المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : السيف ( أسماؤه ومعانيه وصفاته واستعمالاته وأحواله لـ(أحمد يحيى)



محمد سعد
04-08-2008, 11:15 PM
فكرة الموضوع للأخ الحبيب أحمد يحيى
ملخص الفكرة إخوتي الكرام وأخواتي الكريمات : هو محاولة جمع الألفاظ الشعرية التي وصف بها شيء واحد أو جاءت في صفة واحدة ؛ نحوا مما جاء في أسماء الغزال ـ مثلا ـ :

من مثل :
الرشأ (وهو : الغزال الصغير) ، كما في قول المتنبي ـ وقد ذكره أخونا محمد سعد ـ وفقه الله ـ :





جَلَلاً كَما بِيَ فَليَكُ التَبريح.....أَغِذاءُ ذا الرَشَأِ الأَغَنِّ الشيحُ




والريم ـ وهو الظبي خالص البياض ـ ومثاله قول جرير :




لَمّا رَمَتني بِعَينِ الريـمِ فَاقتَتَلَـت....قَلبي رَمَيتُ بِعَينِ الأَجدَلِ الضاري




وقد يأتي بالهمز (الرئم) ، ومثاله قول امرئ القيس :




وَجيدٍ كَجيدِ الرِئمِ لَيسَ بِفاحِشٍ.....إِذا هِـيَ نَصَّتـهُ وَلا بِمُعَطَّـلِ




ومن ذلك : الشادن (وهو ولد الظبية إذا قوي على المشي) ، نحوا من قول المتنبي :




مَرَّت بِنا بَينَ تِربَيها فَقُلتُ لَهـا...مِن أَينَ جانَسَ هَذا الشادِنُ العَرَبا





والجداية ( وهي : المها) كما في قول المتنبي أيضا :




وَكَفى بِمَن فَضَحَ الجَدايَةَ فاضِحاً...لِمُحِبِّهِ وَبِمَصرَعي ذا مَصرَعـا




واليعفور ، ومثاله قول ابن الرومي :





زارتْكَ بعد النوم غيرَ زَوورِ....بين الظليم ومَكنِس اليعفورِ




والجؤذر ( وهو : ولد المها ) ، كما في قول أبي تمام :




وَفي الكِلَّةِ الوَردِيَّةِ اللَونِ جُـؤذُرٌ....مِنَ الإِنسِ يَمشي في رِقاقِ المَجاسِدِ




والظبي (وهو معروف) ، نحوا من قول الشريف الرضي :





حَيِّيا دونَ الكَثيبِ....مَرتَعَ الظَبيِ الرَبيبِ





وكذلك : المها ، والمهاة ، وغيرها ...

هذا ما خطر في بالي ، ويمكن توسيع الدائرة لتشمل ما قيل في معظم الصفات الحسية والمعنوية على اختلافها وتنوعها ؛ فإن في ذلك زادا عظيما من الألفاظ ، لا غنى لطالب الأدب عنه . فإن رأيتم الفكرة جيدة أنفذناها ، واشتركنا في تحصيلها ، وإلا

بارك الله فيكم وزادكم فصاحة

محمد سعد
04-08-2008, 11:16 PM
وستكون البداية مع " السيف " ؛ مما قد يخفى معناه من أسمائه ، وصفاته ، ومتعلقاته ، وأحواله ، مما استعمله الشعراء في شعرهم دون ما هجروه من غريب اللغة ومهجورها . أسأل الله أن ينفع بما يسطر في هذه الصفحة الرائدة . والله ولي التوفيق ..

ولي عودة قريبة بإذن الله ..

محمد سعد
04-08-2008, 11:19 PM
أخي الكريم : محمد سعد ـ وفقه الله
لقد جهزت ُ ما تيسر لي في موضوع السيف ، وكنت على وشك المشاركة به هنا ؛ حتى وجدت اقتراحك ؛ وهو اقتراح جيد لسعة المادة العلمية فيما نحن بصدده وتشتتها وحاجتها إلى مجهود جماعي من الفصحاء الكرام .

محمد سعد
04-08-2008, 11:22 PM
أخي الكريم : محمد سعد ـ وفقه الله
لقد جهزت ُ ما تيسر لي في موضوع السيف ، وكنت على وشك المشاركة به هنا ؛ حتى وجدت اقتراحك ؛ وهو اقتراح جيد لسعة المادة العلمية فيما نحن بصدده وتشتتها وحاجتها إلى مجهود جماعي من الفصحاء الكرام .

