المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب:الشجرة أوراقها كثيرة



أريدأن أتعلم
06-11-2007, 11:31 PM
الشجرة أوراقها كثيرة.
مارأيكم في إعراب أوراقها بدلا؟لامبتدأ.

هاني السمعو
07-11-2007, 07:34 AM
أرى أنها لاتجوز بدل إنما مبتدأ لأننا هنا نخبر عن الشجرة بجملة اسمية أخرى
أما لو قلت - ازدهرت الشجرة أوراقها - تكون أوراقها بدل من الشجرة والله أعلم

أبو حازم
07-11-2007, 10:19 AM
لا أرى في ذلك بأسا

أبو الفوارس
07-11-2007, 12:59 PM
إذا جاز ذلك فماذا سيكون إعراب (كثيرة)؟;)

محمد عبد العزيز محمد
07-11-2007, 02:58 PM
لا أرى في ذلك بأسا

أخي أبا حازم السلام عليكم بل هناك مانع ، فلو كانت بدلا لأعربنا كثيرة خبرا ، الشجرة كثيرة

محمد عبد العزيز محمد
07-11-2007, 03:00 PM
لا أرى في ذلك بأسا
السلام عليكم أبا حازم : بل فيها مانع لو كانت بدلا لأعربنا كثيرة خبرا ،الشجرة كثيرة ،لا معنى لها .
البنت شعرها طويل أيجوز : البنت طويل ؟

أريدأن أتعلم
07-11-2007, 11:39 PM
;)شكرا للجميع على المشاركة.

لازالت الإجابة غير واضحة.
وتعقيبا لماذكره الأخ محمد أقول له :مارأيك في(ألم تعلماأن الملامة نفعها قليل )
فماقولك في إعراب (نفعها )بدلا وماالفرق بينها وبين الجملة السابقة ؟

أبو العباس المقدسي
08-11-2007, 12:57 AM
;)شكرا للجميع على المشاركة.

لازالت الإجابة غير واضحة.
وتعقيبا لماذكره الأخ محمد أقول له :مارأيك في(ألم تعلماأن الملامة نفعها قليل )
فماقولك في إعراب (نفعها )بدلا وماالفرق بينها وبين الجملة السابقة ؟
جملة :" نفعها قليل " اسمية مبتدأ وخبر في محل رفع خبر أنّ
أمّأ "أوراقها " فهي مبتدأ في جملة اسمية جديدة كلها في محل رفع خبر المبتدأ الأول " الشجرة "
ولا يصح أن تكون أوراقها بدلا من الشجرة لأن البدل لا بد أن يحل محل المبدل منه ويمكن حذف المبدل منه فهل نقول : اوراقها كثيرة ؟ فعلى ماذا يعود الضمير لو اكتفينا بالبدل؟

همس الجراح
08-11-2007, 02:04 AM
أوراقها كثيرة معنى مستقيم ،
أما الشجرة كثيرة فمعنى لا يستقيم
وهذا دليل على أن أوراقها ليست بدلاً للشجرة
والله أعلم

قريشي
08-11-2007, 04:15 PM
جملة :" نفعها قليل " اسمية مبتدأ وخبر في محل رفع خبر أنّ
أمّأ "أوراقها " فهي مبتدأ في جملة اسمية جديدة كلها في محل رفع خبر المبتدأ الأول " الشجرة "
ولا يصح أن تكون أوراقها بدلا من الشجرة لأن البدل لا بد أن يحل محل المبدل منه ويمكن حذف المبدل منه فهل نقول : اوراقها كثيرة ؟ فعلى ماذا يعود الضمير لو اكتفينا بالبدل؟

تعليل غير موفق فما قولك في قوله تعالى:ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض" إذا حذفنا كلمة الناس وأقمنا بعضهم الذي هو بدل مقامه ؟ ألا يصبح:ولولا دفاع الله بعضهم ...؟ فهل نقول معك: ليس بدلاً؟

أبو العباس المقدسي
08-11-2007, 04:40 PM
تعليل غير موفق فما قولك في قوله تعالى:ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض" إذا حذفنا كلمة الناس وأقمنا بعضهم الذي هو بدل مقامه ؟ ألا يصبح:ولولا دفاع الله بعضهم ...؟ فهل نقول معك: ليس بدلاً؟
يبدو أنك تتصيد الزلل تصيدا !! هنيئا لك
"ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض" دفاع أم دفع , لا أدري إن كان ثمّة قراءة أخرى
على كل حال , ففي المثال الذي ذكرته "بعضهم" بدل بعض من كل وهو منصوص عليه عند النحاة
أمّا في مثالنا : " الشجرة أوراقها ... لا تصح البدلية
لآنه يخبر عن كثرة أوراق الشجر لا أن الشجرة كثيرة فالشجرة مبتدا خبرها الجملة الاسمية الثانية ( أوراقها كثيرة )

محمد عبد العزيز محمد
08-11-2007, 06:19 PM
أخوتي الأعزاء : في مثال مشابه لذلك المثال :الولد عينه جميلة .إن جاز في عينه التوكيد جاز فيها البدل ، فهي مبتدأ ثان لا غير .
هل يجوز : الولد جميلة .مبتدأ ، وخبر ، على اعتبار نفسه بدلا أو توكيدا ؟ التابع فضلة ، يمكن الاستغناء عنه غالبا .أما لو قلنا : البنت نفسها جميلة ...جاز الثلاثة .
خالص تقديري للجميع .

