المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من وراء المعرف: الحلقة (2) الأستاذ مغربي بانتظار أسئلتكم



رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 10:16 AM
كان الأخ ضاد قد بدأ سلسلة (من وراء المعرف؟)، ولكن لأمر ما غاب الأخ ضاد (أعاده الله بيننا فاعلا مشرقا)، لذلك رأيت أن نتابع السلسلة (من بعد إذنك ضاد)..
ونبدأ بالمعرف الثاني من سلسلة (من وراء المعرف؟)، وللتوضيح عليكم بزيارة الرابط التالي :
http://www.alfaseeh.com/vb/showpost.php?p=116094&postcount=1]
والعضو الثاني هو:




شمس الغروب تهيج كل مودّعِ = وأنا الذي يُجلى الكلامُ بمطلعي



فمن هو ؟ وإذا عرفتم أتمنى أن تمطروه بغيث من الأسئلة

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 07:19 PM
أين أنتم يارواد العام ، هل عسر عليكم أن تتعرفوا إلى شخص من بينكم ..
بانتظار ردودكم ..

خالد بن حميد
29-01-2008, 07:55 PM
جميل أستاذ رائد
وآمل من أساتيذنا المشاركة والتفاعل
ننتظر تفاعلكم
ولك الشكر الجزيل أستاذ رائد

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 08:07 PM
جميل أستاذ رائد


وآمل من أساتيذنا المشاركة والتفاعل
ننتظر تفاعلكم

ولك الشكر الجزيل أستاذ رائد

هلا جربت حظك بمعرفته أبا طارق؟:rolleyes:

محمد سعد
29-01-2008, 08:08 PM
أعتقد هو الأخ مغربي

خالد بن حميد
29-01-2008, 08:13 PM
الحقيقة بحثت فلم أعرفه
فهل تهمس لي في أذني ؟ :)

أحمد الغنام
29-01-2008, 08:22 PM
أضم حدثي لحدث أخي محمد سعد .. والمغربي صاحب الساح.

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 09:05 PM
الأستاذ الفاضل محمد سعد، الأستاذ أحمد غنام ، لقد أصبتما عين الحقيقة ، فعلا هو الأخ الأستاذ مغربي ، والدليل :
شمس الغروب: دلالة على اسمه
يجلى الكلام بمطلعي : دليل على اشرافه لمنتدى النحو والصرف
إذا : هيا لنمطر أخينا المغربي بغيث من الأسئلة.
لكن بصفحة مستقلة سأضع فيها هذا الرابط

التواقه،،
29-01-2008, 09:07 PM
مـــــــا شـــــــاء الله تـــــبــــــــــارك الله

جميل جدا ما فكرتم به وبديع

ولكن أرى أن كل من هم عـُلية هذه الشبكة (( يجلى الكلام بمطلعهم !! ))

لذا فمن ترمون إليه مستحق بالتأكيد فأظنه هو !!!

ونحن بانتظار كشف الستار!

وفقكم الله وسدد خطاكم

خالد مغربي
29-01-2008, 09:15 PM
إنا لله وإنا إليه راجعون
أخي رائد ، بارك الله فيك وأحسن إليك ورفع شأنك وأعلى مرتبتك ، قبل أن تفتح النافذة ، ليتك تغض الطرف عني فإني لست أهلا بما يرد إلى ظنك وظن إخوتي فما أنا إلا طويلب علم بالكاد أشق طريقي لأكون ، فاعفني لأجلي هذه المرة
ثم لمشاغل لا يعلم مداها إلا خالقي سبحانه ، فلا أكاد أنصرف من عمل إلا لأتورط في آخر ، فهل تقبل اعتذاري ؟!!
وإخوتي أيضا أتوجه إليه بالشكر الجزيل في حسن ظنهم بأخيهم وفق الله الجميع

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 09:16 PM
الأخ المغربي اسمح لي أولا أن أرحب بك في هذه النافذة وفي هذا المنتدى الذي تعتبر شمسا من شموسه الساطعة، ولابد من بطاقة شخصية تدخل بها إلى الأخوة والأخوات في المنتدى؟
فهل لنا أن نتعرف إلى الأخ المغربي عن كثب (بطاقته الشخصية)؟

خالد مغربي
29-01-2008, 09:22 PM
هلا تتراجع عن قرارك أخي المبارك أحسن الله إليك

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 09:26 PM
هلا تتراجع عن قرارك أخي المبارك أحسن الله إليك
خلاص (وقع الفاس بالراس) كما يقال، وعليك أن تجاوب وإلا :mad:
رفيق دربي الأسئلة التي تحرج منها اعتذر عن الإجابة ، ولو كنا نود معرفة تحركاتك حركة حركة..

محمد سعد
29-01-2008, 09:36 PM
أخي مغربي ، تحية طيبة وبعد
سؤالي هو : كيف تقضي سويعات نهارك؟ مع الشكر الجزيل

خالد مغربي
29-01-2008, 09:53 PM
ما دام أن الفأس قد وقع فلا مناص ، وسامحك الله أخي رائدا ، و"مردودة" إليك فلا تنسى :)
وعني ، فأخوكم ( خالد مصطفى مغربي ) ، أعمل معلما للغة العربية بإحدى مدارس مكة شرفها الله وحماها / المدينة التي بها ولدت وفيها نشأت وترعرعت وأتممت بها تعليمي ودراستي بمراحلها حتى الثانوي القسم العلمي ، وانتقلت بعدها إلى جدة لإكمال تعليمي الجامعي بجامعة الملك عبد العزيز كلية الآداب / قسم اللغة العربية ، وتخرجت فيها سنة 1413 هـ .

خالد مغربي
29-01-2008, 10:01 PM
أخي مغربي ، تحية طيبة وبعد
سؤالي هو : كيف تقضي سويعات نهارك؟ مع الشكر الجزيل

صديقي العزيز ، سويعات النهار تنسل من بين الأصابع ، فمنذ الاستيقاظ صباحا إلى حلول المساء تجدني مبعثرا ألملم فوضاي ، وأحاول جاهدا أن أبسط قامتي على انتظام ، ولا تسعفني الحيل في ذلك ، عموما
يتقلب أخوك بين القراءة ، ومتابعة المنتديات التي أشرف عليها ، ومرارا يتقمصني الهدوء فأنسل بدوري إلى خلوة أجد فيها متنفسا
ولا أنسى متطلبات الأسرة وبعض الحقوق التي أجدني مقصرا في حق أصحابها ، نسأل الله العون ..
للحق أخي إن للفوضى بعض جمال وقد يعترض معترض هنا .

تحية مشاكسة :rolleyes:

رائد عبد اللطيف
29-01-2008, 10:19 PM
مغربي :
من خلال معرفتي بك، أراك تحب المزاح وتتمتع بروح مرحة ومشاكسة، فهل هذا دليل على نفسية مرحة أم أن هذا هو انعكاس عن ضغط الحياة ولا يعكس نفسية مرحة؟
وعلى الهامش:
مارأيك بالموسيقى ، وصحيح أنك تتمتع بصوت شجي؟!

خالد مغربي
29-01-2008, 10:36 PM
مغربي :
من خلال معرفتي بك، أراك تحب المزاح وتتمتع بروح مرحة ومشاكسة، فهل هذا دليل على نفسية مرحة أم أن هذا هو انعكاس عن ضغط الحياة ولا يعكس نفسية مرحة؟
وعلى الهامش:
مارأيك بالموسيقى ، وصحيح أنك تتمتع بصوت شجي؟!

وهل تحلو الحياة بلا روح مرحة ومشاكسة أخي رائدا ؟!!
ثم تعال هنا !! من قال إني أتمتع بصوت شجي لله درك :rolleyes: دلني عليه فأوسعه نغما حتى يقول : ليته سكت

نائل سيد أحمد
29-01-2008, 10:51 PM
صديقي العزيز ، سويعات النهار تنسل من بين الأصابع ، فمنذ الاستيقاظ صباحا إلى حلول المساء تجدني مبعثرا ألملم فوضاي ، وأحاول جاهدا أن أبسط قامتي على انتظام ، ولا تسعفني الحيل في ذلك ، عموما
يتقلب أخوك بين القراءة ، ومتابعة المنتديات التي أشرف عليها ، ومرارا يتقمصني الهدوء فأنسل بدوري إلى خلوة أجد فيها متنفسا
ولا أنسى متطلبات الأسرة وبعض الحقوق التي أجدني مقصرا في حق أصحابها ، نسأل الله العون ..
للحق أخي إن للفوضى بعض جمال وقد يعترض معترض هنا .
تحية مشاكسة :rolleyes:
لا إعتراض ... بل قد يكون من الخطأ أن تنتظم إذا كانت الفوضى تعم المكان قد يصح وقد لا يصح شعور وليس شرط أن يكون سلوك .

