد
18-05-2006, 11:07 PM
بارك الله فيك فاكهة المجلس وجزاك الله خيراً . وليت زياراتك للفصيح تكون متقاربة لتشدينا بجميل نقلك . فبارك الله فيك .

فاكهة المجلس
20-05-2006, 08:31 PM
انشغلنا او شغلتنا الدنيا يابو طارق ..

وقد روى أن أم كلثوم قالت لابن ملجم وهو واقف...
ويحك لم ضربت أمير المؤمين( علي بن ابي طالب )؟

قال: إنما ضربت أباك

فقالت: إنه لا بأس عليه،

فقال: لم تبكين؟

والله لقد ضربته ضربة لو أصابت أهل المصر لماتوا أجمعين، والله لقد سممت هذا السيف شهراً ولقد اشتريته بألف وسممته بألف.

قال الهيثم بن عدي: حدثني رجل من بجيلة عن مشيخة قومه أن عبد الرحمن بن ملجم رأى امرأة من تيم الرباب يقال لها قطام كانت من أجمل النساء ترى رأي الخوارج، قد قتل على قومها على هذا الرأي فلما أبصرها عشقها فخطبها فقالت:
لا أتزوجك إلا على ثلاثة آلاف وعبد وقينة، فتزوجها على ذلك فلما بنى بها قالت له....
يا هذا قد فرعت (من حاجتك) فافرع (من حاجتي) فخرج ملبساً سلاحه وخرجت معه فضربت له قبة في المسجد وخرج عليُّ يقول: الصلاة الصلاة، فاتبعه عبد الرحمن فضربه بالسيف على قرن رأسه فقال الشاعر: ــــ قال ابن جرير: هو ابن مياس المرادي: (الطويل)

فَلَمْ أَرَ مَهْراً سَاقَهُ ذُو سَمَاحَةٍ
كَمَهْرِ قَطامٍ بَيِّناً غَيْرَ مُعْجَمِ
ثَلاثةُ آلافٍ وَعَبْدٌ وَقَيْنَةٌ
وَقَتْلُ عَلِيَ بالحُسَامِ المُصَمّمِ
فَلاَ مَهْرَ أَغْلَى مِنْ عَلِيَ وإنْ غَلا
وَلا فَتْكَ إلاّ دُونَ فَتْكِ ابْنِ مُلْجَمِ

(وقد عزى ابن جرير هذه الأبيات إلى) ابن شاس (المرادي وأنشد له ابن جرير) في قتلهم علياً: (الطويل)

وَنَحْنُ ضَرَبْنَا مَالِكَ الخَيْرِ حَيْدَراً
أَبَا حَسَنٍ مَأْمُومَةً فَتَقَطَّرَا
وَنَحْنُ خَلَعْنَا مُلْكَهُ مِنْ نِظَامِهِ
بِضَرْبَةِ سَيْفٍ إذْ عَلا وَتَجَبَّرَا
وَنَحْنُ كِرَامٌ فِي الهياجِ أعِزَّةٌ
إذا الَوْتُ بِالمَوْتِ ارْتَدَى وَتَأزَّرَا


وقد امتدح ابن ملجم بعض الخوارج المتأخرين في زمن التابعين وهو عمران بن حطان وكان أحد العباد ممن يروي عن عائشة في صحيح البخاري فقال يمدح ابن ملجم فيه: (البسيط )

يا ضَرْبَةً مِنْ تَقِيَ ما أَرَادَ بِهَا
إلاَّ لِيَبْلُغَ مِنْ ذي العَرْشِ رِضْوَانَا
إنِّي لأذْكُرُهُ يَوْماً فَأَحْسَبُهُ
أَوْفَى البَرِيَّةِ عِنْدَ الله مِيزَانَا
البداية والنهاية

العطاء
21-05-2006, 04:07 AM
بعض الطرائف التي عرضت ، فيها استهزاء صريح بالآيات القرآنية ، ثم ما المصادر التي تؤكد هذ المصائب !! . :mad:

اتقوا الله . (ops

نسيبة
23-05-2006, 12:00 AM
الأخ الفاضل:"العطاء"
لقد قرأتُ ما أشرتَ إليه، لكنني لا أستطيع الجزم بأنه استهزاء بآيات القرآن الكريم.وأظنك تعلم بأنني لا أملك حذفه أو تعديله ،ولم أودّ التعليق عليه حينئذ لأنني طننت أنه لو كان الأمركذلك لتدخّل المشرفون الكرام بالتنبيه أو الحذف أو ما شابه ذلك.
وعموما، أغتنم هذه المناسبة لأذكّر الأعضاء الكرام بالالتزام بنقل الطرائف النحوية فقط التزاما بعنوان الموضوع، وتحرّي عدم إدراج مشاركات يكون فيها مساس بالقرآن العظيم، من باب التعظيم و الإجلال.
جزاك الله خيرا

-----------------------------------
جاء في الأثر:جرّبتُ اللين والسّيف، فوجدتُ اللين أقطع

نسيبة
23-05-2006, 12:03 AM
-----------------------------------------

خالد بن حميد
23-05-2006, 10:25 PM
أضحك الله سنك أستاذنا الفاضل . ولعلي سأبحث في القديم لأني وجدت فيه المتعة الحقة . :)

نائل سيد أحمد
23-05-2006, 10:56 PM
وماذا عن لا يدخل الجنة عجوز ..
وإيمان العجائز في قصة رب المشرق والمغرب ؟ ، ..
ورحم الله جدتي ، فقد استجاب لها الله الدعاء ..

لؤلؤة البحر
24-05-2006, 04:31 PM
هداك الله أبا سارة فقد أسرفت في جمع ماجمعت .ما قال من قال من شعر في العجائز (سابا شاتما ) إلا كان أسوأ منهن لأنه ما ضجر ولاتكلم إلا بعد أن أفنى شبابها وأسعدت شبابه .:mad: ولما شبع منها تمنى موتها والله المستعان وهو للضعفاء رحمن .;)

معالي
24-05-2006, 04:52 PM
عزيزتي لؤلؤة
إنما هي ملح من ملح أستاذنا الكبير، أراد بها شرح صدورنا ورسم البسمة على شفاهنا، أثابه الله.

أما قدر العجائز ومكانتهن فمحفوظ محفوظ حتى عند أستاذنا! :)
جُزيت من الله خير الجزاء.

أحمد الغنام
24-05-2006, 05:01 PM
وهذه تكرمة مني للعجائز

عشقتها شمطاء شاب وليدها=وللناس فيما يعشقون مذاهب

خالد بن حميد
24-05-2006, 05:08 PM
ما معنى شمطاء ؟ وهل تحوي مكرمة ؟

أحمد الغنام
24-05-2006, 05:15 PM
جزاك الله خيراً أخي الفاضل أبو طارق

الشمط هو بياض شعر الرأس يخالط سواده

أما عن التكرمة وبعد الذي قرأنا بعضه هناك من يعشق الذي شاب وليدها
فلا بد ان يكون فيه مكرمة وعرفان بالفضل

مع عاطر التحيات

خالد بن حميد
24-05-2006, 05:20 PM
بارك الله فيك أستاذنا الفاضل . الحقيقة أول ما قرات هذه الكلمة ما وجدت فيها غير التزرية لما كنا نستخدم هذه اللفظة . وبعد ما طرحت سؤالي ذهبت أستكشف عنها وجدتها مثلما قلت . فبارك الله فيك , وحفظ لنا أمهاتنا وجداتنا .

الدجران
26-05-2006, 01:26 AM
ومادام أن أبا سارة أبى إلا أن يبدأ هذه الحملة على العجائز فهذه مشاركة

عَجوزٌ تَصابى وَهيَ بِكرٌ بِزَعمِها *** وَمُذ أَلفِ عامٍ قَد وَجى خَدَّها الواجي
تَرى مَشيَها تَحتَ القِناعِ كَأَنَّهُ *** ضَفائِرُ ليفٍ في هَدِيَّةِ حُجّاجِ

معالي
26-05-2006, 03:25 AM
ربما اشتعلت حربا! :)

فقط لتعلموا أننا نكره منكم ما تكرهون منا! :)

نسيبة
26-05-2006, 06:35 PM
عن الأصمعي عن عيسى بن عمر قال‏:‏ كان عندنا رجل لحان فلقي رجلاً مثله
فقال‏:‏ من أين جئت ؟ فقال‏:‏ من عند أهلونا .
فتعجب منه وحسده وقال‏:‏ أنا أعلم من أين أخذتها‏:‏ أخذتها من قوله تعالى" شغلتنا أموالنا وأهلونا "
:)

الدجران
26-05-2006, 06:39 PM
عَجوزٌ مِن بَني حامِ بنِ نوحٍ *** كَأَنَّ جَبينَها حَجَرُ المَقامِ

الدجران
26-05-2006, 06:54 PM
شكل الأخت معالي الآن تعد موضوعا عن الشيوخ والشيب والقحامة وكأني بك يا أبا سارة وأنت تمشي على ثلاثة وتقرأ هذا الكلام طبعا إذا بقي لك سدفة من نور عينيك وتقول ليتني ما بدأت لأن لكل فعل ردة فعل مساوية له في المقدار -وقد تزيد قليلا- ومعاكسة له في الاتجاه .
وتذكر قول القائل :

أنا شيخ ولي امرأة عجوز *** تراودني على ما لايجوز

معالي
26-05-2006, 07:41 PM
كَأَنَّ جَبينَها حَجَرُ المَقامِ
حجر المقام في أصله أبيض. :)


شكل الأخت معالي الآن تعد موضوعا عن الشيوخ والشيب
لعل الحرب تـُؤجّل إلى ما بعد الإجازة بإذن الله، لظروف السفر. :)

الغامدي
27-05-2006, 11:55 AM
في جعبتي الشيء الكثير عن العجائز :)
ولكن أخشى أن نتعدى الحدود فنُغضب بعض الأعضاء :d

خالد بن حميد
27-05-2006, 12:03 PM
أما أنا , فحبي لوالدتي وجدتي لا يوصف . :) .
ولعل لي عودة إن شاء الله

معالي
27-05-2006, 12:12 PM
ولكن أخشى أن نتعدى الحدود فنُغضب بعض الأعضاء :d
لا عليك أستاذنا الكريم
هناك قوة طوارئ خاصة للحماية! :)


أما أنا , فحبي لوالدتي وجدتي لا يوصف . :) .
أطال الله في عمرهما على طاعةٍ وعملٍ صالح.