قريشي
09-11-2007, 06:33 PM
يبدو أنك تتصيد الزلل تصيدا !! هنيئا لك
"ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض" دفاع أم دفع , لا أدري إن كان ثمّة قراءة أخرى
على كل حال , ففي المثال الذي ذكرته "بعضهم" بدل بعض من كل وهو منصوص عليه عند النحاة
أمّا في مثالنا : " الشجرة أوراقها ... لا تصح البدلية
لآنه يخبر عن كثرة أوراق الشجر لا أن الشجرة كثيرة فالشجرة مبتدا خبرها الجملة الاسمية الثانية ( أوراقها كثيرة )
اتق الله يا رجل فأنا لا أتصيدالزلل بل أصححه ويبدو أنك ترى نفسك فوق الخطأ والنقد. تصيدت زلل القائلين ببدلية "أوراقها" فعلًلتَ؛ فقلت لك : تعليل غير سديد وأعلنت ما رأيته صواباَ فيجب عليك أن تصحح لي الخطأ إن وجدته بدل الاتهام.على أني لا أرى بدلية أوراقها.
أما دفاع فهي قراءة ورش وبها نقرأ نحن المغاربة.
أما قولك: إن كان ثمة قراءة أخرى" فخطأ والعناد لن يجعله صواباَ. وقد تعلم أن التمادي في الباطل ليس من شيم أهل العلم.أطلب منك أن تعرب: إن...وتبين موضع الجملة في الإعراب. ثم إني أتحداك أن تأتي بمثال واحد استعمل فيه العرب هذا التعبير يوم كانت لغتهم لغة العالم أي قبل أن تُمسخ. قال زهير:
وما أدري وسوف إخال أدري...أقوم آل حصن أم نساء
ولا يغرنك ما عليه كثير من الكتاب المعاصرين غير المتمكنين فجل أساليبهم ترجمة حرفية ورديئة لأساليب السادة والكبراء في الغرب.

محمد عبد العزيز محمد
11-11-2007, 11:08 PM
السلام عليكم أخي قريشيا : تقول للأخ حازم :ثم إني أتحداك أن تأتي بمثال واحد استعمل فيه العرب هذا التعبير يوم كانت لغتهم لغة العالم أي قبل أن تُمسخ. قال زهير:
وما أدري وسوف إخال أدري...أقوم آل حصن أم نساء ؟ولا يغرنك ما عليه كثير من الكتاب المعاصرين غير المتمكنين فجل أساليبهم ترجمة حرفية ورديئة لأساليب السادة والكبراء في الغرب.
وأقول لك : يا أخي على رسلك ؛ فالأمور لا تناقش هكذا ، والعلم رحم بين أهله ، ألستم أهله ؟ أنا معك أن ما تقوله هو الأصوب أو هو الصواب عينه ، ولكن تأمل معي :
يقول " أبو العتاهية " :
وما أدْرِي إِذا أمسيت حَيّاً ... لعَلِّي لا أعِيشُ إلى الصَّبَاح
ويقول " النابغة " :
أسير وما أدري لعل منيتي ... بلبي إلى أعرافها قد تدلت
أليس فيما سبق جواب لما تريد .

أبو حازم
12-11-2007, 01:46 PM
سلام عليكم جميعا
ما اعترض به على ما جوزت إعرابه من البدلية -وهو قول من قال إنه لا يجوز الشجرة جميلة-واه لأن الضمير في الخبر يجب أن يطابق البدل لا المبدل منه لأنه هو المقصود بالحكم فإذا حذف البدل طابق المبدل منه الذي هو في مثالنا الشجرة كما تقول أصبت زيدا عينه ففقأتها فالضمير يعود على العين لا على زيد فيجب مطابقتها ، وهذا مثال صحيح يبين جواز الإعراب الذي جوزته ومن رأى غير ذلك فليأت بفرق صيحيح

أبو العباس المقدسي
12-11-2007, 03:16 PM
أما قولك: إن كان ثمة قراءة أخرى" فخطأ والعناد لن يجعله صواباَ. وقد تعلم أن التمادي في الباطل ليس من شيم أهل العلم.أطلب منك أن تعرب: إن...وتبين موضع الجملة في الإعراب. ثم إني أتحداك أن تأتي بمثال واحد استعمل فيه العرب هذا التعبير يوم كانت لغتهم لغة العالم أي قبل أن تُمسخ. قال زهير:
وما أدري وسوف إخال أدري...أقوم آل حصن أم نساء
ولا يغرنك ما عليه كثير من الكتاب المعاصرين غير المتمكنين فجل أساليبهم ترجمة حرفية ورديئة لأساليب السادة والكبراء في الغرب.
المثال الذي أورده ألأخ الفاضل محمد عبد العزيز جزاه الله خيرا هو خير شاهد على صحة العبارة " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى "
وهو قول أبي العتاهية :وما أدْرِي إِذا أمسيت حَيّاً ... لعَلِّي لا أعِيشُ إلى الصَّبَاح
تمعن في النصّين وقارن بينهما
"لا أدري" مقابل "ما أدري" في بيت أبي العتاهية
إن الشرطية مقابل إذا الشرطيّة في بيت أبي العتاهية
كان الناسخة مقابل أمسيت الناسخة في بيت أبي العتاهية
أمّا " ثمّة " أو "هناك" فهو ظرف مكان متعلق بخبر كان المحذوف
أمّا" إن" في : " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى " فهي شرطيّة جازمة , وكان فعلها المبني في محل جزم أمّا جواب الشرط فمحذوف دلّ عليه ما قبله
أمّا محل الجملة الشرطية ( إن كان ثمّة قراءة أخرى ) فمفعول به منصوب للفعل أدري
فأين الخطأ أيّها الأخ وقد عرفت أن هذا الأسلوب قد استعملة القدماء ولا غبار عليه ولا تقليد فيه للسادة والكبراء كما وصفتهم أنت وهم ليسوا كذلك عندي
وقد أن لك أن ترعوي عن هذا نهجك في تسفيه أقوال الآخرين وقد تبين لك خطأ اعتراضك أكثر من مرّة
والسلام

