المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مسابقة أجمل قصيدة



الجهني
23-08-2002, 06:54 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

إخواني الأفاضل في هذا المنتدى الرائع 0

مارأيكم - حفظكم الله ورعاكم - في وضع مسابقة أدبية يكون عنوانها

( أجمل قصيدة قرأتها )

يضع كل عضو في هذه الصفحة أجمل قصيدة قرأها وإذا استطاع أن يضع

بعض المعلومات عن قائلها فذلك حسن0

وإذا سمحت إدارة المنتدى بتقديم شهادة تقديرية لأفضل مشاركة

فذلك أفضل وأفضل ولامانع من وضع اسم الفائز في مكان بارز في

المنتدى0

بعد أن يتوقف الأعضاء عن المشاركات يقومون بالتصويت على

أفضل اختيار ويكون الفوز بالأغلبية0

بانتظار آرائكم
والله من وراء القصد

أنــوار الأمــل
24-08-2002, 02:31 AM
أخي الكريم ... اقتراحك جميل

وهذا ما اعتدناه مما تتفضل به

ولكن ... المشكلة عندنا في الاختيار

فهناك الكثير مما يستحق أن نمنحه هذا اللقب : ( أجمل قصيدة )

لأنك لا تستطيع أن تخص به واحدة معينة

هل يمكن تضييق المجال أكثر ؟
مثلا...
أجمل قصيدة ( جاهلية )
أجمل قصيدة ( إسلامية )
...

اقصد تضييق النطاق حسب العصور التاريخية الأدبية

تحياتي ...

الجهني
24-08-2002, 07:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

أهلا وسهلا أختي : أنوار الأمل

ألاتعتقدين أختي أنوار أن تحديد العصر قد يضيق واسعا ، الفكرة هي

أجمل قصيدة بغض النظر عن العصر ، لأننا قد نجد شخصا يميل إلى

أدب العصر الحديث وآخر يميل أدب العصر الأندلسي 0000وهكذا فلماذا

نحرم عاشق أدب العصر الحديث من المشاركة0

مجرد رأي وإذا لم يعجبكم نسحب الرأي وليحيا الخلاف الأخوي المؤدب0

والله من وراء القصد

حــروف
24-08-2002, 04:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

الفكرة رائعة جداً جداً ..

وأقترح أن لا يحدد العصر ...

لأنه يضيق المجال ـ كما قال أخي الجهني ـ ....

وإن شاء الله سوف أضع قصيدة

برأيي أنها جميلة ...

وستنال إعجابكم بإذن الله ...

المستعار
24-08-2002, 05:29 PM
وحرقلباه ممن قلبه شبم = ومن بجسمي وحالي عنده سقم

مالي أكتم حبا قد برى جسدي=وتدّعي حب سيف الدولة الأمم

ان كان يجمعنا حب لغرته=فليت أنّا بقدر الحب نقتسم

ياأعدل الناس الا في معاملتي=فيك الخصام وأنت الخصم والحكم

أعيذها نظرات منك صادقة=أن تحسب الشحم في من شحمه ورم

وما انتفاع أخي الدنيا بناظره=اذا استوت عنده الأنوار والظلم

سيعلم الجمع ممن ضم مجلسنا=بأنني خير من تسعى به قدم

أنا الذي نظر الأعمى الى أدبي=وأسمعت كلماتي من به صمم

أنام ملء جفوني عن شواردها=ويسهر الخلق جراها ويختصم

وجاهل مدّه في جهله ضحكي=حتى أتته يدُ فراسةُ وفم

اذا رأيت نيوب الليث بارزة=فلا تظنن أن الليث يبتسم

الخيل والليل والبيداء تعرفني=والسيف والرمح والقرطاس والقلم

يامن يعز علينا أن نفارقهم=وجداننا كل شيء بعدكم عدم

ان كان سركم ما قال حاسدنا=فما لجرح اذا أرضكم ألم

كم تطلبون لنا عيبا فيعجزكم=ويكره الله ما تأتون والكرم

ماأبعد العيب والنقصان من شرفي=أنا الثريا وذان الشيب والهرم

ليت الغمام الذي عندي صواعقه=يزيلهن الىمن عنده الديم

اذا ترحلت عن قومٍ وقد قدروا=ألاتفارقهم فالراحلون هم

شرالبلاد مكان لاصديق به=وشر ما يكسب الانسان مايصم

بأي لفظ تقول الشعر زعنفة=تجوزعندك لا عربُ ولاعجم

أنــوار الأمــل
24-08-2002, 11:31 PM
أخي الجهني .. الرأي رأيك

أعرف أن ما تقترحه أنت هو الأفضل

ولكني أرى أن القصائد الجميلة كثيرة وتدفع الإنسان إلى الحيرة

ولهذا أردت التخصيص أكثر ليتسع مجال الاختيار

ويكون التخصيص بأي نوع

العصور ـ ولا أعني بالطبع إلغاء العصر الحديث بل وضعت نقاطا بدل تعداد العصور ـ ، أو الفن : مدح .. هجاء .. وصف وهكذا

ولكن ما دام الأغلبية يرون التوسع فليكن

وهو لا شك يثير حماسة أعلى ويدفع إلى تأن أكثر وتركيز في الاختيار

شكرا أخي على أفكارك الجميلة .. ودمت فخرا للمنتدى والعربية

الهتان
25-08-2002, 12:21 AM
هذه قصيدة كتبها الشاعر معين بن محمد بن صالح الموشجي ، بعد موت والده يتذكره ويتذكر الأماكن التي كان معه فيها ومنها عدن !