خالد بن حميد
27-05-2006, 12:19 PM
أطال الله في عمرهما على طاعةٍ وعملٍ صالح.
وجميع المسلمين بإذن الله .اللهم آمين .
دمت بخير وجزاكش الله خيراً

أحمد الغنام
02-06-2006, 11:02 AM
للترويح

قالت إحدى الساحرات لرجل وزوجته: لكونكما من افضل الزوجين وقضيتما معا ما يقارب الـ 35 عاما، فإني سأهب لكل واحد منكما أمنية لأحققها له.

قالت الزوجة:
انا أتمنى أن أسافر حول العالم مع زوجي العزيز دون أن نفترق.

حركت الساحرة عصاها بشكل دائري مرددة " أبرا كدابرا أبرا كدابرا, أبرا كدابرا" فظهرت تذكرتين للسفر حول العالم وضعتها في يد الزوجة.

جاء دور الزوج الذي جلس يفكر ثم قال:
هذه لحظة رومانسية, لكن الفرصة لا تأتي إلا مرة واحدة في العمر, ........ آسف حبيبتي، لكن أمنيتي أن أتزوج امرأة تصغرني بـ 30 عاما.

شعرت الزوجة بغصة في حلقها وبطعنة سيف في قلبها وبدت خيبة الأمل على وجهها, لكن الأمنية أمنية.

حركت الساحرة عصاها بشكل دائري مرددة " أبرا كدابرا أبرا كدابرا, أبرا كدابرا"
فجأة أصبح عمر الزوج 90 عاما

قد يعتقد بعض الرجال أنهم أذكياء ولكنهم ينسون أن الساحرات في النهاية هم نساء

الغامدي
03-06-2006, 02:16 PM
بعث شاعرٌ بهديةٍ لصاحبه ، وكانت الهدية حذاءً ... فكتب مع هديته بيتين من الشعر :

لـــقد أهديت توفيقاً حـــذاءً *** فقال الحاسدون وما عليهِ
أما قال الفتى العربي يوماً *** شبيه الشيء منجذبٌ إليـهِ

فرد عليه صاحبه :

لو كان يُهدى إلى الإنسان قيمته *** لكنت أسألك الدنيا وما فيها
لــكن تقبلت هــذا منك معتقـــداً *** أن الهدية على مقدار مهديها

محمد الجهالين
03-06-2006, 03:23 PM
شاعرنا الغامدي

إذا بقيت "الهدية" مفردة فسيـبقى البيت كسيرا ، فما رأيكم أن نجمعها تكسيرا.

ولأن العاشية تهيج الآبية ، هذا تفصيل المداعبة الكاوية

الشاعران لبنانيان من شعراء المهجر، نعمت قازان ، وتوفيق غضون ،
والمناسبة زيارة غضون لمحل الأحذية الذي افتتحه قازان في " بوينس آيرس" ، وعدم اكتفائه بالشراب ضيافة ، وإصراره على حذاء ضيافة فوقها ، وعندما حمل توفيق الهدية أخرج نعمت ورقة وكتب البيتين الأولين ، فأخرج توفيق ورقة كتب عليها:
لو كان يُهدى إلى الإنسان قيمتُه *** لكنت أستأهل الدنيا وما فيها
لكـن تقبلت هـذا النعـل معتـقـداً *** أن الهدايا على مقدار مهديها

معالي
03-06-2006, 04:51 PM
أسعدكما الله.

ولكما منا هدية الدعاء. :)

خالد بن حميد
03-06-2006, 04:57 PM
أسعدكما الله.
اللهم آمين

الغامدي
03-06-2006, 07:39 PM
شاعرنا الغامدي

إذا بقيت "الهدية" مفردة فسيـبقى البيت كسيرا ، فما رأيكم أن نجمعها تكسيرا.

ولأن العاشية تهيج الآبية ، هذا تفصيل المداعبة الكاوية

الشاعران لبنانيان من شعراء المهجر، نعمت قازان ، وتوفيق غضون ،
والمناسبة زيارة غضون لمحل الأحذية الذي افتتحه قازان في " بوينس آيرس" ، وعدم اكتفائه بالشراب ضيافة ، وإصراره على حذاء ضيافة فوقها ، وعندما حمل توفيق الهدية أخرج نعمت ورقة وكتب البيتين الأولين ، فأخرج توفيق ورقة كتب عليها:
لو كان يُهدى إلى الإنسان قيمتُه *** لكنت أستأهل الدنيا وما فيها
لكـن تقبلت هـذا النعـل معتـقـداً *** أن الهدايا على مقدار مهديها

نعم أخي الفاضل
هي الهدايا جمعاً لا إفراداً .
ثم أشكرك على نسبتها ، فقد كنت أحفظها جاهلاً صاحبيها .

وفقك الله وسدد خطاك .

محبك
الغامدي

الغامدي
03-06-2006, 07:40 PM
أسعدكما الله.

ولكما منا هدية الدعاء. :)
آمين
ولك منا مثل هديتك .

الغامدي
03-06-2006, 07:46 PM
اللهم آمين

مرحباً بك معنا ، لكن فاتتك الهدية :) ، لك مني مثلها أيضاً ، الهدية َ الثانية لا الأولى :p .

خالد بن حميد
03-06-2006, 07:49 PM
بارك الله فيك . ولا أريد غير الثانية :)

المعلم
08-06-2006, 11:09 PM
أنت فعلا فاكهة المجلس، والأدب .
الحكم موجودة لكن بيت القصيد فيمن يوفق لحسن الاختيار فيعرضها لنا ويلفت النظر لها ، يبدو أنك تحسن الاختيار يا فاكهة المجلس :...

نسيبة
17-06-2006, 04:29 PM
دخل الخليل بن أحمد على مريض نحوي وعنده أخ له، فقال الأخ للمريض : افتح عيناك و حرّك شفتاك إن أبو محمد جالسا.
فقال الخليل: إن أكثر علّة أخيك من كلامك
:) :)

أبو اليسر
17-06-2006, 11:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،
وأدلي بدلوي هنا ، هي طرفة سمعتها من والدي (حفظه الله)،
ولا أعرف إن كان سمعها من غيره ، أو قرأها من مصدر مكتوب ،،
وهي تحكي عن أحد الولاة من الأتراك (أيام الخلافة العثمانية)،
كان هذا الوالي (وإسمه داود) لا يجيد التحدث بالعربية ،،
فطلب من يعلمه النحو،،
وبدأ معه ، أحد المتخصصين في النحو ،،
وخلال شرحه لبعض القواعد ، ضرب له المثال المشهور :
( ضَرَبَ زَيْـدٌ عَمْرَاً ) ،
فاستوقفه الوالي ، ليسأله : وماذا فعل عمرو ليضربه زيد ؟
فقال المعلم : لم يفعل شيئاً ، وإنما هو مجرد مثال !
قال الوالي : هكذا ؟ وبدون سبب ! ألا يوجد قانون يحكم؟
،،،،،،،،،،،إما أن توضح السبب ، أو سأرسلك إلى السجن .
ولم يجد المعلم المسكين جواباً مقنعاً للوالي ،، فأخذوه إلى السجن !
وطلب الوالي معلماً آخر ،، وتكررت معه الحكاية ،وأخذ المعلم الجديد إلى السجن ،
وهكذا مع معلم ثالث ورابع حتى سجن كثير من المعلمين ،،
وانتشر الخبر ، وتهرب المعلمون من الوالي حتى لا يتورطون في هذه المسألة الصعبة !!!!
إلى أن جاء معلم فصيح (وفصيح هذه من عندي من أجل عيون المنتدى) ،
فطلب من الوالي أن يطلق السجناء ، إن هو أقنعه بالجواب ،
فوافق الوالي ،،،
قال المعلم : لو علمت ما فعل عمرو ،، لحكمت عليه بالسجن وليس بالضرب فقط ،
قال الوالي : وماذا فعل ؟
قال المعلم : عمرو هذا لص خطير ،،
قال الولي : أمان ، ربي أمان ،، وماذا سرق ؟
قال المعلم : لقد سرق عمرو حرف الواو من داوود ،،
،،،،،،،،،، والمفروض أن حروف كلمة عمرو ثلاثة فقط (ع ، م ، ر)
،،،،،،،،،، أما داود فكان يجب أن تكون حروفه خمسة (د ، ا ، و ، و ، د)،،
وحيث أن الوالي أسمه داود ( كما أسلفنا ) فقد أعجبه الجواب ،، وأطلق المساجين ،،


***

فتاة العروبة
04-07-2006, 01:21 AM
بارك الله فيك ِ يا نسيبة

خبر مقدّم
08-07-2006, 08:45 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

- سمِع أعرابيٌّ أحدَ الولاةِ يخطبُ ويلحَنُ فقال : أشهدُ أنك ملكتَ بقوة ! .

