المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : المنادى المرخم



عربي سوري
11-06-2008, 07:10 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أود أن أطرح سؤالا حيرني كثيرا
ما إعراب الكلمة التي حذفت منها ياء المتكلم للتخفيف مثلا كلمة صاح في قول المعري:
صاح هذي قبورنا الى نهاية البيت
انا اعلم انها منادى ولكن اين نقدر الحركة الاعرابية للنكرة غير المقصودة هنا

أيضا لدينا أمثلة أخرة مثلا كلمة أبت :
يا أبت لا تعبد الشيطان ......إلى نهاية الآية وكذلك يا بنؤم وغيرها
ولكن في الحالة الاولى لدينا حرفين محذوفين وهما الباء وياء المتكلم
افيدونا أفادكم الله

الدكتور مروان
11-06-2008, 08:06 PM
صاح ِ : منادى مرخم مبنيٌّ على الضم المقدر على الباء المحذوفة ، إذا قدرنا أصله (ياصاحبُ) .
ومنادى منصوب بفتحة مقدرة على ماقبل ياء المتكلم ، إذا قدرنا أصله (ياصاحبي) ، والياء مضاف إليه .

والسؤال الآن :
أين سؤالك الذي قلته :
(سؤال في الاعراب ليس كأي سؤال) !!!
إنه أبسط سؤال جاء في الفصيح !!
أرعبتنا يا رجل !!

وعلى الرحب والسعة

عربي سوري
11-06-2008, 08:10 PM
شكرا سيدي الكريم وجزاكم الله خيرا

عربي سوري
11-06-2008, 08:13 PM
ولكن اليس الترخيم في الأصل حذف الحرف الأخير والترخيم إنما يكون في الأعلام ولماذا يكون مبني على الضم وهو نكرة مقصودة هنا في بيت المعري فالمعري يوجه كلامه للجميع

الدكتور مروان
11-06-2008, 08:30 PM
وهذا الإعراب هدية لك :

قولنا : أبٌ ، وهو الوالد .
إذا أضيف إلى ياء المتكلم ، ونودي ، جازت فيه وجوه عدة :

أولا : تقول : يا أبي ، ويا أبيَ ، ويا أبِ (بكسر الباء ، ليس غير) ، ويا أبا (بألف في آخره) ..
وللعلم ؛ فإنها جميعها منادى منصوب بفتحة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ؛ لأنه مضاف إلى ياء المتكلم الظاهرة في المثال الأول والثاني ، وإلى ياء المتكلم المحذوفة ، في قوله :
(يا أبِ)، وإلى ياء المتكلم التي قلبت ألفا في قولك : (يا أبا) .

ثانيا : ويجوز القول : يا أبت ، بالتاء المكسورة ، ويا أبتَ ، بفتحها ،
وتعرب هنا منادى منصوبا بالفتحة ؛ لأنها مضافة ، والتاء عوض عن الياء المحذوفة .
ومن شواهدها في التنزيل :
{إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا}[يوسف :4 ] .

انتظرني ، ولا تذهب بعيدا ، أو تقلب على قناة ثانية ؛
لأنني ذاهب لصلاة العشاء ؛ ولأنه بقي أوجه كثيرة أخر !!
أعطيك أهمها وأفضلها ـ بمشيئة الله ـ

الدكتور مروان
11-06-2008, 09:23 PM
ثالثا : وتقول : يا أبتا ، وهي هنا مثل : يا أبتَ ، بفتح التاء ، ثمّ أشبعت الفتحة ، فصارت ألفا .

رابعا : هنا قد تشبع الكسرة في (يا أبت) ؛ فيقال حينئذٍ :
(يا أبتي) ، وأكثر مايكون ذلك في ضرورة الشعر .

خامسا : ويقال أيضا : يا أبتاه ؛ وتكون الهاء حرفا للسكت .

ألا يكفيك هذا ؛ لأن هناك كثيرا من الوجوه الأخرى ،
والتقاليب التي تقلب رأسك ،،
وقاك الله السوء !!