أخي أحمد وفقك الله
نحن بانتظار ما يجود به قلمك ولن نكتب شيئا حتى تكون المشاركة الأولى من باكورة أعمالك

عز الدين القسام
04-08-2008, 11:28 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


اسماء السيوف قديما عند العرب..!!


بلغت اسماء السيف في اللغة العربية 300 اسم وكل اسم له معنى .. ومن ذلك:
الصمصام: السيف الذي لاينثني ..
البارقة: السيف الذي له بريق ..
الذالق: السيف سلس الخروج من الغمد ..
الذكر: السيف المصنوع من الصلب ..
المشمل: سيف صغير يشتمل عليه الرجل بثوبه ..
صفيحة: السيف العريض ..
حسام: السيف القاطع لأنه يحسم الدم أو يحسم العدو أو يقطعه عن منازله ..
المفقر: السيف الذي في متنه حزوز ..
القشيب: سيف قريب العهد ..
الأرقب: اليف غليظ المتن ..
الدائر: السيف الذي قدم عهده باالقتال ..
بلارك: من سيوف الهند النفيسة ..
الدوان: السيف الذي لايقطع ..
الساذج: السيف الذي لانقش على نصله ..
مهد: السيف الرقيق ..
اللهذام: السيف الحاد
باتر : القاطع الحاد
براق : اللماع
بسطام
ديسق
سطام
صمصام
ماضي : القاطع
العضب : السيف الحاد
المتين : السيف الذي لا يقطع

عز الدين القسام
04-08-2008, 11:35 PM
أخي أحمد وفقك الله
نحن بانتظار ما يجود به قلمك ولن نكتب شيئا حتى تكون المشاركة الأولى من باكورة أعمالك


آسف أخي الحبيب محمد ..
لقد وضعت مشاركتي قبل أن تظهر توصياتك ,,,
رغم أن أخانا الحبيب " أحمد يحيى " هو الذي بدأ الموضوع باقباسك لكلماته من موضوع بيت ومعنى .

عز الدين القسام
04-08-2008, 11:42 PM
وفي الصمصام يقول أبوتمام :


شِعبي وَشِعبُ عُبَيدِ اللَهِ مُلتَئِمُ = وَكَيفَ يَختَلِفانِ الساقُ وَالقَدَمُ
صَمصامَتي اِتَّهَموني مِن صِيانَتِها = هَل كانَ عَمرٌو عَلى الصَمصامِ يُتَّهَمُ
سَيفي الَّذي حَدُّهُ مِن جانِبي أَبَداً = نابٍ وَمِن جانِبِ القَومِ العِدى خَذِمُ

محمد سعد
04-08-2008, 11:44 PM
آسف أخي الحبيب محمد ..
لقد وضعت مشاركتي قبل أن تظهر توصياتك ,,,
رغم أن أخانا الحبيب "أحمد يحيى " هو الذي بدأ الموضوع باقباسك لكلماته من موضوع بيت ومعنى .


بوركت أخي ليث: مشاركتك جميلة ونحن بانتظار الأخ أحمد يحيى

أحمد بن يحيى
05-08-2008, 12:19 AM
أخي الحبيب / محمد سعد
أشكرك جزيلا على إفراد صفحة مستقلة لهذا الموضوع الطيب ، ولعله أن يكون نواة لمشاريع مماثلة تثمر بجهودكم وجهود الفصحاء الكرام .

وهذا موضوع كنت كتبته في أسماء السيف في الشعر العربي وبعض أوصافه وأحواله ، منقولا ـ بتصرف ـ من كتاب : " فقه اللغة وسر العربية " . وقد جمعت له شواهد دالة مستعينا بالموسوعة الشعرية الشاملة .

ثم هو بحاجة إلى تسديداتكم وإضافاتكم الكريمة .

راجيا لكم المتعة والفائدة ،،،

وفيه :

إذا كَانَ السَّيْفُ عَرِيضاً فَهُوَ صَفِيحَةٌ :
(ذو الرمة)

تَجَلّى السُرى عَن كُلِّ خِرقٍ كَأَنَّهُ = صَفيحَةُ سَيفٍ طَرفُهُ غَيرُ خاشِعِ
والجمع : صفائح :
(أبو تمام)

بيضُ الصَفائِحِ لا سودُ الصَحائِفِ في = مُتونِهِنَّ جَلاءُ الشَكِّ وَالرِيَبِ


فإذا كَانَ لَطِيفاً فَهُوَ قَضِيب :
وأكثر ما يستخدم الشعراء هذا اللفظ مجموعا (قُضُب) :
(عنترة)

