المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مساجلة أعضاء الفصيح



الصفحات : 1 [2] 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33

ألف بيت
18-02-2004, 02:05 AM
هنيئا مريئا غير داء مخامر ********لعزة من أعراضنا ماستحلت

نــبــراس
18-02-2004, 02:17 AM
تموت الأسد في الغابات جوعا

ولحم الضأن تأكله الكلاب

وعبد قد ينام على حرير

وذو نسب مفارشه التراب

صريح
18-02-2004, 12:53 PM
بدت قمرًا وماست خوط بان ***** وفاحت عنبرًا ورنت غزالاً

نــبــراس
23-02-2004, 12:42 AM
لا تنه عن خلق وتأتي مثله..... عار عليك إذا فعلت عظيم

أنـاالحزين
30-05-2004, 11:07 PM
الشاعر: الأخطل

متلفـف فـي بـردة حبقيــة
بفنـاء بيـت مذلـة وهـوان

سبقـوا أباك بكل مدفـع تلعـة
بالمجـد عند مواقـف الركبـان

فإذا رأيت مـجاشعا قد أقبلـت
فاهـرب إليك مخافـة الظـران

وإذا وردت الـماء كان لـدارم
عفواتـه وسهـولـة الأعطـان

فإخسأ كليب إليك إن مـجاشعا
وأبا الفـوارس نـهشلا أخـوان

قوم إذا خطـرت عليك فحولهـم
جعلتـك بيـن كلاكل وجـران

وإذا وضعـت أبـاك في ميزانهـم
رجحوا وشال أبـوك في الـميزان

فلقـد تـجاريتم إلى أحسابكـم
وبعثتـم حكمـا من السلطـان

صريح
03-06-2004, 11:20 AM
نصبنا رأسه في رأس جذعٍ *** بما جرمت يداه وما أعتدينا

حمزة
14-07-2004, 12:44 AM
والله فكرتك رائعة جداً يا المستعار لإثراء الساحة الشعرية بما هو مفيد

ولكن نتمنى أن تكون المطارحة بالشعر العربي الفصيح والمفهوم المعنى ويا حبذا لو تم ذكر الشاعر
ولكم التحية جميعاً

نوَّاحة رخوة الضبعين ليس لها *** لما نعى بكرها الناعون معقول

كعب بن زهير يصف ناقته في القصيدة الشهيرة " بانت سعاد " التي مدح فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم

معاوية
17-07-2004, 03:50 AM
رأيتُ المنايا خبطـَ عشواء من تــُصب تمته ُ ومن تخـْـطئْ يـعمـَّـر فـيـهرَم

حمزة
18-07-2004, 11:03 AM
مباركُ البيتِ ميمونٌ نقيبتُه *** جَزْلُ المواهبِ من يعطي كمن يعِدُ

زهير يمدح هرم بن سنان

حازم
25-07-2004, 05:01 PM
دعا دعـوة لما أتى أرض مالـك && ومن لا يجب عند الحفيظـة يسـلم

حمزة
25-07-2004, 10:54 PM
ما زلت أقتطع البيداء مدَّرعاً *** جنح الظلام وثوب الليل مسبول

كعب بن زهير في " بانت سعاد "

حازم
26-07-2004, 12:10 AM
لا تَسْــألـي الناسَ عَنْ مـالي وكَثـرَتِه & وسـائِلـي الناسَ عَن دينـي وعن خُلُقِـي
البيت لأبي محجـن الثقفـي

حمزة
26-07-2004, 01:35 AM
لك التحية أخ حازم
إختيارك رائع

يُغْضي حياءً ويُغْضَى من مهابته *** فمـا يُكلَّم إلا حـيـن يبـتـسمُ

الفرزدق يمدح زين العابدين بن علي بن أبي طالب

حازم
26-07-2004, 10:00 AM
الأخ الفاضل حمزة
ذوقكم هو الأروع ، حيث يتذوق روائع كلمات الشـعراء
لعلَّ رويَّ البيت هو حرف القاف ، حيث لا تصلح حروف العلة أن تكون رويـًّا ، ويدلُّ على ذلك قول شـاعرنا في البت التالي :
قدْ يَعلَـمُ الناسُ أنـَّا مِن سَـراتهمُ & إذا سَـما بصـرُ الرِّعديدِ مِ الفَـرَقِ
لـذا أرجو التكـرُّم بطـرح بيت جديد يبـدأ بالقاف
لك خالص تحيـاتي

حمزة
26-07-2004, 01:18 PM
لك الشكر أخي حازم على هذه اللفتة البارعة

قد أبرز الله قولاً فوق قولهمُ *** كما النجومُ تعالى فوقها القمرُ

حسان بن ثابت يهجو بني عدي بن كعب

حرف الراء

حازم
26-07-2004, 02:03 PM
رأيتُ الحُـرَّ يَجْتنِـبُ المَخـازي & ويَحميــهِ عنِ الغـدرِ الوفـاءُ