- كان عمرُ بن الخطاب إذا رأى رجلاً يُلجلِجُ في كلامِه قال : خالقُ هذا وخالقُ عمرو بن العاص واحد ! .

- ارتـُجّ على يزيد بن المهلـّب _ وهو على المنبر _ فلما نزل قال :
فإن لا أكن فيكم خطيباً فإنني .....بسيفي إذا جدّ الوغى لخطيبُ
فقيل له : لوقلتَ هذا على المنبرِ لكنتَ أخطبَ العرب !

خالد بن حميد
08-07-2006, 09:56 PM
بارك الله فيكم على هذه اللطائف , وجزى الله الأستاذة نسيبة خير الجزاء .
ولكم تمنيت أن أشارككم ؛ لكن ما باليد حيلة(ops
دمتم بخير

نسيبة
12-07-2006, 08:47 PM
الإخوة الأفاضل:
أبو اليسر
فتاة العروبة
خبر مقدّم
أبو طارق

شكرا لمروركم
بارك الله فيكم

لست في الظل
30-07-2006, 01:34 AM
تشكرون جزيل الشكر على هذه الطرائف..

وإن شاء الله سأشارك معكم بمثل هذه الطرائف متى ما سنحت لي الفرصة

وإلى اللقاء ،،،

المسك العربي
30-07-2006, 02:09 AM
طرق سائل أحد الأبواب فقال صاحب الدارلغلامه انظر من الطارق
فقال الغلام سائل يسأل فقال صاحب الدار قل له ينصرف فقال السائل اسمي
أحمد لاينصرف فذكر ذلك الغلام لصاحب الدار فقال صاحب الدار لغلامه أعطِ
سيبويه كسرة .

المسك العربي
30-07-2006, 02:09 AM
طرق سائل أحد الأبواب فقال صاحب الدارلغلامه انظر من الطارق
فقال الغلام سائل يسأل فقال صاحب الدار قل له ينصرف فقال السائل اسمي
أحمد لاينصرف فذكر ذلك الغلام لصاحب الدار فقال صاحب الدار لغلامه أعطِ
سيبويه كسرة .


مكرر

رائد عبد اللطيف
30-07-2006, 02:46 PM
قال الشاعر :
عزلوك لما قلت (ما) أعطي وولوا من بذل
أوما علمت بأن (ما) حرف يكف عن العمل

عبد القادر علي الحمدو
31-07-2006, 01:19 AM
توضيح...
عن الحسين بن السميدع الإنطاكي ، قال : كان عندنا بإنطاكية عامل من حلب وكان له كاتب أحمق . فغرق في البحر ( شلنديتان ) من مراكب المسلمين التي يقصد بها العـدو ، فكتب ذلك الكاتب عن صاحبه إلى العامل بجلب يخبره : بسم اللـه الرحمن الرحيـــم . اعلم أيها الأمير أعزه اللـه تعالى أن شلنديتين أعني (مركبين) قد صفقا من جانب البحـر إي :( غرقا من شدة أمواجه )فهلك من فيهما أي :( تلفوا) . قال : فكتب إليه أمير حلـــب : بسـم اللـه الرحمن الرحيم ، ورد كتابك أي : (وصل )وفهمناه أي :( قرأناه) أدب كاتبك أي : (اصفعه (واستبدل به أي : (اعزله) فإنه مائق أي :( أحمق )والسلام أي : (انقضى الكتاب).

لست في الظل
01-08-2006, 12:21 AM
شكرا عزيزي على هذا الموضوع الجميل

سلمت يداك ..

والسلام ،،،

حسّان بن ثابت
01-08-2006, 01:19 PM
ما شاء الله منورين كلام طيب وجميل وما أجمل المداعبة بين الشعرااء

حسّان بن ثابت
01-08-2006, 01:49 PM
ما شاء الله عليكم
وبارك الله فيكم
وجزاكم الله خير الجزاء
وعندي مشاركة ..............\
سقط أستاذ نحو في حفرة ...
فأتى الناس يريدون إخراجه ورفعه .....
فرفعووووووه بالضمة .........
ومشكووورين على المووضوووع الطيب

علقمة الفحل
01-08-2006, 02:25 PM
انستنا يا شيخ منعم

عبد القادر علي الحمدو
01-08-2006, 07:06 PM
الطالب والجمل (منقول)

رسب أحد الطلاب في مادة التعبير وهذا امر غير اعتيادي ان يرسب طالب في مادة سهله كالتعبير
وعندما سئل المدرس عن سبب رسوبه في المادة قال: والله ياأخوان الطالب لايركز كل مره يكتب موضوع يخرج عن الموضوع , قالو اعطنا عينات من مواضيع التعبير التي كتبها .. فقال المدرس على سبيل المثال : طلبنامنه مره كتابة موضوع عن فصل الربيع فكتب الطالب الاتي:

" فصل الربيع من اجمل الفصول في السنة , تكثر فيه المراعي الخضراء مما يتيح للجمل ان يشبع من تلك المراعي, والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما , ويستطيع المشي على الرمل بسهولة ويسر. يربي البدو الجمل فهو سفينة الصحراء فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقه الى اخرى.. والجمل حيوان اليف ..... الخ.

ويستمر الطالب في التغزل في الجمل وينسى الموضوع الرئيسي..

فقال المدرسين قد يكون قرب موضوع الربيع من الجمل وارتباطه بالرعي هو الذي جعل الطالب يخرج عن الموضوع ..

فقال المدرس : لا , خذو على سبيل المثال هذا الموضوع الذي طلبنا من الطالب ان يكتب عنه .

اكتب عن الصناعات والتقنيه في اليابان ..

فكتب الطالب الاتي : " تشتهر اليابان بالعديد من الصناعات ومنها السيارات , لكن البدو في تنقلاتهم يعتمدون على الجمل، والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما , ويستطيع المشي على الرمل بكل سهوله ويسر , ويربي البدو الجمل, فهو سفينة الصحراء , فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقه الى اخرى .. والجمل حيوان اليف ......

قال المدرسين هل هناك موضوع اخر فقال المدرس كل موضوع يبدأ فيه لنصف سطرينتهي بصفحات عن الجمل , وهذا موضوع بعيد جدا عن الجمل ..

اكتب موضوعا عن الحاسب الالي وفوائده.

فكتب الطالب الاتي: الحاسب الالي جهاز مفيد يكثر في المدن ولايوجد عند البدو لان البدو لديهم (الجمل) والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما ويستطيع المشي على الرمل بكل سهوله ويسر . ويربي البدو الجمل, فهو سفينة الصحراء , فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقه الى اخرى.. والجمل حيوان اليف ...

وعندما علم الطالب بأنه رسب في مادة التعبير تقدم بشكوى يتظلم فيها لوزير التعليم .
وفيما يلي خطاب الشكوى :

سعادة وزير التربية والتعليم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اقدم لمعاليكم تظلمي هذا وفيه اشتكي مدرس مادة التعبير لاني صبرت عليه صبر الجمل , والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما , ويستطيع المشي على الرمل بكل سهوله ويسر . ويربي البدو الجمل, فهو سفينة الصحراء , فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقه الى اخرى.. والجمل حيوان اليف , وكما يعلم سعادتكم ان الجمل يستمد طاقته من سنامه الذي يخزن فيه الكثير من الشحوم, اما عيني الجمل ففيها طبقه مزدوجه تحمي العينين من الرمال والعواصف.