الدكتور مروان
11-06-2008, 09:33 PM
الترخيم: حذْفُ حرفٍ أو أكثر، من آخر المنادى.
وإنما يُرَخَّم شيئان:

· الاسم المختوم بتاء التأنيث مطلقاً، نحو: حمزة وفاطمة، فإذا رخّمتَ قلت: يا حمز ويا فاطم.

· والعلم الزائد على ثلاثة أحرف نحو: جعفر ومالك، فإذا رخّمتَ قلت: يا جعف ويا مال.


ملاحظة: لك أن تحذف من الاسم الذي ترخّمه حرفين، شريطة أن يبقى منه بعد الترخيم ثلاثة أحرف. نحو: [يا منصُور] ثم [يا منصُ].

ويجوز لك في العلم المرخّم وجهان:

- الأول: أن تنطق آخره، كما كنت تنطقه قبل ترخيمه، فتقول في ترخيم [فاطمة ومالِك] مثلاً: [يا فاطمَ ويا مالِ...] .

- والثاني: أن تضمّ آخره، كما كنت تضمّ آخره قبل ترخيمه، فتقول: [يا فاطمُ ويا جعفُ...] .

وشذ ّ ترخيم : صاحب ؛ لأنه غير علم ، فقالوا :
يا صاح ِ ، وقال حكيم المعرة :


صَاحِ هَذِي قُبُورُنا تَمْلأ الرُّحْ = بَ فأينَ القُبُورُ مِنْ عَهدِ عادِ

وقد أوردت لك بيت حكيم المعرة ؛ لأنه مشهور ، وهناك مئات الشعراء من الجاهليين والإسلاميين سبقوه إلى هذا التركيب !!

وهلا وغلا

ابن بريدة
12-06-2008, 08:49 PM
ما شاء الله .. أشبعت الموضوع دكتورنا الفاضل .

بقي أن نشير إلى أن بقاء حركة الحرف الأخير من الاسم بعد الترخيم كما كانت قبل الترخيم تسمى ( لغة من ينتظر ) ، أي كأنه ينتظر عودة الحرف المحذوف بسبب الترخيم .

وأما ضم آخر الاسم المرخم فتسمى ( لغة من لا ينتظر ) .

عبدالعزيز بن حمد العمار
13-06-2008, 12:32 AM
ما أحسن الدكتور مروان ، وأجمله ، وأظرفه !

عربي سوري
14-06-2008, 11:45 AM
شكري الوافي لكم أساتذتي الأعزاء

الدكتور مروان
14-06-2008, 01:15 PM
ما أحسن الدكتور مروان ، وأجمله ، وأظرفه !


بارك الله فيك ياغالينا عبد العزيز
وحماك ربي ورعاك
ودمت من السامين

عربي سوري
14-06-2008, 03:30 PM
ولكن يا سيدي الكريم انا في جميع ما أوردت من امثلة كلنت الحركة هي الكسرة وانا اريد الحديث عن هذه بالتحديد

أبو روان العراقي
14-06-2008, 10:27 PM
احسنت استاذنا الفاضل
لكن عندي سؤال بسيط وهو.....
أليس هذا البيت الشعري الذي تكرمت واستشهدت به لأبي العلاء المعري؟

الدكتور مروان
15-06-2008, 12:41 AM
احسنت استاذنا الفاضل
لكن عندي سؤال بسيط وهو.....
أليس هذا البيت الشعري الذي تكرمت واستشهدت به لأبي العلاء المعري؟



سامحك الله
ومن هو حكيم معرة النعمان !!؟
غير أبي العلاء المعريّ !!
شاعر الفلاسفة ، وفيلسوف الشعراء

أبو روان العراقي
15-06-2008, 10:04 PM
عذراً
فانا ما سمعت بلقبه هذا الا الآن وانا اعرف بأنه يلقب برهين المحبسين

شكراً لسعة صدرك استاذنا الدكتور مروان

المجيبل
30-12-2009, 08:44 AM
[QUOTE=الدكتور مروان;245438][center]
[color="red"]الترخيم: حذْفُ حرفٍ أو أكثر، من آخر المنادى.
وإنما يُرَخَّم شيئان:

· الاسم المختوم بتاء التأنيث مطلقاً، نحو: حمزة وفاطمة، فإذا رخّمتَ قلت: يا حمز ويا فاطم.