أبو العباس المقدسي
29-01-2008, 10:55 PM
أخي خالد , أكرمك الله وأحسن إليك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد سبق وأن قرأت شيئا من مقابلتك مع قرّاء عتيدة , وتبادلنا الحديث معا عبر المرسال , فلن أثقل عليك بأسئلتي أخي الحبيب , ولكنّي لمست في ردودك ومشاركاتك , سعة الاطّلاع , وتطويعا للغة وألفاظها البديعة الراقية , مما يدل على ذوقك الأدبي الرفيع وثقافتك العالية , وسؤالي إليك , ما الكتب التي تنصح القاريء بقراءتها وما النشاطات الأدبيّة التي يمكن أن يمارسها للوصول إلى هذه الملكة اللغويّة ؟

خالد مغربي
29-01-2008, 11:22 PM
أخي خالد , أكرمك الله وأحسن إليك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد سبق وأن قرأت شيئا من مقابلتك مع قرّاء عتيدة , وتبادلنا الحديث معا عبر المرسال , فلن أثقل عليك بأسئلتي أخي الحبيب , ولكنّي لمست في ردودك ومشاركاتك , سعة الاطّلاع , وتطويعا للغة وألفاظها البديعة الراقية , مما يدل على ذوقك الأدبي الرفيع وثقافتك العالية , وسؤالي إليك , ما الكتب التي تنصح القاريء بقراءتها وما النشاطات الأدبيّة التي يمكن أن يمارسها للوصول إلى هذه الملكة اللغويّة ؟

أكرمك الله على حسن ظنك بأخيك
لا يخفى عليك أخي الفاتح أن القراءة هي مفتاح المعارف والعلوم ، ولا أحسبني منظرا هنا إن قلت بأننا أمة اقرأ ، نزل علينا القرآن بلسان عربي مببين ليبين ويشرع ويدعو ، وأول تنزله هو : اقرأ !
والقراءة فوق أنها مجلبة للعلوم وتطوير للمهارات القرائية إلا أنها متعة في حد ذاتها ، وليتك ترى الآخر ، وأعني به ، الإنسان الغربي قد سد ذريعة الحياة برمتها من خلال وعيه بالفعل القرائي ، فتجده لا يترك فرصة إلا وغرس عينيه بين دفتي كتاب هنا وهناك في غرف الانتظار في حجرة الدرس ، في محطات المواصلات في صالات المطارات في الحدائق والمتنزهات ، والقائمة تطول ..

ويبدو أنني تحمست فانصرفت إلى غير ما تريد ، لا عليك ، نعود إلى الجادة
فأقول بأن الكتب الأدبية في حقولها تنمي ملكة الذوق ، وتصقل مهارة الإنشاء لديك ، وأخص بالذكر قراءة الكتب السردية / الروائية والقصصية . كما ألفت النظر إلى مسألة الاستماع ، فالاستماع كمهارة ترادف مهارة القراءة على وجه ما .. وتترك أثرها جليا على القدرة السمعية وتطويرها بل وتدريبها على الانتقائية المثلى من خلال رنين الكلمات والسياقات والمقاطع ، وبالتالي تكون قد عملت على جهتين ، جهة القراءة وجهة الاستماع ..
والحديث ذو شجون

نعيم الحداوي
29-01-2008, 11:41 PM
مغربي مع وقف التنفيذ كنتُ
مرحباً بك وبصوتك الشجي الندي
ياأبا أنمارلك تجربة صحفية مع جريدة عكاظ حدثنا عنها وعن رحلتك التعليمية من بداية المسيرة ؟
وهات بعض المواقف الطريفة التي مرت بك ؟
وماهي أفضل وجبة تحبها ؟ :)

نعيم الحداوي
29-01-2008, 11:55 PM
وأنا أقرأ الموضوع وجدت مشاركة للتواقة فحمداً لله على السلامة فقدناها منذزمن وفقدنا نشاطها المميز في الفصيح ولعلها عادت بالغنائم إن شاء الله

خالد مغربي
30-01-2008, 12:36 AM
مغربي مع وقف التنفيذ كنتُ
مرحباً بك وبصوتك الشجي الندي
ياأبا أنمارلك تجربة صحفية مع جريدة عكاظ حدثنا عنها وعن رحلتك التعليمية من بداية المسيرة ؟
وهات بعض المواقف الطريفة التي مرت بك ؟
وماهي أفضل وجبة تحبها ؟ :)

أهلا بك شيخ شبكة شعراء العرب :)
ويبدو أنك تمارس هواية لديك ، هي الاعتماد على أنفك الذي أظنه لا يخطىء ..:rolleyes:
تجربتي الصحفية مع جريدة عكاظ أعتبرها تجربة استواء ثقافي إن جاز لي التعبير ، فالعمل الصحفي يمدك بالتجارب الثرة من خلال احتكاكك بالمشتغلين بالهم الثقافي الأكاديمي والتجريبي الإبداعي على مستويات عدة
الأمر الذي يحفز عندك طموحا من نوع ما ..
ولم تكن تجربتي مع عكاظ إلا من خلال حس صحفي كان لدي أو كنت أظنه كذلك .. في ذلك الحين كنت أعتبر نفسي مهموما على اعتباري مثقفا يحمل هما من النوع الذي يجعلني متحفزا إلى العيش وسط هم يصطنعه الواقع الجامعي أنذاك ضمن فريق إبداعي شكلناه بأيدينا ولقحناه بتجربة أولى
كان منا الشاعر والكاتب والأديب والتشكيلي والناقد والمسرحي ، منظومة ولا أروع نتلاقح الأفكار ونتجاذب أطراف الهم الإبداعي في بوتقة الواقع الثقافي ، كنت أطمح أن أكون صحفيا فكان من خلال تحد مستفز بعض الشيء ، وتم وضعي في تجربة لم تكن في البال .. وطبيعي أن أجد نفسي مرددا لمقولة : أكون أو لا أكون !!
والحمد لله أن حزت على الرضى من بعض الأطراف المعنية في عكاظ ، فتم تعييني محررا ثقافيا في الملحق الثقافي بعكاظ وأنا مازلت في سنتي النهائية من الجامعة وعلى وشك تخرج .

أما عن المواقف الطريفة فستكون في حينها ولا مانع من زج موقف منها : كان ذلك في آخر سنتي الجامعية ، قلت أمهد لنفسي للإلتحاق بعد تخرجي بالعمل الصحفي ، اتصلت بالدكتور سعيد السريحي الناقد المتذوق ، وكان يومها مشرفا على الصفحة الثقافية اليومية والملحق الثقافي الأسبوعي بجريدة " عكاظ " ، هاتفته مقدما له نفسي بأني ما زلت طالبا في سنتى النهائية وعلى وشك التخرج ، ولي رغبة في العمل الصحفي ، أتذكر صوته الهادىء والمموسق والذي يعرفه كل من سمعه خاصة وهو يحاضر في النادي الأدبي أو يدير حوار ما أو أمسية قصصية أو شعرية ...!! ما أجمل ذلك الصوت الذي يأخذك من أطراف شعرك إلى أخمص قلبك ( مجاز هنا )!!
على الرحب والسعة ، تستطيع تناول قدح من القهوة بمعيتي في القسم بمبنى الصحيفة ، وسنناقش الأمر معا !!
وعلى عجل لملمت بعض قصاصات من قصائد لي منشورة هنا وهناك في صحفنا المحلية والعربية . وبعض مقالات في النقد الأدبي على اعتبار تقديم إغراء من نوع ما لسعادته فقد كان ناقدا متميزا ذا رؤية ومنهج ، لا سيما وهو المشتغل بالنقد الأدبي ويمثل أحد أقطابه في الحركة الثقافية السعودية ، المهم – وعلى عجل أيضا – اتجهت صوب مبنى الصحيفة ، وتوجهت إلى الاستقبال الذي استأذن لي من صاحب الشأن بالصعود إلى الطابق العلوي ، لا أستطيع هنا وصف ما يعتريني من جملة أحاسيس متناقضة ، - أحدث نفسي – أمن هنا تخرج الصفحات الثقافية الأدبية لجريدة عكاظ !!- طرقت الباب بأنامل تغلبها الرعشة ، فتحت الباب ، يا للهول لم أكن أتوقع أنني في الحجرة التي يتنفس فيها صاحب الباع الطويل في النقد ، وصاحب الهم الثقافي الجميل ، وصاحب الوعي ، لم أكن مصدقا نفسي وأنا أتأمل أرتالا من الجرائد فوق بعضها البعض ، وجملة من المكاتب رسمت صفين متوزايين في فراغ الغرفة المستطيلة
والتي يتصدرها مكتب الدكتور السريحي !!!
لم أكن ذاكرا هل قلت : السلام عليكم ؟!!
ما أتذكره هو : أستاذ خالد ، أهلا وسهلا تفضل !!
تصافحنا ، وجلست ، قدمت له ملفا يتضمن عدتي آنذاك !! تناوله بشيء يجعلك تكتشف أنك مهم للغاية !!
قلبه ، تصفحه ، ثم وضعه جانبا ، وبكلمة واحد : جميل !!
وسؤال مباغت : ما الذي يجعل الحوار الصحفي أو الاستطلاع أو الخبر متميزا ؟!!
قلت بشيء من الارتباك : أعتقد أنه جملة من الخصائص أهمها الوعي المسبق بأهمية الحوار أو الاستطلاع أو الخبر ، ثم ... ولا أدري ما كنت قلته بعد ذاك ...!!
قال لي أستاذ خالد عملا صحفيا متميزا ، هل تستطيع إنجازه ، وضرب لي موعدا - لا أتذكر مهلته – قلت : نعم بإذن الله ، أكملت قهوتي ، وخرجت !!
يبدو أن الأمر أصبح سيرة ذاتية هنا !!!
حسنا سأوجز ما استطعت ، تشغلني قضية آنذاك عن ثورة الإتصال ، التي جعلت من العالم قرية صغيرة ، ومعطياتها ونواتجها وأسباب تصاعدها .. تذكرت الدكتور عبد الله الطويرقي الذي كان يعمل أستاذا جامعيا في جامعة الملك سعود بالرياض قسم الإعلام ، تناولت الهاتف متصلا به مستأذنا إياه في لقاء صحفي ، ولا أخفيكم مدى سعادتي بقبول الدكتور لإجراء الحوار ، طبعا بعد مقدمة إنشائية من عندياتي مفادها : معك خالد مصطفى من جريدة عكاظ !! - عينت نفسي نيابة !!! - بعدها طرحت له أسئلة مشاكسة ، وتم اللقاء ..