حمزة
26-07-2004, 09:10 PM
أأقيمُ بعدك في المدينة بينهم *** ياليتني صُبِّحْتُ سُمَّ الأسودِ

حسان بن ثابت يرثي رسول الله صلى الله عليه وسلم

حازم
27-07-2004, 01:06 AM
دعِ المقـاديرَ تَجـري في أعِنَّـتِها & ولا تَنـامنَّ إلاَّ خَـالِـيَ البـالِ

حمزة
27-07-2004, 01:18 PM
لو كان يقعد فوق الشمس من كرمٍ *** قومٌ بأولهم أو مجدهـم قعـدوا

زهير يمدح هرِم بن سنان وقومه

حرف الدال

حازم
27-07-2004, 02:16 PM
دقَّـاتُ قلبِ المـرءِ قائلـةٌ له & إنَّ الحيــاةَ دقائقٌ وثَـوانِ

حمزة
28-07-2004, 01:24 PM
نكون زمامَ القائدين إلى الوغى *** إذا الفشِلُ الرعديدُ لم يتقدمِ

حسان بن ثابت يفتخر بقومه

حازم
28-07-2004, 02:11 PM
مِكَـرٍّ مِفـرٍّ مُقبـلٍ مُـدبرٍ معـًا & كجُلمـودِ صَخـرٍ حطَّـهُ السـيْلُ مِن عَـلِ

حمزة
28-07-2004, 11:54 PM
أخي حازم .. لماذا لا يريد أحد من الأعضاء أن يشاركنا السباق المحموم ؟؟
أتمنى أن نرى أسماءً جديدةً

ليت التحيةُ كانت لي فأشكرها *** مكان يا جملُ حُيِّيت يا رجلُ

كثير عزة يخاطب جمله بعد أن حيت عزة الجمل ولم تحيه لغضبها منه .

حازم
29-07-2004, 09:35 AM
للعاشِـقينَ بأحْكَـامِ الغَـرَامِ رِضَـا & فلا تكُـنْ يا فَتَـى بِالعَـذْلِ مُعْـتَرِضَـا

حمزة
29-07-2004, 01:02 PM
ضخمٌ مقلًّدها فعمٌ مقيَّدها *** في خلقها عن بنات الفحل تفضيلُ

كعب بن زهير يصف ناقته في " بانت سعاد "

حازم
29-07-2004, 11:27 PM
لامَ العَـذُولُ علَـى هَـوَاكُمْ جاهِـلاً & ما طَـابَ سَـمعِي بالذي يَتحَـدَّثُ

أبو عيسى
30-07-2004, 05:52 PM
ثم انثنيت وفي قميصي شاهد
مما جرى من شاخب الأوداج

(حرف الجيم)

حازم
30-07-2004, 07:54 PM
مرحبًا بأبي عيسـى

جـرَّبت دهـري وأهليـه فما تركتْ & ليَ التجـاربُ في وُدِّ امرئٍ غَرضَـا

صريح
31-07-2004, 12:04 PM
قال الشاعر :

ضمنت برزق عيالنا أرماحنا ******* ملء المراجل والصريح الأجرد

حازم
31-07-2004, 12:13 PM
مرحبـًا بالأسـتاذ صـريح

دَعَـوت غـرَّ القـوافي وهْـيَ شـارِدةٌ & فأقبلتْ وهي تمشـي مَشْـيَ مُعتَـذِرِ

حمزة
31-07-2004, 01:11 PM
رأيت رجالاً يضربون نساءهم *** فشُلَّتْ يميني يوم أضرب زينبا

القاضي شريح

حرف الباء

حازم
31-07-2004, 02:23 PM
مرحبـًا بأخي حمـزة

بلادٌ إذا ما هبَّـتِ الريـحُ نحـوها & تمنَّـيتُ لـو أنـي بهـا أتعلَّـقُ
معروف الرصافي

حمزة
31-07-2004, 07:57 PM
تسلم أخي العزيز / حازم
مرة أخرى حرف القاف

قالت أمامة ما لجسمك شاحباً *** منذ ابتدلت ومثل مالك ينفع
أبو ذؤيب الهزلي في رثاء أبنائه السبعة

حازم
31-07-2004, 09:38 PM
عَهْـدي به مُتَنـاهِيـًا في حُسْـنِهِ & لكنَّـهُ في قَتلَـتـي مُتَوَسِّـطُ

حمزة
01-08-2004, 12:09 AM
طَحَنَتْهُمُ واللهُ ينفُذُ أمرُهُ *** حربٌ يُشَبُّ سعيرُها بضرامِ

حسان بن ثابت يصف موقعة بدر الكبرى

حازم
01-08-2004, 07:39 AM
مِـنْ بَـدْرِ تَـمٍّ زاهِــرٍ && يَسْــبِـي العُقُــولَ لَـحْـظُـهُ

