المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أمــة اقــــرأ ... تقـــرأ



أنــوار الأمــل
05-06-2004, 10:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أمة اقرأ .. لا تقرأ
عبارة نسمعها أحيانا وتثير فينا أشجانا وأشجانا
أمة نزل كتاب الله عليها حاملا ( اقرأ) أول كلمة خالدة في المعجزة الربانية
ولكن أين من يقرأ من أمة اقرأ؟

لن أطيل الحديث عليكم ولن أعقد المقارنات مع الأمم الأخرى
ولن أعدد عليكم فوائد القراءة
كلنا نعلم تلك الأمور
والمطلوب هو الانتقال من حيز الحديث النظري إلى ميدان التطبيق العملي
إذ نخشى أن يكون ركود هذا القسم ترسيخا لهذه الفكرة في النفوس
نرجو الله ألا تصدق علينا، وأن نتجاوز ما قد يواجه القارئين أو غير القارئين من عقبات نفسية أو غيرها
والتعاون والصحبة الطيبة تعين على شيء من ذلك بإذن الرحمن

هذا مشروع للقراءة في رياض الفصيح
مشروع يبدأ بطيئا و يستمر ويقوى شيئا فشيئا

نسأل الله أن ( نلتقي لنرتقي) وهو ما يفرضه علينا انتماؤنا لديننا وأمتنا
ويفرض علينا حبنا للفصيح أن نستثمر أوقاتنا فيه في عمل مفيد
ولا شك أن الجماعة تعين وصاحب الخير يعينك على الخير

سنحدد موضوعا معينا لكل شهر ونمنح الفرصة لكل من يحب أن يشاركنا ليختار كتابا في الموضوع المتفق عليه
قد يكون الموضوع عاما في علم ما (فالمنتدى ليس من أقسام العربية فلا يقتصر عليها فقط)
وقد نحدد موضوعا خاصا في علم معين
وقد نكثر من كتب اللغة وفنونها
وعندما ينتهي كل منا من كتابه يعرضه علينا هنا
ونجمع الملخصات قبل نهاية الفترة المتفق عليها إذ يكتب كل منا عن الكتاب الذي قرأه

المعلومات المطلوبة: اسم الكتاب ومؤلفه وناشره
عرض سريع ويمكن الاستعانة بالفهرس
خلاصة في 5 أسطر على الأقل عن موضوعه أو عن الثمرة التي جنيناها من قراءتنا له
ومن أراد التوسع في عرض الكتاب أو نقل عبارات معينة أعجبته، أو فكرة يريد مناقشتها أو يرغب أن نستفيد منها، أو عرضا لأسلوب الكاتب، فإننا نرحب بكل ما سيقدمه لنا

وسنقلل المدة المتفق عليها لتصبح قريبا كتابا كل أسبوع إلى أن تصبح القراءة جزءا أساسيا من حياتنا
ونتعلم معا التعاون ونتعلم حسن الاختيار ونتعلم الاستفادة مما نقرأ ونتعلم نقد ما نقرأ ونفيد بعضنا بعضا في التجارب والخبرات التي نحظى بها من خلال القراءة المثمرة

وسأعرض الكتاب الأول
أو بالأصح الموضوع المقترح للشهر الأول
ولأننا نبتدئ عملا مهما فإننا نرجو أن يثيبنا الله عليه وينفعنا به ويعيننا على نفع أمتنا
فلا بد من إخلاص النية لنجني قطاف غرسنا ورضا ربنا
فليكن موضوعنا هذا الشهر أكثر تخصيصا
ليكن كتابا عن (النية)
ابحثوا في مكتباتكم أو المكتبات العامة أو الخاصة أو على الشبكة
واقرؤوا
ولنتقابل هنا بعد الانتهاء من القراءة مع نهاية الشهر الميلادي أي بعد خمسة وعشرين يوما
ويكون لقاؤنا خمسة أيام ثم نبدأ بإذن الله دورة جديدة قبل دخول الشهر الكريم