آمل من سعادتكم النظر في تظلمي هذا وظلم المدرس لي مثلما ظلم الجمل في عصرنا هذا

علقمة الفحل
03-08-2006, 09:04 PM
امنور وبارك الله فيك

ناجى أحمد اسكندر
06-08-2006, 12:48 PM
:::
من طرائف الشعراء , قصة الأصمعى

--------------------------------------------------------------------------------






يحكى ان الخليفة العباسى ابو جعفر المنصور كان حريصا جدا على اموال الدولة وكان من عادة الخلفاء ان يعطوا الهدايا للشعراء ويغدقوا عليهم بالاموال ، فلجأ ابو جعفر الى حيلة حتى لا يعطى للشعراء الاموال ، فأصدر بياناً بان من يأتى بقصيدة من بنات افكاره اخذ وزن ما كتب عليها ذهباً ، فتسارع الشعراء الى قصر الخليفة ليسردوا شعرهم ولكن المفاجأة الكبرى انه عندما كان يدخل الشاعر ليقول قصيدته وينتهى منها ، يقول له الخليفة هذه القصيدة ليست من بنات افكارك لقد سمعتها من قبل ويعيدها عليه فيندهش الشاعر ثم ينادى الخليفة على احد غلمانه فيقول له هل تعرف قصيدة كذا وكذا فيقول نعم فيعيدها عليهم الغلام ثم ينادى الخليفة لجارية عنده هل تعرفين قصيدة كذا وكذا فتقول نعم وتسردها عليهم فيقف الشاعر ويكاد ان يطير عقله من هذا فلقد سهر طوال اليل يؤلف هذه القصيدة ثم يأتى الصباح يجد ثلاثة يحفظونها .

فما هى الحيلة التى كان يفعلها الخليفة كان ابو جعفر المنصور يحفظ الكلام من مرة واحدة وكان عنده غلام يحفظ الكلام من مرتين وجارية تحفظ الكلام من ثلاث فإذا قال الشاعر قصيدته حفظها الخليفة فعاده عليه ويكون الغلام خلف ستار يسمع القصيدة مرتين مرة من الشاعر ومرة من الخليفة فيحفظها وهكذا كانت الجارية تقف خلف ستار تسمع القصيدة من الشاعر ثم الخليفة ثم الغلام فتحفظها .

فأجتمع الشعراء فى منتداهم مغمومين لما يحدث ولا يدرون كيف ان القصائد الذين يسهرون ليألفوها تأتى فى الصباح يحفظها الخليفة والغلام والجارية ، فمر عليهم الشاعر وعالم اللغة الأصمعى فرأى حالهم فقال لهم ما بكم فقصوا عليه قصتهم فقال ان هناك فى الأمر لحيلة ، فعزم على ان يفعل شيئا فذهب الى بيته ثم جاء فى الصباح الى قصر الخليفة وهو يرتدى ملابس الأعراب "البدو" فستأذن ليدخل على الخليفة فدخل ، قال للخليفة لقد سمعت انك تعطى على الشعر وزن ما كتبت عليه ذهباً قال له الخليفة هات ما عندك ، فسرد عليه الأصمعى القصيدة التالية
(حاول قرأتها بصوت مسموع لتعلم كم صعب حفظها)


صَوتُ صفيرِ البُـلبُـــلِ هَيَّجَ قلبي الثَّمِلِ
المــاءُ والزّهرُ معــــاً مَعْ زَهرِ لَحْظِ المُوقَلِ
وأنتَ يـــــــا سيِّدَلي وسيِّدي ومَوْلَى لِي
فَكَــــمْ فَكَـــمْ تَيَمُّني غُزَيِّلٌ عَقَيْقَلي
قَطَّفتَهُ مِنْ وَجْنَةٍ مِنْ لَثْمِ وَرْدِ الخَجَلِ
فقـــــالَ لا لا لا لا لا فَقَدْ غَدا مُهَرْوِلِ
والخُوذُ مـــالَت طَّرَبَنْ مِنْ فِعْلِ هذا الرَجُلِ
فَـوَلْوَلــــــَتْ وَوَلـــْوَلَتْ وَلي وَلي ياوَيْلَلي
فَقُلـــتُ لا تُـــــــوَلْوِلي وبَيِّني اللُؤْلُؤَ لي
قالتْ لَــــــهُ حينَ كذا انهَضْ وجِدْ بالنُّقَلي
وَفِتْيَةٍ سَقَــــــــــوْنَني قَهْوَةً كَالعَسَلَ لِي
شَمَمْتُهـــــــــا بِأَنَفي أَزْكى مِنَ القَرَنْفُلِ
في وَسْطِ بُسْتانٍ حُلي بالزَّهْرِ والسُرُورُ لي
والعُودُ دَنْدَنْ دَنَــا لي والطَّبْلُ طَبْطَبْ طَبَ لي
طَبْ طَبِطَبْ طَبْ طَبِطَبْ طَبْ طَبِطَبْ طَبْطَبَ لي
والسَّقْفُ سَق ْسَقْ سَقَ لي والرَّقْصُ قَدْ طابَ لي
شَوى شَوى وشاهِشُ على وَرَقْ سِفَرجَلي
وغَرَدَ القِمْرِ يَصيحُ مَلَلٍ في مَلَلِ
وَلَوْ تَراني راكِباً على حِمارٍ أهْزَلِ
يَمْشي على ثلاثَةٍ كَمَشْيَةِ العَرَنجِلِ
والناسْ تَرْجِمْ جَمَلي في السُوقْ بالقُلْقُلَلِ
والكُلُّ كَعْكَعْ كَعِكَعْ خَلْفي وَمِنْ حُوَيْلَلي
لكِنْ مَشَيتُ هارِباً مِن خَشْيَةِ العَقَنْقِلي
إلى لِقاءِ مَلِكٍ مُعَظَّمٍ مُبَجَّلٍ
يَأْمُرُني بِخَلْعَةٍ حَمراءْ كالدَّم ْدَمَلي
أَجُرُّ فيها ماشِياً مُبَغْدِداً للذِّيَلِ
أنا الأديبُ الألْمَعي مِنْ حَيِّ أَرْضِ المُوصِلِ
نَظِمْتُ قِطْعاً زُخْرِفَت ْيَعْجزُ عَنْها الأدْمُلِ
أَقُولُ في مَطْلَعِها صَوْتُ صَفيرِ البُلْبُلِ(حد فهم منها حاجة) ولسه
فحاول الخليفة ان يعيدها فلم يستطيع فنادى على الغلام هل تعرف هذه القصيدة فقال لا يا أمير المؤمنين ، فنادى على الجارية هل تعرفين هذه القصيدة فقالت لا والله يا امير المؤمنين ، فقال الخليفة هات ما كتبتها عليه نعطيك وزنه ذهبا ، فقال الأصمعى ورثت عمود رخام من ابى نقشتها عليها وهو فى الخارج لا يحمله الا عشرة من الرجال

(( أخوكم أبو إسكندر))

ناجى أحمد اسكندر
06-08-2006, 12:50 PM
ما رأيكم فى هذه القصيدة الرائعة؟؟؟؟؟

ناجى أحمد اسكندر
06-08-2006, 01:02 PM
والله لقد أبدع الأصمعى فى صنع قصيدته وانا لى أصدقائى من يحفظها عن ظهر قلب ؟فوددت ان أريكم إياهاااااااااااااااااااااااhttp://http://www.sunna.info/souwar/data/media/45/sky2.jpg

ناجى أحمد اسكندر
06-08-2006, 01:09 PM
:::
:) لقد أخذ الأصمعى على قصيدته هذه كل مايملك الخليفة المنصور من ذهب وفرغت كل خزائنه وحملتها عشرات الجمااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااال
ليتنا كلنا مثل الأصمعى.

خالد بن حميد
06-08-2006, 01:24 PM
بورك فيك أخي و هـــذا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=11078&highlight=%D5%E6%CA+%D5%DD%ED%D1+%C7%E1%C8%E1%C8%E1) موضوع بهذا الشأن .
دمت بخير

أبو أحمد العجمي
07-08-2006, 02:30 PM
هذه طريقة ذات علاقة بالنحو
حكى لي أحد الأصدقاء من طلبة العلم أنه في ليلة زواجه عندما أتى بزوجته للمنزل لحظ على زوجته ارتباكا شديدا فماذا فعل؟ ذهب إلى مكتبته وأتى بأي كتاب يا ترى؟؟ أتى بقطر الندى لعله يخفف عنها فقلت – أنا الزمخشري معلقا -: لم تأت لها بكتاب شرح التسهيل أو شرح الأشموني حتى تهدأ نفسها أكثر وأكثر، وهل النحو والصرف مهدأ للنفسيات إلى هذه الدرجة أم تريدها أن تأنس بإن وأخوتها أو كان أو ظن وأخواتهما أو ماذا؟
وربما يزول بعض استغرابك حين تعلم أن زوجته متخصصة باللغة ولكنه مع ذلك لم يلحظ عليها أي تغير بل استمرت في ارتباكها مستغربا!! أن الكتاب لم يؤثر عليها إطلاقا، فسألها لم أنت هكذا يا امرأة؟ فقالت: تخصصي لغة إنجليزية!!

عبد القادر علي الحمدو
07-08-2006, 03:49 PM
لماذا يرسب الطلاب في الامتحانات ؟


ليس ذنب الطالب إذا رسب لأن هناك 365 يوماً فقط في السنة ...

و هذا تفصيل عن حياة الطالب في هذه الايام ...