حمزة
01-08-2004, 01:22 PM
ظننتمْ بأن يخفى الذي قدْ صنعتُمُ *** وفينا نبيُّ عنده الوحيُ واضِــعُهْ

حرف العين

حازم
01-08-2004, 01:39 PM
عَـدِمنَـا خَيلَنـا إنْ لمْ تَـرَوْها & تُثـيرُ النقْـعَ مَوعِـدُها كِـداءُ

حمزة
01-08-2004, 08:23 PM
أقلب طرفي حول رحلي فلا أرى *** به من عيون المؤنسات مراعيا

مالك بن الريب يرثي نفسه

حازم
01-08-2004, 11:29 PM
يقُـولُـونَ لَيلَـى بالعِـراقِ مريضـةٌ & فيا ليتـنـي كنتُ الطبيبَ الْمُـداوِيـا

حمزة
01-08-2004, 11:57 PM
يمشون مشي الجمال الزُّهرِ يعصمُهُمْ *** ضربٌ إذا عرَّد السودُ التنابيلُ
كعب ين زهير يمدح المهاجرين

سمر
02-08-2004, 02:39 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا ينال المجد إلا ســــيد ألمعـــيٌّ خاض للمجد خطوبْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أرجو أن لايكون البيت معادًا

حازم
02-08-2004, 08:13 AM
بنفْسِـي التي أخْفَتْ مَخَـافَةَ أهلِهـا & وَداعِـي ، وأبدتْ حِـينَ أبْدتْ لنا رَمـزا

حمزة
02-08-2004, 01:06 PM
أعتقد يا أستاذ حازم أن حرف الباء الذي ورد في صدر البيت هو زائد وليس من أساس الكلمة ، ولا شو رايك ؟؟؟
على كلٍ
color=990000] زالوا فما زال أنكاسٌ ولا كشفٌ *** عند اللقاء ولا ميلٌ معازيلُ[/color]

حازم
02-08-2004, 01:51 PM
ملاحظتك قوية – أخي حمـزة - ، البيت لأبي فراس الحمداني ، والبيت التالي :
فلم أرَ مَقْتـولَـيْن مِثْـلي ومِثْلَهـا & أُذِلاَّ ، وإنْ كانـا لَعَمْـرُ الْهَـوَى عِـزَّا
وهو من الطويل التام ، ومعلوم أنَّ بدايته ( فعولن ) ، ووزن " بنفسـي " : فعولن ،
ويجوز أن يصيب الخرم " فعولن " فتصبح " عولن " ، وتكون الكلمة ( نفسـي ) ،
فيبقَـى المعنى هو الفيصل ، فكأني بك تريد أن يكون المعنى أنَّ نفسَ الشاعر هي التي أخفتْ الوداع ، وليس الأمر كذلك ، فالتي أخفت الوداع هي محبـوبتُه ، ولهذا قال :
وأبدتْ حِـينَ أبْدتْ لنا رَمـزا
فيظهر أنَّ حرف الباء ثابتٌ في الكلمة ، والله أعلم .

لا تَحسَـبنَّ العلـمَ يَنفَـعُ وَحْـدَهُ & ما لمْ يُتَـوَّجْ رَبُّـهُ بِخَـلاقِ

حمزة
02-08-2004, 07:30 PM
قومٌ أبوهم سنان حين تنسبهم *** طابوا وطاب من الأولاد ما ولدوا

زهير يمدح هرم بن سنان

حازم
02-08-2004, 11:33 PM
ديمَـةٌ سَـمْحةُ القِيـادِ تَـنَـاهَـى & رِيقهـا المحـلّ وهـو شَـوكُ القتـادِ

حمزة
03-08-2004, 01:34 AM
يقولون يا أستاذ حازم بأن الإبتداء بحرف والإنتهاء بنفس الحرف في المطارحة الشعرية أمر غير مقبول مع الإحترام الشديد لبيتك الرائع .. هذا ما أعلمه من أحكام المساجلة ، أريد أن أعرف رأيك في هذه النقطة ؟؟ عموماً هذه ليست مشكلة طالما أن البيت ذا معنى واضح .

دامت لك الأعياد مسروراً بها *** في العز منك وفي البقاء الأطول

البحتري يمدح المتوكل

حازم
03-08-2004, 12:04 PM
بوركتَ – أخي العزيز حمزة –
يقال : إنَّ البيت " المحبوك " هو الذي يبدأ وينتهي بنفس الحرف .
وهل يُقبـل في المساجلات الشعرية أم لا ؟
أقول : هل لهذه المساجلات الشعرية عمقٌ في التاريخ ، لكي نعرف رأي العلماء حول الإجابة عن هذا السؤال ؟
ما أراه أنها نشاط أدبـيٌّ ، وأصبحت تقام عليها مسابقات .
فالظاهر أنَّ هذا الأمـر يُشـترَط عليه ابتـداءً قبل المسابقة ، ويوضَع ضمن الشـروط ، - والحمد لله – فالذي بدأ هذه الصفحة ( الأسـتاذ المسـتعار ) ، لم يذكر هذا الشرط .
ثُمَّ ما الذي يَمنع منها ، لا أرى سـببًا لذلك ، وقد أحصيت أكثر من 10 أبيات وردت في هذه المساجلة قبل هذا البيت .
ويمكن أيضًا ورود الأبيات المصرَّعة ، والأبيات المدوَّرة ، وأبيات الألغاز ، والمجزوءة والمنهوكة والمشطورة وما إلى ذلك .

