المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : كلّما



عربي سوري
11-06-2008, 08:20 PM
رغم الحجج الدامغة التي أقدمها لهم يصر الطلاب وبعض الأساتذة على أن الجملة بعد (كلما )في محل جر بالإضافة والسبب هو أنهم يرون إجماع الملخصات التي تطرح في الأسواق مرضا يعكر نقاء العلم
والمعروف أن الجملة بعد الحرف المصدري تكون صلة للموصول الحرفي لا محل لها
وفي حالة (كلما ) يكون المصدر المؤول في محل خفض بالإضافة
هذا إذا اعتبرنا أن ما في كلما مصدرية وهو الرأي الأرجح وقد أورده السمين الحلبي في الدر المكنون
وهناللك رأي يقول أنها نكرة تامة بمعنى وقت وعلى هذه يكون إعراب الجملة بعده صفة لها

وفي كلا الحالين لا تعرب في محل خفض بالإضافة فمتى نسلم من هذه الملخصات التي تسم العقول وتبث الغلط

علي المعشي
11-06-2008, 10:28 PM
رغم الحجج الدامغة التي أقدمها لهم يصر الطلاب وبعض الأساتذة على أن الجملة بعد (كلما )في محل جر بالإضافة والسبب هو أنهم يرون إجماع الملخصات التي تطرح في الأسواق مرضا يعكر نقاء العلم
والمعروف أن الجملة بعد الحرف المصدري تكون صلة للموصول الحرفي لا محل لها
وفي حالة (كلما ) يكون المصدر المؤول في محل خفض بالإضافة
هذا إذا اعتبرنا أن ما في كلما مصدرية وهو الرأي الأرجح وقد أورده السمين الحلبي في الدر المكنون
وهناللك رأي يقول أنها نكرة تامة بمعنى وقت وعلى هذه يكون إعراب الجملة بعده صفة لها

وفي كلا الحالين لا تعرب في محل خفض بالإضافة فمتى نسلم من هذه الملخصات التي تسم العقول وتبث الغلط
مرحبا بك أخي الكريم
يرتبط تحديد الموقع الإعرابي للجملة التي بعد (كلما) بنوع (ما). وأشهر ما فيها ثلاثة أقوال تفضلتَ بذكر اثنين منها هما:
* أن تكون (ما) مصدرية، وفي هذه الحال تكون الجملة صلة لـها وتكون هي أي (ما) مع صلتها بمنزلة المفرد مضافا إليه، والمضاف هو (كل)، وهذا أحسن الأقوال في نظري.

* أن تكون (ما) نكرة بمعنى (وقت) وفي هذه الحال تكون (كل) مضافا إلى (ما) ، وتكون الجملة صفة لـ (ما) التي بمعنى وقت، وهذا القول حسن. وعلى القولين السابقين لا تكون الجملة بعد (كلما) في محل جر بالإضافة كما تفضلت.

وإنما تكون في محل جر بالإضافة على رأي ثالث لبعض النحويين لم يرد في مشاركتك أخي الكريم وهو أن (ما) عندهم زائدة كافة تكف (كل) عن طلب المضاف إليه المفرد وتسوغ لـ (كل) الإضافة إلى الجملة، أي أن (ما) في (كلما) مثل (ما) في (بينما)، وعليه يكون قول من قال بأن الجملة بعد (كلما) في محل جر بالإضافة معتمدا على هذا الرأي الأخير في (ما) أي أنها زائدة كافة. وهذا القول ـ في نظري ـ أضعف الأقوال.

لكن مع ذلك يحسن ألا نُخَطِّئ من قال به ما دام مستندا إلى رأي لبعض علمائنا، ولعلك تجد إشارة إلى هذا الرأي عند الرضي في شرحه على كافية ابن الحاجب إن لم أكن واهما. والله أعلم.

