المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أطلب توجيها نحويا



أبو سهيل
18-04-2008, 08:26 PM
يمضي العمر أياما تتبع أياما
هل ترون توجيها لنصب (أياما) الأولى والثانية ؟
دمتم موفقين

عبدالعزيز بن حمد العمار
18-04-2008, 08:51 PM
السلام عليكم ورحمة الله ...مرحبًا أبا سهيل :
أرى أن إعرابها :
أيامًا الأولى : تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
وهو محول عن الفاعل . والتقدير: ( تمضي أيام العمر ) .
أيامًا الثانية : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .

أبو روان العراقي
18-04-2008, 10:38 PM
الله عليك يا استاذي صريخ الحيارى
اجدت ورب الكعبة
بوركت

الأحمر
18-04-2008, 10:46 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

هذه وجهة نظري

الأولى حال والثانية مفعول به

أبو سهيل
19-04-2008, 03:41 AM
جزاكم الله خيرا
وأشكركم على مشاركتكم

وإن كنت أميل لقول أستاذنا الأخفش

الأولى حال والثانية مفعول به

الوافية
19-04-2008, 09:22 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ذكرتني صياغة الجملة بجملة كنا قد أعربناها في نافذة أشارك في الإعراب.
بيت نزار قباني:
والمطر الأسود في عيني *** يتساقط زخاتٍ زخات
فقد اتفق القوم على أن (زخات زخات) تعرب حالا أي متدفقاً.

أبو أسيد
19-04-2008, 02:36 PM
أضم صوتي إلى الأخفش

عبدالعزيز بن حمد العمار
19-04-2008, 03:52 PM
أين أنت أستاذي الفاتح ؟!

أبو العباس المقدسي
19-04-2008, 04:24 PM
أين أنت أستاذي الفاتح ؟!
السلام عليكم
بارك الله فيك أخي صريخ , البركة فيكم أخي فأنتم نعم الأساتذة , ونحن ننتفع من مشاركاتكم وآرائكم كثيرا
أخي أظن أن وجه الحاليّة هو الوجه كما ذكر الأخوة , فالتمييز إنّما يأتي لإزالة إبهام عن فعل أو اسم سابق , ولا اظن أن هناك إبهاما في قولنا :
"مضى العمر "
فواضح أنّه مضى أياما أو سنين أوساعات , وكل هذه أجزاء للزمن الماضي , لا فرق بينها سوى في المقدار
أمّا الحاليّة فلأنه يبيّن كيفيّة مرور العمر
فأيّام حال جامدة مؤوّلة بمشتق , والتقدير :
مضى العمر متتابعة ً أيّامه
تحيّاتي أخي الحبيب

عبدالعزيز بن حمد العمار
19-04-2008, 05:24 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...وأخيرًا أستاذي الفاتح
أخي ، إن حصولي على وسام التميز لا يجعلني أشق قانون أدب التعلم والعلم ، فمازلت طالبًا حتى لو قيدوني بالأوسمة ، وحملوني على ذات ألوح ودسر ، وتبقى لي أستاذا ومنكم أستفيد ، وإليكم أرجع . هذا من جهة .
ومن جهة أخرى حين قرأت المثال بدا لي أول وهلة أن إعرابها حال منصوب ثم بدأتُ أأولُ الحالَ يمنة ويسرة - كالذي ذكرتم مع الشكر الجزيل - فتوقفت ، ورأيت أنها تمييز (وما لا يحتاج إلى تقدير أولى مما يحتاج إلى تقدير ) .
وفي المثال كما تعرف - قمع الله أعداءك وإن كنت أنا منهم - :
مضى العمر أيامًا . ما الفرق بينها وبين :
تكاثر الجيش عددًا ؟
إنني لا أشك في صواب ما قلتم أبدًا ، وأنها تعرب حالا جائز بما ذكرتم - سدد الله آراءكم وثبتكم على الإيمان - ولكن الأولى بفهم طالب علم صغير مثلي أنها تمييز للقاعدة التي ذكرتُ ، وتعرب حالا جائز بلا تخطئة .
وأنا ناظر ما يصنع أستاذي ؛ فقل أسمع وأطع .
ولا تتركنِّي حتى تعلمَـني ( ابتسامة محب خجل من أستاذه ).

محب المسلمين
19-04-2008, 06:13 PM
الإخوة الكرام

سلام الله عليكم



يمضي العمر أياما تتبع أياما ...



... أيامًا الأولى : تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره ....


... الأولى حال ...

هل من الممكن أن تكون كلمة (أيامًا) الأولى تمييزا منصوبا وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره ـ كما ذكر الأستاذ صريخ الحيارى ـ وعبارة (أيامًا تتبع أيامًا) حالا في محل نصب؟

تحياتي الأخوية

والسلام

محب المسلمين

عبدالعزيز بن حمد العمار
20-04-2008, 01:12 AM
ما رأيكم ؟!