وأتذكر يومها انشغالي بقضية الكتابة والوجه الآخر ، مفادها أن بعضا من الكتاب يحملون كتاباتهم ما لا يحتمل من المراوغة ، بينا نجد بعضا يعتبرها كشفا للذات الكاتبة ، فكان تساؤلي : هل للكتابة وجه آخر ؟؟!!
ووضعت أمامي مجموعة من الكتاب أتذكر منهم : الكاتب الصحفي والشاعر المتألق عبدالله باهيثم ، والقاص المبدع يوسف المحيميد ، والكاتب الصحفي سعود الجراد ، والقاص الجرىء محمود تراوري !!
وجاء تفاعلهم على أعجب ما يكون ...!!
المهم حررت موضوع الحوار بمانشيته الملفت للنظر ، واستطلاعي بعد تنميقه وحملت كل هذا إلى مكتب الجريدة بعد مهاتفتي للدكتور الذي تعجب من سرعتي فلم يمض على لقائي الأول به الكثير من الوقت في حين أنه ضرب لي موعدا أبعد من ذلك بكثير !
قابلته ودفعت إليه بحفنة الأوراق ، تناولها مقلبا إياها ، ثم وعدني خيرا بقوله انتظر اتصالي أستاذ خالد ...
كان لقاؤنا الثاني مساء ، وفي صباح اليوم التالي ، استيقظت من النوم متأهبا للجامعة ، وفي الطريق ابتعت جريدتي
وتناولت قهوتي في استراحة مبنى الكلية كعادة صباحية ، وقلبت الجريدة فإذا بصفحة كاملة احتفلت بعنوان :
" د. الطويرقي متحدثا عن الاتصال الخطابي " وفي جانب الصفحة حوار : خالد مصطفى !!!
وفي الملحق عينه نصف صفحة ، عنوانها : الثقافية تسأل والكتاب الشباب يجيبون : هل للكتابة وجه آخر ؟!!
استطلاع : خالد مصطفى !!!
القهوة في منتصف الطاولة ، ولا أأدري ما الذي جعلها تتحرك بعنف وتأبى إلا أن تقع معانقة مهنئة ، لم أعبأ بها ولا بنواتجها المهم عندي ما نشر وبسرعة غريبة !! ، ذهبت المحاضرة في خبر كان !!! فلم أعد قادرا على ضبط توازني ، وأتساءل : ما الذي حدث ، ولماذا ، وكيف ، وما معناه ، وهل ..... أدوات الاستفهام تحاصر أخاكم من كل حدب وصوب !!!
لا أطيل عليكم ، في مساء يومي ذلك ، تلقيت اتصالا من الدكتور ، مهنئا ، وقال لي عليك ببعض أوراق رسمية لك وهيا على عجل وافني ، وبالفعل تم تعينني كمحرر ثقافي رسمي ...!!!

أحمد الغنام
30-01-2008, 08:57 AM
أخي المغربي هنا ؟!فأهلاً بك عتيداً فصيحاً..كنت أبحث عنك هناك ! الشكر لأخينا رائد على هذه الرحلة في عالم أخينا مغربي والذي مازال يوسع صدره لأخوانه حتى لتكاد أضلاعه تنتزع منه :)..

أخي مغربي ، واعتماداً على روحك المرحة التي تسعها نفس رحبة أود الابتعاد عن النحو قليلاً ، فأسأل سؤالان ،أما الأول هو عن علاقتكم بعلم البلاغة كيف هي..
والسؤال رقم اثنين عن أفضل الطبخات التي تحب أن تتبطخها دون ضغوط :).

على أن يكون لنا عودة بعدها بإذن الله.

نائل سيد أحمد
30-01-2008, 01:42 PM
نتابع معكم

خالد بن حميد
30-01-2008, 03:55 PM
الأستاذ المتميز , والصحفي المتألق , والمحاور المبدع , الشعلة المتوقدة , ودينمو :) الفصيح الأستاذ مغربي :
أخذوك على حين غرة مني , وإلا لما تركتك ضحية الأستاذ رائد :rolleyes:
ولكن لا بأس . وسأعينهم عليك :p
الأستاذ مغربي : وُجدتَ يومًا في الإبداع ناقدًا , ترى أيها أقرب إلى قلبك النقد أم النحو ؟ وأيهما أيسر في نظرك ؟


ثم تعال هنا !! من قال إني أتمتع بصوت شجي لله درك :rolleyes: دلني عليه فأوسعه نغما حتى يقول : ليته سكت
لن أساند أستاذي رائد في هذا , ولكني أنتهز الفرصة لأسألك عن بعض أعمالك الشعرية , فهل نُمَتع ببعضها ؟
ولي عودة

خالد مغربي
30-01-2008, 07:18 PM
أخي المغربي هنا ؟!فأهلاً بك عتيداً فصيحاً..كنت أبحث عنك هناك ! الشكر لأخينا رائد على هذه الرحلة في عالم أخينا مغربي والذي مازال يوسع صدره لأخوانه حتى لتكاد أضلاعه تنتزع منه :)..

أخي مغربي ، واعتماداً على روحك المرحة التي تسعها نفس رحبة أود الابتعاد عن النحو قليلاً ، فأسأل سؤالان ،أما الأول هو عن علاقتكم بعلم البلاغة كيف هي..
والسؤال رقم اثنين عن أفضل الطبخات التي تحب أن تتبطخها دون ضغوط :).

على أن يكون لنا عودة بعدها بإذن الله.

مرحبا بك
وعن علاقتي بالبلاغة كيف هي ؟
أقول : علاقتي بها كعلاقتي بك يا صاح :)


البلاغة ليست قصرا على البلاغيين بصفة خاصة ولا على اللغوين بصفة عامة بل إن البلاغة هي بوابة الولوج إلى مهرجان الكلام فعلى سبيل المثال لا الحصر ، نجد السياسيين والخطباء والزعماء الذين دشن لهم التاريخ كراس من المجد والعظمة لم يدخلوا إلى قلوب جماهيرهم إلا من خلال ذلك الفن الساحر الذي يأخذ بالألباب ويطوع النفوس ، ويهز المشاعر ..
أرني على الواقع سياسيا تخلى عن قناعه البلاغي ، دلني على خطيب مرموق دبج خطبته بعيدا عن هوس الكلمات كالإطناب والإيجاز والإنشاء والخبر والجناس والطباق و...و ..الخ .
أرشدني إلى شاعر قلم أظفاره البلاغية إن جاز لي التعبير هنا فقدم نصا إلى جماهير موهبته ...
ومن هنا أقول أن الثقافية العربية تلبست لبوسا بلاغيا لتكون على خارطة الثقافات العالمية ، ولم تكن كذلك إلا لأن العربي صنعته الكلام ، وبالتالي فلا بد للكلام من تجليات ، وتجليات الكلام بأجناس الخطابات سردا وشعرا لا يكون إلا من خلال احتفالية اللغة لأن تكون عروس حفل تخطر على القلوب في خفر وتبرج ..
علاقتي بالبلاغة هي علاقتي باللغة ، فلا لغة إلا ولها من البلاغة نصيب ، وإلا فدق مسمارا على نعشها ..ولا أتخيلني أكتب إلا من خلال تموجات بلاغية تسيطر على عقلي قبل أناملي ، وتنتفض في قلبي قبل وعيي ، وتعمل في فكري قبل قلمي ..
ولعلي أطلعك على قول جميل من باحثة تعنى بالدراسات الإسلامية هي كرستينا شتوك من خلال كتابها الموسوم بـ:" اللغة كوسيلة للسلطة " تقول مشيرة إلى أهمية البلاغة بالنسبة إلى الثقافة العربية " إن البلاغة بالنسبة إلى العرب تعتبر الفن الذي يحظى بأكبر قدر من الإعجاب والتقدير. فلم ينشأ لدى العرب فن رسم رفيع على سبيل المثال وذلك بسبب محظورات دينية, ولا فن نحت راقي متميز للمحظورات نفسها, لهذا تركز الإبداع الفني في رسم ونحت جماليات لغوية بديعة وذات تأثير فعال. يضاف إلى ذلك أهمية وقدسية اللغة العربية, فاللغة العربية هي لغة القرآن الكريم الذي لم ينزل بأي لغة أخرى "

