المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : حديث النفس "للشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي"



سما الإسلام
19-08-2008, 01:10 AM
:::

قصيدة من أكثر القصائد التي أحبها و لها عظيم الأثر في نفسي

حديث النفس
للشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي القائد الأسبق لحركة حماس
كان يحادث نفسه
فهيا نرى ماذا قال لها و ماذا قالت له؟
^
^
^


ماذا دهاك يطيب عَيْشُكَ في الحَزَنْ
تشري النعيم و تمطي صهو الصعاب
ماذا عليك إذا غدوت بلا وطن
و نعمت رغد العيش في ظل الشباب
يا هذه يهديك ربي فارجعي
القدس تصرخ تَسْتَغِيثُكِ فاسمعي
و الجنب مني بات يجفو مضجعي
فالموت خير من حياة الخُنَّعِ
و لذا فشدي همتي و تشجعي
---
ها أنت ترسف في القيود بلا ثمن
و غدا تموت و تنتهي تحت التراب
و بنوك واعجبي ستتركهم لمن
و الزوج تُسْلِمُهَا فتنهشها الذئاب
القيد يظهر دعوتي يوما فعِ
و إذا قتلت ففي إلهي مصرعي
و الزوج و الأبناء مذ كانوا معي
في حفظ ربي لا تثيري مدمعي
و على البلاء تَصَبَّرِي لا تجزعي
---
إني أخاف عليك أن تنفى غدا
و يصير بيتك خاويا يشكو الخراب
و تهيم بحثا عن خليل مؤتمن
يشكو لحالك أو يشاطرك العذاب
إن تصبري يا نفس حقا تُرْفَعِي
في جنة الرحمن خير المرتع
إن الحياة و إن تَطُل يأتي النعي
فإلى الزوال مآلها لا تطمعي
إلا بنيل شهادة فَتُشَفَّعِي
---
إني أراك نذرت نفسك للمحن
و زهدت في دنيا الثعالب و الكلاب
و عشقت رَمْسَاً* يحتويك بلا كفن
فرجوت ربي أن تكون على صواب
أنا لن أبيت منكسا للألمعِ
و على الزناد يظل دوما إصبعي
و لَئِن كرهتي البذل نفسي تصفعي
من كل خوار و مختال دعي
و إذا بذلت الغالي مجدا تصنعي
---
إني أُعِيذُكَ أن تَذِل إلى وثن
أو أن يعود السيف في غمد الجراب
فاقضِ الحياة كما تُحِبُ فلا و لن
أرضى حياة لا تظللها الحراب



رمساً : الرمس هو القبر





رحمك الله يا شهيد
قاومت نفسك حتى روضتها
و طلبت الشهادة فنلتها
فليتنا نتعلم منك و ليتنا نعي
اللهم ارزقنا الشهادة في سبيلك