المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أرجو الإجابة على سؤالي



راضي
02-03-2008, 07:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

أولاً : أحيي جميع الزملاء الكرام في أولى مشاركاتي التي أرجو أن تكون لائقة بمستوى هذا المنتدى الراقي

ثانياً : سؤالي لكم :
لو كان اللفظ مذكراً فهل الأصل هو تذكير الضمير العائد عليه أم الضمير يتغير بتغير المقصود باللفظ ؟
مثلاً : لفظة ( أهل ) هي لفظة مذكرة كما هو واضح ، لكن المقصود بها قد يكون أنثى (كالزوجة) أو ذكراً (كالأبناء) .
فهل الأصل أن نخاطب الزوجة بقولنا قم يا أهلي (باعتبار أن اللفظ مذكر)؟
أم أن الواجب أن نقول قومي يا أهلي (باعتبار أن امفصود أنثى )؟

و كذلك لو كان اللفظ مؤنثاً .

أرجو أن يكون الرد موثقاً من خلال أمثلة من القرآن العظيم أو من الأحاديث الشريفة أو من كلام العرب أو من خلال نصوص لفقهاء اللغة المعتمدين

بارك الله تعالى فيكم

و الحمد لله رب العالمين

طارق يسن الطاهر
06-03-2008, 10:54 AM
أولا تصحيح سريع لأنك قلت : أرجو الإجابة على سؤالي ، والصحيح : الإجابة عن وليس على ،ثانيا : أرى أن كلمة "أهل" يقصد بها القوم وعصبة الإنسان وهي من الجمع الذي لا واحد له من لفظه ، مثل : نساء،قوم ، رهط وبالتالي استخدامها للزوجة استخدام لا أصل له ، لأن الله قال : " اسكن أنت وزوجك الجنة" ولم يقل وأهلك
والله اعلم

راضي
06-03-2008, 03:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أشكرك أخي الكريم على التصحيح ، و أشكرك على ملاحظتك القيمة ، و لكن إطلاق تعبير أهل على الزوجة عند العرب أشهر من أن يستدل عليه و إن كان الأصل فيما أعتقد هو أن هذه الكلمة لا تشمل الزوجة إلا بقرينة .
و لكن هذا ليس سؤالي ، سؤالي هو :

إذا كان أهلك هم زوجتك و بناتك و أخواتك فقط و أردت أن تخاطبهم ، فهل الصحيح أن تقول:

تعالوا يا أهلي (بأعتبار أن لفظة أهل مذكرة)
أم :
تعالين يا أهلي (باعتبار أن المخاطب جماعة من الإناث)
؟؟؟؟؟
مع التوثيق فضلاً .

هذا هو سؤالي الذي أرجوا الإحابة عنه :)

و الحمد لله رب العالمين