سكنَتْ جراحي .. غير جرحٍ ما سَكَنْ
جرح افتقادكَ ليس يشفيه الزمنْ

المرء يبقى ما بقتْ أفعالهُ
والدَّهر يحفظ كلَّ مأثورٍ حسَنْ

المجدُ تحت ثَرى رُفاتكَ غائبٌ
و الجودُ مدفونٌ بِطَيَّات الكفَنْ

يا خير سيفٍ قد أُعيد لغمده
لم ينبُ يوماً عن عدوٍ أو وَهَنْ

يا من يجود على النَّدى بنوالهِ
وادي النَّدى .. من فيضِ كفِّك قد مَعَنْ

لأُسَطِّرنَّ على السماء قصيدةً
وأبثَّها ما في النفوس من الحزَنْ

و لأجعلنَّ من السَّحاب مِدادها
ومن الغصون دَواتَها ومن الفَنَنْ

مرَّتْ ليالٍ بعد موتك يا أبي
والحزنُ يعملُ في فؤادي كالمِسَنْ

كم حرَّةٍ كالأرجوان عيونها
تبكي على قِرْمٍ توسّد في الجَنَنْ (1)

في كبرياءٍ حاولتْ حبس الدموع
بعينها تُبدي التجلُّد للمِحَنْ

فإذا الدموع تفرُّ من أجفانها
مثلَ النجوم تلأْلأتْ وسْطَ الدُّجَنْ

فوقفتُ أبكي عند آسانٍ (2) عَفَتْ
أتذكَّر الأحباب فيها والسَّكنْ

قالوا سيُهلككَ البكاء ، وهل أنا
إلا دموعٌ ليس يحبسها سَدَنْ

ظنوا الدموع من الصَّبابة والهوى
قالوا : " يتيم الشِّعر جُنَّ " ولمْ أُجَنْ

كُفُّوا الملامة ليس يبكيني الهوى
ما كان قلبي كي يهيم بذي غُسَنْ (3)

لولاكَ ما سُكِبتْ دموعي في الثَّرى
أو كان دمعي كي يسيل على دِمَنْ

فمتى تعود إلى دياركَ يا أبي ؟؟
عهدي بقلبكَ ذي اشتياقٍ للوطنْ

" عدن" وشاطئها إليك تشوَّقا
أوَ ما يهيج لك الحنين إلى " عدن " !

أوَّاهُ يا أبتي على نسماتها
هبَّتْ لِتبعثَ ما بنفسي من شجَنْ

ما العُذر يا أبتاه إنْ نمنا على
صوتٍ يصيح ويستغيث " بـذي يزَن " !(4)

ما زلتُ أذكر حينما علَّمتني
أنَّ الكرامة لا يُعادلها ثمنْ

علَّمتني : لا أزرعُ الأزهار في
أرضٍ بها شوك الخيانة و الفِتَنْ

( لا نفعَ في قوسٍ ولا نُشَّابها
إن كان بينَ سِياتها أثر الأُبَنْ(5) )

( يُخشى سكون النار إنْ خمَدَتْ وبين
رمادها لهبٌ يُخَبِّئوه الدَّخَنْ)

لا سعدَ في أرض السَّعادة يا أبي
فالبؤس حَلَّ قرير عينٍ في اليمنْ

واهاً على تلك الديار وأهلها
ما كنتُ أحسب أن يعيثَ بها الزمن

ظنوا الزمان حليفهم دون الورى
فإذا الزمان السَّوء أوَّل من طَعَنْ

الخير عمَّ الأرض دونكَ موطني
فغدوتِ يا أرضي قَواءً (6) كالوَجنْ

هذي دموعٌ من محبٍ راحلٍ
والقلب يحرقه البكاء على " عدنْ "

والشَّوق يهتف بالديار وإنْ نأَتْ
سكنَ الأحبَّة في الفؤاد لك السَّكنْ



___________________

(1) في المقابر

(2) آثار

(3) صاحب خصلة الشَّعر المتدلية على جبينه

(4) هو أحد أشهر ملوك اليمن القدماء

(5)هي الوتر الذي تُشَدُّ به القوس

(6) هي الأرض المنخفضة التي لا خير فيها
وتكون بين أراضٍ مرتفعة كثيرة الخيرات

الجهني
26-08-2002, 03:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

شكرا : أخي الهتان ، شكرا أخي المستعار على المشاركة والتفاعل

ونرجو من بقية المشرفين والأعضاء المشاركة والتأييد 0


والله من وراء القصد