المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : والعراق عراقي، متلهف لانتقاداتكم



رسَّام المشاعر
12-07-2008, 04:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم

هذه أول مشاركةٍ لي بهذا المنتدى الرائع

وأتمنى أن أحصل على أكبر عدد من الانتقادات الهادفة البناءة ...





مذ أن خُلقتُ بقدرة الخلاقِ=وسنانهُ كالعرقِ في أعراقي

يرمي سهاماً ليسَ يدركُ ما بها=من قوَّةِ التأثيرِ في أعماقي

يعيي ويضحكُ جائراً متجاهلاً=ثمَنَ الجروحِ عليهِ في الإنفاقِ

رامٍ وفي المهراقِ راقٍ رميهُ=شعَّالُ نارٍ بالحميمِ ساقِ

إذ لا ترى في خيرهِ خيراً وإن=أعْطاكَ ميثاقًا على ميثاقِ

الخيرُ من شرٍّ كشرٍّ ليس بيْـ=ـنَ الخير والشرّ احتمال تلاقِ

غوَّاصُ بحرِ الحقدِ حتى قاعهِ=بالشَرِّ يحْفرُ تربةَ الأعماقِ

يا ساجنًا قلبي بريئاً هل نويـ=ـتَ إذا دريتَ براءتي إعتاقي؟

آهٍ على قلبٍ توى في ناركم=هبْ لي قلوباً وامضِ في إحراقي

أرهقتمونيَ مرةً فصمتُّ صبـ=ـرًا ثم ضعفًا شابهُ إنطاقي

مهما أردتُ تداركَ الإرهاقِ منـ=ـكم فالتفادي عامل الإرهاقِ

فتحمَّلوا إثمي وما ذنبي إذا=إثمي لكم للنارِ شر مساقِ

فإذا رأيتمْ منْ عشقْتمْ صرتمُ=ما لا يروم الشيخُ في الأخلاقِ

ولغيرِ مصلحةٍ وحبٍّ نرتجي=منكم سلاماً لا نكادُ نُلاقي

هل بعدَ ذا عتبٌ إذاما قلت أنَّ= هراءَ قولك من لسانِ نفاقِ؟!

هل بعد ذا عتَبٌ إذاما قلتُ أنَّ= جوابَ مسؤولٍ بشأنك "آآقِ"؟!

ماذا أقول لمن هربتُ فجاءني=وأصر كرهاً بالأذى إلحاقي

يا نارُ لستُ بشمعةٍ عجباً فإنْ=أُشْعِلتُ يَظْهرُ بي حريقٌ باقِ

أجهنَّمٌ قبْلَ المماتِ لكِ أمو=تُ ولا أموتُ وليسَ منكِ واقِ؟!

فكأنَّ ليليَ حارقٌ في بدرهِ=وتعودُ شمس الصهرِ في الإشراقِ

لو مثل ما أوريتُ أوريَ آخرٌ=في الأرضِ طارَ لرؤيةِ الآفاقِ

شابَ اليقينَ الظنُّ أنَّ الجرْحَ بي=هدفٌّ إليهِ الناسُ بين سباقِ

شكَّلتُ من بين القصائدِ أحرفاً=تروي لهيبَ خسارةِ الأوراقِ

وأتيتُ أجْهرُ منْ وراءِ جبالكمْ=علَّ الصدى لوصالِ سمعٍ لاقِ!

أنتم بعيني كاليهود، وأمرِكا=والقدْسُ قدْسيَ والعراقُ عراقي

أحاول أن
12-07-2008, 06:31 PM
حياك الله أخي الكريم في الفصيح ..

هل النص من تأليفك ؟ لأنقله إلى منتدى الإبداع أولا, ثم لأصفق كثيرا إن كان عمرك الظاهر لي هو عمر كاتب هذا الشعر ..


بارك الله فيك ..

الباحثة عن الحقيقة
12-07-2008, 10:15 PM
نرحب بك معنا أخي " رسام المشاعر" فما قراته ليس رسماً لمشاعر بل تجسيد ونحت وتصوير وكأننا نقرأ ما يعتمل في نفس الشخص كصفحة مقروءة جلية ..
إن كان عمرك كما ذكرت فأنت مبدع شاعر ..استطعت التغلغل في عمق المشاعر واستطعت فهمها ومن ثم نقلها بقالب رائع ..وفقك الله
أتحفنا بما لديك، لافض فوك.

رسَّام المشاعر
13-07-2008, 02:00 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم

أختي الفاضلة "أحاول أن"
على مثل ردك يصعب الرد ويتلعثم ولكني أتيت لأتلقى النقد منكم ولن أحصل على ذلك في منتدى الإبداع ،،
فقد كنت أبحث مراراً عن ناقد ولكني كلما دخلت منتدى تلقيت منهم المدح والثناء ولم تزل بي الحالة حتى تعرفت على موقعكم ورأيت به نقاد ومبدعين أمثالكم ،،
جزاكِ الله خيراً

__

شكرا لكِ أختي على هذا التشجيع ورفع المعنويات وتعابيرك المؤنسة ،،
أنرتِ بوجودكِ الموضوع ،،

__

اللهم لك الحمد ولك الشكر

نزار جابر
13-07-2008, 07:43 PM
أهلا وسهلا بك في هذا الصرح الأدبي الزاهر
كبمات جميلات فعلا بوركت وبورك هذا الشعر

رسالة الغفران
13-07-2008, 08:55 PM
السلام عليكم
قصيدة رائعة ...
ولكن لا أظن ان عمرك 14 !!
مستحيل !!