فهل أنتم موافقون؟

ملاحظة: بدأت المشروع ولكن أخانا عاشق الفصحى سيتابعه بإذن الله، ويتابع المشاركين، ويحدد الموضوع القادم
مع خالص الشكر لمن سيشارك ولمن يقرأ

د. خالد الشبل
07-06-2004, 06:23 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

فكرتك جيدة ، ويبدو أنها إحياء لعمل هنا يحيا ويموت . ولكن كل ما يدفعنا إلى الإنتاج هو عمل مشكور ، فعدم القراءة مرض على مَن ابتلي به أن يسعى إلى الرقاة والأساة ، ليتخلص منه .
على تأييدي - مع شكري - لفكرة الأستاذة أنوار الأمل إلا أنني أرى اقتصارها على فنون اللغة ، إذ المنتدى متخصص ، والكتب في شتى الفنون بحر لا ساحل له .
وبانتظار آراء الأساتذة الكرام .

د.محمد الرحيلي
11-06-2004, 03:12 AM
حيّاك الله أخت أنوار الأمل ، ومرحباً بك وباقتراحك الفذّ

ومن لها سواك يأمل الأمة أنت وشباب الفصيح ذكوراً وإناثاً ، والأمل معقود بجميع شباب الأمّة

اقتراحك مبصوم عليه بالعشرة ( بالتعبير العاميّ الفصيح )

اقتراح أكثر من رائع ، ولكن

ولكن فكرة أستاذنا الشبل بالتخصص في اللغة العربية هي التي أراها وأدعمها ، ولكن

ولكن على أن تبدأ في الشهر القادم ونترك هذا الشهر لموضوع النية كما اقترحت الأخت الكريمة

وذلك لعدة اعتبارات من أهمها : تقدير أختنا أنوار

أنــوار الأمــل
22-07-2004, 12:26 AM
وكيف يمكن أن تبدؤوا بغير النية؟؟؟

ترى هل من أحد انضم إلى حملة القراءة هذه؟

إن أردتم ـ بعد انتهاء المدة طبعا ـ فأمامكم يومان استعدوا جيدا
واقرؤوا وتعالوا هنا لعلنا نكمل حملة القراءة هذه

أبو سارة
22-07-2004, 01:45 AM
السلام عليكم
هل موضوع الكتب مقيد بفن معين أو أن الأمر مفتوح ويشمل كل الفنون؟
هذا أمر ، والأمر الآخر لماذا لايتم حصر كتب معينة بأعداد متوسطة العدد كعشرة كتب مثلا حتى يتم تطويق الفائدة في هذه الدائرة0
كنت سأضع رابط (كتب الأدب ) من أحد المواقع ، ولكني سأتريث حتى أرى آراءكم0
في العام المنصرم ،حاول أستاذنا عاشق الفصحى وضع بعض الكتب لتتم قراءتها بحيث حدد فصل كل فترة معينة ، ولكن تلك الفكرة لم تتم لقلة المشاركين ، ونسأل الله لأستاذنا عاشق الفصحى الأجر على نيته الطيبة ،لذا أرجو مراعاة هذا الأمر في هذا العام 0
وجزاكم الله خيرا جميعا على هذه الفكرة0

أنــوار الأمــل
22-07-2004, 02:05 AM
أخي الفاضل أبا سارة
الفكرة كما حددتها هي اختيار مجال معين من المعارف (اللغوية تحديدا كما اتفق الإخوان ) ليكون موضوع القراءة في شهر محدد، فنقرأ فيه كتابا ـ أو أكثر ـ

ويكون التحديد عاما مرة كأن نقول : هذا شهر الأدب

وقد يخصص مرة فنقول: هذا شهر للقراءة في الوحدة الموضوعية في القصيدة الجاهلية مثلا

ونستمر على هذا المنوال ، ويكون الوقت المخصص لكل مرة هو (شهر)