أبو حازم
12-11-2007, 03:22 PM
الاعتراض بقولك " الشجرة كثيرة" لا يصح لأن البدل لا يجوز أن يحذف ويحل المبدل منه محله إلا إذا كان بدل الشيء من الشيء أو أمن اللبس وليس ذلك في قول من قال "الشجرة أوراقها كثيرة" و"أصبت زيدا عينه ففقأتها"

وأقول بعد هذا إن المرجو من طلبةالعلم أن يتبادلوا العلوم بأدب ويناقشوا أقولهم بلطف وغير ذلك غير لائق بهم

قريشي
12-11-2007, 03:54 PM
السلام عليكم أخي قريشيا : تقول للأخ حازم :ثم إني أتحداك أن تأتي بمثال واحد استعمل فيه العرب هذا التعبير يوم كانت لغتهم لغة العالم أي قبل أن تُمسخ. قال زهير:
وما أدري وسوف إخال أدري...أقوم آل حصن أم نساء ؟ولا يغرنك ما عليه كثير من الكتاب المعاصرين غير المتمكنين فجل أساليبهم ترجمة حرفية ورديئة لأساليب السادة والكبراء في الغرب.
وأقول لك : يا أخي على رسلك ؛ فالأمور لا تناقش هكذا ، والعلم رحم بين أهله ، ألستم أهله ؟ أنا معك أن ما تقوله هو الأصوب أو هو الصواب عينه ، ولكن تأمل معي :
يقول " أبو العتاهية " :
وما أدْرِي إِذا أمسيت حَيّاً ... لعَلِّي لا أعِيشُ إلى الصَّبَاح
ويقول " النابغة " :
أسير وما أدري لعل منيتي ... بلبي إلى أعرافها قد تدلت
أليس فيما سبق جواب لما تريد .
كلا لم أقل هذا للأخ حازم بل للأخ الفاتح. ثم أزيدك: في القرآن الكريم: وما يدريك لعله يزكى" وما يدريك لعل الساعة قريب" وما يدريك لعل الساعة تكون قريبا" ولكن الذي أنكره وأصر عليه هو قول الفاتح:إن كان هناك في المسألة...

نصرالدين
12-11-2007, 07:16 PM
الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية
*************************

أليس كذلك يا فاتح ويا قريشي

قريشي
12-11-2007, 09:08 PM
المثال الذي أورده ألأخ الفاضل محمد عبد العزيز جزاه الله خيرا هو خير شاهد على صحة العبارة " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى "
وهو قول أبي العتاهية :وما أدْرِي إِذا أمسيت حَيّاً ... لعَلِّي لا أعِيشُ إلى الصَّبَاح
تمعن في النصّين وقارن بينهما
"لا أدري" مقابل "ما أدري" في بيت أبي العتاهية
إن الشرطية مقابل إذا الشرطيّة في بيت أبي العتاهية
كان الناسخة مقابل أمسيت الناسخة في بيت أبي العتاهية
أمّا " ثمّة " أو "هناك" فهو ظرف مكان متعلق بخبر كان المحذوف
أمّا" إن" في : " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى " فهي شرطيّة جازمة , وكان فعلها المبني في محل جزم أمّا جواب الشرط فمحذوف دلّ عليه ما قبله
أمّا محل الجملة الشرطية ( إن كان ثمّة قراءة أخرى ) فمفعول به منصوب للفعل أدري
فأين الخطأ أيّها الأخ وقد عرفت أن هذا الأسلوب قد استعملة القدماء ولا غبار عليه ولا تقليد فيه للسادة والكبراء كما وصفتهم أنت وهم ليسوا كذلك عندي
وقد أن لك أن ترعوي عن هذا نهجك في تسفيه أقوال الآخرين وقد تبين لك خطأ اعتراضك أكثر من مرّة
والسلام
الخطأ يوجد في قولك : هناك ولا مشار إليه. وقول أبي العتاهية لا يخلو من استفهام لآنه لا يدري هل يبقى إلى الصباح أم يموت وكذلك قول النابغة. ثم أنت خبير أن هذه الجملة سدت مسد مفعول لا أدري وتأويله في بيت أبي العتاهية: لا أدري بقائي إلى الصباح أم موتي وهو معنى صحيح. وتأويله في مثالك:لا أدري عدم درايتي بوجود...لأنك قلت: الجواب دل عليه ما قبله. وتأمل الفرق بين التأويلين تدرك أن العرب أعقل من أن تنطق بالهذيان.

محمد عبد العزيز محمد
12-11-2007, 11:01 PM
السلام عليكم أخي الفاضل أبا حازم ، تقول :سلام عليكم جميعا
ما اعترض به على ما جوزت إعرابه من البدلية -وهو قول من قال إنه لا يجوز الشجرة جميلة-واه لأن الضمير في الخبر يجب أن يطابق البدل لا المبدل منه لأنه هو المقصود بالحكم فإذا حذف البدل طابق المبدل منه الذي هو في مثالنا الشجرة كما تقول أصبت زيدا عينه ففقأتها فالضمير يعود على العين لا على زيد فيجب مطابقتها ، وهذا مثال صحيح يبين جواز الإعراب الذي جوزته ومن رأى غير ذلك فليأت بفرق صيحيح .

و أقول : ألا يجوز في مثالك هذا : أصبت زيداعينه فآذيته ؟ عاد الضمير على زيد لا عينيه .
فما وجه قولك إذا ؟
لو قلنا : الولد عيناه جميلتان ... عيناه بحسب قولك : بدل .
أدخل إن على الجملة :
إن الولد عينيه جميلتان . بالله عليك أخي الكريم ،هل هذه جملة ؟
ولو قلنا : الولدان كلاهما مهذبان / الولدان كلاهما مهذب .
هل " كلاهما " في الجملتين توكيد ؟
طبعا لا .
لماذا ؟
لنفس السبب ؛ لأن التابع فضلة يمكن الاستغناء عنه . فهي توكيد في الأولى ، ومبتدأ في الثانية .
مع خالص تقديري لكم .