لِخَـوْلَةَ أطْـلالٌ بِبـرقـةِ ثَهْمَـدِ & تَلُـوحُ كبـاقي الوَشْـمِ في ظـاهرِ اليَـدِ

حمزة
03-08-2004, 01:30 PM
دقات قلب المرء قائلة له *** إن الحياة دقائق وثوان

أرجو أن لا يكون قد تكرر البيت

حازم
04-08-2004, 12:05 PM
مرحبًا بأخي العـزيز / حمـزة
نعم ، البيت مُكـرّر ، وتجده في الصفحة 19 ، ولكن لا بأس ، لأننا لا نسـتطيع أن نُدرك جميع الأبيـات التي سـبق طرحُهـا ، لذلك دعِ الأمـور تسـير ببسـاطة ، لأنَّ حقيقة هذا الأمـر ليس مسـاجلة ، إذ المسـاجلة الشـعرية لا بدَّ أن تكـون حضـورًا ومن الذاكرة وذات وقتٍ مُحـدّد ، وما مشـاركتي هذه إلاَّ لقـراءة أبيات جديدة والالتقـاء بالأفاضل أمثـالكم .

نَصبنَـا مثـلَ رهـوةَ ذاتَ حـدٍّ & محافظـةً وكنَّـا السَّـابقينـا

حمزة
04-08-2004, 01:01 PM
شكراً أخي حازم لإهتمامك أنت دائماً في المقدمة

نطاعن ما تراخى الناس عنا *** ونضرب بالسيوف إذا غشينا

حازم
04-08-2004, 01:17 PM
نَـزلْنـا دَوحَـهُ فحَنَـا علينـا & حُنُـوَّ الْمُرضِعـاتِ علَـى الفَطيـمِ

حمزة
04-08-2004, 11:06 PM
ما قال لا قطٌّ إلا في تشهُّدِه *** لولا التشهد كانت لاءه نعمُ

حازم
05-08-2004, 08:54 AM
ما زلتُ أرميهـمْ بثغْـرةِ نَحــرهِ & ولبـانِهِ حتَّـى تَسَـربَـلَ بِالـدَّمِ

حمزة
05-08-2004, 01:24 PM
مازال في سيبه سَجْلٌ يعمُّهُمُ *** مادام في الأرض من أوتادها وتدُ

حازم
06-08-2004, 03:42 PM
دَعِ العَـبَراتِ تَنهَمِـرُ انْهِمـارَا & ونـارَ الـوَجْـدِ تَسْـتَعِرُ اسْـتِعارَا

حمزة
08-08-2004, 01:02 AM
رأيتك إذ لم يغنك الله بالغنى *** لجأت إلى قيسٍ وخدك ضارعُ

جرير يهجو الفرزدق

حازم
08-08-2004, 10:05 AM
عَـنِ المَـرءِ لا تَسَـلْ وسَـلْ عَن قَـرينـهِ & فكـلُّ قَـرينٍ بالْمُقَـارَنِ يَقْتَــدي

حمزة
09-08-2004, 05:45 PM
ينشق ثوبُ الدجى عن نور غرَّته *** كالشمس تنجاب عن أشراقها الظُّلَمُ

حازم
09-08-2004, 08:21 PM
مرحبـًا بأخي العـزيز حمـزة


لعـلَّـك لم تنتـبه إلى أنَّ الرويَّ كان حرف الدال ، واليـاء تولَّدت من إشـباع الكسـرة ، ولكـن لا بأس

مَلعَبُ لَهْـوٍ ، كلَّمـا جِئتُــه & وجـدتُ فيـهِ الـروحَ والـراحَـا

مع أجمــل تحيــاتـي

حمزة
09-08-2004, 10:41 PM
شكراً على هذا التنبيه أخي العزيز حازم ... المؤمن مرآة أخيه

حبلُ الفجيعة ملتفٌ على عنقي *** فمن ذا يلوم مشنوقاً إذا اضطربا

حازم
09-08-2004, 11:14 PM
حفظـك اللهُ من كلِّ مكـروه ، أخـي العـزيز
ومع ذلك ، فالبيت جميل وأعجبنـي جـدًّا

بكيتُ علـى الشـبابِ وكنتُ غضـًّا & كمـا يبكـي علـى الوَرَقِ القَضـيبُ

حمزة
10-08-2004, 12:20 AM
تشكر أخي العزيز حازم .. بل أبياتك كلها روعة
بكيت على الشباب بدمع عيني *** فما يغني البكاءُ ولا النحيبُ

