المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الهاء في "هذه"



ضاد
29-08-2008, 01:45 AM
ما نوع الهاء في "هذه" وهل تقبل المد الصوتي في الوزن مثل هاء الضمير بعد متحرك؟ شكرا.

الوافية
29-08-2008, 01:30 PM
ما نوع الهاء في "هذه" وهل تقبل المد الصوتي في الوزن مثل هاء الضمير بعد متحرك؟ شكرا.

سلام الله عليك.
سأنقل لك أولا ما وجدته في كتاب "موسوعة النحو والصرف والإعراب",للدكتور إميل يعقوب:
ذِهْ أو ذِهِ مؤنث ذا ,اسم إشارة للمفردة المؤنثة عاقلة أو غير عاقلة ,ولجمع ما لايعقل مبني على السكون أو على الكسر,ويعرب حسب موقعه في الجملة.ولا يشار بها إلى المتوسطة البعد أو البعيدة ,لذلك لاتدخل عليها كاف الخطاب أو لام البعد.
وإنما يكثر دخول ها التنبيهية عليها. انتهى.
أعلم مسبقا أنك تعلم كل ما دونته من توضيح.

ننتقل إلى العروض:
أرى أنها تمد مالم تتبع بساكن .
وقد طرحت السؤال على أحد أساتذتي فقال هي ممدودة بطبيعتها,والهاء في آخرها ضمير.
وأظن أني لم أفهم المقصود من سؤالك حتى الساعة.

دمت في رعاية المولى وحفظه.

ضاد
29-08-2008, 01:36 PM
جزاك الله خيرا. قال لك الأستاذ, الهاء ضمير. ضمير ماذا؟ ولماذا لا تكون أصلية؟

الوافية
29-08-2008, 03:58 PM
جزاك الله خيرا. قال لك الأستاذ, الهاء ضمير. ضمير ماذا؟ ولماذا لا تكون أصلية؟

هي أصلية (ذه),بارك الله فيك كما ذكرت لك في التعريف الأول.
لكن البعض يسميها ضمير إشارة لا اسم إشارة.

علّ بعض القوم يعقب,فنستفيد.

بَحْرُ الرَّمَل
29-08-2008, 04:03 PM
بالنسبة لهاء الضمير تمد أو لا تمد بحسب حاجة الشاعر فإن احتاج إلى ساكن يجوز له مدها
كما يجوز اعتبارها متحركا واحدا

ضاد
29-08-2008, 09:51 PM
إذا كانت في \ذه\ أصلية, فكيف صارت في \هذه\ ضميرا؟ هذا سؤالي. وإذا كانت ضميرا, فأي أنواع الضمير هي؟ وكيف مدت في الشعر وهي أصلية؟

أخي بحر الرمل, هاء الضمير تمد وجوبا بعد حركة وقبل حركة, وتمد تخييرا بعد سكون وقبل حركة, ولا تمد قبل سكون اتصال بسبب الوصل.

بوركتما.

الوافية
29-08-2008, 10:10 PM
إذا كانت في \ذه\ أصلية, فكيف صارت في \هذه\ ضميرا؟ هذا سؤالي. وإذا كانت ضميرا, فأي أنواع الضمير هي؟ وكيف مدت في الشعر وهي أصلية؟

أخي بحر الرمل, هاء الضمير تمد وجوبا بعد حركة وقبل حركة, وتمد تخييرا بعد سكون وقبل حركة, ولا تمد قبل سكون اتصال بسبب الوصل.

بوركتما.

هي أصلية في الحالتين,فما ذه سوى جزء من هذه مع حذف هاء التنبيهية.
وأما تسميتها ضمير إشارة فهو خطأ مني,مع أن البعض يسمي اسم الإشارة ضمير الإشارة.(إن لم أكن واهمة).

وهي ممدودة بطبيعتها لأن نطقها يتطلب ذلك,فإن قصرتها تشعر أنك قد أخطأت.

أما سبب مدها مع أنها أصلية...................فلا أعلمه!!!
ربما كان ذلك سببا في تسميتها عند البعض بضمير الإشارة.