· والعلم الزائد على ثلاثة أحرف نحو: جعفر ومالك، فإذا رخّمتَ قلت: يا جعف ويا مال.


ملاحظة: لك أن تحذف من الاسم الذي ترخّمه حرفين، شريطة أن يبقى منه بعد الترخيم ثلاثة أحرف. نحو: [يا منصُور] ثم [يا منصُ].

ويجوز لك في العلم المرخّم وجهان:

- الأول: أن تنطق آخره، كما كنت تنطقه قبل ترخيمه، فتقول في ترخيم [فاطمة ومالِك] مثلاً: [يا فاطمَ ويا مالِ...] .

- والثاني: أن تضمّ آخره، كما كنت تضمّ آخره قبل ترخيمه، فتقول: [يا فاطمُ ويا جعفُ...] .

وشذ ّ ترخيم : صاحب ؛ لأنه غير علم ، فقالوا :
يا صاح ِ ، وقال حكيم المعرة :


صَاحِ هَذِي قُبُورُنا تَمْلأ الرُّحْ = بَ فأينَ القُبُورُ مِنْ عَهدِ عادِ

وقد أوردت لك بيت حكيم المعرة ؛ لأنه مشهور ، وهناك مئات الشعراء من الجاهليين والإسلاميين سبقوه إلى هذا التركيب !![SIZE="6"][B]الإخوة الكرام أرجو منكم ذكر بعض الأبيات المشهورة التي تتضمن منادى مرخم , و لكم جزيل الشكر .

إيمان قاسم
30-12-2009, 09:37 AM
متى يكون البناء مبني على الضم ومتى على الفتح؟

المجيبل
02-01-2010, 08:50 PM
متى يكون البناء مبني على الضم ومتى على الفتح؟
هل تقصدين بسؤالك بناء المنادى بصفة عامة , أم عن المنادى المرخم ؟

إيمان قاسم
03-01-2010, 04:36 PM
اقصد المنادى بشكل عام.جزيتم خيراً

هشام السيد عبد الفتاح حجاب
04-01-2010, 01:43 PM
الأخت الفضلى/ إيمان
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المنادى في الأصل منصوب
ولكنه يُبنى على ما يُرفع به ـ في محل نصب ـ في ثلاث حالات هي :
1 ــ إذا كان مفرد علم
مثل : يا محمدُ أقبل .
2 ــ إذا كان نكرة مقصودة.
مثل : يا سائقُ قف.
ملحوطة : معنى نكرة مقصودة أي أنك توجهين نداءك لنكرة مقصودة في ذاتها فأنت تقصدين سائقاً بعينه .
3 ــ إذا كان المنادى اسماً فيه ( ال )وفي هذه الحالة لايصح نداؤه مباشرةً
ولكي نتوصل لنداء ما فيه ( ال) نأتي بكلمة ( أيُها ) للمذكر. و( أيتها ) للمؤنث ، قبل الاسم المعرف ب (ال) والمراد نداءه . . .
مثل : يا أيها الطالب .....
وإعرابها كالآتي :
يا : حرف نداء لامحل له من الإعراب
أيُ : منادى مبني على الضم في محل نصب
هـ : حرف للتنبيه لامحل له من الإعراب
الطالب : صفة مرفوعة وعلامة رفعها الضمة الظاهرة

*ويكون المنادى منصوباً في ثلاث حلات هي :
1 ــ إذا المنادى كان مضافاً
مثل :ـ يا طالبَ العلم ِ اجتهد .
2 ــ إذا كان المنادى شبيهاً بالمضاف
مثل :ـ يا طالباً للعلم تقدم .
3 ــ إذا كان المنادى نكرة غير مقصودة
مثل :ـ يا سائقاً التزم بقواعد المرور .

ملحوظة : الاسم المعرف ب ( ال) بعد( أيها) أو ( أيتها ) يعرب صفة مرفوعة دائماً .
والله أعلم
أتمنى أن أكون قد وفقت ...