عربي سوري
12-06-2008, 01:22 PM
كلامك سديد سيدي الكريم والقول بأن ما زائدة هنا قول فيه من الضعف الشيء الكثير فالحرف الزائد في حال حذفه لايؤثر على الكلام وأرى أنك لن تسوغ لأحد حذف ما بعد كل الشرطية فلا يمكننا القول مثلا : كل (كلما) تأتي أتيت أنا ( فـ ما هنا واجبة وليست بالزائدة)
ولكنك تستطيع القول :كل إتيان لك آت أنا وهنا ابتعدنا عن قصدنا لأن كل هنا لم تعد شرطية

شكرا لك سيدي الكريم سررت بمرورك

أ.د. أبو أوس الشمسان
23-06-2008, 04:07 AM
مرحبا بك أخي الكريم
يرتبط تحديد الموقع الإعرابي للجملة التي بعد (كلما) بنوع (ما). وأشهر ما فيها ثلاثة أقوال تفضلتَ بذكر اثنين منها هما:
* أن تكون (ما) مصدرية، وفي هذه الحال تكون الجملة صلة لـها وتكون هي أي (ما) مع صلتها بمنزلة المفرد مضافا إليه، والمضاف هو (كل)، وهذا أحسن الأقوال في نظري.

* أن تكون (ما) نكرة بمعنى (وقت) وفي هذه الحال تكون (كل) مضافا إلى (ما) ، وتكون الجملة صفة لـ (ما) التي بمعنى وقت، وهذا القول حسن. وعلى القولين السابقين لا تكون الجملة بعد (كلما) في محل جر بالإضافة كما تفضلت.

وإنما تكون في محل جر بالإضافة على رأي ثالث لبعض النحويين لم يرد في مشاركتك أخي الكريم وهو أن (ما) عندهم زائدة كافة تكف (كل) عن طلب المضاف إليه المفرد وتسوغ لـ (كل) الإضافة إلى الجملة، أي أن (ما) في (كلما) مثل (ما) في (بينما)، وعليه يكون قول من قال بأن الجملة بعد (كلما) في محل جر بالإضافة معتمدا على هذا الرأي الأخير في (ما) أي أنها زائدة كافة. وهذا القول ـ في نظري ـ أضعف الأقوال.

لكن مع ذلك يحسن ألا نُخَطِّئ من قال به ما دام مستندا إلى رأي لبعض علمائنا، ولعلك تجد إشارة إلى هذا الرأي عند الرضي في شرحه على كافية ابن الحاجب إن لم أكن واهما. والله أعلم.

لا يقال عن ما كافة حتى تكف العامل عن العمل والذين يعدون كل مضافة إلى ما بعدها يعدون ما زائدة فقط. وازن مع (إنما) و(سيما) فتقول مع الزيادة لا سيما يومٍ. وفقك الله إلى كل خير.

عربي سوري
23-06-2008, 04:50 PM
يا جماعة الخير
من بدهيات النحو ان الحرف الزائد إذا حذف لا يؤثر على سياق الكلام
فهل يسوغ أن تحذف ما من كل الشرطية إذا تلاها فعل ماض
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
صححوا معلوماتي أفادكم ربي الله

محمد سعد
23-06-2008, 05:08 PM
كلَّما : مركبة من " كل" المنصوبة على الظرفية و" ما " إمِّا مصدرية والزمان بعدها محذوف ، وإما نكرة موصوفة بمعنى وقت . ويكون الفعل بعدها ماضيا ولم يرد في القرآن الكريم إلا كذلك، نحو: " كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله"
وربَّما ورد بعدها مضارع، وهو قليل كقول الشاعر:


وأفناني ولا يفنى نهارٌ = وليلٌ كلما ينمضي يعود

علي المعشي
24-06-2008, 12:59 AM
لا يقال عن ما كافة حتى تكف العامل عن العمل والذين يعدون كل مضافة إلى ما بعدها يعدون ما زائدة فقط. وازن مع (إنما) و(سيما) فتقول مع الزيادة لا سيما يومٍ. وفقك الله إلى كل خير.
أستاذنا الكريم أ. د أبا أوس
من شرح الرضي على الكافية:
"... وكل ما قلناه في (بينما) يطرد في (كلما)، من مجيئ (ما) الكافة، لتكفه عن طلب مضاف إليه مفرد، ومن تقدير زمان مضاف إلى الجمل، فكلما، إذن، زمان مضاف إلى الجملة ..." اهـ

وهذا يطابق ما قلتُه إذ قيدت معنى الكف بقولي :

تكف (كل) عن طلب المضاف إليه المفرد وتسوغ لـ (كل) الإضافة إلى الجملة
على أني ما زلت أرى هذا الرأي ضعيفا كما أشرتُ في المشاركة السابقة.
وتقبلوا خالص ودي.

عربي سوري
24-06-2008, 06:43 PM
أرى أن أصح الأقوال وأقواها هو مصدرية الما