قريشي
13-11-2007, 04:44 PM
المثال الذي أورده ألأخ الفاضل محمد عبد العزيز جزاه الله خيرا هو خير شاهد على صحة العبارة " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى "
بل هذا لمثال هو خير شاهدعلى بطلان هذه العبارة.
وهو قول أبي العتاهية :وما أدْرِي إِذا أمسيت حَيّاً ... لعَلِّي لا أعِيشُ إلى الصَّبَاح
تمعن في النصّين وقارن بينهما
قد قارنت بينهما فاتضح أن أبا العتاهية عربي فصيح فقوله: لا أدري معلق عن العمل بحرف الاستفهام الذي هو لعل مثل قوله تعالى:"لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمراً"
"لا أدري" مقابل "ما أدري" في بيت أبي العتاهية
مقابلة لطيفة
إن الشرطية مقابل إذا الشرطيّة في بيت أبي العتاهية
هذا غير صحيح فإذا وإن الشرطية ليسا من أدوات التعليق التي ذكرها ابن مالك في قوله:
.......................والتزم التعليق قبل نفي ما
وإن ولا لام ابتداءأو قسم...كذا والاستفهام ذا له انحتم
وإذا في قول أبي العتاهية وكذلك النابغة معمول للجملة التي بعد لعل وهذا معنى قولهم في إذا: منصوب بجوابه
كان الناسخة مقابل أمسيت الناسخة في بيت أبي العتاهية
أمّا " ثمّة " أو "هناك" فهو ظرف مكان متعلق بخبر كان المحذوف
أين مقابله في بيت أبي العتاهية؟
أمّا" إن" في : " لا أدري إن كان ثمة قراءة أخرى " فهي شرطيّة جازمة , وكان فعلها المبني في محل جزم أمّا جواب الشرط فمحذوف دلّ عليه ما قبله
ولكنه في بيت أبي العتاهية لم يدل عليه ما قبله لأن المعنى بذلك فاسد.
أمّا محل الجملة الشرطية ( إن كان ثمّة قراءة أخرى ) فمفعول به منصوب للفعل أدري
إذن يصبح المعنى: لا أدري عدم درايتي بوجود قراءة في ذلك المكان المجهول
فأين الخطأ أيّها الأخ
لعلك تعرفه الآن
وقد عرفت أن هذا الأسلوب قد استعملة القدماء ولا غبار عليه
معاذ الله بل هم برءاء من الهذيان
ولا تقليد فيه للسادة والكبراء كما وصفتهم أنت
بل عملهم وجدهم ونشاطهم وفرض ثقافتهم وتقاليدهم على غيرهم من الأمم-ذلك ما وصفهم بذلك والواقع يصدق ذلك.
وهم ليسوا كذلك عندي
هل فهمت من ذلك أنهم كذلك عندي؟
وقد أن{آن} لك أن ترعوي عن هذا نهجك{عن نهجك هذا} في تسفيه أقوال الآخرين وقد تبين لك خطأ اعتراضك أكثر من مرّة
والسلام
لعلك بعد هذا تدرك أنك أحق مني بهذه الوصية الغالية.

أبو العباس المقدسي
13-11-2007, 06:00 PM
لعلك بعد هذا تدرك أنك أحق مني بهذه الوصية الغالية.
نعم صدقت كلانا بحاجة إلى هذه الوصيّة الغالية
ولكن لعلك لا تدرك أن جُلّ مشاراكاتك لا تخلو من عبارات الاستفزاز لي وللإخوة أعضاء الفصيح استطيع أن أعددها عليك ولكن لن أفعل احتراما لعقول الأخوة القرّاء ولن أذكر اسماء من ترك المنتدى بسبب هذه الاستفزازات وأرجو أن لا يأتي اليوم الذي لا تجد في المنتدى إلاّ مشاركا واحدا يصول ويجول هو السيد المحترم ......
والسلام

قريشي
13-11-2007, 06:49 PM
نعم صدقت كلانا بحاجة إلى هذه الوصيّة الغالية
ولكن لعلك لا تدرك أن جُلّ مشاراكاتك لا تخلو من عبارات الاستفزاز لي وللإخوة أعضاء الفصيح استطيع أن أعددها عليك ولكن لن أفعل احتراما لعقول الأخوة القرّاء ولن أذكر اسماء من ترك المنتدى بسبب هذه الاستفزازات وأرجو أن لا يأتي اليوم الذي لا تجد في المنتدى إلاّ مشاركا واحدا يصول ويجول هو السيد المحترم ......
والسلام
هات برهانك إن كنت صادقاً

خالد مغربي
14-11-2007, 03:33 PM
أكرم الله من سودها إثارة وشغبا ، وإنما بالتي هي أحسن ، فإما القبول وإما الرد وفي كليهما أفق من السماحة وتمثل : "رأيك صواب يحتمل الخطأ ورأيى خطأ يحتمل الصواب"

إخوتي الأكارم
ليس ثمة ما يشكل هنا غير صراخ له ما يبرره في نظر بعضكم ، والحق أقول أن : لكل مجتهد نصيب وكلكم ذاك الرجل بلا شك وريبة ، ومن هنا أهيب بكم أن تظل مسألة الخلاف محصورة في نطاقها لا ضرر ولا ضرار ، وإن خرج الأمر إلى ما لا تحمد عقباه من تسفيه وإعراض ، وضرب في التخوم فدلالة ذلك أن الخلاف قائم على " أنا هنا ولا أحد غيري ودونكم فالزموا "
أكرمكم الله مجددا وللجميع تحية طيبة مباركة