أبو العتاهية

حازم
10-08-2004, 10:58 AM
ما أكـثر فوائـد صحبتـك _ أخـي العـزيز حمـزة
لم أكـن أعلم أنَّ هذه الأبيـات لأبـي العتاهيـة ، فقد حفظتهـا سـماعًا :

بكـيتُ على الشـبابِ وكنتُ غضـًّا & كما يبكـي على الورقِ القضيبُ
ونُحتُ على الشــبابِ بدمـعِ عينـي & فما نفــعَ البكــاءُ ولا النحيبُ
ألا ليتَ الشـبابَ يعـودُ يومـًا & فأخـبرهُ بما فعـلَ المشـيبُ

وقد وجدتُ اختـلافًا مع البيت الذي ذكـرتَه ، ولعلَّـك تخـبرني بالصـواب في ذلك ، كما أرجـو إفـادتي ببقيـة الأبيـات إن كنتَ تعرفهـا
بِـلا غَيبـةٍ لِلبَـدرِ ، وجهُـكَ أجمـلُ & وما أنـا فيما قلتُـهُ مُتَجَـمِّـلُ

مع أعذب تحيـة

حمزة
10-08-2004, 07:20 PM
أخي العزيز جداً / حازم
والله يعجز اللسان عن تقديم الشكر والإمتنان لك .. لا أدري ما أقوله لك بخصوص الصحبة والرفقة

بيتي الذي أدرجته هو الأسلم مع خلط ولبس بسيطين في أبياتك .. سأرسل لك القصيدة كاملة بإذن الله تعالى في بريدك الإلكتروني لاحقاً وإن شئت في إحدى صفحات المنتدى وسأخبرك عنها .. أفدني
لقد جمَّع الأحزاب حولي وألَّبوا *** قبائلهم واستجمعوا كل مجمعِ

خبيب بن عدي رضي الله عنه عندما ربطه الكفار على جذع النخلة ليصلبوه

حازم
11-08-2004, 01:45 AM
عَشِـقتُ مَعـاطِفَ قَـدِّهِ المَيَّـاسِ & لمَّـا انـثَـنَـى هَـيْـفـًا غُصُـونُ الآسِ

مع خالص تحيـاتي وتقـديري

الا مبرااااطور
11-08-2004, 04:19 AM
سيذكرني قومي إذا جد جدهم *** وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر

حازم
11-08-2004, 10:41 AM
مرحبـًا بالأخ الكـريم / الا مبرااااطور
وحيَّـاك الله ، وأتمنـى أن تظـلَّ مشـرقًا في ذاكـرة قومك وأصحابك

رَاعَ الفِـراقُ فُــؤاداً كنتَ تُـؤْنِسُـــهُ & وذَرَّ بينَ الجُفُونِ الدمعَ والسـهَدَا

مع أجمل تحيـة

حمزة
11-08-2004, 11:15 AM
أخي العزيز جداً / حازم
أبيات أبي العتاهية كالآتي :
بكيتُ على الشبابِ بدمعِ عيني *** فما يغنِ البكاء ولا النحيبُ
فيا أسفـاً أسفت على شبابٍ *** نعاه الشيبُ والرأسُ الخضيبُ
عريت من الشباب وكنت غضاً *** كما يعرى من الورقِ القضيبُ
فياليت الشبابُ يعود يوماً *** فأخبره بما فعل المشيبُ
سأتحفك بالمزيد إن شاء الله تعالى
لك التحية

دعوتَ الذي ناداه يونسُ بعدما *** ثوى في ثلاثٍ مظلماتٍ ففرَّجا
الفرزدق يخاطب أحد سجناء خالد القسري بعد أن هرب تحت جنح الظلام

حازم
11-08-2004, 12:20 PM
أخـي الحبيب حمـزة
أشـكرك جـدًّا على الأبيـات الجميـلة التي أتحفتنـي وأسـعدتني بها
وهذه الأبيـات سـتظلُّ باقيـةً في ذاكـرة التـاريخ تتنـاقلها الأجيـال .
لَيتَ وهـلْ يَنفَـعُ شَـيئًا ليتُ & ليتَ شَـبابًا بُـوعَ فاشْـتريتُ
كمـا أحب أن أشـيد بجمـال ذوقك الأدبـي في اختيـار المعـاني

جـاوَزْتِ في لَـوْمِـهِ حَـدًّا أضَـرَّ بـهِ & مِنْ حيثُ قَـدَّرْتِ أنَّ اللـومَ يَنفَعُـهُ
مع أعـذب تحيـاتي

حمزة
11-08-2004, 01:22 PM
لك التحية أخي الحبيب حازم .. أريد أن أتعرف عليك أكثر وأكثر عبر البريد الألكتروني هل تمانع في ذلك ؟؟
عليك بتقوى الله إن كنت غافلاً *** فإنه يأتيك بالأرزاق من حيث لا تدري
الإمام الشافعي رضي الله عنه

