المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : حركة الإعراب



نواره
15-04-2008, 03:53 AM
إذا سمحتوا أجيبوا عن أسئلتي ..

س1/ أين تكون حركة الإعراب في الكلمة - اسماً كانت أو فعلاً - إذا اتصلت بضمير المتكلم (الياء)، هل على آخر الكلمة، أم على الياء، أم تكون مقدرة للاتصال بالياء؟

س2/ ماإعراب (كي) ومابعدها هذه الجملة "أذاكر كي أن أنجح" باعتبار كي حرف جر لوجود أن بعده ؟ :)

المعلم22
15-04-2008, 04:12 AM
حركة الاعراب تكون مقدرة على ماقبل الياء طبعا في الأسماء منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة نحو جاء صديقي فصديقي فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على اّخره وهو القاف منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة أما الأفعال فيؤتى بنون الوقاية لتقيها منالكسر نحويعلمني أستاذي فيعلمني فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظا هرة على اّخره السؤال الثاني يجيبك غيري اذا كان هناك من اعراب فقد يعرب المصدر المؤول من أن والفعل في محل جر والله أعلم اعذريني لتطفلي

نواره
15-04-2008, 04:42 AM
أهلاً أخي المعلم 22...
أولاً.. أشكرك لك تفاعلك وإجابتك عن تساؤلي 0
ثانياً.. أنا لم أحدد أشخاصاً معينين للإجابة عن الأسئلة، بل انتظرت الإجابة ممن هو قادر عليها سواء أكان أنت أم ممن هم أكفياء أمثالك.
ثالثا.. أنا أرى أن الإعراب كما قلت، ولكن أين من يؤكد ؟؟ أيضاً فأنا أعرف مسمى نون الوقاية وأعرف مكانها ولكن للأسف لم يخطر لي ببال أن لوجودها حكمة! فشكراً لك.
وأخيراً.. عندما أطرح سؤالاً في المرة القادمة (فأسألتي تعجز من يعدها (ops) يشرفني أن تكون ممن يجيبون عليها، مشكورين جميعاً.

عبدالعزيز بن حمد العمار
15-04-2008, 06:29 AM
(فأسألتي تعجز من يعدها

السلام عليكم ورحمة الله ...
- أولا : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( إنما شفاء العي السؤال ) .
- ثانيًا : نحن نفرح أشد الفرح بوجودكم إخواني ، وكلنا هنا نتعلم .
وما من طامة إلا وفوقها طامة :) .
- ثالثا :
أشكر أخي المعلم 22 على حسن أدبه وأخلاقه ؛ فقد أجاب إجابة موفقة .
- رابعًا :
أذاكر كي أن أنجح .
كي : حرف تعليل وجر .
أن : حرف مصدر ونصب مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
أنجح : فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره . والفاعل : ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ) .
والمصدر المؤول تقديره ( النجاح ) في محل جر .
وتقدير الجملة ( أذاكر للنجاح ) .

نواره
15-04-2008, 08:07 AM
وعليكم السلام ورحمة الله..
جزيت خيراً أستاذي الصريخ. وأفرحك الله بالنظر لوجهه الكريم.