قريشي
15-11-2007, 06:18 PM
أكرم الله من سودها إثارة وشغبا ، وإنما بالتي هي أحسن ، فإما القبول وإما الرد وفي كليهما أفق من السماحة وتمثل : "رأيك صواب يحتمل الخطأ ورأيى خطأ يحتمل الصواب"

إخوتي الأكارم
ليس ثمة ما يشكل هنا غير صراخ له ما يبرره في نظر بعضكم ، والحق أقول أن : لكل مجتهد نصيب وكلكم ذاك الرجل بلا شك وريبة ، ومن هنا أهيب بكم أن تظل مسألة الخلاف محصورة في نطاقها لا ضرر ولا ضرار ، وإن خرج الأمر إلى ما لا تحمد عقباه من تسفيه وإعراض ، وضرب في التخوم فدلالة ذلك أن الخلاف قائم على " أنا هنا ولا أحد غيري ودونكم فالزموا "
أكرمكم الله مجددا وللجميع تحية طيبة مباركة
أعتقد أن هذا في المسائل غير المُقََََََََََعدة؛ فالفاعل اسم مرفوع تقدمه فعله فلا يمكن لغر أن يقول: هو اسم منصوب يتقدم على فعله ثم يتحدى متبجحا: هذا صواب يحتمل الخطأ وقولكم خطأ يحتمل الصواب.وأنت معي في أن حرف" إن" ليس من أدوات الاستفهام ولكنك تسمع الصحفيين يقولون صباح مساء:أسألك إن كان هناك بين...وهذا ترجمة حرفية للجملة الفرنسية<Je t interoges si il ya entre...> إني أسأل: هل هذا خطأ محض أم صواب يحتمل الخطأ بعبارة أخرى: هل هذا مسخ وتشويه للغة العربية وتقليد للغات الغربيين أم تطور ونماء؟ جوابكم المنصف المبني على القواعد يبين للقراء من المخطئ والمصيب في قول القائل: لا أدري إن كان هناك في المسألة استثناء فلا أدري.

محمد عبد العزيز محمد
15-11-2007, 09:13 PM
السلام عليكم ورحمة الله أخي قريشيا : لسنا ممن يحتج بقولهم ، وجل من لا يخطئ ، ومن منا لا يخطئ ؟ يمكن أن تقوم بتوضيح الأمر بشيء من الرفق ؛ فكن بإخوانك رفيقا رفق الله بك وبنا ؛ فنحن نتعلم منكم جميعا ، ولسنا بصدد مشاحنات شخصية ، ومن ظن أنه لا يخطئ فهو مخطئ ، ومن ظن أنه عالم فهو جاهل ، وكل منا يريد أن يتعلم ، ولا أحد يدعي أنه يعلم كل شيء عن اللغة ؛ فذاك وهم ، وضرب من الخيال ، ليس عيبا أن أقول لك : أنت أصبت ، وأنا أخطأت ، بل العيب كل العيب أن نصر على الخطأ ، صحيح أن الثابت في الجملة موضع النقاش هو ما قلتَ ، ولكن أليس لها مخرج لأخيك .
دعني أتحدث معك ولتفتح لي صدرك :
لو كان الاعتراض على عدم مجيء الاستفهام فقد أوردت لك من الشعر بيتين لم يل الاستفهامُ فيهما لا أدري .
ولو كان الاعتراض على هناك وعدم وجود مشار إليه فهذا كثير في اللغة وأنتم أدرى به مني .. أقول مبتدئا : ثمة حركة غريبة . فأين المشار إليه ؟
ولو كان الاعتراض على إن التي هي كما تقولون ترجمة سخيفة ....
فهلا عددتها مثل قول العرب : أنت ظالم إن فعلت ، بتقدير إن فعلت فأنت ظالم .... إن كان هناك كذا فأنا لا أدري .
التمس لأخيك ولو سبعين عذرا .
إذا لم يكن فيما قدمته من التماسات عذر فأنت على حق في هذه المسألة بشرط أن تفند قولي .
أخوكم .

هاني السمعو
15-11-2007, 10:05 PM
ما بالكم أيها الأخوة نغيب فنتفاجأ بما وصلت إليه الأمور سامحكم الله جميعا ًوكأنني بقائل يقول الآن حمي الوطيس ... فالرفق الرفق يا أخوة

أبو حازم
16-11-2007, 10:46 AM
سلام عليكم جميعا
أما بعد فإن ما قاله أخونا القرشي صحيح وإن كثيرا من أساليب العصريين وألفاظهم ليس على طريقة الأولين لا سيما الذين نشأوا على الدراسة الحديثة كقولهم لا أدري إن كان ثمت..وقولهم أسألك إن كان هناك ...
والواجب على رعاة اللغة وحفظتها أن ينفوا هذه الأساليب السمجة عنها لا أن ينصروها ويبتغوا لها الأعذار ، ولا عيب على المخطئ أن يقول أخطأت والله يتولانا برعايته.

أخي محمد لعلك رأيت ما في هذا الرابط
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=28153

محمد عبد العزيز محمد
16-11-2007, 01:51 PM
سلام عليكم جميعا
أما بعد فإن ما قاله أخونا القرشي صحيح وإن كثيرا من أساليب العصريين وألفاظهم ليس على طريقة الأولين لا سيما الذين نشأوا على الدراسة الحديثة كقولهم لا أدري إن كان ثمت..وقولهم أسألك إن كان هناك ...
والواجب على رعاة اللغة وحفظتها أن ينفوا هذه الأساليب السمجة عنها لا أن ينصروها ويبتغوا لها الأعذار ، ولا عيب على المخطئ أن يقول أخطأت والله يتولانا برعايته.