أبو العباس المقدسي
20-04-2008, 01:57 AM
السلام عليكم
أخي عبدالعزيز بن حمد العمار , بارك الله فيك أعزّك الله , وجعلك محمودا حامدا وعمّر قلبك بالإيمان
أهنئك أولا على تغيير معرّفك إلى اسمك الحقيقي
بداية لا مانع من التقدير , وقد أفرد النحاة أبوابا للحال المؤوّل بمشتق فلا مشكلة في ذلك
ثمّ دعني أصوّب نفسي وأقول إنّ "أيّاما " حال جامدة غير مؤوّلة بمشتق , قال ابن هشام في شرح التسهيل في الجزء الثاني صفحة 263 : " وأكثر ورود الحال مستغنيا عن الاشتقاق إذا كان موصوفا كقوله تعالى (فتمثّل لها بشرا سويّا )
وفي مثالنا جاء الحال اسما جامدا موصوفا : " تمضي الأيّام أيّاما تتبع أيّاما "
فهو غير مؤوّل بمشتق , والتقدير : تمضي الأيّام حالة كونها أيّاما تتبع أيّاما
أمّا في مثالك : "تكاثر الجيش عددا " فعدد اسم جامد غير موصوف , لذلك فهو لا يحتمل غير التمييز , وهو محوّل عن الفاعل غير قابل للجر بحرف الجر "من " وهذا شرط التمييز النسبي المحوّل عن الفاعل
هذا ما بدا لي , وقد يكون في مشاركة غيري من الإخوة الفصحاء مزيد بيان تأكيدا أو نفيا
فإن كانت الحجة في غير ما قلت رجعنا إلى ما كان حقا وصوابا
وبارك الله فيك

خالد مغربي
20-04-2008, 02:54 AM
بارك الله في أدب الحوار والتعلم
وفي مثال الأخ السائل لا تكون أياما الأولى إلا وجها واحدا في ظني هو وجه الحالية .
ولعلك أخي صريخ قارن بين جملة السائل (ويمضي العمر أياما) ، والآية الكريمة ( واشتعل الرأس شيبا ) فالتمييز هنا محول من الفاعل ، أي واشتعل شيب الرأس ، وهي في زعمي مقارنة لا تصح لأن وجه التمييز في الآية واضح ، لأن اشتعال الرأس فيه ما فيه ، فجاء بالتمييز لرفع الغموض وإزالته ... أما الجملة مثار النقاش ، فلا إبهام ولا غموض ، فالعمر يمضي شئنا أم أبينا ، ومضاؤه أياما تتبعها أيام ، فلا إبهام يحتاج إلى تفسير أو إزالة غموض ... ويكون الحال جامدا كما نص النحاة على تأويله بالمشتق ، كالمثال المعروف :
طلع زيد بغتة ، والتقدير مباغتا ..
أما مثال أخي صريخ ، فالجيش يتكاثر ، وتكاثره قد يكون مفارقا للواقع ، فقد يتكاثر عددا ، وقد يتكاثر قوة ، وقد يتكاثر شراسة ، إلى غير ذلك
فثمة غموض ينبغي جلاؤه ، وتفسيره ، لذا فوجه التمييز فيه صريح يا صريخ:)
أرجو المعذرة على اقتحامي هنا ، كما أرجو الصفح عن زلل في الرأي

ودمتم موفقين

أبو سهيل
20-04-2008, 04:10 AM
وفي مثال الأخ السائل
جملة السائل
الأخ السائل يشكركم جميعا على تعاونكم وإثرائكم للموضوع :D
تحياتي لكم جميعا وأخص الأخ المشرف (ابتسامة)

دمتم سالمين

خالد مغربي
20-04-2008, 07:57 AM
صفحتان أبا سهيل أضاعت معرفك الجميل ، لا عليك بعد : أضحك الله سنك
( ابتسامة تعلو وجها مشاكسا )

المهندس
20-04-2008, 11:43 AM
ثم بدأتُ أأولُ الحالَ يمنة ويسرة


أخي العزيز عبد العزيز - صريخ الحيارى سابقا -،

مشرفنا الأخفش حاضر، وقد كسرت قاعدة الهمزة!، أليس ما قبل الهمزة الثانية مضموم؟

عبدالعزيز بن حمد العمار
20-04-2008, 03:47 PM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...نفع الله بكم لقد أقنعتموني ، وعلمتموني العلم والأدب .
ولا أدري ماذا يقول طالب مثلي صغير لكم أيها الجهابذة إلا :
جزاكم الله خيرًا على إطرائكم من جميل ما ترونه ، وعنايتكم بإخوانكم العناية التامة .
أخي المهندس ، ( ذكرتني الطعن وكنت ساهيًا )، ويبدو لي أن الخطأ هنا غير مسموح أبدًا، ولكن الضرب بالعصا ممنوع !( ابتسامة ) .

المهندس
20-04-2008, 09:15 PM
أخي المهندس ، ( ذكرتني الطعن وكنت ساهيًا )، ويبدو لي أن الخطأ هنا غير مسموح أبدًا، ولكن الضرب بالعصا ممنوع !( ابتسامة ) .

أستاذي العمار

أراك ارتعبت حين ذكرت أخانا الأخفش، فاطمئن لأنه ليس عنده عصا.

ويـُغتفر للعضو العادي ما لا يـُغتفر للمشرف، (ابتسامة)
ولقد هنأناك على الإشراف فلتتحمل تبعاته.