المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل إعرابي لهذه الجمل صحيح ؟



عالية الصيت
18-04-2008, 06:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مقرر علي شرح درس حكم ما يصاغ من الأعداد على وزن فاعل هذا الأسبوع ومن تمام الشرح أن تعرب الأمثلة إعرابا تاما ...
وقد قمت بذلك ولكن أخشى أن يكون هناك خطأ أو نقص غير مقصود في الإعراب ، لذا أحببت التأكد من صحة إعرابي وذلك بالاستفادة من خبراتكم أساتذتي
ولكم جزيل الشكر على ما تقدمونه أسأله سبحانه أن يجعله في ميزان أعمالكم ..

كانَ أخوك هو الأولَ بينَ أقرانِهِ
كان: فعل ماض ناسخ مبني على الفتح الظاهر .
أخوك : اسم كان مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنه من الأسماء الخمسة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة ,
هو: ضمير فصل مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
الأول: خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
بين: ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره ، وهو مضاف .
أقرانه : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بالإضافة

فازِ بالمرتبةِ الأولى والثانيةِ طبيبان مسلمان
فاز : فعل ماضٍ مبني على الفتح الظاهر على آخره .
بالمرتبة : الباء حرف جر المرتبة اسم مجرور بالباء وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
الأولى : صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة المقدرة منع من ظهورها التعذر .
والثانية : الواو حرف عطف الثانية اسم معطوف على الأولى مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره ,
طبيبان : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى
مسلمان : صفة مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى

شهدت السنةُ الثانية غزوةَ بدر الكبرى.
شهدت: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر والتاء تاء التأنيث الساكنة لا محل لها من الإعراب .
السنة : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
الثانية: صفة مرفوعة وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
غزوة: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف .
بدر: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
الكبرى:صفة مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة منع من ظهورها التعذر

في العام العاشر كانت حجة الوداع.
في:حرف جر
العام: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره وهو مضاف .
العاشر: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره والجار والمجرور في محل نصب خبر كان مقدم.
كانت: كان فعل ماضٍ ناسخ مبني على الفتح والتاء تاء التأنيث الساكنة لا محل لها من الإعراب.
حجة: اسم كان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف.
الوداع: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .()

أنفقت آخر ريال معي وكان الحادي عشر .
أنفقت : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل وتاء الفاعل ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
آخر: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف .
ريال: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
معي:حرف جر ، والياء ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بحرف الجر .
وكان: الواو واو الحال كان فعل ماض ناسخ مبني على الفتح . واسم كان ضمير مستتر تقديره هو .
الحادي عشر: اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل نصب خبر كان .

حللت المسألة الحادية عشرة .
حللت: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل وتاء الفاعل ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
المسألة: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
الحادية عشرة : اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل نصب صفة .

نجح خالد وكان ترتيبه الثاني عشر بين زملائه .
نجح:فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره
خالد:فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
وكان: الواو للحال كان فعل ماضٍ ناسخ مبني على الفتح
ترتيبه:اسم كان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالإضافة .
الثاني عشر : اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل نصب خبر كان
بين : ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف.
زملائه : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بالإضافة .

السورة الثانية عشرة هي سورة يوسف.
السورة: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
الثانية عشرة : اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل رفع صفة .
هي: ضمير فصل مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
سورة: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
يوسف: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة لأنه ممنوع من الصرف

السورة الرابعة عشرة هي سورة إبراهيم.
السورة: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
الرابعة عشرة: اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل رفع صفة .
هي: ضمير فصل مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
سورة: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
إبراهيم: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة لأنه ممنوع من الصرف

حفظت الجزء التاسع عشر من القرآن الكريم .
حفظت: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
الجزء: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
التاسع عشر : اسم مركب مبني على فتح الجزأين في محل نصب صفة .
من : حرف جر
القرآن : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
الكريم: صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة الظاهرة على آخرها .

قرأت المقالة الحادية والعشرين .
قرأت: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالتاء والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
المقالة : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
الحادية: صفة منصوبة وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة على آخره .
و العشرين: الواو حرف عطف العشرين اسم معطوف منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم

إن الكتاب الحادي والعشرين نفيسٌ .
إن : حرف ناسخ مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
الكتاب : اسم إن منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
الحادي : صفة منصوب وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة على آخره
والعشرين : الواو حرف عطف العشرين اسم معطوف منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم .
نفيس : خبر إن مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .

هاجر الرسول إلى المدينة في العام الثالث والخمسين من عمره وتوفي في السنة الثالثة والستين .
هاجر : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره .
الرسول : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره ,
إلى: حرف جر
المدينة : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
في : حرف جر
العام : اسم مجرور وعلامة جره السكرة الظاهرة على آخره .
الثالث : صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة الظاهرة على آخره
و الخمسين : الواو حرف عطف الخمسين اسم معطوف مجرور وعلامة جره الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم .
من : حرف جر
عمره : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر .
وتوفي: الواو حرف عطف ، توفي فعل ماضِ مبني على الفتح الظاهر على آخره ,
في : حرف جر
السنة : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
الثالثة : صفة مجرورة وعلامة جرها الكسرة الظاهرة على آخره
والستين : الواو حرف عطف الستين اسم معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .

عذرا إن كنت أثقلت بكثرة أسئلتي ...