وعن أحب طبخة فلا أروع من طبخ القلوب على قدر المحبة :)

د.سليمان خاطر
30-01-2008, 09:46 PM
أحيي وأتابع واستمتع.

خالد مغربي
30-01-2008, 10:52 PM
الأستاذ المتميز , والصحفي المتألق , والمحاور المبدع , الشعلة المتوقدة , ودينمو :) الفصيح الأستاذ مغربي :


أخذوك على حين غرة مني , وإلا لما تركتك ضحية الأستاذ رائد :rolleyes:
ولكن لا بأس . وسأعينهم عليك :p
الأستاذ مغربي : وُجدتَ يومًا في الإبداع ناقدًا , ترى أيها أقرب إلى قلبك النقد أم النحو ؟ وأيهما أيسر في نظرك ؟


لن أساند أستاذي رائد في هذا , ولكني أنتهز الفرصة لأسألك عن بعض أعمالك الشعرية , فهل نُمَتع ببعضها ؟

ولي عودة


لا عليك يا صديقي الوارف ، وكما يقولون : قدم السبت تجد الأحد تجاهك .
وتسألني عن النقد وعن النحو ، وكأن الحقلين منفصلان !
هكذا يتبادر إلى بعضهم حين يدور الحديث حول النقد أو النحو وكلاهما ينبع من مشكاة أو لنقل بوتقة اللغة واللسانيات بصفة خاصة .
هكذا يتبادر إلى ذهني أن امتزاج النقد بالنحو يصب في خاتمة المطاف إلى المقاربة ، وكلاهما يتحاور مع النص ..
النص أيا كانت صبغته أو جنسه إنما هو إبداعية لا تتكل على ذاتها في طرح نفسها إنما لا بد من محاورة على نحو ما ..


وعني فإذ أتعامل مع النص لا يغيب تأملي النحوي والنقدي معا عن النص الذي أتناوله .. فالنقد في اتجاهاته المختلفة وأخص الحديث عن النقد الألسني الذي يقوم على فعالية فلسفية تمكنه من تعاطي المطروح بروح مقاربة يغلب فيها إتجاه على آخر حسب موهبة الناقد سواء كان نصوصيا أو بنيويا أو تفكيكيا أو سيميولوجيا ،....الخ . وبالتالي تجده يتطارح الهم النقدي برؤية متسقة غاية في التشريح ، والنحوي إذ يتعامل مع النص أو السياق لا تغيب عن ذهنه تلك الآلية فتراه يقلب في النص ويتقلب في المعنى والفهم ، ويمعن النظر والتأويل ، ومن ثم يقوم بعملية تفكيك نقدية منسجمة مع ما تقدم من رؤى

لاضرب لك مثلا هنا بخصوص امتزاج الفعاليتين النقدية والنحوية في تناولي للنص أو السياق .. مسألة المعنى والإعراب ، تقود إلى وجهتين ، وجهة المتكلم ووجهة المتلقي ، ومن ثم إلى بوابتين بوابة المعنى وبوابة الإعراب ، فنجد مسلمتين تتضافران معا لتقود إلى عملية تفكيك للنص ..
المسلمة الأولى تقول : المعنى فرع للإعراب وذاك صحيح ، والثانية تقول : الإعراب فرع المعنى وصحيح بدوره .. ولا مشاحة . فالنص غايته الإيصال والإيصال لا يتأتى إلا عن طريق المعنى فيتم الاستقرار الدلالي في الذهن ، وبالتالي فالإيصال من جهة المتكلم بما يقول ، ومن جهة المتلقي بما يفهم ..

عزيزي ، أثقلت عليك ، فسامح أخاك كونه لوث نافذة بيضاء
وإنما الحديث عن النقد والنحو لا يمكن أن نسوقه هكذا على عجالة

خالد مغربي
30-01-2008, 10:54 PM
أحيي وأتابع واستمتع.

أتراه يكفي ؟!:rolleyes:

د.سليمان خاطر
31-01-2008, 09:58 PM
نعم،لا بد من جمهور يتابع هذا الحوار الماتع.أليس كذلك ؟
وإذا كان لا بد من تعليق فأعجب للأستاذ رائد كيف أفلح هذه المرة ؟ وقد كان أخونا العزيز الأستاذ مغربي عصيا على مثل هذه المحاولات ولو كثرث وكبرت في منتدى النحو وغيره. لا أملك إلا أن أحيي أخي الأستاذ رائدا على قدراته الخارقة في مهنة الصحافة،زاده الله من فضله،وبارك الله فيكم جميعا وحياكم.

رائد عبد اللطيف
31-01-2008, 10:03 PM
نعم،لا بد من جمهور يتابع هذا الحوار الماتع.أليس كذلك ؟
وإذا كان لا بد من تعليق فأعجب للأستاذ رائد كيف أفلح هذه المرة ؟ وقد كان أخونا العزيز الأستاذ مغربي عصيا على مثل هذه المحاولات ولو كثرث وكبرت في منتدى النحو وغيره. لا أملك إلا أن أحيي أخي الأستاذ رائدا على قدراته الخارقة في مهنة الصحافة،زاده الله من فضله،وبارك الله فيكم جميعا وحياكم.
والله يا دكتور أخضعته للأمر الواقع ، وأوقعت الفأس على رأسه :D ، لكنه يريد توريطي بأمر لا أعلمه ، فالله الستير..
بوركت د.سليمان
تحياتي ومودتي

أحاول أن
01-02-2008, 08:19 PM
جزاكم الله خيرا أيها الكرام الأستاذ رائد والأستاذ مغربي والنبلاء هنا ..

, , ,
تفضل الأستاذ أبو طارق بإثارة الأسئلة حول "الناقد " مغربي ومن هنا سأسأل بعض أسئلة لتتجلى لنا رؤية هي من الأهمية بمكان :

- ذكرتم أنه لا يمكن فصل النحو عن النقد حيث هما توأمان متلازمان ,وحين يحضر أحدهما يحضر الآخر , وهذا رائع ..فلماذا يُغيــَّــب الناقد "مغربي" في الفصيح ,في حين يتألق النحوي والصحفي .؟


-الأسلوب السردي الماتع بعالِي هذه الصفحات ينم ُّ عن قاص ٍ مستتر ,فماذا عن تجربتكم مع الرواية ؟


- زاوية "أشارك في الإعراب " شاهد على الحيرة في تحديد ولائكم الشعري , هل ترى أن التصنيف أو اتباع منهج أو مدرسة لم يعد ممكنا اليوم ؟



- لِشِعركم مثل "الرمل " و "اشتعال " مبان ٍ على طراز ٍ حديث ٍ منفرد ..لكنها مؤثثة ٌ بأفخر الألفاظ التراثية العتيقة .. فمن أين يأتي هذا الترافق ؟
وقراؤه بين مُستحسِن ٍ لبراعته , ومُستنكِـر ٍ لغرابته ..فكيف حققتم -بلا ضجيج- بينهما ذاك التوافق ؟




يبقى نصيب المعلم من الأسئلة حتى حين .. فجزيتم خيرا ..