أُسودُ غابٍ وَلَكِن لا نُيوبَ لَهُم = إلا الأَسِنَّةُ وَالهِندِيَّةُ القُضُبُوقد يستعملون لفظة : " مِقْضَب ":
(البحتري)

غَدا وَهوَ طَودٌ لِلخِلافَةِ ماثِلٌ = وَحَدُّ حُسامٍ لِلخَليفَةِ مِقضَبِ

فإذا كَانَ صَقِيلاً فَهُوَ خَشِيب ( وهُوَ أيْضاً الّذي بُدِئَ طَبْعُهُ ولم يُحكَمْ عَمَلُهُ ) :
(أبو ذؤيب الهذلي)

وَأَن لا غَوثَ إلا مُرهَفاتٌ = مُسالاتٌ وَذو رُبَدٍ خَشيبُ
(أبو العلاء المعري)

تركَتْ بالمُهَنّداتِ فُلولاً = في خَشِيبٍ منها وغيرِ خَشِيب

فَإذا كَانَ رَقِيقاً فَهُوَ مَهْو :
(الحيص بيص)

وما مهو إِلاَّ السَّيْفُ أمَّا فِرنْدُهُ = فَزَيْنٌ وأمَّا حَدُّهُ فهو قاطِعُ

فإذا كَانَ فِيه خُزُوز مُطْمَئنَّة عنَ مَتْنِهِ فَهُوَ مُفَقَّر (ومِنْهُ سُمِّيَ ذو الفَقار) :
(البحتري)

هَزَرناهُ لِأَحداثِ اللَيالي = فَأَحمَدنا مَضارِبَ ذي الفَقارِ

فإذا كَانَ قَطَّاعاً فَهُوَ مِقْصَل ومِخْضَل ومِخْذَم وجُرَاز وعَضْب وحسام وقَاضِبٌ و هُذَامٌ :
(ابن الرومي)

وإن أنت لم تردَعك رادعة النُّهى = فعنديَ مشحوذ الغِرارَينِ مقصلُ(الفرزدق)

نَعصي إِذا كَسَرَ الطِعانُ رِماحَنا = في المُعلَمينَ بِكُلِّ أَبيَضَ مِخذَمِ(البحتري)

أُعينَ بَنو العَبّاسِ مِنهُ بِصارِمٍ = جُرازٍ وَعَزمٍ كَالشِهابِ المُحَرِّقِ(الأحوص)

ماضٍ عَلى حَدَثِ الأُمورِ كَأَنَّهُ = ذو رَونَقٍ عَضبٌ جَلاهُ الصَيقَلُ(أبو تمام )

فَإِنَّ الحُسامَ الهُندُوانِيَّ إِنَّما = خُشونَتُهُ ما لَم تُفَلَّل مَضارِبُه(المعري)

وَالشَيبُ في لَونِ الحُسامِ فَلا تَدَع = جَسَدَ النَجيعِ عَلى الحُسامِ القاضِبِ
(الفرزدق)

رَأَيتُ الظُلمَ لَمّا قُمتَ جُذَّت = عُراهُ بِشَفرَتَي ذَكَرٍ هُذامِ

فإذا كَانَ يَمُرُّ في العِظَام فَهُوَ مُصَمِّمٌ :
(المتنبي)

وَالوَجهُ أَزهَرُ وَالفُؤادُ مُشَيَّعٌ = وَالرُمحُ أَسمَرُ وَالحُسامُ مَصَمِّمُ

فإذا كَانَ مَاضِياً في الضَّرِيبًةِ فَهُوَ رَسُوب :
(ابن الرومي)

كلما قطَّ أو هَوَى في مَقَذٍّ = مِضْرَبٌ منه في العظام رَسُوبُ

فإذا كَانَ صَارِماً لا يَنْثَني فَهُوَ صَمْصَامَة :
(التهامي)

تلقى الكَهام إِذا ما كانَ حامِلَهُ = صِمصامَةً ذكراً صِمصامَةٌ ذكرا
(المتنبي)

عَيبٌ عَلَيكَ تُرى بِسَيفٍ في الوَغى = ما يَصنَعُ الصَمصامُ بِالصَمصامِ

فَإذا كَان في مَتنِهِ أثْر فَهُوَ مَأْثُورٌ :
(حسان)

قَلبٌ ذَكِيٌّ وَعَقلٌ غَرُ ذي دَخَلٍ = وَفي فَمي صارِمٌ كَالسَيفِ مَأثورُ

فإذا طَالَ عَليْهِ الدَّهْر فتكسَّر حَدُّهُ فَهُوَ قَضِمٌ :
(الأعشى)

