المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ابن



أبو العباس المقدسي
05-06-2008, 08:39 PM
السلام عليكم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم..
(( علموا الصبي الصلاة ابنَ سبع سنين واضربوه عليها ابنَ عشر )) صحيح ابن خزيمه

ما توجيهكم في نصب "ابن" ؟

عبدالعزيز بن حمد العمار
05-06-2008, 08:41 PM
سلام عليك ...اسمح أيها الأستاذ بالمحاولة :
يجوز فيها وجهان :
الأول : حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .والمعنى ( إذا كان ابن سبع سنين ،وإذا كان ابن عشر سنين.
الثاني :بدل : في الأولى : بدل من الصبي .وفي الثانية : بدل من الهاء في الفعل ( اضربوه .
دعواتي لك سيدي الفاتح .

أبو العباس المقدسي
05-06-2008, 09:32 PM
وعليكم سلام الله ورحمته وبركاته أي أخي الحبيب واستاذي النجيب
أحسنت ايّها المميّز الرائع , والمعلّم النافع
إجابتك وافية
لكن , ما التعليل في وجه الحاليّة , وقد وقع اسما جامدا ؟

ضاد
05-06-2008, 09:56 PM
أرى الحالية أولى لأن البدلية انقطعت بالمفعول به. والله أعلم.

أحمد الخضري
05-06-2008, 11:10 PM
قد تكون ابن أقرب للحالية أي في حال كون في حال السابعة من عمره
والله أعلم بالصواب

علي المعشي
06-06-2008, 12:05 AM
لكن , ما التعليل في وجه الحاليّة , وقد وقع اسما جامدا ؟
مرحبا أخي العزيز الفاتح
التعليل أن الاسم الجامد هنا (ابن سبع) يمكن تأويله بالمشتق كأنه قال (مُميِّزا) أو (بالغاً سبعَ سنين) .. يدلك على جواز تأويله بالمشتق أنه قد يرفع فاعلا في مثل (مررت بامرأةٍ ابنِ سنةٍ طفلُها) فـ (طفلُ) فاعل للمشتق المؤول به (ابن سنة) كأنه قال: (... رضيعٍ طفلُها)، ومن ذلك قولهم (مررت برجلٍ أبي عشرةٍ أبوه) بتأويل (أبي عشرة) بمشتق يكون (أبوه) فاعلا له.
ولما ثبت جواز تأويل (ابن سنة، أبي عشرة) بالمشتق بدليل النعت بهما وارتفاع (طفلها، أبوه) على أنهما فاعلان .. لمّا ثبت ذلك جاز تأويل (ابن سبع) في الحديث بالمشتق وعليه كان النصبُ على الحال. والله أعلم.

أبو العباس المقدسي
06-06-2008, 12:30 AM
السلام عليكم جميعا أخوتي
ألله !
ما أروعكم و أروع ما أتحفتمونا به من فرائد النفائس
الشكر لكم أخوتي , العمار , ضاد , الخضري , والمعشي
جمعنا الله دائما على الخير

أحمد الخضري
06-06-2008, 02:13 AM
بل نشكرك أخي الفاتح
فأنت علم بيننا ويكفي أنك تصحح لنا ما نعرب
إنما نقول ما نتعلمه منكم
دعواتي لك بالسداد..