خالد مغربي
02-02-2008, 02:55 AM
تفضل الأستاذ أبو طارق بإثارة الأسئلة حول "الناقد " مغربي ومن هنا سأسأل بعض أسئلة لتتجلى لنا رؤية هي من الأهمية بمكان :

- ذكرتم أنه لا يمكن فصل النحو عن النقد حيث هما توأمان متلازمان ,وحين يحضر أحدهما يحضر الآخر , وهذا رائع ..فلماذا يُغيــَّــب الناقد "مغربي" في الفصيح ,في حين يتألق النحوي والصحفي .؟


أهلا بك أيتها الناقدة الدؤوب :)
ذاك صحيح ، فالناقد الذي يتقمصني أو أتقمصه – لا مشاحة هنا – يغيب ويحضر ، ومسألة الحضور والغياب تكون إذا كان النص !
النص هو الذي يستفز الناقد ، يحرضه على التفاعل ، يشاكس فيه ساعة مزاج رائق ، ولا يمكن بحال أن يكون نقد بلا محرض .. وأما كيف يكون النص محرضا .. فذاك ما نطالب به الشاعر في أن يقول شيئا محرضا ، استفزازيا
معكرا أيضا ، وانسي أمر الاصطلاح ، فلا أعنيه بقدر ما أعني المجاز اللغوي ...



الأسلوب السردي الماتع بعالِي هذه الصفحات ينم ُّ عن قاص ٍ مستتر ,فماذا عن تجربتكم مع الرواية ؟



تذكرينني بأحدهم كان يمشي ذات انكسار فقرر أن يغني فغنى !!
ونقيس عليه كل من تهافت على الكتابة بأجناسها ، أو امتهن الفعل الكتابي في بوتقة إبداعية / سرية كانت أم شعرية
وها نحن نرى طابور شعراء ، وطابور مغنين ، وطابور فلاسفة وتتعدد الطوابير ...
قلت مرة وأنا أتقمص حالة كتابية : كلما أردت الكتابة أشعر أني ماءٌ يتسلق الجدران !
يا سيدتي الكتابة الإبداعية لا تكون على عواهنها ، وإني أتعجب ممن يكتب في اليوم والليلة ويستدعي الفعل الكتابي بل يجبره على تسويد الأوراق ، ويخرج لنا في نهاية المطاف مجموعة شعرية وأخرى قصصية ، ورواية ، ومسرحية فنجد الأخ متعدد الشخوص فهو كاتب مسرحي ، وشاعر ، وناقد ، ومؤلف ، وروائي ، وقاص ، و.....و.... الخ .
سبحان الله ، أي امتهان للكتابة هنا !!
وأي بلاهة تلك ، يزج بها حفناته هنا وهناك !!
أحاول جاهدا أن أكون منضبطا وإلا فالسؤال حرضني فقلت ما قلت ..



زاوية "أشارك في الإعراب " شاهد على الحيرة في تحديد ولائكم الشعري , هل ترى أن التصنيف أو اتباع منهج أو مدرسة لم يعد ممكنا اليوم ؟



أشارك في الإعراب ، نافذة للجميع ، ومادامت كذلك فلم نحجر واسعا ؟!
لو كان الأمر بيدي - رغم أنني صاحب الفكرة وأنا الذي أضع فيها القصائد – لسودتها بما يروق لي من شعر وأحتكم إلى منهجية ما ..لذا ترين غياب المنهجية في طرح النص هناك ، فتارة أزج بقصيدة لأحد الشعراء المعاصرين ، وتارة أخرى أركب آلة الزمن إلى العصر العباسي فأقطف قصيدة من شجرة أبي نواس أو المتنبي أو أبي تمام ، ومرة يتقمصني الحنين فأرمي بثقلي بين جنات الأندلس ، ومرات أركب " رأسي " :) فأتخير نصا غزليا أو حتى سوداويا إن جاز لي التعبير ، وأخشى أن أركب " رأسي " فأضع نصا لي تحت مبضع المعربين !!:rolleyes:



لِشِعركم مثل "الرمل " و "اشتعال " مبان ٍ على طراز ٍ حديث ٍ منفرد ..لكنها مؤثثة ٌ بأفخر الألفاظ التراثية العتيقة .. فمن أين يأتي هذا الترافق ؟
وقراؤه بين مُستحسِن ٍ لبراعته , ومُستنكِـر ٍ لغرابته ..فكيف حققتم -بلا ضجيج- بينهما ذاك التوافق ؟
..

ليس عندي إجابة :rolleyes:

معالي
02-02-2008, 03:40 AM
اللقاء بأمثال هذا الرجل ذو رونق خاص جدا !
الحق أني فوجئت باللقاء، ومن أراد المشاركة هنا فعليه أن يحشد قواه الثقافية والتعبيرية لاستفزاز ضيف بحجم أبي أنمار!
مررتُ سريعا فوجدت الكثير من الاستفزاز :) الذي يستحق أن نقف أمامه لمقاومته!
لا تعجبوا؛ فأنتم أمام صحفي متمترس بعدته (الدهاء، اللغة الصحفية، المراوغة...) فالوقوف أمامه يحتاج إلى خبرة في المنازلة! :)

أستاذ أبا أنمار
أحسنوا حين أوقعوا بك!

خالد مغربي
02-02-2008, 03:49 AM
اللقاء بأمثال هذا الرجل ذو رونق خاص جدا !
الحق أني فوجئت باللقاء، ومن أراد المشاركة هنا فعليه أن يحشد قواه الثقافية والتعبيرية لاستفزاز ضيف بحجم أبي أنمار!
مررتُ سريعا فوجدت الكثير من الاستفزاز :) الذي يستحق أن نقف أمامه لمقاومته!
لا تعجبوا؛ فأنتم أمام صحفي متمترس بعدته (الدهاء، اللغة الصحفية، المراوغة...) فالوقوف أمامه يحتاج إلى خبرة في المنازلة! :)

أستاذ أبا أنمار
أحسنوا حين أوقعوا بك!

طلة ولا أبهى أستاذتي ، زادك الله رفعة وسموا
أما عن الإيقاع بي ، فوالله خانتني قواي فلم أصمد أمام خليفتي رائد
فلله دره مشاكسا من الطراز الرفيع ، والصبر طيب كما يقولون ، وسترين كيف أرد له الصاع صاعين :rolleyes:

مريم الشماع
02-02-2008, 02:28 PM
الأستاذ مغربي على كرسيّ الاعتراف ! يا مرحباً يا مرحباً :)
سأعود أستاذي.

رائد عبد اللطيف
02-02-2008, 03:32 PM
أما عن الإيقاع بي ، فوالله خانتني قواي فلم أصمد أمام خليفتي رائد
فلله دره مشاكسا من الطراز الرفيع ، والصبر طيب كما يقولون ، وسترين كيف أرد له الصاع صاعين :rolleyes:
... والله المستعان ;)

خالد مغربي
02-02-2008, 09:14 PM
الأستاذ مغربي على كرسيّ الاعتراف ! يا مرحباً يا مرحباً :)
سأعود أستاذي.

أوتسمينه كرسي الاعتراف !!
قضي علي إذن :)

رائد عبد اللطيف
04-02-2008, 08:52 AM
الأستاذ مغربي، سؤال يدور في خلدي
مارأيك بما يسمونه قصيدة النثر؟
وللسؤال بقية بعد أن أسمع أجابتك..

خالد مغربي
05-02-2008, 09:31 AM
إن كان ولا بد من مناقشة لهذا السؤال الماكر ، فعلينا قبل الخوض فيه أن نقف مع إشكالية " قصيدة النثر " !!
أقول مناقشة وعرض رأي ، وعلى عجالة أيضا حتى لا يتسرب ماء الكلام من نافذتك أخي رائدا

ثم بعد حياك الله وبياك ، فقصيدة النثر تدخل إشكالية هنا تكفل لها التموضع على قارعة
لعل أهم ما يواجه قصيدة النثر هي إشكالية المصطلح ، فالمصطلح يضع حدا وينسج قيدا ويبتلي بسياج ، حتى كأنك تحتاج إلى مفتاح تنوء بحمله لتلج عالمه أي المصطلح ، وأخص بالذكر المصطلح الفني الذي ما ينفك يتحرر من بعض قيود ليصل إلى مرحلة يعيد فيها بلورة نفسه ، وإعادة صياغة ذاته ، فيفلح تارة ، ويسقط أخرى ..

