المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : العجَّاج وعبد الملك بن مروان



محمد سعد
03-06-2008, 02:37 PM
دخل العجّاجُ على عبدِ الملك بن مروان فقال له: بلغني أنك لا تُحْسِن الهجاء، فقال: يا أمير المؤمنين، مَنْ قَدر على تشييد الأبنية، أمكنه خَرابُ الأخبية، قال: ما يمنعُك من ذلك؟ قال: إنّ لنا عِزّاً يمنعُنَا من أن نُظْلَم، وحِلْماً يمنعنا من أنْ نَظلم، قال: لَكَلِماتُك أحسنُ من شعرك! فما العزُ الذي يمنعك أن تظلم. قال: الأدب البارع، والفهْم الناصع. قال: فما الحِلمُ الذي يمنعُك من أن تظلم؟ قال: الأدب المستطرف، والطبع التالد، قال: لقد أصبحت حكيماً. قال: وما يمنعني من ذلك وأنا نَجِيّ أميرِ المؤمنين؟.

ضاد
03-06-2008, 03:39 PM
أدب وعلم وخلق.
جزاك الله خيرا أستاذنا الفاضل على ما نقلت.

خالد بن حميد
03-06-2008, 03:50 PM
لله ما أجمل هذا الرجل ( أعني الأستاذ محمد )
سلمت يمينك على جميل انتقائك أستاذ محمد

الباحثة عن الحقيقة
03-06-2008, 11:59 PM
لافض فوك أخ محمد انتقيت فارتقيت .. وأبدعت فأمتعت
حكمة بليغة تكف يد الظلم والظلام

عز الدين القسام
04-06-2008, 12:16 AM
سلمت يمينك أخي "محمد سعد "
حقا إنه لحكيم وأديب ولبيب وعزيز قبل أن يكون شاعرا .
بوركت وجزيت خيرا .

فائق الغندور
04-06-2008, 12:25 AM
ما أجملها من حكم وعبر
صدق الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله " ان من البيان لسحرا