أيام الجمعات : 52 جمعة في السنة حيث يبقى من السنة 313 يوم

العطلة الصيفية 50 يبقى 263 يوم

ساعات نوم يومية ? (بالميتة) وهذا يعني 122 يوم، يبقى فقط 141 يوم

ساعة واحدة لللعب يومياً (مفيدة للصحة) مما يعني 15 يوماً إضافياً،

يبقى 126 يوم

ساعتين يوميا للأكل (مع المضغ جيداً للحفاظ على

الطاقة) أي 30 يوماً يبقى 96 يوماً

ساعة يومية للكلام والتحدث (فالإنسان مخلوق إجتماعي) وبذلك نضيف يوما، يبقى 81 يوم

أيام الامتحانات في السنة على الأقل 35 يوم، يبقى 46 يوم

العطل النصفية والربعية وأيام الأعياد الوطنية والإنسانية والقومية 40 يوم، بقي 6 أيام أيام المرض السنوية على أقل تقدير 3 أيام، يبقى 3 أيام متابعة الأفلام وبقية الفعاليات الترفيهية (بدنا نعيش حياتنا) على

أقل تقدير يومين، بقي ....... يوم واحد !!

وهذا اليوم هو بالضبط عيد ميلادك .... ألف مبروك

عبد القادر علي الحمدو
10-08-2006, 10:01 PM
سلام عليكم:
ـ كان لبعضهم ولد نحوي يتقعر في كلامه . فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها على الموت ، فاجتمع عليه أولاده ، وقالوا له : ندعو لك فلاناً أخانا ، قال : لا، إن جاءني قتلني ، فقالوا : نحن نوصيه أن لا يتكلم ، فدعوه ، فلما دخل عليه قال له : يا أبتِ قل لا إله إلا الله تدخل بها الجنة وتفوز من النار ، يا أبتِ والله ما أشغلني عنك إلا فلان ، فإنه دعاني بالأمس ،فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج وأفرج ودجج وأبصل وأمضر ولوزج وافلوزج فصاح أبوه غمضوني ، فقد سبق ... ملك الموت إلى قبض روحي

المسك العربي
11-08-2006, 01:44 AM
نوادر في السؤال

وقف سائل على باب ، فقالوا يفتح الله عليك ،فقال كسرة ،فقالوا:ما نقدرعليها ،
قال : قليل من بر أو فول أولبن . قالوا : لانقدر عليه ، قال : فقطعة دهن أوقليل زيت أولبن . قالوا لانجده ، قال : فشربة ماء . قالوا : وليس عندنا ماء
قال : فما جلوسكم ههنا قوموا فاسألوا ، فأنتم أحق مني بالسؤال .

عبد القادر علي الحمدو
11-08-2006, 07:47 PM
طرفة تتعلق بشاعرنا سليمان العيسى(منقول)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في العام 1959 أحدثت وزارة الثقافة والارشاد القومي في سورية. وافتتحت لها دائرة في حلب وكان الشاعر الكبير سليمان العيسى أول رئيس لهذه الدائرة وقد زودته الوزارة بدراجة عادية ليستخدمها في تنقلاته. وذات يوم سرقت الدراجة فتقدم شاعرنا الكبير بشكوى إلى العقيد مصطفى النابلسي قائد شرطة حلب آنذاك. لكنهم لم يعثروا على الدراجة, فكتب الشاعر سليمان العيسى قصيدة (شكوى), يشكو فيها لقائد الشرطة عدم العثور على الدراجة:
في عهدك الميمون يامصطفى .................دراجتي طارت من الدائرة‏
دراجة الارشاد معروفة .....................تنساب في الشارع كالخاطرة‏
لو سرقت في الليل لم ننزعج................ لكن بعين الظهر في الهاجرة‏
جميع أعمالي بدراجتي........................ أنجزها في حلب العامرة‏
حمدت ربي أنني لم يكن......................عندي أوتومبيل ولاطائرة‏
دائرتي محدثة.. عمرها ..................بالضبط عمر الوردةالناضرة‏
يؤمها الأخوان إن يتعبوا.................. ليهدؤوا في الواحة الشاعرة‏
في عهدك الزاهر ياسيدي .....................تبهدلت دائرتي الزاهرة‏

حلب 20/9/1959‏

ابوالقوافى
11-08-2006, 08:31 PM
بورك فيك يا سماء الامل,ولكن البيت الذى يقرأ عكسا وطردا ليس للامام علي,وإنما قائله هو القاضى الأرجانى بفتح الراء وتشديدها, وقبل هذا البيت:
أحب المرء ظاهره جميل لصاحبه وباطنه سليم
مودته تدوم .................................

رائد عبد اللطيف
12-08-2006, 02:00 PM
عوراتنا كلها للعين ظاهرة ...أما الضمير لدينا فهو مستتر

أبو سارة
12-08-2006, 02:12 PM
يحضرني هذا البيت ، لا أعرف قائله :
أقول له بكرا فيسمع خالدا *** ويكتبه زيدا ويقرؤه عمرا

عبد القادر علي الحمدو
12-08-2006, 11:39 PM
الزهاوي والرصافي:
جلس الشاعران العراقيان الزهاوي والرصافي يأكلان ثريداً فوقه دجاجه محمّرة. وبعد قليل مالت الدجاجة ناحية الزهاوي فقال: (عَرَف الخير أهله فتقدما). فقال الرصافي: (كَثُر النبش تحته فتهدما).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ

عبد القادر علي الحمدو
13-08-2006, 07:38 PM
ميزان صرفي..
- ورد السؤال التالي في مادة اللغة العربية: استخرج من النص اسم آلة واذكر وزنه. فأجاب أحد الطلاب:
- اسم الآلة ( محراث) وزنه (1000)كيلوغرام؟؟؟؟؟؟

أبو اليسر
13-08-2006, 11:37 PM
أشكرك ، ياسماء الأمل ،،على هذا الموضوع الطريف ،

وأملي ، السماح لي بإضافة البيتين التاليين :

أصدق وعف وبر واصبر واحتمل***واصفح وكافئ دار واحلم واشجعِ

والـطف ولـِنْ وتـَأَنَّ وارفـق واتـئـد***واحـزم وجـد وحام واحمل وادفعِ

والطرافة فيهما ،،

أن جميع مفرداتهما جاءت بصيغة فعل الأمر ،،

عبدالله الصاعدي
17-08-2006, 09:09 AM
أحسنت

عبدالله الصاعدي
23-08-2006, 01:47 AM
رائع

ضاد
23-08-2006, 01:56 AM
هناك بيت للمتنبي لست أستحضره جاء فيه بكل حروف الهجاء, فمن يأتينا به؟

قصي علي الدليمي
26-08-2006, 02:36 PM
قال أحمد شوقي ( أمير الشعراء ) في المُعَلِّم :
قُــــــم لِلمُعَلِّــمِ وَفِّـــــــهِ التَبجيــــــــلا كـــادَ المُعَــلِّـــمُ أَن يَكــونَ رَســــــولا
أَعَلِمتَ أَشرَفَ أَو أَجَلَّ مِنَ الَّذي يَبني وَيُنشِئُ أَنفُســـــــــاً وَعُــقــــــولا

فأجابه الشاعر إبراهيم طوقان بقولـــــه:
شوقـــي يـقـول ومـــا درى بمصيبتي قـــــــم للمُعَلِّــم وفّـــــه التبجيـــــــــلا
اقـعـد فديتك هــل يكـون مبجــــلاً من كان للنشء الصــغـــــــار خليلا
ويكــــاد يـقــلـقـني الأّمــــير بقولـــــــه كــــاد المعلـــــم أن يكــون رســـولا
لـــــو جرّب التعليمَ شوقـــي ساعـةً لـــقــضى الحيــــاة شقــــاوة وخمولا
حسب المعلـــــــــم غمَّة وكــــآبــــة مرآى الدفـــــــاتر بكرة وأصيــــــلا
مئةٌ على مئةٍ إذا هــــي صُلِّــــحت وجـــد العمى نحو العيـــون سبيــلا
ولـــو أنّ في التصليح نفعـــــــاً يرتجى وأبيـــــــك لم أكُ بالعيـــــــون بخيــــلا
لا تعجبوا إن صحتُ يومــاً صيحةً ووقعت مـــــا بين البنــــــوك قتيــــلا
يــــا مـــن يريـــدُ الانتحـــــارَ وجدته إنَّ المعـــلــــمَ لا يعيشُ طــــــويـــــــلا




ترتيب
قصي الدليمي

فائز الأسمري
06-09-2006, 06:11 AM
لكل رأيه وأنا أعتبر هذا الأمر إن ظهر فيسكون من عوامل ضعف الشعر لأنه اهتمام بالشكل وإهمال المعنى

نسيبة
10-09-2006, 07:24 PM
الإخوة الأفاضل:
لست في الظل -المسك العربي -رائد.ع -عبد القادر علي الحمدو -
حسّان بن ثابت -الزمخشري -أبا سارة -
شكرا جزيلا لمروركم العطر و مشاركاتم الطيبة
بارك الله فيكم

نسيبة
10-09-2006, 07:25 PM
رأى أحد خدم سيبويه حبلاً قد طوق حمار سيبويه وكاد يخنقه ، فذهب مسرعاً ليخبره قائلاً له : يا سيدي ، تلفلف الحبل في رقبة الحمار ، فقال سيبويه : يا بليد قل " لُفَّ الحبلُ حول رقبة الحمار " فقال الخادم : لكن يا سيدي ، أدرك الحمار قبل أن يموت ، فقال سيبويه : يا بليد لموت الحمار خيرٌ من موت اللغة العربية .
:)

عبد القادر علي الحمدو
10-09-2006, 07:54 PM
السلام عليكم:
أشكرك أختي نسيبة الموقَّرة ،
================================
دخل أبو صفوان الحمام، وفيه رجل مع ابنه، فأراد أن يعرّف خالدا ما عنده من البيان، فقال: يا بني، ابدأ بيداك ورجلاك. ثم التفت إلى خالد، فقال: يا أبا صفوان، هذا كلام قد ذهب أهله. فقال أبو صفوان: هذا كلام لم يخلق الله له أهل!