فقصيدة النثر مرت بتلك المحنة ، خذ على سبيل المثال لا الحصر : الشعر المنثور، النثر الفني، الخاطرة الشعرية، النص المفتوح، الشعر بالنثر، النثر بالشعر، النثيرة، النثر الشعري
ورغم ذاك فما يزال مصطلح (قصيدة النثر) هو الأكثر استعمالا وشيوعا في النقد المعاصر من غيره من المصطلحات

الأمر الذي يدل على موقف مضطرب من قبل المتلقي : ناقدا وقارئا
ولعل ذاك ما شكل الصدمة الأولى للذائقة العربية والصدمة الأولى أيضا لقصيدة النثر ، فالصدمة من جهتين : جهة النص ( قصيدة النثر ) وجهة المتلقي ( الذائقة )
فمن جهة المتلقي قلبت قصيدة النثر مفاهيم وأطر كانت سائدة ، أو في طور التأسيس لوجودها مثل بعض الأجناس الإبداعية الأخرى ، ومحاولة إثبات لكينونتها ووجودها ضمن نسيج المنظومة الإبداعية
وأما من جهة الذائقة فالشجب والاستنكار ، وجملة إتهامات منها التغريب .
ولقد سألتني عن رأيي ، وبالتالي كان لابد وأن أقدم ما سلف ، وأستدرك على أننا نعيش في عالم متقلب مضطرب ليس على سبيل الدفاع عن قصيدة النثر أو دفع الاتهامات ، فلست أنا من يمتلك صك براءة لقصيدة النثر ولا إضبارة اتهام ،

أعود فأقول أننا نعيش في عالم هو في حد ذاته عوالم ، وثقافة تنبع من ثقافات وتصب فيها
وتتلمس تقاطعات في الرؤى ، وتشابكا في العلاقات ، وانفتاحا على الآخر ... ورغم ذلك نتعايش ضمن الفروقات !!
فإن تقبلنا ذاك التعايش في سلوكياتنا وثقافتنا ألا يمكن أن نتقبل قصيدة النثر على اعتبارها جنسا إبداعيا من حقه أن يتنفس بجوار الكائنات الأخرى ضمن المنظومة الإبداعية الإنسانية ؟؟! ...

ايام العمر
05-02-2008, 04:45 PM
أشكر أستاذ رائد على استضافة الأستاذ الكبير مغربي.

أريد أن أتكلم عن التعليم الهم المشترك !

مارأيك بمستوى الطلاب في مدارسنا؟ لماذا ينفر الكثيرمن الطلاب من اللغة العربية؟ كيف نجعل تدريس اللغة العربية أكثر متعة؟
مارأيك بمناهج اللغة العربية التي تدرس في مدارسنا؟

أشكرك على وقتك الثمين الذي ستمضيه في الإجابة ,وأعتذر عن الإطالة.

رائد عبد اللطيف
05-02-2008, 05:51 PM
فإن تقبلنا ذاك التعايش في سلوكياتنا وثقافتنا ألا يمكن أن نتقبل قصيدة النثر على اعتبارها جنسا إبداعيا من حقه أن يتنفس بجوار الكائنات الأخرى ضمن المنظومة الإبداعية الإنسانية ؟؟! ...
إذا فإلى الصفحة المخصصة يا أستاذ مغربي :mad::D

خالد مغربي
06-02-2008, 09:46 PM
مارأيك بمستوى الطلاب في مدارسنا؟ لماذا ينفر الكثيرمن الطلاب من اللغة العربية؟ كيف نجعل تدريس اللغة العربية أكثر متعة؟
مارأيك بمناهج اللغة العربية التي تدرس في مدارسنا؟



أهلا بك أخية
ثلاثة في واحد ، وسأبدأ من السؤال الأخير ، وأقول علينا أن نتنازل ونسلم بأذهان صغيرة في حاجة إلى غرس سليم وقبل ذاك إلى بذور يانعة لتنمو أشجارا وتتشابك أغصانا ، ثم نتنحى جانبا لنتأمل النتاج ..

أما مناهج اللغة العربية فأرى أغلبها حشوا ، فعلى سبيل المثال مادة التعبير والإنشاء حيث يفرد لها منهجا مستقلا في حين أننا نستطيع تطبيق مهاراته من خلال حقول العربية كالقراءة والقواعد وغيرها ولا داعي حينئذ لإفراد المادة بمنهج يتهيب منه البراعم فيزيد ثقل رؤوسهم ..

والحديث ذو شجون

نائل سيد أحمد
06-02-2008, 10:18 PM
لا إعتراض ... بل قد يكون من الخطأ أن تنتظم إذا كانت الفوضى تعم المكان قد يصح وقد لا يصح شعور وليس شرط أن يكون سلوك .
* كشف سريع لجدول المشاركة هنا : من شارك؟
إجمالي المشاركات: 45
اسم العضو المشاركات
مغربي 15
رائد.ع 11
أبو طارق 3
د.سليمان خاطر 2
محمد سعد 2
أحمد الغنام 2
نائل سيد أحمد 2
نعيم الحداوي 2
الفاتح 1
أحاول أن 1
التواقه،، 1
مريم الشماع 1
معالي 1
ايام العمر 1
عرض الموضوع وإغلاق الصفحة ، وقبل الإغلاق هناك سؤال هو
هل الأصل من المغرب ، لا أسأل عن مكان الولادة لأن مكان ولادتك أصبح معروف وعيشك ودراستك ... علماً أن عائلة المغربي في القدس تنسب الى المغرب في معظم الأحيان وهناك حارة المغاربة وباب المغاربة .... عفواً وهو شرف كبير وأذكر خلال النقاش والقراءة أن نسبة كبرى من جيش صلاح الدين من المغرب أو هي فرصة للكتابة الخاطئة طالما المغربي أم مغربي هنا أيهم أصح ؟ .

نائل سيد أحمد
06-02-2008, 10:27 PM
ما دام أن الفأس قد وقع فلا مناص ، وسامحك الله أخي رائدا ، و"مردودة" إليك فلا تنسى :)
وعني ، فأخوكم ( خالد مصطفى مغربي ) ، أعمل معلما للغة العربية بإحدى مدارس مكة شرفها الله وحماها / المدينة التي بها ولدت وفيها نشأت وترعرعت وأتممت بها تعليمي ودراستي بمراحلها حتى الثانوي القسم العلمي ، وانتقلت بعدها إلى جدة لإكمال تعليمي الجامعي بجامعة الملك عبد العزيز كلية الآداب / قسم اللغة العربية ، وتخرجت فيها سنة 1413 هـ .
* بها ولدت وفيها نشأت وترعرعت / أين في مكة بالتحديد ؟
هكذا جزء من طبعي أحب أن أعرف أسم الحي أو عنوان المنطقة ، فكثيراً ما أذهب الى منطقة والدافع الأول الأسم .

خالد مغربي
07-02-2008, 04:49 PM
أكرمك الله شيخنا نائل
متعك الله بالصحة والعافية ، وزادك من فضله
فأما " مغربي " فهو لقبي الصريح الذي يعود أصلا إلى البلد الأقصى الذي يقع على ضفاف البحر المتوسط والمحيط الأطلسي ، يعني أنني مغربي الأصل سعودي المنشأ
وقيل لي أن الأجداد كانوا يقطنون شبه الجزيرة العربية قبل رحيلهم إلى موطن غروب الشمس كما كانوا يتصورون آنذاك ..وقيل لي أيضا أن الجد الأكبر حمل همه وزاده وأهله إلى حيث البلد الحرام فطاب له المقام ..:rolleyes:

رائد عبد اللطيف
07-02-2008, 05:08 PM
وقيل لي أن الأجداد كانوا يقطنون شبه الجزيرة العربية قبل رحيلهم إلى موطن غروب الشمس كما كانوا يتصورون آنذاك
إذا فقد صدق فيك قول الشاعر المخضرم رائد في بداية الحلقة (شمس الغروب....)
:D:D:D:D

خالد مغربي
07-02-2008, 05:20 PM
أضحك الله سنتيك الأماميتين وبعض أضراسك الجانبية أخي رائدا :rolleyes:

خالد بن حميد
07-02-2008, 05:58 PM
أين الفرسان للأستاذ مغربي :) ؟
أستاذنا : حينما علمتَ بموطن أجدادك , هل نازعتك نفسك لزيارتها ؟ بمعنى : هل يحن الأستاذ خالد لتلك الربوع ؟

همسة : لم تقنع الأستاذ نائلاً بعد :)

خالد مغربي
07-02-2008, 06:42 PM
بالطبع يشدني الحنين ، ولكن إلى حيث طاب المقام لجدي الأكبر
فأظنه حين عزم على الرحيل قطع صلته بما يمكن أن يعوق توجهه وترحاله
فضرب وتدا في أرض مكة ، وربط نفسه بحبال التمكن وأبى إلا أن يكون حنينه خالصا لها ، وبدوري فلا يشدني الحنين إلا إلى الأرض التي فيها ولدت وفيها نشأت وفيها درجت

مريم الشماع
07-02-2008, 11:03 PM
أستاذ خالد
ليتك تحدثني عن أبرز الصفات اللغوية للهجة أهل المغرب.
شكراً على وقتك.