إجابات لا تسمن ولاتغني من جوع!!!
دمت بخير.

ضاد
29-08-2008, 10:18 PM
أشكرك أختي الفاضلة الوافية, ولا تستقللي ردك فهو يرفع في النقاش درجة.

الوافية
29-08-2008, 10:24 PM
أشكرك أختي الفاضلة الوافية, ولا تستقللي ردك فهو يرفع في النقاش درجة.
رفع الله درجاتك في الدنيا والآخرة.
والله ما نحن سوى عالة على علمكم وفهمكم ونقاشكم.
نحاول فنخطئ ,ونحاول فنخطئ ,ونحاول فنخطئ ,ونحاول فنصيب!
حفظك الله.

ضاد
29-08-2008, 10:28 PM
بارك الله فيك وزادك في العلم بسطة.
ربما تكون ممدودة في الشعر على الأصل, فما دامت تمد نطقا في غيره, مع أني لا أمدها في الكلام ولا غيرها من ضمائر الغائب (أنا لا أقول "كتابهو" إلا في الشعر), فإن مدها في الشعر أولى. أو ربما مدت على التوهم والتشابه مع الهاء الأخرى الزائدة. ولكني الذي يحيرني, لماذا سميت هاء ضمير؟ أعلى التشابه؟

الوافية
29-08-2008, 10:39 PM
بارك الله فيك وزادك في العلم بسطة.
ربما تكون ممدودة في الشعر على الأصل, فما دامت تمد نطقا في غيره, مع أني لا أمدها في الكلام ولا غيرها من ضمائر الغائب (أنا لا أقول "كتابهو" إلا في الشعر), فإن مدها في الشعر أولى. أو ربما مدت على التوهم والتشابه مع الهاء الأخرى الزائدة. ولكني الذي يحيرني, لماذا سميت هاء ضمير؟ أعلى التشابه؟
نطقتها عدة مرات,في غير الشعر,فجاءت ممدودة!
لم لا ننقل النقاش إلى منتدى النحو والصرف؟!!
لا أظنك ستعدم مجيبا لديه القول الفصل.
فالأساتذة هناك لا يزورون المناطق البعيدة تجنبا لوعثاء السفر!!

ضاد
29-08-2008, 10:41 PM
لِمَ لا؟ لم أعد مشرفا, ولذلك ننتظر مرور أحد المشرفين.

الوافية
29-08-2008, 10:45 PM
لِمَ لا؟ لم أعد مشرفا, ولذلك ننتظر مرور أحد المشرفين.

أقصد تعيد طرح السؤال,بصيغة نحوية لا عروضية,ولنترك النقاش العروضي كما هو.

ضاد
29-08-2008, 10:50 PM
حاضر.

الوافية
29-08-2008, 10:53 PM
حاضر.

يخجلني تواضعك ورب الكعبة.فلا أفقه ردا أجازيك به,وكفى!!

فارس
30-08-2008, 01:52 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بخصوص أصل الهاء في هذه و تسميتها فإني أتابع الموضوع معكم في منتدى النحو :)

هاء الضمير تمد وجوبا بعد حركة وقبل حركة, وتمد تخييرا بعد سكون وقبل حركة, ولا تمد قبل سكون اتصال بسبب الوصل.

إذا كان السياق يتضمن الضرورات الشعرية ، فهاء الضمير بين متحركين يمكن ألا تمد من باب الضرورة ، أما إذا لم يكن السياق يتضمن الضرورات فاعتبروها مشاغبة! :)

و من لغات العرب ما تُجيز تسكين هاء الضمير بين متحركين "في الوصل" ، فتحذف حركة الهاء و مدها و تسكنها و تصل الكلام ، كما في كلامنا العامي اليوم.
و هي لغة أزْد السراة.

و اعذروا تطفلي!
و شكرا.