بلحر
13-09-2006, 04:01 PM
قال الإمام صالح بن محمد :
دخلت مصر فإذا حلقة ضخمة ، فقلت : من هذا ؟ قالوا : صاحب نحو ، فقربت منه ، فسمعته يقول : ما كان بصاد جاز بالسين ، فدخلت بين الناس وقلت : صلام عليكم يا أبا سالح ! سليتم بعد ؟
فقال لي : يا رقيع ، أي كلام هذا ؟ قلت : هذا من قولك الآن ، قال : أظنك من عيّاري بغداد ، قلت : هو ما ترى .

بلحر
13-09-2006, 04:06 PM
فكر أحد الأدباء في طريقة للتخلص من زيارات الثقلاء فكان يحتفظ بعمامته وعصاه بالقرب من باب مسكنه ، فإذا دق الباب أسرع ووضع عمامته على رأسه وأمسك بعصاه ، ثم يفتح الباب ، فإذا ظهر أن الزائر غير مرغوب فيه قال : كم أنا سيئ الحظ لأنني خارج لمقابلة متفق على موعدها من قبل ، أما إذا كان الزائر محبوباً لديه فيقول : كم أنا سعيد الحظ ، لقد عدت من الخارج الآن !

بلحر
13-09-2006, 04:07 PM
في أحد دروس الشيخ ابن عثيمين رحمه الله طلب من أحد طلابه أن يُعرَّف السارق ، فقال الطالب : السارق هو الذي يأخذ ما ليس له – وكان هذا الطالب ممسكاً بيده قلماً – فأخذ الشيخ منه القلم بقوة وقال : أنا أخذت قلمك هذا ، فهل أنا سارق ؟ فقال الطالب : لا ، لأنك تمزح ، فأدخل الشيخ القلم في جيبه بعدما أحكم غطاءه وقال : أنا جاد في ذلك ولست أمزح ! فهل أنا سارق ؟ فانفجر الجميع بالضحك

بلحر
13-09-2006, 04:12 PM
كان الشيخ ابن عثيمين يتكلم في درس عن عيوب النساء في أبواب النكاح ، فسأله سائل وقال له : إذا تزوجت ثم وجدت زوجتي ليس لها أسنان ، فهل هذا عيب يبيح لي طلب الفسخ ؟
فضحك الشيخ وقال : هذه امرأة جيدة حتى لا تعضك !

عبد القادر علي الحمدو
14-09-2006, 01:16 AM
(2) سأل أحد المغفلين رجلا فى النحو قائلا : كيف تنسب إلى (لغة) ؟
فقال ( لُغَوِىُّ ) بضم اللام ...
فقال له المغفل : أخطأت إنما الصحيح ما جاء فى القرآن الكريم :
{ إِنَّكَ لََغَوِيٌّ مُّبِينٌ }القصص18

محمد ينبع الغامدي
23-09-2006, 05:56 PM
اشكرك بعنف اخوي ظاظا

بلحر
23-09-2006, 06:57 PM
وقف نحوي على بياع يبيع أرزاً بعسل وبقلاً بخل ، فقال : بكم الأرز بالأعسل والأخلل بالأبقل ؟ فقال : بالأصفع في الأرؤس والأضرط في الأذقن . ( المستطرف في كل فن مستظرف ص 535 )

ـ كان لبعضهم ولد نحوي يتقعر في كلامه . فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها على الموت ، فاجتمع عليه أولاده ، وقالوا له : ندعو لك فلاناً أخانا ، قال : لا إن جاءني قتلني ، فقالوا : نحن نوصيه أن لا يتكلم ، فدعوه ، فلما دخل عليه قال له : يا أبتِ قل لا إله إلا الله تدخل بها الجنة وتفوز من النار ، يا أبتِ والله ما أشغلني عنك إلا فلان ، فإنه دعاني بالأمس ،فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج وأفرج ودجج وأبصل وأمضر ولوزج وافلوزج فصاح أبوه غمضوني ، فقد سبق ابن الزانية ملك الموت إلى قبض روحي

ـ عاد بعضهم نحوياً فقال : ما الذي تشكوه ؟ قال : حمى جاسية نارها حامية منها الأعضاء واهية والعظام بالية فقال له : لا شافاك الله بعافية يا ليتها كانت القاضية

بلحر
23-09-2006, 07:01 PM
وقف نحوي على بياع يبيع أرزاً بعسل وبقلاً بخل ، فقال : بكم الأرز بالأعسل والأخلل بالأبقل ؟ فقال : بالأصفع في الأرؤس والأضرط في الأذقن . ( المستطرف في كل فن مستظرف ص 535 )

ـ كان لبعضهم ولد نحوي يتقعر في كلامه . فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها على الموت ، فاجتمع عليه أولاده ، وقالوا له : ندعو لك فلاناً أخانا ، قال : لا إن جاءني قتلني ، فقالوا : نحن نوصيه أن لا يتكلم ، فدعوه ، فلما دخل عليه قال له : يا أبتِ قل لا إله إلا الله تدخل بها الجنة وتفوز من النار ، يا أبتِ والله ما أشغلني عنك إلا فلان ، فإنه دعاني بالأمس ،فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج وأفرج ودجج وأبصل وأمضر ولوزج وافلوزج فصاح أبوه غمضوني ، فقد سبق ابن الزانية ملك الموت إلى قبض روحي

ـ عاد بعضهم نحوياً فقال : ما الذي تشكوه ؟ قال : حمى جاسية نارها حامية منها الأعضاء واهية والعظام بالية فقال له : لا شافاك الله بعافية يا ليتها كانت القاضية

نردين
29-09-2006, 01:52 AM
قصيدة شعرية عجيبة ، نظمها إسماعيل بن أبي بكر المقري ـ
رحمه الله ـ والعجيب فيها أنك عندما تقرأها من اليمين
إلى اليسار تكون مدحا وعندما تقرأها من اليسار إلى
اليمين تكون ذماً .


من اليمين إلى اليسار ... (في المدح)


طلبوا الذي نالوا فما حُرمــــوا **** رُفعتْ فما حُطتْ لهـــم رُتبُ

وهَبوا ومـا تمّتْ لــهم خُلــــــقُ **** سلموا فما أودى بهـــم عطَبُ

جلبوا الذي نرضى فما كَسَدوا **** حُمدتْ لهم شيمُ فــمـــا كَسَبوا


من اليسار إلى اليمين ... (في الذم)


رُتب لهم حُطتْ فمــــا رُفعتْ **** حُرموا فما نالوا الـــــذي طلبُوا

عَطَب بهم أودى فمــــا سلموا **** خُلقٌ لهم تمّتْ ومـــــــــا وهبُوا

كَسَبوا فما شيمٌ لــــهم حُمــدتْ **** كَسَدوا فما نرضى الذي جَلبُوا

متعصب للمتنبي
03-10-2006, 07:58 AM
يعطيك العافية يا أم الدرداء

نردين
03-10-2006, 11:54 PM
يعطيك العافية
وإيـــــــــــــاك

اكتب بسيط الشعر
14-10-2006, 11:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....
أحببت اليوم أن أقدم لكم ما ورد عن لسان العرب والناس من غريب الشعر وطريفه لمختلف شعراء العرب ومن مختلف الازمان ,أرجو أن تستمتعوا وتستفيدوا.

:::

عجائب الشعر العربي ________________________________________


ألــــــــــــوم صديقـــــي وهـــــــــذا محـــــــــــــــــــال

صديقــــــــي أحبــــــــــــه كـــــــــلام يقـــــــــــــــــال

وهـــــــــــذا كــــــــــــــلام بليــــــــــغ الجمـــــــــــــال

محـــــــــــــال يــــــــــــقال الجمـــــــال خيــــــــــــال


الغريــــــــــــب فيه والعجيب..أنــك تستطيـــع قراءته أفقيــا ورأسيـــا
يعني:
بهذا الاتجاه >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
ألــــــــــــوم صديقـــــي وهـــــــــذا محـــــــــــــــــــال

صديقــــــــي أحبــــــــــــه كـــــــــلام يقـــــــــــــــــال

وهـــــــــــذا كــــــــــــــلام بليــــــــــغ الجمـــــــــــــال

محـــــــــــــال يــــــــــــقال الجمـــــــال خيــــــــــــال
فما رأيكم؟؟؟؟:)
*************************************************
ويقول الامام علي (ع):

مودته تدوم لكل هول ... وهل كل مودته تدوم

إقرأ البيت بالمقلوب حرفا حرفا واكتشف الإبداع ..حيث ان هذا البيت يقرا من الجهتين

*****************************************
حلموا فما ساءَت لهم شيم **** سمحوا فما شحّت لهم مننُ

سلموا فلا زلّت لهم قــــدمُ **** رشدوا فلا ضلّت لهم سننُ


الابيات السابقه جزء من القصيده الرجبيّه، ولها ميزة عجيبه الا وهي:
ان الابيات، ابيات مدح وثناء ولكن اذا قراءتها بالمقلوب كلمة كلمه، أي تبتدي من قافية الشطر الثاني من البيت الاول وتنتهي باول كلمه بالشطر الاول من البيت الاول، فأن النتيجه تكون ابيات هجائيه موزونه ومقفّاه، ومحكمه ايضاً.