نائل سيد أحمد
07-02-2008, 11:24 PM
أين الفرسان للأستاذ مغربي :) ؟
أستاذنا : حينما علمتَ بموطن أجدادك , هل نازعتك نفسك لزيارتها ؟ بمعنى : هل يحن الأستاذ خالد لتلك الربوع ؟
همسة : لم تقنع الأستاذ نائلاً بعد :)

* الجواب للتنشيط طبعاً
أخي أبو طارق خلص وجدت القناعة وإعلم أني مقتنع وأخشى الخربطة في الزيادة كقول القناعة كنز بفتح الكاف .... والشكر للجميع ليس هروب بل إنسحاب صريح بصراحة الموضوع صعب علي وأصبح بدها تبسم أو وجه ضاحك ( تجربة للمحاولة لإزالة نشَفان مشاركاتي من الضحك ) صحيح أيهم أصح نشافان أم نَشَفَان ، في الرسم الكتابي ؟ . :):p ;)

عبد المنعم السيوطي
08-02-2008, 03:14 AM
مرحبا بصاحب القهوة في هذه النافذة ...:)

لكل منا هموم وآمال : هموم تؤرقه وتململه ، وآمال تدفعه وتحييه ...
فما هي همومك وآمالك تجاه اللغة العربية ؟

خالد مغربي
08-02-2008, 04:26 AM
أهلا بك جلمود ومرحبا
صحيح أخي أن لكل منا هموما وآمالا ، هموما تؤرقه وآمالا تدفعه
وعني فهمي الأكبر هو أن يصبح تواصلنا عن طريق لغة القرآن كما نقلت إلينا من الأجداد
همي أن نعبر عن أنفسنا بلغة أنزل الله بها وحيه من السماء على رسول الهدى والنور صلى الله عليه وسلم ، همي أن تصبح اللغة خطابنا اليومي تحدثا وكتابة ، تعبيرا وحياة ، هما وطموحا ، هزلا وجدا ، مزاحا ومشاكسة ، على كل الأصعدة

وأما عن الآمال فبشرى خير أن نرى أمثالك وهم يطرحون همهم في مثل هذه البوتقة من الحلم الجماعي ، حلم الإنسان العربي في أن يكون عربي الهوية واللغة ، وبشرى خير أن نرى أعضاءنا الكرام قد أنفوا الدوارج ، وأبوا إلا أن يخطوا همهم بلغة فصيحة تنأى عن الزلل واللحن والبضاعة المزجاة
وأتمنى وأرجو أن يتحسس كل منا دوره وموقعه أيا كان هذا الدور وذاك الموقع ، صحافة ، تعليما ، .... الخ ، وأن يتعامل مع دوره في موقعه بشيء من الوعي في غرس بذرة الحب وتعهدها عناية ورعاية فتورق شجرة وارفة غير منقطعة ، أصلها ثابت وفرعها في السماء

خالد مغربي
08-02-2008, 02:36 PM
أستاذ خالد
ليتك تحدثني عن أبرز الصفات اللغوية للهجة أهل المغرب.
شكراً على وقتك.

أتصدقين لو قلت لك أني مثلك أتوق لمعرفة ذلك :)

أحمد الغنام
08-02-2008, 06:38 PM
أخي خالد بارك الله لك على هذا النفس الطويل والذي يفيد كثيراً في السباحة !

ماذا عن تأليف الكتب في النحو بالنسبة لك ، فهل ولجت هذا الباب ؟

وماهو رأيك هل غادر الشعراء من متردم.... في هذا المجال؟!

أثابك الله ونفعنا بك.

خالد مغربي
08-02-2008, 09:43 PM
مرحبا بك أيها الغواص :)
وليس تأليفا بقدر ما هو تقديم على وجه أستحسنه
ففي البال أن أقدم شرحا لألفية ابن مالك في كتاب مطبوع أعتمد فيه على خبرتي التعليمية المتواضعة وفي شكل يسير طفيف وأسأل الله الإعانة والتوفيق
ثم هناك بحث طالما أرقني ولم أجد من أفرد له كتابا سوى شذرات هنا وهناك
أرجو أن أوفق في طرحه فيما يقبل .

وسؤالك الثاني ، لم أفهمه على الوجه الذي تريد ، وأظنه تابعا للسؤال الأول ، أليس كذلك ؟

أحمد سالم الشنقيطي
10-02-2008, 02:53 AM
ما شاء الله، ما شاء الله.
جزى الله أخانا رائدا على هذه الخطوة المباركة التي أجبرت مغربينا المشاكس على البوح بأسراره وفتح صفحاته المغلقة.
لا أخفي عنكم أنني حالما قرأت الموضوع ووجدت التلميح الشعري للمعرِّف عرفت فورا من هو، قبل أن أسترسل في التمرير إلى أسفل الصفحة.
لن أتوجه إلى أخي المغربي بأي سؤال أو استفسار الآن، لأنني سأتعرف عليه عن كثب في لقاء مرتقب معه ـ عيانا ـ بعد يومين، في موعد ضربناه سابقا؛ لأننا نسكن في المدينة نفسها بل في حيين متقاربين، مع أننا لم يسبق أن التقينا بعضنا.

أبو سارة
10-02-2008, 03:17 AM
أحيي أخي مغربي على أريحيته وشفافيته وتحمله مشاق بنيات وأبناء الطريق :)
دمت مسددا

عبدالدائم مختار
10-02-2008, 04:24 PM
أستاذنا مغربي
عفاك ربي ، هل علق بذهنك شيء من أيام الجامعة ، بمعنى هل تتذكر أحدا من أساتذتك ؟ من كان له الأثر في صقل معارفك ؟
قرأت شيئا من لقائك في عتيدة ، حول مقاربتك لبعض الأنماط الثقافية السلوكية ، هل تحدثنا عن ذلك بشيء من التفصيل ؟

دمت بخير

خالد مغربي
11-02-2008, 02:26 PM
نعم أخي عبدالدائم
يشدني الحنين إلى ايام دراستي الجامعية ، وإلى أولئك الرفقة الذين تقاطع همي مع همهم ..
ولا أخفي عنك سعادتي حين أفتح ذاكرتي وأستجلب منها شخوصا وقامات يطرزها الألق والبهاء
وإن كان سؤالك عمن يجلس متربعا على الذاكرة من الأكاديميين الذين أمد لهم يد الشكر والتقدير فلا يسعني المقام في سكب بعض شكري وامتناني ..
أتذكر أستاذي علي البطل رحمه الله وهو يغرس بصوته الشجي المصحوب ببعض نفس
معلقات العصر الجاهلي ، ما زلت أتذكر صوته وهو يلقي نتفا من معلقة امرىء القيس :
قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل .. بسقط اللوى بين الدخول وحومل
الله .. من صوت يأخذ لبك ، بل يطوف بك عاليا ، ولا تلوي على شيء بعدها
الله من غرس لمفاهيم الأسطورية في معالجة النص ، ولله در من وعى وتقاطع

رحمك الله أيها البطل فقد عرفنا ونحن طلاب تلك المرحلة معنى المقدمة الطللية كطقس يقود إلى معمار القصيدة الجاهلية .. وينبغي علي أن أتوقف هنا ، وإلا يقودني الحنين إلى فينوسات لوسيل ، ومفهوم الجمالية ، وأسطرة الواقع الثقافي آنذاك ..

ثم أتذكر أستاذي فرج الله همه وأزال غربته منذر العياشي ، الناقد الألسني ، الذي تصدى لإزالة ما علق في نفوسنا من صدمات ثقافية حضارية نقدية ، وغرس بعض الوعي في تلقي الصدمة ومعالجتها في ظل الراهن والمعاش .. أتذكر مكتبه المفتوح في الدور الثالث من كلية الآداب .. كنا مجموعة في بوتقة التشظي إن جاز لي التعبير هنا ، تشوف وصدمة ،
انفلات وضبط ، ثابت ومتغير ، وكلام في الحداثة وما بعد الحداثة ، نأخذ كل متاعنا إليه في ذلك المكتب الذي أحسب جدرانه تعانق أحاسيسنا يومها ، فنسكب بعض ما فينا هناك لنتزود بألق يسد رمق جوعنا الثقافي ، ولله دره فارسا من فرسان النقد والأسلوب والأدب


يقودني الحديث هنا عن مشروعين كنت أزج بهما نشرا ، إلا أنني أثرت أن يظلا رهيني ظرف وواقع ..
مشروعان تستطيع أن تصنفهما على النقد الثقافي ، رقصة النار ، ونداءات الباعة
تجليات ثقافية عامرة بالموروث الشعبي الذي يحكي التاريخ والتفاصيل والنتوءات
ولا أخفي عنك أيضا أنني تلبست المنهج الألسني أو قل أنه تلبسني فقادني إلى السيميولوجية لأقتبس منها لبوسا لذينك المشروعين ...

الحديث يطول يا صديقي ، ولولا أن أشق على المتابع لسودت صفحات هنا ، لكنني أكتفي بما سلف وتم ، والشكر لك على إثارة هذا المنفذ .

عبدالدائم مختار
12-02-2008, 04:04 AM
مشروعان تستطيع أن تصنفهما على النقد الثقافي ، رقصة النار ، ونداءات الباعة
تجليات ثقافية عامرة بالموروث الشعبي الذي يحكي التاريخ والتفاصيل والنتوءات
ولا أخفي عنك أيضا أنني تلبست المنهج الألسني أو قل أنه تلبسني فقادني إلى السيميولوجية لأقتبس منها لبوسا لذينك المشروعين ...


