المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : فرحة ما تمت !



المقنضب
16-08-2008, 11:47 AM
شباب الفصيح سلمهم الله وجهت إليكم سؤالاً بنافذة عنوانها : رحم الله والديكم يا أهل الفصيح وبعد فترة فتحت موقعكم المبارك لآخذ البضاعة القيمة التي قدمتموها إلي فوجدت رودًا كثيرة فطرت فرحا فلم ألبث إلا قليلا حتى أصبت بخيبة أمل ذلك أن الردود على سؤالي فقط إثنان والبقية تتحاور في موضوع آخر ذكره أحد الأعضاء سامحه الله داخل موضوعي علما أني إلى الآن لم أجد ما يشفي في الإجابة على سؤالي وهو :
هل هناك فرق من حيث المعنى بين الجملتين الآتيتين:
1- مسائل الفقه في كتب النحو واللغة .
2- المسائل الفقهية في كتب النحوية واللغة .

أ.د. أبو أوس الشمسان
16-08-2008, 02:01 PM
شباب الفصيح سلمهم الله وجهت إليكم سؤالاً بنافذة عنوانها : رحم الله والديكم يا أهل الفصيح وبعد فترة فتحت موقعكم المبارك لآخذ البضاعة القيمة التي قدمتموها إلي فوجدت رودًا كثيرة فطرت فرحا فلم ألبث إلا قليلا حتى أصبت بخيبة أمل ذلك أن الردود على سؤالي فقط إثنان والبقية تتحاور في موضوع آخر ذكره أحد الأعضاء سامحه الله داخل موضوعي علما أني إلى الآن لم أجد ما يشفي في الإجابة على سؤالي وهو :
هل هناك فرق من حيث المعنى بين الجملتين الآتيتين:
1- مسائل الفقه في كتب النحو واللغة .
2- المسائل الفقهية في كتب النحوية واللغة .

حبيبنا
لقد بذل الأخوان جهدهم وقالوا ما يعرفونه في الموضوع فإن خيبوا ظنك فالتمس العذر لهم فلعل هذا مبلغ الطاقة وحد الجهد.

المقنضب
16-08-2008, 03:07 PM
استاذنا الفاضل رجاء لا تقفل الموضوع فلعل الله يبعث فتحا لأحد الأخوة فيفيد أخاه (أنا) .

سليمان الأسطى
16-08-2008, 04:55 PM
استاذنا الفاضل رجاء لا تقفل الموضوع فلعل الله يبعث فتحا لأحد الأخوة فيفيد أخاه (أنا) .
إنما هو يفتح الموضوع ، فلا تحمل كلامه على القفل .

أ.د. أبو أوس الشمسان
16-08-2008, 05:06 PM
إنما هو يفتح الموضوع ، فلا تحمل كلامه على القفل .

بوركت أخي سليمان
ولكني رأيت في جواب القوم ما فيه خير وبركة، وأحسست من أخي ازوراره عنه حتى أبدى شعوره بالإحباط، فرأيت أن أبين أن الزملاء اجتهدوا وإن لم يشفوا غلته. فإن يكن لغيرهم مزيد فأنا أول المرحبين به، لأني أريد أن أتعلم مع المتعلمين.

سليمان الأسطى
16-08-2008, 05:39 PM
بوركت أخي سليمان
ولكني رأيت في جواب القوم ما فيه خير وبركة، وأحسست من أخي ازوراره عنه حتى أبدى شعوره بالإحباط، فرأيت أن أبين أن الزملاء اجتهدوا وإن لم يشفوا غلته. فإن يكن لغيرهم مزيد فأنا أول المرحبين به، لأني أريد أن أتعلم مع المتعلمين.

جزاك الله كل خير ، و بارك فيك و في علمك ، و رفع قدرك .