بَحْرُ الرَّمَل
30-08-2008, 03:47 PM
نعم ما ذكره أخي المشاغب -لله دره على هذا اللقب- صحيح
فالشعر باب ضرورة وجواز خاصة في الوزن فلك ألا تمد هاء الضمير -بشكل عام-
حتى وإن جاءت بعد متحرك

ثم ألم تر أنهم يثبتون ألألف الثانية في (أنا) أو يحذفونها حسب الحاجة

والله تعالى أعلى وأعلم

ضاد
30-08-2008, 05:43 PM
بارك الله فيكما. لم أقرأ في الشعر هاء ضمير مقصورة إلا مرة واحدة في بيت من أبيات المتنبي, وقد كانت فعلا للضرورة القصوى كما يقال. لست أذكر البيت.

د.عمر خلوف
31-08-2008, 01:43 AM
بارك الله فيك وزادك في العلم بسطة.
ربما تكون ممدودة في الشعر على الأصل, فما دامت تمد نطقا في غيره, مع أني لا أمدها في الكلام ولا غيرها من ضمائر الغائب (أنا لا أقول "كتابهو" إلا في الشعر), فإن مدها في الشعر أولى. أو ربما مدت على التوهم والتشابه مع الهاء الأخرى الزائدة. ولكني الذي يحيرني, لماذا سميت هاء ضمير؟ أعلى التشابه؟

أستاذنا الفاضل
أنا لا أفتي في طبيعة هذه الهاء، وأحبّ أن يفتي بها أحد المختصين الأفاضل..
ولكن أشير إلى الناحية التطبيقية في قراءة هذه الهاء، فهي ممدودة دائماً، شعراً ونثراً، وعجبتُ أنك لا تقول (كتابهو) إلاّ في الشعر! فكيف تقرؤها في القرآن الكريم من قوله تعالى: ((فأمّا مَنْ أُوتيَ كتابَهُ بيمينه....وأمّا مَنْ أوتيَ كتابَهُ بشماله..)).
ولقد راجعتُ في الموسوعة الشعرية للتو دواوين (111) شاعراً، منذ العصر الجاهلي وحتى العصر العباسي فلم أجد من قصرَ هذه الهاء سوى الشريف الرضي، مرة واحدة من أصل ثلاث عشرة مرة عنده، وذلك في قوله:


ولستُ بِداعٍ بَعْدَ هذِهِ فوقَها ** ولا مثلَها مِنْ مُوجِزٍ ومُطيلِ
ولم أستطع الوصول إلى بيت شبيه عند المتنبي، فحبذا لو تُحاول مرة أخرى لتسعفنا به مثالاً على هذه الحالة النادرة في الشعر.

بارك الله في جمعكم

فارس
31-08-2008, 07:05 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بارك الله في كل الفاعلين هنا.

لم أقرأ في الشعر هاء ضمير مقصورة إلا مرة واحدة في بيت من أبيات المتنبي, وقد كانت فعلا للضرورة القصوى كما يقال. لست أذكر البيت.
لعلك تعني قوله من البسيط:
تعثرتْ بِهِ في الأفـواه ألـسنُهـا *** والبرد في الطرق والأقلام في الكتب

و هذه مجموعة من الشواهد مما ذكره سيبيويه و المبرد و ابن جني و غيرهم في قصر هاء الضمير للضرورة:

حذيفة بن غانم ، الطويل:
فسرنا تهامـيّ الـبـلاد ونـجـدهـا = بأمنِهِ حتى خاضت العير في البحـر

مالك بن خريم الهمداني ، الطويل:

فإن يك غثا أو سمينًا فإنني *** سأجعل عينيه لنفسِهِ مَقْنعا

الأعشى ، الطويل:

وما لَهُ من مجدٍ تـلـيدٍ ومـا لـه *** من الريح حظ لا الجنوب ولا الصبا

الشماخ ، الوافر:

له زجل كأنَّهُ صوت حاد *** إذا طلب الوسيقة أو زمير

أبو حزام ، الكامل:
لي والد شيخ تسوؤهُ غيبتي *** وأظن أن فناء عمرِهِ عاجل

آخر ، الطويل:
أنا ابْنُ كلابٍ وابن قيس فمن يكن *** قناعُهُ مَغْطِيًّا فإنيَ مجـتـلـى