أثرت شهيتي أستاذي ، ليتك تفصل ما بين علامتي الاقتباس أعلاه :)

خالد مغربي
14-02-2008, 12:26 AM
عذرا على التأخير
أما عن المشروعين ، فلا بأس ببعض التفاصيل أخي الكريم ..
قلت سابقا أنهما يدخلان ضمن النقد الثقافي ، ولئن سألتني : هل ثمة نقد أدبي وآخر ثقافي ؟
أقول : نعم ن فالنقد الثقافي مشروع برمته اتخذ من الظواهر الثقافية بوابة ليتعاطى منها وبها آلياته ويكرس لمنهجياته ، فالنقد الثقافي ليس وليد اللحظة ، بل رافق النقد الألسني على اعتبار أن الأخير فعالية نقدية واكبت مسيرة الحداثة منذ زمن طويل ..

أما لماذا النقد الثقافي ، فلأن موروثاتنا الشعبية وتقاليدنا وأطر حياتنا وواقعنا وعاداتنا وتلبساتنا الثقافية ، كل ذلك أغرى النقد على أن يتخذ لنفسه ساحة ليجرب آليات لم تكن معتادة من قبل ، على الأقل في واقعنا العربي المعاصر ، فعلى سبيل المثال لا الحصر تجد ظواهر اجتماعية تغلف سلوكياتنا شئنا ذلك أم أبينا ، الحكايا التي نتعاطاها ساعة مزاج ،
لهجاتنا وأسلوبية أطرها الكلامية ، عاداتنا في المآدب والمآتم ، نكاتنا القصيرة التي نمر بها بين وقت وآخر ، طقوس اللقاء وما يصاحبه من تكرار لعبارات الترحيب ، أسماء الشوارع والأحياء ، ألبستنا ، ............الخ .
كل تلك الظواهر الثقافية ، جعلت من النقد يتخلى عن النص الأدبي ولو قليلا ، ويوجه نظره إلى تلك الظواهر استنطاقا ونبشا ، استفزازا لتقول الظاهرة ما وراءها ، ولتفتح صفحاتها فنقرأ بين السطور وخلف السطور ، أي في الما وراء ، أو ما يصطلح عليه بالمورفولوجيا .
إذن النقد الثقافي يبحث في الميتافيزيقا ، أو في الماوراء ، باحثا منقبا ، وقبل ذاك دارسا ومفككا لشفرات الظاهرة الثقافية ليربط لنا العلل والأسباب ، بعد أن يحلل الدلالة سيميائيا

وأظنني خرجت عن موضوع المشروعين ، وعرجت بك إلى تخوم النقد ، لا بأس أخي نعود ، ولكن لابد من وقفة ولو يسيرة مع المعطيات لأقف معك على علة المشروع وكيف كان ..

المشروع الأول كان عن رقصة المزمار الحجازية ، وما دعاني للوقوف على تلك الظاهرة الثقافية الشعبية هو طقوس تلك الرقصة بما يرافقها من لباس وأناشيد وفلسفة لونية وكلامية ، بل وإطار عام يدخل في نظام الفرح الحجازي قديما ، المزمار يا صديقي رقصة شعبية
تقام في الأفراح والمسرات وأوقات الفراغ ، أدواتها الدفوف والطبول وبعض القناديل
ومقاطع صوتية كلامية تثار بين حين وآخر ، يتقابل الراقصون وجها لوجه وعلى شكل دوائر بأيديهم العصي والتي تسمى ( الشون ) دليل الفحولة والقوة أو ما يسميه إخواننا المصريين ( الفتوة ) ، فلا بد لراقص المزمار أن يتخذ عصاه سبيلا لإبراز مهارته وبراعته ، فما أن يحمى الوطيس إلا وتجد الراقص منفعلا أيما انفعال ، يتداخل وإيقاعات الدف والطبل ، يتحامل على عصاه ملوحا بها في وجه الآخر ، وما يزيد المشهد استفزازا وتحريضا هو تصاعد النار في وسط الحلبة ، أي حلبة الرقص ...

المهم يا صديقي ، أنني تساءلت ما الداعي لكل تلك الطقوس المشحونة بالإثارة ، لماذا العصا مثلا ؟
وهذه الألبسة التي كانت سائدة في نظام الألبسة القديم ؟
والنار ؟
والمشادات الكلامية ؟
لماذا كل ذلك ، ومن هنا كانت دراستي لها كظاهرة ثقافية أفككها لأقع على دلالات غائبة أو حاضرة في الماوراء ، ومن ثم أعيد تركيبها بما كان وما سيكون ، معتمدا على منهج السيميولوجية ، كنت أشرح النص أمامي ، وكلما زاد التشريح زاد البيان لنواتج الإنسان الحجازي بطيبته ، ونخوته ، بهمه وأحلامه ، ببساطته وسلوكياته ، بطبيعة عصره ومعتقداته ...

وأظن ذلك يكفي ، وأحيلك إلى رابط يحكي المشروع ..
رقصة النار (http://www.aleqt.com/news.php?do=show&id=83060)

عبدالدائم مختار
14-02-2008, 02:13 AM
مشروع شائق وماتع ، وماذا عن المشروع الثاني ؟؟!!:)

رسالة الغفران
14-02-2008, 05:39 PM
السلام عليكم
جُزيتم خيرا
أخي الكريم : مغربي
سؤال أتمنى أن لا يكون مكررا أو ثقيلا عليك
ما السبب وراء حبك وشغفك باللغة العربية ، وسبب اختيارك تخصص اللغة العربية ؟
أرجو أن لا أكون قد اثقلت بسؤالي :)
ودمتم سالمين

محمد سعد
28-10-2008, 08:12 PM
كان الأخ ضاد قد بدأ سلسلة (من وراء المعرف؟)، ولكن لأمر ما غاب الأخ ضاد (أعاده الله بيننا فاعلا مشرقا)، لذلك رأيت أن نتابع السلسلة (من بعد إذنك ضاد)..
ونبدأ بالمعرف الثاني من سلسلة (من وراء المعرف؟)، وللتوضيح عليكم بزيارة الرابط التالي :
http://www.alfaseeh.com/vb/showpost.php?p=116094&postcount=1]
والعضو الثاني هو:




شمس الغروب تهيج كل مودّعِ = وأنا الذي يُجلى الكلامُ بمطلعي



فمن هو ؟ وإذا عرفتم أتمنى أن تمطروه بغيث من الأسئلة


إخوتي الكرام
لا أعرف لم حصل التوقف في هذا الموضوع فهو موضوع جميل أرجو من الأخ رائد إعادته وشكرا للجميع

رائد عبد اللطيف
29-10-2008, 08:35 PM
أبشر بها أبا فادي

أم مصعب1
23-01-2009, 03:23 PM
ممتعٌ ما قرأتُ هنا .. ثمّة أسئلة لم تُجبْ عليها أستاذي الكريم ..

خالد مغربي
23-01-2009, 07:04 PM
ممتعٌ ما قرأتُ هنا .. ثمّة أسئلة لم تُجبْ عليها أستاذي الكريم ..

لم يعد عند أخيك ما هو جدير بالطرح ..
ثم ، والحق يقال : أصبحت مستهلكا من العصور الغابرة :)

د. مصطفى صلاح
24-01-2009, 07:11 AM
سؤال خارج الموضوع ، و لم يطرحْه أحد .. :)

لماذا لم تعد تدخل منتدى فور الله:) ؟؟

"" إزعاج ""

أم مصعب1
24-01-2009, 08:24 PM
لم يعد عند أخيك ما هو جدير بالطرح ..
ثم ، والحق يقال : أصبحت مستهلكا من العصور الغابرة :)

،
،
لا يُستهلكُ طلّاب العلم ..
،
،
،دمتَ مُعلّما و متعلما

أم أسامة
24-01-2009, 11:41 PM
أستاذي الكريم اسمح لي أن أسألك...

بما أنك وقعت في كرسي الاعتراف...
هل تستمتع بدورك الإداري...؟

المستبدة
25-01-2009, 02:36 AM
أيضا أشكر أختنا أم مصعب ..ومن بعث هذه الصفحة ..لم أقرأها قبلُ ..


الأستاذ الأديب:خالد..
لم أقرأ حروفا على بياض ..
بل أزعم إن صفحات معشبة ..وزوايا مخضرّة .. ورياحين زكيّة ..قد نثرت عبقا
من حروف .. حياة مشرقة ..وسيرة عطرة تلك التي قرأنا ..

نفخر بك أستاذا ..كما نفخر أننا معك في صرح الفصيح ..
دام الإبداع لمبدعه .