قَلبٌ ذَكِيٌّ وَعَقلٌ غَرُ ذي دَخَلٍ = وَفي فَمي صارِمٌ كَالسَيفِ مَأثورُ

فإذا كَانَتْ شَفْرَتُهُ حَدِيداً ذَكَراً ومتْنُهُ أنِيثاً فَهُوَ مُذَكَر ( والعَرَبُ تَزْعُمُ أنّ ذلكَ مِنْ عَمَلِ الجِنِّ . وقَدْ أحْسَنَ ابْنُ الرُّومِيّ في الجَمْعِ بَيْنَ التّذكِيرِ والتّأْنِيثِ حَيْثُ قَالَ :

خَيْرُ مَا استَعْصَمَتْ بِه الكَفُّ عَضْبٌ = ذَكَر حَدُّهُ أنِيثُ المَهَزِّ

فإذا كَانَ نَافِذاً مَاضِياً فَهُوَ إصْلِيت :
(الشنفرى)

ثَلاثَةُ أَصحابٍ فُؤادٌ مُشَيَّعٌ = وَأَبيَضُ إِصليتٌ وَصَفراءُ عَيطَلُ
فَإذا كَانَ لَهُ بَرِيقٌ فَهُوَ إِبْريق وُينْشَدُ لابْن أحْمَرَ :

تَقَلَّدْتَ إبْرِيقاً وعلَّقْتَ جَعْبَةً = لِتُهْلِكَ حَيًّا ذا زُهاءٍ وَجَامِلِ

فإذا كَانَ قَدْ سُوِّيَ وَطُبعِ بِالهِند فَهُوَ مُهَنَّد وهِنديّ وهِنْدوانيٌّ :
(كعب بن زهير) في مدح خيرالخلق صلى الله عليه وسلم :

إِنَّ الرَسولَ لَسَيفٌ يُستَضاءُ بِهِ = مُهَنَّدٌ مِن سُيوفِ اللَهِ مَسلولُ(المعري)

وكُلِّ أبيضَ هنديٍّ به شُطَبٌ = مثْلُ التّكسّرِ في جارٍ بمنْحَدرِ(الأعشى)

تَرى الجودَ يَجري ظاهِراً فَوقَ وَجهِهِ = كَما زانَ مَتنَ الهِندُوانِيُّ رَونَقُ

فإذا كَانَ مَعْمُولاً بالمَشَارِفِ ( وهي قرًى مِنْ أرْضِ العَرَبِ تَدْنُو مِنَ الرِّيفِ ) فَهُوَ مَشْرَفِيّ :
(أوس بن حجر)

بَنِيَّ وَمالي دونَ عِرضي مُسَلَّمٌ = وَقَولي كَوَقعِ المَشرَفِيِّ المُصَمَّمِومن ذلك السيوف السريجية (نسبة إلى قين اسمه سُرَيج) :
(التهامي)

وَقامَت عَلَيهِ لِلعَلاءِ شَواهِدُ = كَما استَشهَد العَضب السَريجي بِالأَثَرِ

فَإذا كَانَ كَلِيلاً لا يَمْضِي فَهُوَ كَهَام وَدَدَانٌ :
(المتنبي)

عَجِبتُ لِمَن لَهُ قَدٌّ وَحَدٌّ = وَيَنبو نَبوَةَ القَضِمِ الكَهامِ
(أبو تمام)

أخَصُّهمُ كَهامٌ حيث شامُوا = سيوفَهمُ الكَليلَةَ أو دَدانُ


ومما يمكن إلحاقه بصفة السيف : وشيه وماؤه الذي يجري فيه وطرائقه ؛ ولها لفظة مشهورة في الشعر ، وهي ( الفِرِنْد ) ، كما في قول أبي تمام :

كَالسَيفِ يُعطيكَ مِلءَ عَينَيكَ مِن = فِرِندِهِ تارَةً وَمِن رُبَدِه

مُسلم
05-08-2008, 12:28 AM
الموضوع رائع جدا ... وكنت في احتياج شديدٍ إليه .... استمروا ... بارك الله فيكم .

محمد سعد
05-08-2008, 12:29 AM
بورك فيك أخي أحمد لقد أمتعتنا وأفدتنا
بإذن الله وبتعاون الإخوة جميعا سنقوم بتشكيل موسوعة على هذا النمط ولن تنتهي بالسيف

محمد سعد
05-08-2008, 12:32 AM
والسيف المُجرَّد من غمده هو
الإصليت
قال الشنفرى:


ثلاثةُ أصــحــابٍ فؤادٌ مشـــــــيعٌ =وأبيضُ إصــــــليتٌ وصــفراءُ عيطلُ

مُسلم
05-08-2008, 01:14 AM
هل لى بالأسماء المؤنثة للقمر إذا سمحتم ....