وسوف تكون الابيات بعد قلبها كالتالي:

مننٌ لهم شحّت فما سمحوا **** شيمٌ لهم ساءَت فما حلموا

سننٌ لهم ضلّت فلا رشدوا **** قدمٌ لهم زلّت فلا سلمــــوا

************************

ايضاً من طرائف الشعر هذه القصيدة والتي عبارة عن مدح لنوفل بن دارم، واذا اكتفيت بقراءة الشطر الأول من كل بيت فأن القصيدة تنقلب رأس على عقب، وتغدو قصيدة ذم لا مدح

قصيدة المدح:


إذا أتيت نوفل بـــــــــن دارم **** امير مخزوم وسيف هاشـــــم

وجــدته أظلم كل ظــــــــــالم **** على الدنانير أو الدراهــــــــــم

وأبخل الأعراب والأعـــاجم **** بعـــرضه وســره المكـــــــاتم

لا يستحي مـن لوم كل لائـم **** إذا قضى بالحق في الجرائــــم

ولا يراعي جانب المكـــارم **** في جانب الحق وعدل الحاكم

يقرع من يأتيه سن النـــــادم **** إذا لم يكن من قدم بقــــــــــادم

قصيدة الذم :

إذا أتيت نوفل بــــــن دارم **** وجدتــه أظلـم كل ظــــــــالم

وأبخل الأعراب والأعاجم **** لا يستحي من لوم كل لائم

ولا يراعي جانب المكارم **** يقرع من يأتيه سن النـــادم



وأَنَّ العِمَادَ الكاتبَ قال لِلقاضِي الفاضِلِ عندما لَقِيَه وهو راكِبٌ فَرَسًا:
والبعض الاخر ينسبه للامام علي(ع):

سِـرْ فَلا كَـــبَت بِك الفَرَسُ
ويقول البعض:
سر فلا كبا بك الفرس

فقال له الفاضل:

دامَ عُلا العِمَادِ

أَيْ فلا انْكَبَّ عَلَى وَجْهِهِ وتَعَثَّرَ.



وهذه أبيات للقاسم بن علي الحريري

أُسْ أَرْمَلاً إِذَا عَرَا .....وارْعَ إِذَا المَرْءُ أَسَا



أَسْنِدْ أَخَــا نَبـَاهَةٍ ......أَبِنْ إِخَــاءً دَنَّسَـــــا



اُسْلُ جَنَابَ غاشِمٍ ......مُشَاغِبٍ إِنْ جَلَسَا



اُسْرُ إِذَا هَبَّ مِراً .....وَارْمِ بِــهِ إِذَا رَسَا



اُسْكُنْ تَـقَـوَّ فَعَسَى ......يـُسْعِفُ وَقْتٌ نَكَسَا

وشرحها :

أَيْ أَعْطِ الأَرْمَلَ الذي نَفِدَ زادُهُ وافْتَقَرَ إذا أَتَى طالِبًا للرِّفْدِ، واحْفَظْ العلاقة الطيبة إذا المرءُ أَسَاءَ.

أَيْ أَعِنْ الشَّخْصَ النَّبِيهَ واقْطَعْ وأَبْعِدْ إِخَاءً يُلَــوِّثُ العِرْضَ.

أَيْ انْسَ وطِبْ نَفْسًا عن فِراقِ فِناءِ الظالِمْ المُهَيِّجِ للشَّرِّ.

أَيْ كُنْ سَرِيـــًّا سَيِّدًا رَئيسًا إذا ثارَ الجَدَلُ وتَخَلَّصْ منه إذا ثَبَتَ.

أَيْ إذا هَدَأْتَ تَــتَــقَــوَّى وعسى الوقت الذي قلب يسعفك.

وكل بَيْتٍ من الأبياتِ السابقةِ يُقْرَأُ مِن اليمين إلى اليسار وبالعكس (حرفًا حرفًا).
وطبعا الابيات وليس الشرح



وهذه عبارات تـُقرأ مقلوبة يمين يسار ويسار يمين:


كُلٌّ في فَلَكٍ

رَبَّكَ فَكَــبِّرْ

كَبــُرَ رَجَاءُ أَجْرِ رَبــِّكَ

لا بَقَاءَ لِلإِقْبالِ

عَقْرَبٌ تَحْتَ بُرْقــُعٍ

هل رأيتم مدى الابداع الشعري لهؤلاء الشعراء؟؟؟ ومدى نبوغهم ودريتهم ودرايتهم بالشعر وفنونه؟؟؟
أرجو أن أكون قد وفقت في موضوعي البسيط الذي جمعته من مختلف الكتب والموسوعات لشعريه على الانترنت وما أملكه من مصادر...
تحياتي.................

قطرالندى
15-10-2006, 01:19 AM
صدقت أخي الكريم
استمعت كثيرا وأنا أقرأ بارك الله فيك .

كامل المبرد
15-10-2006, 02:05 AM
جزاك الله خيرا على هذه الفائدة

صَبْرُ أيوب
19-10-2006, 08:51 PM
هذا في الأدب كثيروخاصة في ألأطوار التي اهتم فيها الأدباء بالعمل العقلي على حساب الإبداع...

وأذكر أن أستاذنا الدكتورعبدالعزيز بن محمد الزير قد عرض علينا أبياتاً قد كتبت على شكل مسدس...وكلما بدأت من ناحية في القراءة ظهر معنى جديد مع اتساق الوزن والقافية...وقد علق بقوله :هذا عمل عقلي وليس من الأدب في شيء.

وأنا أضم صوتي لصوته.

صبر أيوب

خالد مغربي
20-10-2006, 12:38 AM
بوركتِ أمَّ الدرداء

وهذا من باب ما يُقرأُ طردا وعكسا :

مَوَدَّتُهُ تَدُومُ لـِكُلِّ هَــوْلٍ

وهَـلْ كُلٌّ مَوَدَّتُهُ تَدُومُ؟

والبيت يُقْرَأُ مِن اليمين إلى اليسار وبالعكس (حرفًا حرفًا).

دمتِ بخير

الأمل الجديد
07-11-2006, 04:17 PM
قال الأصمعي لأعرابي : أتقول الشعر ؟

قال الأعرابي : أنا ابن أمه وأبيه

فغضب الأصمعي .... فلم يجد قافية أصعب من الواو الساكنة المفتوح ما قبلها مثل (لَوْ)

قال فقلت : أكمل .......... فقال : هات

فقال الأصمعي :

قــومٌ عهدناهــم ..... سقاهم الله من النو

الأعرابي :

النو تلألأ في دجى ليلةٍ .....حالكة مظلمةٍ لـو

فقال الأصمعي : لو ماذا ؟

فقال الأعرابي :

لو سار فيها فارس لانثنى..... على به الأرض منطو

قال الأصمعي : منطو ماذا ؟

الأعرابي :

منطوِ الكشح هضيم الحشا ..... كالباز ينقض من الجو

قال الأصمعي : الجو ماذا ؟

الأعرابي :

جو السما والريح تعلو به..... فاشتم ريح الأرض فاعلو

الأصمعي : اعلو ماذا ؟

الأعرابي :

فاعلوا لما عيل من صبره .....فصار نحو القوم ينعو

الأصمعي : ينعو ماذا ؟

الأعرابي :

ينعو رجالاً للقنا شرعت ..... كفيت بما لاقوا ويلقوا

الأصمعي : يلقوا ماذا ؟

الأعرابي :

إن كنت لا تفهم ما قلته ..... فأنت عندي رجل بو

الأصمعي : بو ماذا ؟

الأعرابي :

البو سلخ قد حشي جلده ..... بأظلف قرنين تقم أو

الأصمعي : أوْ ماذا ؟

الأعرابي :

أو أضرب الرأس بصيوانةٍ ..... تقـول في ضربتها قـو

قال الأصمعي :

فخشيت أن أقول قو ماذا .... فيأخذ العصى ويضربني


تحيتي
الأمل

خالد مغربي
07-11-2006, 05:27 PM
يسر الله لك وفرج همك

وما تزال حكايا الأصمعي تدغدغ قلب المهموم ، وتسكب البهجة على أفق المغموم

تحياتي

المعيوفي
07-11-2006, 06:17 PM
إضافة ولاأروع .. سلمت يداك

الأمل الجديد
07-11-2006, 07:30 PM
يسر الله لك وفرج همك

وما تزال حكايا الأصمعي تدغدغ قلب المهموم ، وتسكب البهجة على أفق المغموم

تحياتي


نعم الأصمعي وماأدراك ماالأصمعي؟

بارك الله فيك
وتقبل دعاءك أيها الكريم

تحيتي
الأمل

خالد بن حميد
07-11-2006, 07:50 PM
بوركت

الأحمر
07-11-2006, 10:21 PM
السلام عليكم

ما شاء الله عدت والعود أحمد فالحمد لله على سلامة العودة

الأمل الجديد
09-11-2006, 12:12 PM
إضافة ولاأروع .. سلمت يداك


أخي الكريم
الأروع مروركم والثراء داركم

تحيتي
الأمل

قريع دهره
09-11-2006, 05:21 PM
الأصمعي شامة في أدبنا العربي :)
بوركت ..