سؤال سأنتهزه في وجود الأساتذة الأجلاء:

كيف ترون هذه الضرورة من حيث الاستساغة مقارنة بباقي الضرورات ؟

بَحْرُ الرَّمَل
31-08-2008, 05:27 PM
بارك الله بك أخي مشاغبا
أرى أنها مستساغة وجائزة أكثر من غيرها من الجوازات القبيحة كمد المقصور أو قطع الوصل وغير ذلك

ضاد
31-08-2008, 06:21 PM
هل تضحكون مني إذا قلت لكم أني طوال دراستي الابتدائية والثانوية والجامعية لم يقل لي أحد أن هاء ضمير الغائب تمد في النثر؟ وأني بسبب هذه المعلومة الناقصة فإن أذني لم تدقق أبدا في نطق الهاء؟ (ops

فارس
31-08-2008, 07:12 PM
هل تضحكون مني إذا قلت لكم أني طوال دراستي الابتدائية والثانوية والجامعية لم يقل لي أحد أن هاء ضمير الغائب تمد في النثر؟ وأني بسبب هذه المعلومة الناقصة فإن أذني لم تدقق أبدا في نطق الهاء؟
أسعدك الله أستاذنا الفاضل ضاد :)
أحسب أننا نقرأها في النثر بعفوية فلا نكاد ننتبه إليها
و لولا أنني قرأت كيفية نطق الهاء في النثر قراءةً توضيحية ، لما أحسبني لاحظتها أيضا :)

دمت و جميع الإخوة هنا بخير

و رمضان كريم :)

فارس
31-08-2008, 07:15 PM
بارك الله بك أخي مشاغبا
أرى أنها مستساغة وجائزة أكثر من غيرها من الجوازات القبيحة كمد المقصور أو قطع الوصل وغير ذلك
و بارك الله بك و فيك أخي بحر الرمل :)

د.عمر خلوف
01-09-2008, 01:22 AM
سؤال سأنتهزه في وجود الأساتذة الأجلاء:

كيف ترون هذه الضرورة من حيث الاستساغة مقارنة بباقي الضرورات ؟

أخي الكريم..
أحسنتَ في إيراد هذه الأمثلة، وإن كان السؤال أصلاً يدور حول هاء (هذه).
وجواباً على سؤالك: فرأيي أن لا نُجيز مثل هذه الضرورة اليوم، وذلك أن الكثير من قراء الشعر لا يُجيدون قراءته مضبوطاً بالوزن، ووجود مثل هذه الضرورة سيعمل غالباً على قراءة البيت مكسوراً..كقوله:


لي والد شيخ تسوؤهُو غيبتي *** وأظن أن فناء عمرِهِي عاجل

وأنتهز الفرصة لأهنئ الجميع بحلول شهر الخيرات والبركات، أعاده الله على الجميع أعواماً عديدة بالصحة والسلامة، وعلى المسلمين بالعزة والسؤدد.

فارس
01-09-2008, 04:30 AM
أحسنتَ في إيراد هذه الأمثلة، وإن كان السؤال أصلاً يدور حول هاء (هذه).
المعذرة للتشتيت أستاذي القدير (ops
حسبتُ أخي الأستاذ ضاد مُعمِما حين ذكر المتنبي


وأنتهز الفرصة لأهنئ الجميع بحلول شهر الخيرات والبركات، أعاده الله على الجميع أعواماً عديدة بالصحة والسلامة، وعلى المسلمين بالعزة والسؤدد.
الـلـهـــم آميـــن

فارس
01-09-2008, 05:47 AM
وجواباً على سؤالك: فرأيي أن لا نُجيز مثل هذه الضرورة اليوم، وذلك أن الكثير من قراء الشعر لا يُجيدون قراءته مضبوطاً بالوزن، ووجود مثل هذه الضرورة سيعمل غالباً على قراءة البيت مكسوراً..كقوله:
لي والد شيخ تسوؤهُو غيبتي *** وأظن أن فناء عمرِهِي عاجل

