المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : صعب



القادري
10-07-2008, 05:40 PM
نقول:( لاعيبَ في الكلام الا اختصار النظم) ما نوع الاستثناء في الجملة
وما نوعه اذا قيل( لاعيبَ في الكلام الا جمال النظم)

دعبل الخزاعي
10-07-2008, 05:55 PM
أهلا وسهلا أخي الكريم..

في الأولى:جاءت إلا بمعنى غير.

في الثانية: نوع الاستثناء تام منفي،حيث توفـَّرت جميعُ أدوات الاستثناء مع وججود النفي.

والله أعلى وأعلم.

مهاجر
10-07-2008, 07:59 PM
مرحبا بكما أيها الكريمان .

وبالإضافة إلى ما ذكره الأخ دعبل سدده الله :
في : لاعيبَ في الكلام إلا اختصار النظم :
الاستثناء : متصل ، إذا كان المقام مقام : إطناب ، فيكون الإيجاز في مقام الإطناب عيبا ، فيكون استثناء عيب بعينه من جنس العيوب التي دل عليها اسم لا النافية للجنس : "عيب" فهو : استثناء عيب من عيوب ، فجنس المستثنى من جنس المستثنى منه ، وهذا ضابط الاستثناء المتصل .

وإن كان المقام مقام إيجاز ، فإن الاستثناء يكون منقطعا ، لأن الإيجاز في مقام الإيجاز ، ميزة ، وليس عيبا ، فيكون استثناء ميزة من عيب ، فالمستثنى من غير جنس المستثنى منه ، وهذا ضابط الاستثناء المنقطع ، كالمثال الشهير : جاء القوم إلا حماراً
ويكون عندئذ من باب : إخراج المدح في صورة الذم ، كما تقول : فلان لا عيب فيه إلا أنه كريم ، والكرم ليس عيبا ، ولكنه قصد توكيد المدح بسوقه مساق الذم .

وفي :
لاعيبَ في الكلام إلا جمال النظم : هو منقطع قولا واحدا ، لأن جمال النظم ليس من جنس العيوب قطعا ، فيكون هنا أيضا : توكيد للمدح بسوقه مساق الذم .

والأليق في المتصل : الإتباع على البدلية إذا كان الكلام تاما منفيا ، كما في الأمثلة التي ذكرتها .
وفي المنقطع : النصب ، خلافا لبني تميم ، فيصح عندهم : ما جاء القومُ إلا حمارٌ ، على إبدال : "حمار" من "القوم" .

والله أعلى وأعلم .