وفكرة أخينا عاشق لم تكتمل في العام الماضي بالفعل
لعلنا نعيدها هذا العام أيضا فتسير قوافل القارئين في أروقة الفصيح هنا وهناك

أنــوار الأمــل
31-07-2004, 12:46 AM
كتاب الإخلاص والنية
للشيخ الدكتور يوسف القرضاوي
كتاب من 9 فصول، في 124 صفحة، بمقدمة بلا خاتمة

وهذه هي فصوله التسعة:
1 ـ معنى الإخلاص وضرورته للسالكين إلى الله
2 ـ أهمية النية في تحقيق الإخلاص
3 ـ فضل الإخلاص وخطر الرياء
4 ـ حقيقة الإخلاص
5 ـ من دلائل الإخلاص
6 ـ الطاعة والمعصية بين الكتمان والإظهار
7 ـ ضرورة الإخلاص لحملة الدعوة
8 ـ من ثمرات الإخلاص
9 ـ من بواعث الإخلاص، وهي:
العلم الراسخ ـ صحبة أهل الإخلاص ـ قراءة سير المخلصين ـ المجاهدة للنفس ـ الدعاء والاستعانة بالله


ونخرج بثمرة مهمة يؤكدها صاحب الكتاب وهي أن الإخلاص يوحد حياة المسلم كلها لله وينفي منها الازدواجية التي صرنا نشهدها في كثير، وهو ـ الإخلاص ـ مطلوب لصلاح الحياة نفسها وليس لصلاح الآخرة فحسب، لأن المخلصين هم الذين يحملون هم الإصلاح، ويواصلون المسير مهما صُدوا أو واجهتهم العقبات
كما نجد الشيخ يركز على أمر آخر مهم له أثر في حياة القلب وتثبيت الإخلاص وهو استحضار النية في كل عمل وتكرارها في كل مرة للتجديد وتذكير النفس ودوام الاتصال بالغاية وهي ابتغاء وجه الله عز وجل والأمل في رضاه

أبو سارة
01-08-2004, 02:43 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كتاب : أنس المسجون وراحة المحزون
لصفي الدين الحلبي ، كان حيا عام 625هـ

الكتاب يتكون من تسعة فصول هي :
الفصل الأول: في الشكر واستدامته
الفصل الثاني: في الصبر والرضا
الفصل الثالث: في الموت وانقطاع الأسباب
الفصل الرابع : في السجن والتعويق ومن خرج من سعة لى ضيق
الفصل الخامس: في نفاق الأصحاب والأخوان0
الفصل السادس: في القناعة واليأس مما بأيدي الناس0
الفصل السابع: في مكارم الأخلاق0
الفصل الثامن : في التقوى والأمانة0
الفصل التاسع: في ذم الدنيا والزهادة فيها ، وتقلب أحوالها بأهليها0

الفصل الرابع من الكتاب مرتبط بالسجن ، أما الفصول الأخرى فارتباطها بموضوع السجن خفي ، لا يدركه القارئ للوهلة الأولى0
موضوع الكتاب فريد من نوعه ، وبه نصوص ينفرد بها وتكاد تكون شاهدا على كتب فقدت من مكتبتنا العربية0
أما سبب تأليف الكتاب فيقول المؤلف:ولما امتحنت بالمحن ،وصرفت إلى صروف الزمن 000واصبت بوفاة الوالد والأخ ، وحصلت بعدهما ذهاب المال في كفة الحدثان والفخ
بالمال طورا وبالأهلين آونة *** ما أضيع المرء بعد الأهل والمال
وتواترت علي محن تشيب الولد ، وتخلق ريعان كل جديد ، أنفقت شرخ الشباب وسويداء القلب ، وأفنيت معها ماء الحياة ولباب اللب 000
قال المؤلف: رأيت أن أجمع تذكرة تكون لي في حال النعم مذكرة بالشكر ، وفي حال النقم باعثة علىالعزاء والصبر ، ووسمتها بـ (أنس المسجون وراحة الحزون)0
وقد ضمن كتابه جملة رائقة من أشعاره منها قوله:
جزى الله رَبْعَ السجن عنى كرامة *** وأخلى ببعدي عن حماه مكاني
فإن له حقا عليّ لأنني ** كشفت به أهلي وصحبي وإخواني
والحق أن هذا الكتاب رحلة مشوقة في رياض الأدب فهو مشحون بآداب وأشعار وأقوال وحكم تستحق المطالعة و النظر0

