المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من الغريب؟؟؟



أم أسامة
02-09-2008, 10:25 PM
قصيدة حزينة تتفطر لها القلوب الحية
تحكي بلسان حال الميت المذنب
أتمنى أن تستفيدو منها...


ليس الغريب غريب الشام واليمن = إن الغريب غريب اللحد والكفن

إن الغريب له حق لغربته =على المقيمين في الأوطان والسكن

لا تنهرنَّ غريبا حال غربته = الدهر ينهره بالذل والمحن

سفري بعيد وزادي لن يبلغني = وقوتي ضعفت والموت يطلبني

ولي بقايا ذنوب لست أعلمها = الله يعلمها في السر والعلن

ما أحلم الله عني حيث أمهلني = وقد تماديت في ذنبي ويسترني

تمرُّ ساعات أيامي بلا ندم = ولا بكاء ولا خوفٍ ولا حَزَنِ

أنا الذي أُغلق الأبواب مجتهداً = على المعاصي وعين الله تنظرني

يا زلةً كُتبت في غفلة ذهبت = يا حسرةً بقيت في القلب تُحرقني

دعني أنوح على نفسي وأندبها = وأقطع الدهر بالتذكير والحزَنِ

دع عنك عذلي يا من كان يعذلني = لو كنت تعلم ما بي كنت تعذرني

دعني أسحُّ دموعا لا انقطاع لها = فهل عسى عبرةٌ منها تُخلصني

كأنني بين جلِّ الأهل منطرحٌ =على الفراش وأيديهم تُقلبني

وقد تجمَّع حولي مَن ينوح ومن = يبكي عليَّ وينعاني ويندبني

وقد أتوا بطبيب كي يُعالجني = ولم أرَ الطب هذا اليوم ينفعني

واشتد نزعي وصار الموت يجذبها = من كل عِرقٍ بلا رفق ولا هونِ

واستخرج الروح مني في تغرغرها = وصار ريقي مريرا حين غرغرني

وقام من كان حِبَّ الناس في عجَلٍ = نحو المغسل يأتيني يُغسلني

وقال يا قوم نبعي غاسلا حذِقا = حرا أديبا أريباً عارفا فطِنِ

فجاءني رجلٌ منهم فجرَّدني = من الثياب وأعراني وأفردني

وأودعوني على الألواح منطرحا = وصار فوقي خرير الماء ينظفني

وأسكب الماء من فوقي وغسَّلني = غَسلا ثلاثا ونادى القوم بالكفنِ

وألبسوني ثيابا لا كِمام لها = وصار زادي حنوطي حين حنَّطني

وأخرجوني من الدنيا فوا أسفا = على رحيلي بلا زاد يُبلغني

وحمَّلوني على الأكتاف أربعةٌ = من الرجال وخلفي منْ يشيعني

وقدَّموني إلى المحراب وانصرفوا = خلف الإمام فصلى ثم ودعني

صلوا عليَّ صلاةً لا ركوع لها = ولا سجود لعل الله يرحمني

وكشَّف الثوب عن وجهي لينظرني = وأسبل الدمع من عينيه أغرقني

فقام مُحترما بالعزم مُشتملا= وصفف اللبْن من فوقي وفارقني

وقال هُلواعليه الترب واغتنموا = حسن الثواب من الرحمن ذي المنن

في ظلمة القبر لا أمٌ هناك ولا =. أبٌ شفيق ولا أخٌ يُؤنسني

وهالني صورةٌ في العين إذ نظرت = من هول مطلع ما قد كان أدهشني

من منكر ونكير ما أقول لهم = قد هالني أمرهم جدا فأفزعني

وأقعدوني وجدوا في سؤالهمُ = ما لي سواك إلهي منْ يُخلصني

فامنن عليَّ بعفوٍ منك يا أملي = فإنني موثقٌ بالذنب مرتَهَنِ

تقامم الأهل مالي بعدما انصرفوا = وصار وزري على ظهري فأثقلني

واستبدلت زوجتي بعلا لها بدلي = وحكَّمته على الأموال والسكن

وصيَّرت ولدي عبدا ليخدمها=. وصار مالي لهم حلا بلا ثمنِ

فلا تغرنك الدنيا وزينتها = وانظر إلى فعلها في الأهل والوطن

وانظر إلى من حوى الدنيا بأجمعها = هل راح منها بغير الحنظ والكفن

خذ القناعة من دنياك وارضَ بها = لو لم يكن لك إلا راحة البدن

يا نفس كفي عن العصيان = واكتسبي فعلا جميلا لعل الله يرحمني

يانفسُ ويحكِ توبي واعملي حسنا = عسى تُجازين بعد الموت بالحسنِ

ثم الصلاة على المختار سيدنا ما = وضأ البرق في شام وفي يمن

والحمد لله ممسينا ومصبحنا = بالخير والعفو والإحسان والمنن


من يعرف قائل القصيدة فلايبخل بذكره؟؟؟

مُبحرة في علمٍ لاينتهي
02-09-2008, 10:29 PM
دمت مبدعة ..

محمد سعد
02-09-2008, 10:39 PM
من يعرف قائل القصيدة فلايبخل بذكره؟؟؟



هذه القصيدة لزين العابدين علي بن الحسين

د.عمر خلوف
02-09-2008, 11:37 PM
هذه القصيدة لزين العابدين علي بن الحسين

في أي المصادر يا أخي محمد سعد؟