أخي محمد لعلك رأيت ما في هذا الرابط
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=28153
السلام عليكم أخي أبا حازم : رأيته وأرجو ألا أكون المقصود بما قلتَه وإلا فأنا أعتذر إليك عن أي خروج عن النص مني إن كان قد حدث .
أما عن جملتنا فانظر هذه الآية الكريمة : قال

قوله تعالى: " ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوهُهم مسودةٌ " .
هل جاء فيها قراءة بالنصب على البدلية ؟
وعموما أنا لا أنكر قولكم بل أثبته إلا أن فيه ضعفا وندرة .
يقول سيبويه في كتابه :ومما جاء في النصب أنا سمعنا من يوثق بعربيته يقول: خلق الله الزرافة يديها أطول من رجليها.... واضح أن بالأمر ندرة .
ولك مني خالص الحب والتقدير .

قريشي
16-11-2007, 06:46 PM
السلام عليكم ورحمة الله أخي قريشيا : لسنا ممن يحتج بقولهم ، وجل من لا يخطئ ، ومن منا لا يخطئ ؟ يمكن أن تقوم بتوضيح الأمر بشيء من الرفق ؛ فكن بإخوانك رفيقا رفق الله بك وبنا ؛ فنحن نتعلم منكم جميعا ، ولسنا بصدد مشاحنات شخصية ، ولكن ومن ظن أنه لا يخطئ فهو مخطئ ، ومن ظن أنه عالم فهو جاهل ، وكل منا يريد أن يتعلم ، ولا أحد يدعي أنه يعلم كل شيء عن اللغة ؛ فذاك وهم ، وضرب من الخيال ، ليس عيبا أن أقول لك : أنت أصبت ، وأنا أخطأت ، بل العيب كل العيب أن نصر على الخطأ ، صحيح أن الثابت في الجملة موضع النقاش هو ما قلتَ ، ولكن أليس لها مخرج لأخيك .
دعني أتحدث معك ولتفتح لي صدرك :
لو كان الاعتراض على عدم مجيء الاستفهام فقد أوردت لك من الشعر بيتين لم يل الاستفهامُ فيهما لا أدري .
ولو كان الاعتراض على هناك وعدم وجود مشار إليه فهذا كثير في اللغة وأنتم أدرى به مني .. أقول مبتدئا : ثمة حركة غريبة . فأين المشار إليه ؟
ولو كان الاعتراض على إن التي هي كما تقولون ترجمة سخيفة ....
فهلا عددتها مثل قول العرب : أنت ظالم إن فعلت ، بتقدير إن فعلت فأنت ظالم .... إن كان هناك كذا فأنا لا أدري .
التمس لأخيك ولو سبعين عذرا .
إذا لم يكن فيما قدمته من التماسات عذر فأنت على حق في هذه المسألة بشرط أن تفند قولي .
أخوكم .
يحزنني كثيرا أن يُظن بي أنني أحقد على أحد من الإخوة المشاركين فالله يشهد أنني أحبهم جميعا لحبهم اللغة العربية التي جرى حبها مجرى دمي في مفاصلي والتي مسخها الصحفيون خاصة مسخا يفتت القلب وأنا لا أريد لمحبي هذه اللغة الشريفة أن يقلدوهم ويبرروا أخطاءهم خاصة من له تأثير على المشاركين كالفاتح فقد رأينا على هذه الشبكة من قال فيه:
إذا قالت حذام فصدقوها...فإن القول ما قالت حذام
ولا أبخس الرجل حقه فقد استفدت منه كثيرا أو إن أردت الدقة ذكرني بكثير مما نسيته ولكن هذا لن يجعلني أغض الطرف عن أخطائه -إذا أخطأ-أو ألتمس له الأعذار لأن اللغة العربية أغلى عندي وأعز من كل شيء. وأحكي لكم أمرا يوضح ما أقول:تعلمون أن الصحفيين اختصاصيون في مسخ وتشويه هذا اللسان الشريف ولهم كل يوم تقريبا جديد في السلخ والمسخ. وأول من سمعته يقول: يبدو إن"بكسر الهمز" وأخواتها هو صحفي يدعى علي الخطيب (مراسل لقناة العربية في بداية العدوان الأمريكي على العراق) فغاظني منه ذلك بيد أنه لم تمر إلا أيام حتى قتل فغمرتني فرحة لا توصف كأنني انتقمت منه.
أما بيت أبي العتاهية فقد أحبت عنه في المشاركة 23 فراجعها.
أما: ثمت حركة غريبة" فلا يمكن للمتكلم أن ينطق بها إلا وبينه وبين المخاطب عهد بالمكان الذي يشير إليه حسا أو معنى. فإذا قلته مبتدئا دون أن تشير به إلى مكان معهود فهذ خطأ فالعرب لم تضع هذا الظرف عبثا.
أما قول العرب: أنت ظالم إن فعلت" فالمعنى عليه صحيح أما في مثالنا فلا لأن الفعل لا أدري معلق والجملة بعده سدت مسد مفعوله وتأويله هو: عدم درايتي وليس في الدنيا عاقل يقول: لا أدري عدم درايتي.

