المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما إعراب الجمل التالية؟



امووله
16-05-2004, 01:40 AM
أرجو أعراب ما يلي ؟

1_ تسابق محمد وخالد وصالح في العدو
2_ تقدم خالد فمحمد في السباق
3_ في نهاية السباق وصل خالد ثم محمد ثم صالح

4_ تسلم خالد الجائزة وفرح بتهنئة زملائه له



وسلامتكم

أبو تمام
16-05-2004, 02:14 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
1- تسابق: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر.
محمد:- فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
و:- حرف عطف ، خالد: اسم معطوف على محمد مرفوع مثله بالضمة.
وصالح : الواو حرف عطف ، صالح:- اسم معطوف على محمد مرفوع مثله .
في:- حرف جر ، العدو: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
والجار والمجرور متعلقان بالفعل.

2- نفس الجملة الأولى في الإعراب.
3-في : حرف جر نهاية: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف .
السباق مضاف إليه مجرور وعلامة ججره الكسرة الظاهرة .
والجار والمجرور متعلقان بالفعل وصل .
وصل :- فعل ماض مبني على الفتح الظاهر.
خالد:- فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
ثم حرف عطف ومحمد اسم معطوف على خالد مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
ثم : حرف عطف ، صالح اسم معطوف على محمد مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

4-تسلم: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر
خالد : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
الجائزة : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
و: حرف عطف
فرح : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو .
بـ: حرف جر ، تهنئة: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ، زملاء: مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة ، والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر مضاف إليه .
والجار والمجرور متعلقان بالفعل فرح .
له : اللام حرف جر ، ـه: ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بحرف الجر .
والجار والمجرور متعلقان بصفة محذوف ل تهنئة ، فيصبح المعنى : فرح خالد بتهنئة زملائه كائنةٍ له .

والعطف هنا في (وفرح) عطف جملة على جملة .


لك التحية

الطائي
16-05-2004, 11:01 AM
أخي أبا تمّام ….
السلام عليكم ،،،

إعرابك رائع ولا مزيد عليه ، ولكن لي ملاحظة يسيرة ، وهي :
في آخر إعرابك قلت : "له : اللام حرف جر ، ـه: ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بحرف الجر .والجار والمجرور متعلقان بصفة محذوف ل تهنئة ، فيصبح المعنى : فرح خالد بتهنئة زملائه ((كائنةٍ)) له ."
ألا ترى يا أخي أن الأصح أن تقول : "الكائنة" ؟ فالصفة تتبع الموصوف تعريفاً وتنكيراً ، والموصوف هنا (تهنئة) وهي معرّفة بالإضافة .

أرجو أن تعيدني إلى الصواب إن كنتُ قد جانبتُه . وتقبّل تحيات أخيك ،،،

ربحي شكري محمد
16-05-2004, 08:12 PM
شبه الجملة (لهُ) متعلّق بالمصدر تهنئة ،ولا أرى تعلقه بالحال المحذوفة أو الصفة أو غير ذلك .

وهذا لأن المصدر مضاف ،وبالتالي هو عامل الجر في المضاف إليه (زملائة) وهي الفاعل في المعنى.
وهو بحاجة لمفعول به ؛إذ يمكن القول مثلا :تهنئة زملائه إياه .
ثم جُعل التعدي بلام الجر (له).

أبو تمام
17-05-2004, 01:04 AM
لكما التحية
الطائي أنت مكملي في الاسم والفعل:) :)

أستاذ ربحي إذا سلمنا بصحة ماتقول ، هل نعلق الجار والمجرور في قولنا (سقيا لك) بالمصدر ؟؟؟

ربحي شكري محمد
17-05-2004, 07:38 PM
بالطبع لا .
العبارة التي ذكرت أبا تمام تختلف تماما مع ما نحن فيه ؛إذ التركيب فيها كما ذكر النحاة
"اسقِ يا ربُّ فلانا سُقيا ،الدعاء لك يا فلان "
وبذا فشبه الجملة "لك" في التعبير السابق متعلق بمحذوف خبر للمبتدأ "الدعاءُ"
والله أعلم.

أبو تمام
20-05-2004, 04:24 PM
لك التحية أستاذ ربحي على الإيضاح،ولعلي سقت مثالا ليس بمحله.
بالنسبة لقولك :وهو بحاجة لمفعول به ؛إذ يمكن القول مثلا :تهنئة زملائه إياه .
ثم جُعل التعدي بلام الجر (له).
هنّأ فعل متعد بنفسه لا بحرف الجر ، فكيف نعدي مصدره بالام ؟؟ فنحن نقول : هنأت فلان ، ولا نقول : هنّأت لفلان فعلى هذا لاتعليق للجار والمجرور للمصدر .