المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ســـوريا أم سورية....



بَحْرُ الرَّمَل
16-07-2008, 10:32 PM
يدور لغط كبير في سوريا حول كتابة الاسم لبلادنا حرسها الله
فبرغم التعميم الذي صدر بوجوب كتابتها بالألف إلا أن البعض ما زال مصرا على كتابتها بالتاء المربوطة

البعض يقول أن سوريا ليس اسما أعجميا بل هو من اللغات السامية الشقيقة للغة العربية فتسقط القاعدة الإملائية التي توجب كتابتها بالألف لأنها اسم أعجمي
منتهٍ بألف بعد ياء

ولكن لدينا أسماء من اللغات السامية تعامل معاملة الأعجمية :
مثلا إسماعيل (وهو في العبرية يشمع إيل أي يسمع الله)
بدليل أنها ممنوعة من الصرف..


أفتونا في هذه المسألة جزاكم الله خيرا..

أ.د. أبو أوس الشمسان
17-07-2008, 01:25 AM
يدور لغط كبير في سوريا حول كتابة الاسم لبلادنا حرسها الله
فبرغم التعميم الذي صدر بوجوب كتابتها بالألف إلا أن البعض ما زال مصرا على كتابتها بالتاء المربوطة

البعض يقول أن سوريا ليس اسما أعجميا بل هو من اللغات السامية الشقيقة للغة العربية فتسقط القاعدة الإملائية التي توجب كتابتها بالألف لأنها اسم أعجمي
منتهٍ بألف بعد ياء

ولكن لدينا أسماء من اللغات السامية تعامل معاملة الأعجمية :
مثلا إسماعيل (وهو في العبرية يشمع إيل أي يسمع الله)
بدليل أنها ممنوعة من الصرف..


أفتونا في هذه المسألة جزاكم الله خيرا..
أخي بحر الرمل
الاسم بالتاء أو الألف أعجمي. والاسم القديم المعروف بالتاء، جاء في (تاج العروس):"وسُوريةُ، مَضْموُمةً مُخَفَّفة : اسمٌ للشامِ في القديم، وفي التَّكْملةِ في حديثِ كعبٍ (إن الله بارك للمُجاهدينَ في صلِّيانِ أرضِ الرومٍ، كما باركَ لهم في شَعيرِ سُوريةَ) أي يقوم نجيلُهم مقامَ الشَّعيرِ في التَّقْويةِ، والكلِمَة رُومية".
ولكن من أين جاءت الألف؟ والجواب أنه كثر في بعض العاميات العربية حذف تاء التأنيث ومطل الفتحة قبلها تعويضًا،مثل: عائشا، فاطما، المدينا، القاهرا، والذي حدث هو حذف تاء (سورية)> سوريا، ولكن وجد من يرسمها حسب نطقها العامي، وانتشر ومن يتشبث به فهو مقرر للعامية.
أما اللغات السامية فهي أعجمية بالنسبة للعربية.

أبو همام
17-07-2008, 02:02 PM
أخي بحر الرمل
الاسم بالتاء أو الألف أعجمي. والاسم القديم المعروف بالتاء، جاء في (تاج العروس):"وسُوريةُ، مَضْموُمةً مُخَفَّفة : اسمٌ للشامِ في القديم، وفي التَّكْملةِ في حديثِ كعبٍ (إن الله بارك للمُجاهدينَ في صلِّيانِ أرضِ الرومٍ، كما باركَ لهم في شَعيرِ سُوريةَ) أي يقوم نجيلُهم مقامَ الشَّعيرِ في التَّقْويةِ، والكلِمَة رُومية".
ولكن من أين جاءت الألف؟ والجواب أنه كثر في بعض العاميات العربية حذف تاء التأنيث ومطل الفتحة قبلها تعويضًا،مثل: عائشا، فاطما، المدينا، القاهرا، والذي حدث هو حذف تاء (سورية)> سوريا، ولكن وجد من يرسمها حسب نطقها العامي، وانتشر ومن يتشبث به فهو مقرر للعامية.
أما اللغات السامية فهي أعجمية بالنسبة للعربية.



بارك الله في السائل والمجيب
وأشكر الأستاذ الدكتور على الإفادة والتوضيح

بَحْرُ الرَّمَل
17-07-2008, 04:38 PM
أشكرك سيدي الكريم