ايام العمر
09-11-2006, 06:41 PM
اضحك الله سنك

الأمل الجديد
15-11-2006, 10:14 PM
بوركت

" أبو طارق "

وفيك بورك
شكرا على الوقوف هنا

تحيتي
الأمل

الأمل الجديد
15-11-2006, 10:16 PM
السلام عليكم

ما شاء الله عدت والعود أحمد فالحمد لله على سلامة العودة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أسأله تعالى أن يكون أحمد

شكرا لك على الوقوف هنا

تحيتي
الأمل

المها
21-11-2006, 11:18 PM
"منقول"

يقال أن اللغة العربية ظلمت المرأة في خمسة مواضع ‏وهي

‏أولا: إذا كان الرجل لا يزال عل قيد الحياة فيقال عنه انه ‏حي
‏أما إذا كانت المرأة لا تزال على قيد الحياة فيقال عنها أنها !!...‏حية
‏أعاذنا الله من لدغتها

‏ثانيا : إذا أصاب ‏الرجل في قوله أو فعله فيقال عنه أنه ..‏مصيب
أما إذا أصابت المرأة في ‏قولها أو فعلها فيقال عنها أنها ‏مصيبة !

ثالثا: إذا تولى الرجل منصب القضاء فيقال عنه أنه ‏قاضي
‏أما إذا تولت المرأة منصب القضاء فيقال عنها أنها ‏قاضية ...!!
‏والقاضية هي المصيبة العظيمة التي تنزل بالمرء فتقضي عليه

‏رابعا: إذا أصبح الرجل عضوا في احد المجالس النيابية فيقال عنه ‏أنه ‏نائب
‏أما إذا أصبحت المرأة عضوا في أحدا لمجالس النيابية فيقال عنها ‏أنها نائبة ...!!!
‏وكما تعلمون فان النائبة هي أخت المصيبة

‏خامسا : إذا كان للرجل هواية يتسلى بها ولا يحترفها فيقال عنه أنه ‏هاوي
‏أما إذا كانت للمرأة هواية تتسلى بها ولا تحترفها فيقال عنها أنها ‏هاوية !!....
‏والهاوية هي احدي أسماء جهنم والعياذ بالله

محمد ماهر
22-11-2006, 01:21 AM
بارك الله بكم
وأظن أن هناك ظلماً آخر قد لحق بها، وهو أن الجمع غير العاقل يستخدم مع ضمير "هي" ، ويشار إليه بـهذه ":)

قطرالندى
23-11-2006, 11:58 PM
وكم أكره هذا اللقب ..

تاء التأنيث المربوطة .

المها
24-11-2006, 11:19 PM
السيد السليمان..الله يسعدك
السيد محمد ماهر...ليس هذا وحسب،بل ان رجالنا في بعض الدول العربية يخجلون من ذكر اسمائنا او حتى "تأينا المربوطة" فبدلا من ان يقول الرجل اختي او زوجتي او امي ...موجودة او ذاهبة او نائمة،يستخدمون كلمة "الجماعة"للدلالة علينا،فيقولون"الجماعة ناموا،الجماعة ذهبوا..." وهكذا فيا انسة "قطر الندى" حتى تلك التاء لم تعجبهم رغم انها مربوطة ومعصوبة ولم يرضوا إلا بأن تكون "مقبورة"...على فكرة اعجبني تعليقك

مريم الشماع
26-11-2006, 06:26 PM
و الجمع الذي على (فواعل) يشترك فيه المرأة وما لا يَعقِل ، ولا يُطلق على الرجال!

عبدالرحمن السليمان
26-11-2006, 06:41 PM
يا دارَ عِزّي ومثوى السّعْدِ والرّغَدِ
أين المُقيمونَ مِن أهلٍ و مِن وَلَـد
أمستْ خلاءً و أمسى أهلُها احتملوا
أخنى عليها الّذي أخنى على بلدي

آه يا أستاذتي الكريمة على هذا الشعر ما أوجع معانيه التي أنستني دعابتكم في اللغة، وسببت لي غما وأي غم. أزال الله الهم والغم عن العراق وفلسطين وجميع بلاد المسلمين والمعذبين في الأرض.

مريم الشماع
26-11-2006, 07:03 PM
بارك الله فيك أستاذي الكريم وجزاك خيراً ، ونحن محتاجون حقاً لدعائكم لنا.

عبدالرحمن السليمان
27-11-2006, 02:57 AM
الأستاذة الكريمة المها،

لكل مقام مقال! والانسان، أي انسان، يتأثر بما يرى ويسمع ويعايش. فهنالك الفرح، وهنالك الحزن، وهنالك اللغة للتعبير عما يدور في مكنون الانسان.

وصدقيني: اللغة العربية أقل لغات العالم ظلما للمرأة. وإن شئت ملأت عليك هذه الصفحة أدلة. وكنت هممت بذلك لأري أخواتي العزيزات أنهن يظلمن اللغة أحيانا، إلا أني أحجمت لأن استيعاب الأمثلة يقتضي علما باللغات الممثل منها.

هل تعلمين أن كلمة /أنا/ مذكرة في جميع لغات البشر إلا الماليزية أو الإندونيسية حيث ورد /أنا/ للمذكر و/أنا/ أخرى للمؤنث؟!

ثم إن جميع لغات الأرض تقريبا تميز بين الجنسين في الاستعمال. فلم لم تحتج الأمريكيات والفرنسيات والألمانيات على ذلك، وتحتج العربيات علما أن لغتهن أقل ظلما لهن من لغات غيرهن؟! ألأننا ملكيون أكثر من الملك؟!

ثم هل تريدين مني أن أقول: الأستاذ مها مع أمه، والدكتور فاطمة مع أخيه، والأخ عائشة مع أبيه، والمهندس سعاد مع زوجه؟! وهنالك أمثلة أخرى رائعة (من الروع)، لا أذكرها لحدتها.

تحية عربية طيبة،
عبدالرحمن.

المها
27-11-2006, 11:02 PM
اولا يا سيدي الفاضل انا لست "استاذة"كريمة..اقبل الاخت الكريمة
بالنسبة للغة وظلمها..ما قصدته حين قلت اننا ننعت بالجماعة "اتى الجماعة وذهب الجماعة" هو ان اغلب رجالنا-ان لم يكن جميعهم- لا يذكرون اسمائنا او ما يدل على التأنيث "ذهبت المها الى ...اتت من.."،وكأن من العار ذكر ذلك...ثم انا معك بأن هناك كثير من الادلة على انصاف المرأة في الدين واللغة ولكن ما يحدث ان هناك من له مصلحة من اظهار المرأة كمخلوق ناقص..
وما هو مكتوب في الاعلى يستخدم "فعلاً"كحجة من بعض الرجال لاشعار المرأة بنقصها..تحياتي سيدي

عبدالرحمن السليمان
28-11-2006, 01:09 AM
أختي الكريمة المها،

إن الكناية عن المرأة بالجماعة أو أهل الدار أو وغير ذلك تحاشيا لذكر اسمها لا يدخل في باب تلطيف المعاني بل هو تخلف وهو مما ورثناه من العادات الجاهلية التي لا تزال متجذرة في مجتماعتنا. ومعك كل الحق في الشكوى من هذه الظاهرة المتخلفة.

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسمي نساءه وبناته فيقول خديجة وعائشة وفاطمة ـ رضوان الله عليهن.

والعرب تكني النساء رفعا لقدرهن. والناس في الشام ـ على سبيل المثال ـ يكنون، فأنا لا أذكر أن والدي، رحمة الله عليه، سمى الوالدة في حضور الأولاد أو الأقارب، بل كان دائما يكنيها بكنيتها للرفع من شأنها.

وهنالك أماكن في بلاد المسملمين تحقر المرأة ـ بصفتها زوجة أو بنتا أو أختا ـ تحقيرا غير لائق بها وقد كرمها الله في كتابه العزيز وخصها بالخطاب. ومما سمعت في بعض ديار المغرب: أهل داري، أعزك الله! إلا أن هذه العادات الجاهلية آخذة في الانقراض.

ولو كان الناس يعملون بشرع الله ما كانت حالتنا كما تعلمين أيتها الأخت الكريمة، فصبرا جميلا.

وتحية طيبة مباركة.
عبدالرحمن.