حازم
11-08-2004, 02:02 PM
أخـي الحبيب حمـزة
قد بالغتَ في إسـعادي ، ولكنـي لسـتُ أديبـًا مثلك
إنمـا أحبُّ قراءة الشـعر العـربي ، ومع ذلك فإني أتشـرَّف وأســعد بمعرفتـك
وسـأرسل لك بريدي على الخاص

رِوَى القلبِ ذِكْـرُ اللهِ فاسْـتَسْـقِ مُقْبِـلا & ولا تَعْـدُ رَوْضَ الذاكِـرِينَ فَتُمْحِـلا
مع أجمـل تحيـة

حمزة
11-08-2004, 06:09 PM
لك التحية أخي الكريم حازم

لقد كفَّن المنهال تحت ردائه ** فتىً غير مبطان العشيات أروعا
متمم بن نويرة يرثي أخاه مالكاً

حازم
12-08-2004, 01:52 AM
عَبَـاءَتُـهَـا بِيعَـتْ علَـى حِـينِ غـرَّةٍ & وأثْـوابُهَـا في السُّــوقِ والجِسْـمُ نَـاحِـلُ

حمزة
12-08-2004, 11:10 AM
لو كان قلبي معي ما اخترت غيركمُ *** وما رضيت سواكم في الهوى بدلا

حازم
12-08-2004, 03:06 PM
لا أسْــهرَ اللهُ طَـرْفـًا نـامَ عَنْ سَـهَري & وعَذَّبَ القلبَ بالأشْـجانِ والفِـكـرِ

حمزة
13-08-2004, 07:29 PM
بيتك رائع أخي حازم

رأيت المرءَ تأكلُهُ الليالي *** كأكلِ الأرض ساقطة الحديد

الباحثة
14-08-2004, 11:30 PM
دربي ودربك كيف يلتقيان ****** ما بيننا بحر بلاشطآن0

حازم
15-08-2004, 01:54 AM
نَـراكَ تَجُـودُ بالأَرزاءِ حَتَّـى & عَـدَدْنـا البُخْـلَ مِن كَـرمِ الطِّبَـاعِ

غربي الحطاب
15-08-2004, 02:13 AM
عوى الذئب فاستأنست للذئب إذ عوى = وصوّت إنسان فكدت أطيرُ

الأحيمر السعدي
(ر)

حازم
15-08-2004, 07:19 AM
أهـلاً ومرحبـًا بالأخ / (غربي الحطاب )
وأرجُـو لك قضـاء وقتـًا مفيـدًا وسـارًّا في هذا المنتـدى
وآمـل مشـاركاتك المثمـرة المسـتمرة هنا وفي الأقسـام الأخـرى

رَفَعُـوا القِبَـابَ علَـى وُجُـوهٍ أشْـرَقَتْ & فيهَـا فَغَيَّـبَتِ السُّـها في الفَـرْقَـدِ
مع أجمل تحيــة

حمزة
15-08-2004, 01:13 PM
دعت أمك العمياء ليلة منقرٍ *** ثبوراً لقد زلَّت وطال ثبورُها
جرير يهجو الفرزدق

حازم
15-08-2004, 01:59 PM
أهـلاً وسـهلاً بفارسِ الشـعر / أخـي العزيز حمـزة

رَمتِ الفُـؤادَ مليحـةٌ عَـذراءُ ** بسـهامِ لَحـظٍ ما لَهـنَّ دَواءُ

مع بالـغ المنـى والتقـدير

حمزة
15-08-2004, 06:43 PM
مرحب بأخي العزيز حازم
ألستم خير من ركب المطايا *** وأندى العالمين بطون راح
جرير يمدح عبد الملك بن مروان

حازم
16-08-2004, 09:56 AM
حتَّـى يَحُـلَّ بِكـلِّ وادٍ قَلبُـهُ & فَـيَرَى ويَعْـرِفَ مـا يَقُـولُ فَيَنطِـقُ

مع كل الود والتقـدير

حمزة
16-08-2004, 11:46 AM
قدْ ماتَ قومٌ وما ماتتْ مكارمُهُمْ *** وعاش قومٌ وهم في الناسِ أمواتُ
مع كل الحب

حازم
16-08-2004, 12:44 PM
تَجْـلُـو عَـوَارِضَ ذي ظَلْـمٍ إذا ابْتسَـمَتْ & كأنَّـهُ مَنهَـلٌ بِالـراحِ مَعْلَـولُ

مع خالص تقـديري

حمزة
16-08-2004, 09:34 PM
لك التحية أخي العزيز / حازم
لأمرٍ أراد اللهُ أن يهلكوا به *** وليس لأمرٍ حمَّه الله زاجرُ
حمَّه الله : أي قدَّره
كعب بن مالك الخزرجي