احمد الشبراوى
09-08-2004, 08:20 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وهانحن امام موضوع للأستاذ عمر خالد فهل نقول للاخت انوار الامل انها نسبت الموضوع اغلى نفسها
اتقو الله فى انا عضو جديد ولا تجعلونى ابحث عن اخطاء الاخرين
وبدون ان احلف اذا تصفحت المنتدى لاخرجت منه موضيع كثيره منسوبه الى غير كتابها
فتقو الله فى انا عضو جديد جأت للتعلم من الاساتذه
شكر للجميع ومع فأئق احتراماتى للجميع
واسف اختى انوار الامل ولكنها هى الصدفه
التى وقعت فى يدى هذا الموضوع وان حبيتم ان اتى بنص الموضوع
او المقاله للاستاذ عمرو خالد فاانا تحت الائمر
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
:;allh :;allh

أنــوار الأمــل
10-08-2004, 01:06 AM
لست ممن يفعل ذاك يا أخ أحمد
ولو نقلت شيئا لما استحييت أن أنسبه إلى صاحبه
وإن جهلته فكلمة منقول ليس أسهل منها على نفسي
ولا أجد أي سعادة أو فرحة إن كيلت لي المدائح على ما لم أفعله
ولو حدث ونسيت أن أذكر صاحب مموضوع نقلته أعود للتذكير فور تذكري له أو إن شكرني أحد أو علق على ما قلت ظانا أنه لي فإني أبادر للتبرؤ من مدح لا يحق لي

وإن كنت ناقلة وناسبة شيئا لنفسي فلست من السذاجة بذاك المكان الذي يجعلني أنقل شيئا لمن صار أشهر من نار على علم
وكتبه ومقالاته وأشرطته تملأ الشبكة والأسواق
ويشرفني أن أنقل له شيئا مع نسبته إليه
أما إن تشابهت الفكرة فليس أكثر منها ورودا على خواطر الناس وقد قال الجاحظ (المعاني تملأ الطرقات ـ أي الأفكار)
وفكرتي هذه لم أبدأها في الفصيح بل بدأتها في منتدى آخر قبل عام من الآن وبهذا النص تقريبا وما زالت في مكانها وبتاريخها
ويمكنك إدراج ما قاله أو كتبه الأستاذ عمرو إذ يسعدنا أن نستفيد من أفكاره ما دامت تصب في موضوعنا وتفيدنا

فلا تتصيد شيئا لأنك لن تجد في الفصيح بإذن الله شيئا من هذه الأمور
ونرحب بك أخا مشاركا ومتعلما ومتفاعلا ومعلما أيضا فلا نأنف من أخذ العلم منك ولو بتوجيه صغير .. ولكن في محله

محمد التويجري
10-08-2004, 02:51 AM
يا أخ أحمد

قد تتشابه العنوانات ولكن المضامين مختلفة
أذكر قرأت عنوانا مشابها لهذا العنوان ( أمة اقرأ لا تقرأ )
وليتك تأتي بالمقال لتجد الفرق بين الموضوعين

أيضا أحب أن أقول
أن الموقع لايتحمل مسؤولية كتابات الأعضاء ولا تعبر عن وجهة نظرة

وحياك الله في منتدى الفصيح ونرجو لك الفائدة والمتعة