محمد عبد العزيز محمد
16-11-2007, 07:18 PM
يحزنني كثيرا أن يُظن بي أنني أحقد على أحد من الإخوة المشاركين فالله يشهد أنني أحبهم جميعا لحبهم اللغة العربية التي جرى حبها مجرى دمي في مفاصلي والتي مسخها الصحفيون خاصة مسخا يفتت القلب وأنا لا أريد لمحبي هذه اللغة الشريفة أن يقلدوهم ويبرروا أخطاءهم خاصة من له تأثير على المشاركين كالفاتح فقد رأينا على هذه الشبكة من قال فيه:
إذا قالت حذام فصدقوها...فإن القول ما قالت حذام
ولا أبخس الرجل حقه فقد استفدت منه كثيرا أو إن أردت الدقة ذكرني بكثير مما نسيته ولكن هذا لن يجعلني أغض الطرف عن أخطائه -إذا أخطأ-أو ألتمس له الأعذار لأن اللغة العربية أغلى عندي وأعز من كل شيء. وأحكي لكم أمرا يوضح ما أقول:تعلمون أن الصحفيين اختصاصيون في مسخ وتشويه هذا اللسان الشريف ولهم كل يوم تقريبا جديد في السلخ والمسخ. وأول من سمعته يقول: يبدو إن"بكسر الهمز" وأخواتها هو صحفي يدعى علي الخطيب (مراسل لقناة العربية في بداية العدوان الأمريكي على العراق) فغاظني منه ذلك بيد أنه لم تمر إلا أيام حتى قتل فغمرتني فرحة لا توصف كأنني انتقمت منه.
أما بيت أبي العتاهية فقد أحبت عنه في المشاركة 23 فراجعها.
أما: ثمت حركة غريبة" فلا يمكن للمتكلم أن ينطق بها إلا وبينه وبين المخاطب عهد بالمكان الذي يشير إليه حسا أو معنى. فإذا قلته مبتدئا دون أن تشير به إلى مكان معهود فهذ خطأ فالعرب لم تضع هذا الظرف عبثا.
أما قول العرب: أنت ظالم إن فعلت" فالمعنى عليه صحيح أما في مثالنا فلا لأن الفعل لا أدري معلق والجملة بعده سدت مسد مفعوله وتأويله هو: عدم درايتي وليس في الدنيا عاقل يقول: لا أدري عدم درايتي.
بارك الله فيكم ولقد زاد حبي إليكم لحبكم الشديد لغتنا الحبيبة لغة القرآن .

أبو حازم
16-11-2007, 09:31 PM
سلام عليكم جميعا
أخي محمد كنت ولا أزال أكن لك خالص التقدير والاحترام فلا عليك من كلام لعله قد وقع منك موقعا
وقولك إن ذلك جائز على ندرة هو خلاف قولك الأول الذي نصبت الخلاف من أجله ، فهذا أول الرجوع ، ولكني مع ذلك لا أقبل منك أن هذا الأمر نادر لأن ذلك يقتضي أنه غير مقيس أو يفهم منه ذلك
بقي أن أقول أن الراجح هو الإعراب الذي ذكرت ولكن يجوز غيره ....تقبل تحياتي

محمد عبد العزيز محمد
16-11-2007, 10:48 PM
سلام عليكم جميعا
أخي محمد كنت ولا أزال أكن لك خالص التقدير والاحترام فلا عليك من كلام لعله قد وقع منك موقعا
وقولك إن ذلك جائز على ندرة هو خلاف قولك الأول الذي نصبت الخلاف من أجله ، فهذا أول الرجوع ، ولكني مع ذلك لا أقبل منك أن هذا الأمر نادر لأن ذلك يقتضي أنه غير مقيس أو يفهم منه ذلك
بقي أن أقول أن الراجح هو الإعراب الذي ذكرت ولكن يجوز غيره ....تقبل تحياتي
أستاذي الفاضل : أولا لك مني خالص المودة والحب
ثانيا : ما زال في نفسي شيء من المسألة ، انظر معي :
الولد أخلاقه مهذبة هل يجوز فيها
شاهدت الولد أخلاقَه مهذبة ؟
أو ضربت الولد أخلاقَه مهذبة ؟
أو قابلت الولد أخلاقَه مهذبة ؟
وأنت تعلم أن المعنى على البدلية : شاهدت الأخلاق ، ووضربتها ، وقابلتها .
ثالثا : لم يرد فيها بالبدلية إلا المثال الذي ذكرُته سابقا ، وبيت أو بيتين من الشعر .
رابعا : تقبل اعتزازي .

أبو حازم
17-11-2007, 11:00 AM
يرحمك الله يا عبد العزيز هلا أتيت بجمل أحسن من هذه فعارضت بها ، فهل سمعت يوما في كلام العرب أن الأخلاق تشاهد أوتضرب أو تقابل؟

محمد عبد العزيز محمد
17-11-2007, 02:14 PM
:rolleyes:(ops:)
يرحمك الله يا عبد العزيز هلا أتيت بجمل أحسن من هذه فعارضت بها ، فهل سمعت يوما في كلام العرب أن الأخلاق تشاهد أوتضرب أو تقابل؟
السلام عليكم أبا حازم : هذا السؤال موجه لك أنت ولتجب عليه مشكورا ؛ فهذا المعنى على البدلية التي تقول بها ، أما على الابتداء فليس كذلك :
قابلت الولد أخلاقه مهذبة ، مبتدأ وخبر والجملة حال .
أما على قولكم : أخلاقه بدل ، والبدل على نية الإحلال ، فالمعنى :
قابلت أخلاق الولد مهذبة .
وبما أنك تنكر ذلك في كلام العرب إذا أنت توافقني ، وهو المطلوب إثباته .:D:p:mad:
:;allh:;allh:;allh:;allh:;allh:;allh:;allh

أبو حازم
17-11-2007, 03:04 PM
وعليك السلام
قولك "قابلت الولد أخلاقه مهذبة" كلام فاسد لأن الحال تأتي لتدل على الحدوث لا على اللزوم والأخلاق المهذبة مما يلزم لا مما يتجدد كما لا يصح أن يقال "جاء زيد عاقلا " وإنما الصواب أن يقال "جاء زيد العاقل" وأن يقال في جمتلك "قابلت الولد المهذبة أخلاقه"
وأيضا قد سبق أن بينت لك أن البدل هو المقصود بالحكم فإن جاء في كلام حيث لا يصح أن يقصد بالحكم لم يصح الإبدال
وأنا لم أقل إن كل ما صح أن يكون مبتدأ صح أن يكون بدلا حتى تلزمني بجملتك وأنه لا يصح فيها الإبدال فتأمل قبل الرد والله يتولاك برعايته