غربي الحطاب
17-08-2004, 09:28 AM
الأخ/ حازم
أشكرك على ترحيبك وإن شاء الله أكون عند حسن ظن الجميع

رأيت المنايا خبط عشواء من تُصب *** تُمته ومن تُخطئ يُعمّر فيهرمِ

زهير
(م)

حازم
17-08-2004, 09:47 AM
مرحبـًا بالأخ العـزيز ( غربي الحطـاب )

مِسَـحٍّ إذا ما السَّـابِحاتُ علَـى الـوَنَـى & أَثَـرْنَ غُـبَـارًا بِالكَـديد المُـرَكَّـلِ

مع خالص تحيـاتي

حمزة
17-08-2004, 01:22 PM
مرحباً بأخي العزيز العضو الجديد غربي الحطاب
حللت أهلاً ونزلت سهلاً
لو كان يخلدُ أقوامٌ بمجدهمُ *** أو ما تقدم من أيامهم خلدوا
أو كان يقعدُ فوق الشمس من كرمٍ *** قومٌ بأولهم أو مجدهم قعدوا
قومٌ أبوهم سنان حين تنسُبُهُمْ *** طابوا وطاب من الأولاد ما ولدوا
زهير يمدح هرِم بن سنان

حازم
17-08-2004, 04:50 PM
تحيــة للأخ العـزيز / حمـزة

دَرِيـرٍ كَخُـذْرُوفِ الوَليـدِ أَمَـرَّهُ & تَقَلُّـبُ كَفَّـيْـهِ بِخَـيْـطٍ مُـوَصَّـلِ

حمزة
18-08-2004, 08:52 PM
أتعبتني بحرف اللام هذا يا أخي الحبيب حازم
لك التحية
لولا المشقةُ ساد الناس كلهم *** الجودُ يفقرُ والإقدامُ قتَّالُ
المتنبي

حازم
18-08-2004, 09:34 PM
أخي الحبيب المقـدام / حمـزة

لآ أظـن أنـي أسـتطيع أن أوازيك في مضمـار الحلبـة ، فالبعـد بينـي وبينـك شـاسع

لا تُخْـفِ ما فَعَـلَتْ بِكَ الأشْــواقُ & واشْـرَحْ هَـوَاكَ فكلُّـنـا عُشَّـاقُ
فَعَسـى يُعِيـنُـكَ مَن شَـكَوْتَ لـهُ الهَـوَى & في حَمْلِـهِ ، فالعَـاشِـقُونَ رِفَـاقُ

مع عاطـر التحـايـا

حمزة
19-08-2004, 01:20 PM
لك التحية أخي العزيز / حازم
أنا وأنت نتسابق على محيط دائرة لا يُعرف من الذي يسبق الأخر .. أنا وأنت نكمل بعضنا بعضاً و الكل يستفيد من الآخر .. إذا كان الفرقُ شاسعاً من جانب في سباق الدائرة هذا فإننا نكون مقتربين من الجانب الآخر
قليلٌ أنت ما أتيت به *** وإني لأطمعُ منك في مالٍ كثيرْ
إعرابي يخاطب معن بن زائدة في قصره بعد أن أعطاه ألفي دينار في قصة شهيرة سأتعرض لها في " نوادر شعرية " بمشيئة الله تعالى .

غربي الحطاب
19-08-2004, 02:34 PM
ربحلة أسمر مقبلها *** سبحلةٍ أبيض مجرّدها

المتنبي

حازم
19-08-2004, 10:13 PM
مرحبـًا بأخـي العـزيز / غربي الحطـاب

دَعْ ما أريـدُ وما تُريــ & ــدُ فـإنَّ لِـلَّـهِ الإرادَهْ

مع عـاطـر التحايـا

أبو عيسى
20-08-2004, 02:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل تأذنون لي بالتطفل على مائدتكم العامرة ؟؟؟

أرى أن القافية هي الدال حتى يثبت العكس من خلال الأبيات السابقة أو اللاحقة


داعٍ دعاه إلى الجهاد فأسرعا

جذلاً وجاد بروحه متطوعا

حازم
20-08-2004, 03:13 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، أخـي العـزيز / أبـا عيسـى
وأهلاً ومرحبـًا

قد أحسـنتَ ، فالـرويُّ هو حرف الدال
عَسَـى جُـودُ عبدِ اللهِ أنْ يَعكِسَ النَّـوَى & فَتُضـحِـي عصَا التِّـسْـيارِ وهْـيَ طَـريـحُ
مع عاطـر التحـايـا

حمزة
20-08-2004, 07:24 PM
مرحباً بالأخ العزيز / أبو عيسى
التحية للجميع
حمَّال أثقال أقوامٍ إذا افتُدحوا *** حلو الشمائل تحلو عنده نعمُ
الفرزدق يمدح زين العابدين بن علي بن الحسين

حازم
21-08-2004, 12:18 AM
مُـغْـرًى بِوسْـنانِ اللحـاظِ وإنَّـمـا & في حُـبِّـهِ هَـجَـرَ الْمُحِـبَّ هُـجُـوعُـهُ
مع عاطـر التحـايـا

