المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : انتظار في زمن القحط



ابن الفرات العراقي
23-10-2007, 04:07 AM
انتظار ...في زمن القحط

الى النور الذي تتبسم له آكام العراق واجرافه وتنتظره

العيون لتكتحل بمرآه ...

طال انتظارك .ادمى خافقي الالم ---يا ايها الامل الموعود والحلم
نحن انتظرناك جيلا في مواجعه ---شال المآتم واستضرى به العدم
انّا انتظرناك. يا عشقا نعانقه ---على المحبة فينا يرحل النغم
وما نزال نعيش العمر قصته ---ومن هواك دمي بالوجد يضطرم
واسال الريح عن اخبار قافلة ---تطوي المسافة صمتا .والدجى عتم
تجرّ خطوك سباقا الى مدني ---حتى يشعشع فيا الضوء والقيم
ومن قديم هوى الاوطان يسكننا ---ونرتديه ..معافى يصرخ القلم
مسافر فيك داء العشق من زمن ---وفيك يكبر هذا الهمّ والضرم
عيني على الباب مشدود بها لهف ---علّي ساسمع وقع الخطو ينتظم
يا ايها العربي يطوي البيد منفردا ---كالسيف في الوقع ما الوى به برم
اليك انت .بطهر الحب ابعثها ---قصائدا .بحنين الروح تتّسم
هو القصيد له ازجيه مبتهلا ---بعض من الصوت هذا النزف يا امم
هذي الضلوع فسر اسرجت قنطرة ---خطوي بخطوك معقود ومحتكم
اني اعاني ومثلي في مواجعها ---كثر ..تعاني وفيها استفحل الالم
انا نموت اشتياقا في محبتنا ---يعتامنا الوجد . لا يعتامنا الهرم
فقد حملنا ثلاثا نار غربتنا ---وليس تبصر الا زيف ما زعموا
سيل من الوجع الممتد ..شاخصة ---فينا مآتمه بالموت تنشكم
دماؤنا شرف ..تجتاح من سفكوا ---دم العراقيين ..هذا سيله العرم
بحر من الهول طوفان سيجرفهم ---فاين منه طريد الموت يعتصم ؟
مرّا ..يكون .عراقيون ان غضبوا ---واعناقنا مدّ هذا الكون تلتحم
تبقى قوافلنا للنصر مولدها ---صهيلها صرخة للغدر تعتزم
هذا العراق فلا سيف سيثلمه ---وبالتحدّي سيوف الكون تنثلم
هو الشموخ ..مهابات به انتفظت ---ما هيض واحدهم .او اقعى به ورم
فهم يجيئون جردا .متن منجرد ---الى المنايا .وخير الورد ما دهموا
غدا سينجاب هذا الظلم من هلع ---وتبزغ الشمس لا تغتالها الظلم
غدا تموت احتراقا فرط غضبتنا ---هذي الشراذم .يعلو عمرها العدم
يبقى الرجال وما دانت معاطسهم ---يزهو الشموخ بها ما عقها الوهم

** ** **

رحلت والسيف مزروع بخاصرتي ---وصرخة الموت في الاحداق ترتسم
جيل يموت بوادي الصبر من عطش ---والغيث من حوله بالنجم يلتثم
ما كان اظمأنا .لو ديمة هطلت ---على نزيف دم الصحراء تنسجم
الخائنون .على اعتاب امتنا --- نذرت نفسك في اتونها لهمو
صبحا تضيء .مسار الدرب من دجر ---وسيف غيرك عند الروع ينحطم
تخلفوا وا نزووا في قعر داجية ---انّ الخفافيش في الظلماء تزدحم
عهدا سنزرعه يا صرختي انفجري ---درب الرسالة يملي ضفتيه دم
تصرّ رغم انحسار الضوء عن وطني ---مهما علينا بغى لا ليس ننهزم
نجوع. نعرى .ولكن فجر امتنا ---هو الطريق وتهوى دونه النظم
رسالة المجد شلنا فيه مبدؤها ---بها رضينا ..وما زلنا ..سنلتحم
كل العروش .بثوب الذل .زائلة ---وسوف تدفنها الاوحا ل والرجم
قاتلت بالصبر غولا في توحشه ---فمن تفانى ومن منا لكم رجموا ؟

** ** **

نحن انتظرناك .فينا لم يزل امل ---احلامنا بهوى عينيك تحتلم
يا سيد الوطن الغافي على دمه ---سماء جرحك نثت منهما الديم
هبت علينا اعاصير مدمرة ---هوج رواعدها .بالموت تحتدم
وحدي وصوتك ميلاد ينشرني ---شوقا وجرحي اذا ما قلت يلتحم
انا عراق ..وهذي الارض فيض دم ---ابيحه .بهوى الاوطان يغتلم
طال انتظاري الى وعدي ومطلعه ---وانت تدري انتظار الوعد كم يصم
هذا العراق دم تجري شوارعه ---وايقظوا فتنة زلت بها القدم
يا ويحهم اوقدوا فينا مجامرها ---غضبى .رواجمها لم ييبس الرحم
دم زكي جرى في كل منعطف ---وفي المقابر شعب لفّه العلم
تبارك الفتية الفادين شهقتهم ---عفّت ظمائرهم . باعوا وما اثموا
دم الرجال سقى ازكى محابرنا ---ففيه يكتب نار الجمرة القلم
وفيه غنّت على حبّ قصائدنا ---وفيه كل رجال الثورة التزموا
فنحن للرمل ..في صحراء امتنا ---غيثا .وانّى ارتمت ظلا علا لهمو
بغداد انّ الهوى .جمر على شفتي ---حديثه .لوعة للروح تختتم
فكيف اترك احزاني واهجرها ---وكيف تسكت انغامي وتنكتم ؟
ولي رفاق ولي اهل ولي وطن ---بكل درب .بلا وعد تركتهمو
يعانقون ظلام القيد ..في جهد ---والليل .عمر الزمان المرّ عندهمو

** ** **

يا بسمة الروح في دنيا بشائرها ---متى تعود لاغراس الظما النعم ؟
قد صرت في كتب التاريخ معجزة ---ولحظة الحلم للاطفال لو بسموا
متى تعود .باعماقي صدى قلق ---والتقيك وجرحي فيك يلتئم ؟

** ** **

عزيز العنزي
05-11-2007, 06:28 PM
يا بسمة الروح في دنيا بشائرها ---متى تعود لاغراس الظما النعم ؟ ان شاء الله ستعود قريباً

ما شاء الله نفسك الشعري طويل امتعنا الله بفنك و جعله جنديا من جنوده