المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : اسئلة



جنات
02-01-2004, 02:37 AM
السلام عليكم ورحمة الله
عندى المزيد من الاسئلة لعل وقتكم يتسع لى وجزاكم الله خيرا

1-عند اضافة واو الجماعة للفعل المعتل الآخر بالياء مثل " يمشى " " يمشون" لماذا تلغى الكسرة بعد حذف الياء وتوضع الضمة لتناسب واو الجماعة الساكنة ؟ وما الدليل هنا على وجود ياء محذوفة منعا لالتقاء الساكنين ؟

2-هل الضمير المتصل يعتبر كلمة مستقلة ؟
مثلا " كانتا " هل تعتبر ثلاث كلمات : ( كان + تاء التأنيث الساكنة + ألف الاثنين )

3- " يا ليتنى لم أوت كتابيه "
" أوت " هل هو مضارع أم ماضى ؟
فاذا كان ماضيا كما يبدو من الزمن الذى يدل عليه ... فكيف دخلت عليه لم وهى من جوازم المضارع؟

وجزاكم الله خير الجزاء فى الدنيا والآخرة

][نبع الصفا][
03-01-2004, 09:25 AM
السلام عليكم
سوف أجيب عن الفقرة الثالثة لعلي أفلح ........ بدون انتقدات . مجرد اجتهاد مني لأني أعتبر مبتدئ صغير في هذا البحر من العلوم.

أعتقد أن أوت هو فعل مضارع لكلمة أتى ولكن حذف حرف العلة بسبب الجزم لأنه معروف لدينا أن الفعل المضارع يبدأ بياء أو تاء أو الف

هذا والله اعلم .
أرجو التصحيح لي إن أخطأت أخوك المبتدئ

الكاتب1
03-01-2004, 04:08 PM
أخي أ و أختي " جنات


1 -عند اضافة واو الجماعة للفعل المعتل الآخر بالياء مثل " يمشى " " يمشون" لماذا تلغى الكسرة بعد حذف الياء وتوضع الضمة لتناسب واو الجماعة الساكنة ؟ وما الدليل هنا على وجود ياء محذوفة منعا لالتقاء الساكنين ؟

أخي العزيز لعلك أجبت عن نفسك بسؤالك فأقول: نعم تلغى الكسرة لأن الكسرة تناسب الياء ولمّا حذفت الياء بسبب الجزم وبقيت واو الجماعة كان الأولى والأنسب أن يحرك ماقبل الواو بالحركة المناسبة وهي " الضمة " ولو كان الضمير ياء لحرك بالكسرة فنقول " تمشِين "
أما دليل وجود الياء فهو بالرجوع إلى أصل ومادة الفعل ، فلو سألتك " هل الواو أصل في الفعل أو أنها ضمير ؟
إذن ما أصل الفعل ؟ أين الياء ؟

2-هل الضمير المتصل يعتبر كلمة مستقلة ؟
مثلا " كانتا " هل تعتبر ثلاث كلمات : ( كان + تاء التأنيث الساكنة + ألف الاثنين )
نعم الضمير هو " التاء " والألف علامة تثنية " ومنهم من يعرب " تا " ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع .

3- " يا ليتنى لم أوت كتابيه "
" أوت " هل هو مضارع أم ماضى ؟
فاذا كان ماضيا كما يبدو من الزمن الذى يدل عليه ... فكيف دخلت عليه لم وهى من جوازم المضارع؟
لقد أجاب الأخ " ][نبع الصفا][وأجاد في إجابته بارك الله فيه وفيك .
أخي " ][نبع الصفا][أنت قلت :" ولكن جاء مجزوم " أليس الصحيج أن نقول " ولكن جاء مجزوما " ؟ فلعله وقع سهوا منك .

وأملي في بقية الأساتذة المشاركة في التعليق

جنات
03-01-2004, 11:10 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أخوتى الكرام
جزاكم الله كل خير .. أنا أختكم فى الله أحاول الاجتهاد فى تعلم التجويد والنحو ..

أخى النحوى الصغير
بالنسبة لسؤالى عن واو الجماعة فأنا لم أوضح قصدى تماما فأعتذر .. وما قصدته هو :
عند دخول واو الجماعة على الفعل المعتل الآخر بالالف المدية مثل :" اتقى "
أجابنى اخوة كرام فى هذا المنتدى بأن الالف تحذف منعا لالتقاء الساكنين ( الالف - واو الجماعة ) وتترك الفتحة على القاف للدلالة على الالف المحذوفة فتكون الواو هنا واو لين .." اتقوا "
فكان سؤالى هنا استكمالا لسؤالى الأول .. فلماذا لا نطبق نفس القاعدة مع المعتل الآخر بالياء ؟
أى لماذا تلغى الكسرة فى المعتل الآخر بالياء " يمشى - يمشون "
ولا تلغى الفتحة فى المعتل الآخر بالالف " اتقى - اتقوا "