محمد سعد
05-08-2008, 01:50 AM
هل لى بالأسماء المؤنثة للقمر إذا سمحتم ....

أخي مسلم حياك الله
الآن نحن في أسماء السيف ومعانيه
والبحث قادم في الكثير من الأشياء

محمد سعد
05-08-2008, 08:30 AM
الحسام: السيف القاطع لأنه يحسم الدم أو يحسم العدو أو يقطعه عن منازله ..


قال صاحب البصرة:


حسام غداة الروع ماضٍ كأنه =من الموت في قبض النفوس رسول

محمد سعد
05-08-2008, 08:53 AM
وصل السيوف بالخطى:

يروى أن فتى من الأزد دفع إلى المهلب بن أبي صفرة سيفاً له وقال: كيف ترى سيفي يا عم؟قال المهلب: سيفك جيد إلا أنه قصير. فقال: أصله بخطوة. فقال: يا ابن عم المشي إلى الصين على أنياب الأفاعي أسهل من تلك الخطوة!ولم يقل المهلب هذا جبناً وإنما أراد توجيه الصورة.

قال شاعر:


نصل السيوف إذا قصرن بخطونا =قدماً ونلحقها إذا لم تلحق


وقال:


إذا قصرت أسيافنا كان وصلها =خطانا إلى أعدائنا فنضارب

بَحْرُ الرَّمَل
05-08-2008, 12:16 PM
المرهف (لا أدري إن كان مسموحا وضع صفات السيوف)
يقول المتنبي :
ومرهف سرت بين الجحفلين به ........حتى ضربت وموج الموت يلتطم

طاوي ثلاث
05-08-2008, 01:57 PM
المرهف (لا أدري إن كان مسموحا وضع صفات السيوف)
يقول المتنبي :
ومرهف سرت بين الجحفلين به ........حتى ضربت وموج الموت يلتطم

كأنك تلمح إلى هذا الفريق
يقول أبو علي الفارسي لا أحفظ للسيف إلا اسماً واحداً و هو السيف ، و حين سئل أين المهند و الصارم و ... قال : هذه صفات .
فلنقل :
اليماني و الهندي

بَحْرُ الرَّمَل
05-08-2008, 02:12 PM
أحسنت .....وهل أعلم من أبي علي الفارسي في شرائد اللغة ..؟؟!!

عامر مشيش
05-08-2008, 02:54 PM
المِغْوَلُ
سيف صغير يوضع تحت الثياب

عامر مشيش
05-08-2008, 03:01 PM
ذو غِرَارَيْن
والغِرَارُ يعني الحَدُّ


إن تقبلوا اليوم فما بي علّة=هذا سلاح كامل وألّة
وذو غِرارِيْنِ سريع السلّة

عامر مشيش
05-08-2008, 03:31 PM
تعقيبا على ما ذكر أخي الفاضل محمد سعد من وصل السيوف بالخطى
كانوا يرون قصر السيف فضل شجاعة ليغامر المقاتل منهم بالقرب من العدو
قال شاعرهم :

إذا الكماة تنحوا أن ينالهم=حد الظباة وصلناها بأيدينا
وقال رجل من بني تميم :


وصلنا الرقاق المرهفات بخطونا=على الهول حتى أمكنتنا المضارب
وقال آخر :


الطاعنون في النحور والكلى=شزرا ووُصّالُ السيوف بالخطا
وقال حميد بن ثور الهلالي :


ووصل الخطا بالسيف والسيف بالخطا=إذا ظن أن السيف ذو السيف قاصر
وقال الآخر :


إن لقيس عادة تعتادها=سل السيوف وخطا تزدادها

أحمد بن يحيى
05-08-2008, 11:16 PM
بوركت الهمم العالية
إلى الأمام أيها الفصحاء !

عامر مشيش
06-08-2008, 03:37 PM
قال البحتري :


ماض وإن لم تمضه يد فارس=بطلٍ ومصقولٌ وإن لم يصقل
متوقد يفري بأول ضربة=ما أدركت ولو أنها في يذبلوكان يرون العمل لليد أكثر منه للسيف فما صمصامة عمرو بقاطع شيئا إذا لم يكن في يد متمكنة قوية
قال الشاعر :


وما السيف إلا بز غاد لزينة=إذا لم يكن أمضى من السيف حامله