أذكر أنني سمعتُ منذ فترة قصيرة لشاعر معاصر هذا البيت:

أمضي على عَزْمٍ ورثتُهُ من أبي *** و أصوغ من خطأ الزمان صوابا

فتعرقلت انسيابية البيت في أذني عندما نطق الهاء بدون مد كما يستوجب الوزن
و لعل هذا يكون خفيفا عند قراءة البيت بالعين دون صوت، و لكنه في النطق يبدو جليا.
لهذا لا أستسيغ قصر هذه الهاء ، و أتفق مع ما أوردتموه في أن البيت غالبا ما سيقرأ مكسورا.

دمت بخير و سعادة أستاذي القدير :)

د.عمر خلوف
03-09-2008, 01:23 AM
أخي الكريم..
بدلاً من الامتناع عن مثل هذه الضرورة، فقد تفشّت حتى كادت أن تصبح (ظاهرة) لدى شعراء الشبكة العنكبوتية على الأقل..

شكر الله للجميع..

سليمان أبو ستة
07-09-2008, 09:15 AM
قال الزجاج في كتاب العروض:
"وكل واو أو ياء زيدتا على الهاء في نحو قولك: مررت به، وله؛ فإنه يجوز ان تحذف في الشعر، قال الشاعر:
لهُ زَجَلٌ كأنهُ صَوتُ حادٍ *** إذا طَلَب الوَسيقة أو زَميرُ
وقال:
فما لهُ من مَجدٍ تَليدٍ وما لهُ *** مِن الريح فَضلٌ لا الجَنوبُ ولا الصَبا
فحذف الواو وأجرى في الوصل كما كان يجريه في الوقف".
وقد اعترض ابن جني، في الخصائص، على كلام الزجاج هذا ، وقال: ومما ضعف في القياس والاستعمال جميعا بيت الكتاب:
له زجل كأنه صوت حاد *** إذا طلب الوسيقة أو زمير
فقوله "كأنه" ، بحذف الواو وتبقية الضمة ، ضعيف في القياس، قليل في الاستعمال، ووجه ضعف قياسه أنه ليس على حد الوصل ولا على حد الوقف وذلك أن الوصل يجب أن تتمكن فيه واوه، كما تمكنت في قوله في أول البيت ( له زجل ) والوقف يجب أن تحذف الواو والضمة فيه جميعا، وتسكن الهاء فيقال: ( كأنهْ ) ، فضم الهاء بغير واو منزلة بين منزلتي الوصل والوقف. وهذا موضع ضيق، ومقام زلج لا يتقيك بإيناس، ولا ترسو فيه قدم قياس. وقال أبو إسحاق (الزجاج) في نحو هذا: إنه أجرى الوصل على نحو الوقف، وليس الأمر كذلك؛ لما أريتك من أنه لا على حد الوصل ولا على حد الوقف. انتهى قول ابن جني.
وكان أبو الحسن العروضي، تلميذ الزجاج، قد عبر عن قول أستاذه بعبارة أخرى وهي قوله في الجامع: "ويجوز للشاعر أن يجتزئ بالضمة من الواو في مثل كأنه وله وبيناه"، ولم ينزلق إلى نحو عبارة الزجاج القائلة بإجراء الكلمة في الوصل كما تجرى في الوقف.
والذي لا شك فيه أن قصر حرف المد في مثل هذه الكلمات يعد من باب الضرورة الشعرية التي قد يلجئنا الوزن إليها أحيانا، ولذلك ترى في رواية البيتين السابقين رواية أخرى وردت في ديواني الشاعرين، فالأولى قول الشماخ:
"له زجل تقول: أصوت حادٍ"
والثانية قول الأعشى:
"وما عنده مجد تليد ولا له"
ووجود روايتين للبيت الواحد، ألا يعني هنا رفض رخصة الضرورة الشعرية، ما دام ذلك متاحا...

خشان خشان
08-09-2008, 04:48 AM
http://www.geocities.com/khashan_kh/69-ho-or-hoo.html