هناك شئ أفكر به لا أدرى أصواب هو أم خطأ :
لو ألغينا الفتحة من " اتقوا " ووضعنا ضمة لتناسب واو الجماعة الساكنة كما نفعل مع المعتل الآخر بالياء لالتبس الفعل المضارع بالأمر منه فى بعض الحالات.. أليس كذلك ؟
"اتقوا " بفتح القاف تدل على الماضى بينما بضم القاف تدل على الأمر بالتقوى

فما رأيكم ؟؟ واعذرونى ان أثقلت عليكم بأسئلتى ..

جنات
03-01-2004, 11:22 PM
أما بالنسبة للسؤال عن "أوت"
فجزا الله أخى نبع الصفا فقد أنار لى الطريق .. وسأكتب ما فهمته لعلكم تصححون لى فهمى ان كان به خطأ
" أوت " أصلها" أؤتى "المبنية للمجهول مثل "يؤتى" للغائب وهو مضارع مبنى للمجهول من " يأتى "
وحذف حرف العلة لأن الفعل مجزوم ب لم وسهلت الهمزة ربما للتخفيف

فهل ما فهمته صواب ؟
وجزاكم الله خير الجزاء فى الدنيا والآخرة

أبو تمام
04-01-2004, 01:29 AM
السلام عليكم
جزاك الله خير الجزاء على ما تكرمتم به .

بالنسبة ما قلتيه من تخفيف الهمزة فهذا هو عين الصواب ، فالهمزة تخفف وتقلب على مايناسب حركة الهمزة الأولى ، ففي أوتى :أصلها (أؤتى) جزمت ثم أتت الواو لتناسب حركة الهمزة الأولى .

كذلك إيمان: أصلها إئمان ، أتت الياء لتناسب حركة الهمزة الأولى تخفيفا.
وهناك كالمات كثيرة لا حصر لها في هذا الباب.

وعندي إشارة بسيطة عما كتبته ِ في أول الموضوع ، وهو :((
3- " يا ليتنى لم أوت كتابيه "
" أوت " هل هو مضارع أم ماضى ؟
فاذا كان ماضيا كما يبدو من الزمن الذى يدل عليه ... فكيف دخلت عليه لم وهى من جوازم المضارع؟))

قد يلتبس على البعض زمن الفعل المضارع ، فللمضارع أربعة أزمنة ، وهي ما يلي:-
1- أن يكون للحال والاستقبال:- مثل يقول (للحال) - يكاد(للمستقبل)
2-أن يكون خالصا للاستقبال، وهذا إذا اقترن بظرف يدل على المستقبل ، مثل: إذا ومايأتي بعدها من فعل مضارع يكون للمستقب .
كذلك إذا كان طلبا يكون للاستقبال ، مثل (ليسع المجد إلى عمله )، او مسبوق بأداة جزم .
كذلك إذا دل المضارع على معد ووعيد كما في القرآن الكريم (يسقون فيها من كأس كان مزاجه سلسبيلا) فكل هذه الأمور تجعل المضارع خالصا للاستقبال (وما تركته من علامات كا أكثر)
3- أن يكون زمنه ماضي (وهذا هو ماجعلك أخي تلتبسين في معنى الفعل المضارع (أوت) )
فإذا سبق الفعل المضارع بلم أو لما الجازمتين أصبح ماضيا زمنه مضارعا لفظه ، مثل ((لو يولد) يدل على الماضي.
كذلك إذا سبق المضارع بـ قد وربما ، وإذا وقع خبرا لكان وأخواتها يكون زمنه ماضيا.

اسمحوا لي على هذا الإستطراد لعله نافع لنا وللأخت في فهم زمن المضارع .
بالنسبة للسؤال الثالث عن (كانتا) فالضمير حسب علمي ألف الإثنين والتاء هنا ليست ضمير بل هي علامة لتأنيث الفعل ، وإذا اعتبرناها ضمير فكل الضمائر لها محل إعرابي ، فلماذا لا نعربها؟؟؟ مع أنني لا أعلم أحدا إلا قال عن تاء التأنيث لا محل لها من الإعراب ، لذلك فهي لتأنيث الفعل .

هذا وعليكم بالصواب
وتحياتي لكم

جنات
04-01-2004, 07:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خيرا أخى فقد أفدتنى كثيرا ..
لا حرمنا الله من اجاباتكم النافعة ...
ولازالت فى انتظار الاجابة على سؤال واو الجماعة .. لعلى أجد بينكم من ينير لى الطريق ..
جزاكم الله جميعا خيرا وزادكم من فضله وعلمه..