المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال عن تنوين العوض



سعيد الغرباوي
15-09-2007, 07:11 PM
" ويقبل كل منهم على المكتبة مسرورا نشيطا "
كلمة" كل" هنا منونة فهل صحيح أن هذا تنوين عوض أم أنني مخطئ في هذا؟ الأمر الآخر هل تنوين العوض يفيد تعريفا للكلمة ؟ فقد أصبحت صاحب الحال" مسرورا " وصاحب الحال لابد أن يكون معرفة

أم مصعب1
27-09-2007, 04:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا بك يا أخي .......
يرى بعض النحاة أن التنوين في" كل" و "بعض " للعوض و الأمكنية معا
فهي عوض عن المضاف إليه المحذوف إذ التقدير: يقبلُ كلُ طالبِ على المكتبة مسرورا ..
وهو للأمكنية لأنه الحق باسم معرب منصرف وهو "كلٌ"

كما أن هناك رأي آخر يرى أن التنوين في" كل " "وبعض" هو للأمكنية فقط
فهو ملحق باسم معرب منصرف لكن هذا التنوين يفارق الاسم إذا وجد مانع وهو الإضافة
ويعود إليه إذا ازيل المانع إي إذا انقطع عن الإضافة .


هذا و الله أعلم

ابن جامع
28-09-2007, 12:46 PM
للفائدة:

كل وبعض تلزم الإضافة إما مقدرا أو ظاهرا وهذا عند مذهب المحققين وإن كان الزجاج يرى خلاف ذلك والعلماء المغرب يرون هذا القول ولذا قال في المقدمة "بدل البعض من الكل..."
والله أعلم بالصواب.

ابن جامع
28-09-2007, 12:48 PM
إضافة...

فيمنع القول على قول المحققين "الكل والبعض"

والله أعلم.

أبو ضحى
10-11-2007, 11:49 PM
بسم الله يقول قاضي القضاة بهاء الدين ابن عقيل فى شرحه على الألفية "4-تنوين العوض وهو ثلاثة أقسام إلى أن قال وقسم يكون عوضا عن اسم وهو اللاحق ل "كل"عوضا عما تضاف إليه نحو كل قائم أى كل إنسان قائم فحذف إنسان وأتى بالتنوين عوضا عنه انتهى كلامه رحمه الله ومن أمثلته قول الله تعلى "قل كل يعمل على شاكلته"

أبو ضحى
11-11-2007, 12:06 AM
بسم الله الأمر الثانى حق صاحب الحال أن يكون معرفة وقد يأتى نكرة عند وجود مسوغ ومن هذه المسوغات أن تخصص النكرة بوصف أوإضافة وفى المثال المذكور خصصت بوصف لأن شبه الجملة منهم فى محل رفع صفة لكل لأن الجمل بعد النكرات صفات قال الشاعر نجيت يارب نوحا واستجبت له فى فلك ماخر فى اليم مشحونا وقال ابن مالك رحمه الله ولم ينكر غالبا ذو الحال إن لم يتأخر أو يخصص أويبن وجزاكم الله خيرا وبارك فيكم