المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب



ابن جنّي
07-02-2008, 03:35 AM
أعرب ما يلي :مفردات وجمل
أقيم بدار الحزم مادام حزمها **** وأحرِ إذا حالت بأن أتحوّلا
وشكراً لجميع الذين يشاركون في إعراب هذا البيت لما فيه من الفوائد الجمّة
:;allh

أبو شهاب
07-02-2008, 10:54 AM
أقيم:فعل مضارع مرفوع
والفاعل ضمير مستتر تقديره أنا
بدار:جار ومجرورمتعلق بالفعل أقيم
الحزم:مضاف إليه مجرور
ما:نافية
دام:فعل ماَض ناسخ
حزمها:اسم دام مرفوع
والهاء:ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
والخبر محذوف تقديره موجود
و:حرف عطف
أحر:فعل ماَض مبني على حذف حرف العلة
والفاعل ضمير مستتر تقديره أنا
إذا:شرطية
حالت:فعل ماض
والفاعل ضمير مستتر تقديره هي
بأن:الباء جواب الشرط
أن:حرف نصب
أتحولا:فعل مضارع منصوب

ابن جنّي
07-02-2008, 01:40 PM
أرجو من الأخ أبو شهاب لزيادة المعلومات إعراب جمل البيت مفصلة
وشكراً لردك المفيد

عبدالعزيز بن حمد العمار
09-02-2008, 06:44 PM
ولي أيضًا مشاركة معكم فأعطوها عنايتكم من فضلكم :
أقيم : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره . والفاعل ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ) .والجلمة ابتدائية لامحل لها من الإعراب
بدار : الباء حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
دار : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة تحت آخره . وهو مضاف .
الحزم : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة تحت آخره .وشبه الجملة(بدار الحزم) متعلق بالفعل ( أقيم ) .
مادام : فعل ماض تام مبني على الفتح .
حزمها : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره . وهو مضاف . والهاء : ضمير متصل مبني في محل جر بالإضافة .
و : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
أحر : فعل ماض على صيغة الأمر مبني على حذف حرف العلة نظرًا لصورته .
إذا : ظرف مبني على السكون في محل نصب .
حالت : فعل ماض مبني على الفتح . والتاء : للتأنيث . والفاعل : ضمير مستتر جوازًا تقديره ( هي ) .وجملة ( حالت ) في محل جر بالإضافة
الباء: حرف جر زائد مبني على الكسر لا محل له من الإعراب .
أن : حرف مصدر ونصب مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
أتحولا : فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره . والفاعل ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ). والألف للإطلاق . والمصدر المؤول تقدير ( تحولي ) في محل رفع فاعل لفعل التعجب ( أحرِ ) .
ملاحظة : لا حظوا الفصل بين فعل التعجب ( أحر ) وفاعله ( بأن أتحولا ) وهذا من مواضع الخلاف بين العلماء . فالقاعدة تقول : لا يجوز الفصل بين فعل التعجب ومعموله. وبعضهم يقول يجوزالفصل بالظرف والجار والجرور وذهب المبرد والأخفش وأكثر البصريين إلى المنع . وذهب الفارسي والمازني والفراء والزجاج والجرمي وابن خروف والشلوبين إلى جوازه ( وهو الصحيح ) وقد نقل عن العرب جوازه وشاهد العلماء على هذا القول هو البيت الذي ذكره أخونا ابن جني مشكورًا ، وأيضًا قولهم : ما أحسن بالرجل أن يصدق وأقبح به أن يكذب .
تقبلوا حبي وتقديري يا أهل اللغة .

المهندس
09-02-2008, 09:57 PM
أحسنت أخي صريخ الحيارى
وجزاك الله خيرا