محمد عبد العزيز محمد
17-11-2007, 09:15 PM
وعليك السلام
قولك "قابلت الولد أخلاقه مهذبة" كلام فاسد لأن الحال تأتي لتدل على الحدوث لا على اللزوم والأخلاق المهذبة مما يلزم لا مما يتجدد كما لا يصح أن يقال "جاء زيد عاقلا " وإنما الصواب أن يقال "جاء زيد العاقل" وأن يقال في جمتلك "قابلت الولد المهذبة أخلاقه"
وأيضا قد سبق أن بينت لك أن البدل هو المقصود بالحكم فإن جاء في كلام حيث لا يصح أن يقصد بالحكم لم يصح الإبدال
وأنا لم أقل إن كل ما صح أن يكون مبتدأ صح أن يكون بدلا حتى تلزمني بجملتك وأنه لا يصح فيها الإبدال فتأمل قبل الرد والله يتولاك برعايته
السلام عليكم أخي الحبيب : من أين فهمت اللزوم هنا ؟ ثم لماذا جزمت بما تقول ؟ ففي الأمر سعة ، وإلا فما رأيك في الأحوال الآتية ؟
"هذا أَبوكَ رحيماً* {يومَ أُبعثُ حيّاً}* {خُلِقَ الإنسانُ ضعيفاً}* خَلَقَ اللهُ الزَّرافةَ يَدَيها أطولَ من رِجلَيها* {أَنزلَ إليكم الكتابَ مفصّلاً}".
وقال الشاعر:
*فَجَاءَتْ بهِ سَبْطَ العِظامِ، كأَنما * عِمامتُهُ بَيْنَ الرِّجالِ لِواءُ*
هل أخبرتني أين الحدوث فيما سبق ؟
تحياتي .

أبو حازم
17-11-2007, 09:35 PM
سلام عليكم أخي محمد ، أرى الكلام معك شيقا وداعيا إلى البحث والنظر فجزاك الله خيرا
سأجيبك عما ذكرت واحدة واحدة
قولك "هذا أَبوكَ رحيماً" ليس مما يحتج به
قول الله تعالى{يومَ أُبعثُ حيّاً} معنى الحدوث فيه بين لأن المعنى يوم أبعث فأصير حيا بعد أن كنت ميتا
قول الله تعالى {خُلِقَ الإنسانُ ضعيفاً} كذلك فيه معنى الحدوث وهو أن الله خلقه ضعيفا يوم خلقه فالخلق والضعف حدثا في وقت واحد
قول العرب خَلَقَ اللهُ الزَّرافةَ يَدَيها أطولَ من رِجلَيها مثل ما سبق
قول الله تعالى {أَنزلَ إليكم الكتابَ مفصّلاً} فيه معنى الحدوث بمعنى أن الله فصله كما قال في موضع آخر (كتاب فصلت آياته)
قول الشاعر*فَجَاءَتْ بهِ سَبْطَ العِظامِ، كأَنما * عِمامتُهُ بَيْنَ الرِّجالِ لِواءُ*
مما ندر ولا يقاس عليه
وهاهنا أمر آخر لم أذكره وهو مما يدل على فساد جملتك "قابلت زيدا أخلاقه مهذبة" ، ألا وهو أن الحال إذا جاءت جملة اسمية وجب اقترانها بالواو كما تقول " جاء زيد وعمرو يضربه" ولا يصح جاء زيد عمرو يضربه
تحياتي

محمد عبد العزيز محمد
20-11-2007, 12:03 AM
سلام عليكم أخي محمد ، أرى الكلام معك شيقا وداعيا إلى البحث والنظر فجزاك الله خيرا
سأجيبك عما ذكرت واحدة واحدة
قولك "هذا أَبوكَ رحيماً" ليس مما يحتج به
قول الله تعالى{يومَ أُبعثُ حيّاً} معنى الحدوث فيه بين لأن المعنى يوم أبعث فأصير حيا بعد أن كنت ميتا
قول الله تعالى {خُلِقَ الإنسانُ ضعيفاً} كذلك فيه معنى الحدوث وهو أن الله خلقه ضعيفا يوم خلقه فالخلق والضعف حدثا في وقت واحد
قول العرب خَلَقَ اللهُ الزَّرافةَ يَدَيها أطولَ من رِجلَيها مثل ما سبق
قول الله تعالى {أَنزلَ إليكم الكتابَ مفصّلاً} فيه معنى الحدوث بمعنى أن الله فصله كما قال في موضع آخر (كتاب فصلت آياته)
قول الشاعر*فَجَاءَتْ بهِ سَبْطَ العِظامِ، كأَنما * عِمامتُهُ بَيْنَ الرِّجالِ لِواءُ*
مما ندر ولا يقاس عليه
وهاهنا أمر آخر لم أذكره وهو مما يدل على فساد جملتك "قابلت زيدا أخلاقه مهذبة" ، ألا وهو أن الحال إذا جاءت جملة اسمية وجب اقترانها بالواو كما تقول " جاء زيد وعمرو يضربه" ولا يصح جاء زيد عمرو يضربه
تحياتي
السلام عليكم أخي الحبيب أبا حازم :
أولا : أعتقد أن الصواب أن تقول : الكلام شائق لا شيق ؛ فالأولى لغير العاقل ، والثانية للعاقل : أنا شيق لرؤيتك .
ثانيا :لا أعتقد بوجوب الواو ؛ فقد يكفي الضمير .
جاء الولد وجهه مبتسم /
وَمَا أَهْلَكْنَا مِنْ قَرْيَةٍ إِلا لَهَا مُنْذِرُونَ
مع خالص احترامي .