هاني السمعو
18-04-2008, 06:25 PM
بوركت أخية ............أنت قلت
الكبرى:صفة مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة منع من ظهورها التعذر
وأنا أعتقد أنها صفة منصوبة باعتقادي أن الموصوف غزوة وليست بدر
وقلت:العام: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره وهو مضاف .
العاشر: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره والجار
أعتقد أن العاشر صفة مجرورة وليست مضافا إليه
توفي فعل ماضِ مبني على الفتح الظاهر على آخره ,
هنا توفي مبني للمجهول

والله أعلم

عبدالعزيز بن حمد العمار
18-04-2008, 06:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... أخيتي لم تثقلي أبدًا ، وحياك الله في منتدى النحو والصرف ، ولقد أعجبني إعرابك كثيرًا ؛ فأنت متميزة وذات أمانة ماشاء الله ! لكنك لم تعربي الجمل مطلقـًا . سأصوب لك بعض الهنات - وأدعو إخواني للمتابعة فالإنسان يسهو ويخطئ - ولن أقول الأخطاء :
* تصويب إعراب المفردات :
ملاحظة :إذا كان اسمًا مجرورًا أو مضافا إليه فإن الكسرة تكون تحت آخره
- في العام : العام : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة تحت آخره .
العاشر : نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة تحت آخره .
- معي : ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء . وهو مضاف . والياء : ضمير متصل مبني في محل جر بالإضافة .
-الكبرى : نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة منع من ظهورها التعذر.
- توفي : فعل ماض مبني للمجهول مبني على الفتح . ونائب الفاعل : ضمير مستتر جوازًا تقديره ( هو ) .
* إعراب الجمل :
- كانَ أخوك هو الأولَ (والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ) بينَ أقرانِهِ . ( شبه الجملة في محل نصب حال )
- فازَ بالمرتبةِ الأولى والثانيةِ طبيبان مسلمان . ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ) .
- شهدت السنةُ الثانية غزوةَ بدر الكبرى ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
-في العام العاشر كانت حجة الوداع. ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب).
- أنفقت آخر ريال معي ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ) وكان الحادي عشر .( والجملة الفعلية في محل نصب حال ) .
- حللت المسألة الحادية عشرة .( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
- نجح خالد ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).وكان ترتيبه الثاني عشر ( والجملة الفعلية في محل نصب حال ) . بين زملائه( وشبه الجملة في محل نصب حال ) .
- السورة الثانية عشرة هي سورة يوسف.( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
-السورة الرابعة عشرة هي سورة إبراهيم..( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
-حفظت الجزء التاسع عشر ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ) من القرآن الكريم ( والجار والمجرور متعلقان بالفعل " حفظت ") .
- قرأت المقالة الحادية والعشرين . ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
-إن الكتاب الحادي والعشرين نفيسٌ .(والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ).
-هاجر الرسول ( والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب ) إلى المدينة في العام الثالث والخمسين( والجار والمجرور متعلقان بالفعل هاجر ) من عمره وتوفي ( والجملة معطوفة لا محل لها من الإعراب ) في السنة الثالثة والستين ( والجار والمجرور متعلقان بالفعل " توفي ") .

الكاتب1
18-04-2008, 08:23 PM
أختي الفاضلة ، حقا كما قال عنك استاذي " صريخ الحيارى " فقد أبدعت في افعراب ، وإن كان من ملاحظات فهي لاتنقص من إبداعك بل لعلها تزيده مستقبلا ، فبارك الله فيك ونفع بك


ولا أنس أن أشكر أستاذي الكريمين " هاني " وصريخ " نظير ما قدماه ويقدمانه من جهود واضحة ، وأنا معهما فيما قالا ، بارك الله فيهما .

وهناك لفتة بسيطة أرجو أن تنتبهي إليها ، وهي أن لاتخطيئ من يعرب " حجة " فاعلا مرفوعا .في المثال : ( في العام العاشر كانت حجة الوداع.) على أن " كانت " هنا تامة بعنى " حصلت " والجار والمجرور متعلقان بالفعل " كانت " .

أمّا عن الصفة فإليك ما جاء في حاشية الصبان على شرح الأشموني :

( فائدة ثانية : النعت بعد المركب الإضافي للمضاف ؛ لأنه المقصود بالحكم ، وإنما جيء بالمضاف إليه لغرض التخصيص فلا يكون له إلا بدليل ، ما لم يكن المضاف لفظ كل فالنعت للمضاف إليه لا له لأن المضاف إنما جيء به لقصد التعميم .

طالب الحق
19-04-2008, 04:33 PM
إخوتي الأفاضل أشكركم وأثني لتعاونكم في توجيه كل محتار. دونما المساس بقدرته وعلمه . وهذا من أخلاق العلماء في توجيه المتعلمين .

عالية الصيت
20-04-2008, 08:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإخوة الكرام /
هاني السمعو
عبد العزيز حمد العمار
النحوي الصغير
طالب الحق

كلمات الشكر لا تفيكم حقكم أساتذتي ... فما تقدمونه من جهود تتضائل أمامها كلماتي ... فلكم خالص دعواتي وأصدقها ... وفقكم الله في الدارين ...

عبدالعزيز بن حمد العمار
20-04-2008, 11:01 PM
لقد قالها الدكتور سليمان خاطر : ( قليلون من يقولون للمحسن : أحسنت ) .
وأنت أخيتي منهم بارك الله فيك ، ونفع بك . إلى الأمام .