حمزة
21-08-2004, 10:49 AM
أخي العزيز / حازم
أرسلت لك رسالة في الصفحة رقم (24) في المساجلة ، ألم تقرأها ؟؟ لِمَ لمْ تعلق عليها ؟؟ أعتقد أنك لم تقرأها ، أرجو أن تطالعها .
على أن قد سما طرفي لنارٍ *** يُشَبُّ لها بذي الأرطى وقودُ

أبو عيسى
21-08-2004, 01:07 PM
الأخوين الفاضلين / حازم وحمزة

شكرا على ترحيبكما وأرجو أن أتمكن من الصمود أمام غزارة مخزونكما الشعري

دع ما ادعته النصارى في نبيهمو
واحكم بما شئت مدحاً فيه واحتكم

ديك الجن
21-08-2004, 03:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما لي وللناس ، كم ينهونني سفها
ديني لنفسي ودين الناس للناس

حمزة
21-08-2004, 06:34 PM
مرحباً بأخينا العزيز / ديك الجن
أهلاً وسهلاً بك
أخي العزيز / حازم
أرسلت لك رسالة في الصفحة رقم (24) من المساجلة الفصحى لمَِ لم تعلق عليها ؟؟؟.. أرجو أن تقرأها
التحية للجميع
سيروا إلى خير قيسٍ كلها حسباً *** ومنتهى من يريد المجد أو يفدُِ
زهير يمدح هرِم بن سنان

حازم
22-08-2004, 01:16 AM
أخي الحبيب الأديب / حمـزة
بارك الله فيك على روعـة اهتمـامك
لا زلتُ أرَى أنَّ الفـرقَ بينـي وبينـك شـاسـع ، ونظـرًا لأنَّنـا نتسـابق في محيط دائـرة كبـيرة ، فسـتظلُّ المسـافةُ بعيـدةً بيننـا من كلا الجهتـين ، فلا أمـل لـي بإدراك مسـتواك الأدبـي ، أو ما تحفظـه من أبيـات .

وإن تكن ثمَّـة ملاحظـة لم أنتبـه إليهـا ، فأرجـو المعـذرة وتنبيهـي ، نظـرًا لقصـوري في ذلك .

دِيَـارُهُـمُ انْـتَزعنَـاها اقْتِسـارًا & وأرْضُهُـمُ اغْتَصَـبْنـاها اغْتِصَـابـا
مع كل الـودّ والتقـدير

حمزة
22-08-2004, 04:39 PM
لك التحية أخي العزيز حازم
دمت لنا وللمنتدى
بأبي وأمي من شهدتُ وفاته *** في يومِ الإثنين النبيُّ محمدِ
حسان بن ثابت يرثي رسول الله صلى الله عليه وسلم

حازم
22-08-2004, 10:05 PM
شـكرًا جزيلاً - أخـي الحبيب حمـزة - على ثنـائك العطـر

دَفَعـتُ بكَ الخُطُـوبَ وأنتَ حـيٌّ & فَمن ذا يَدفَـعُ الخَطْـبَ الجَليـلا

مع عـاطر وأعـذب التحـايا

حمزة
23-08-2004, 10:27 AM
ولقد حرصتُ بأن أدافعَ عنهمُ *** وإذا المنية أقبلت لا تُدفعُ
أبو ذؤيب الهزلي يرثي أبناءه السبعة
أخي العزيز / حازم
البيت في الأصل يبدأ بحرف اللام وتعتبر الواو حرف عطف على ما قبلها وكثيرأ ما تعمل مثل هذه الأشياء إشكالاً في المساجلات ، ثم أن هذا البيت يحمل نفس معنى بيتك المدرج أعلاه ، لذا حرصت على إدراجه
التحية للجميع

حازم
23-08-2004, 10:08 PM
أخـي العـزيز / حمـزة
بيتـك رائـع جـدًّا ، يبـدأ ببيـان عاطفة الأبـوَّة ، وينتهـي بحكمـة واضحة ، من خـلال أسـلوب بـديع رفيـع .
وللأمـانة ، لا بـدَّ أن يبـدأ البيت التـالي بالرويِّ الذي انتهـى به السـابق ، فإذا بدأ البيت بحرف الواو ، كان هذا الحرف حائلاً حصينـًا عن الحرف الذي بعـده ، لذلك لا أظـنُّ أنه يُسـمَح بهذا في المسـابقات الشـعرية ، والله أعلم .

عَـزيزٌ عليه أنْ أُلِـمَّ بِبـيتِهـا & يُسِـرُّ لِـيَ الشَّـحْناءَ والْبُغضُ مُظْهَـرُ
مع خالص التحيـة والتقـدير

حمزة
24-08-2004, 12:32 AM
ولا يهمك أخي العزيز / حازم
لك التحية على هذا الثناء العطر .. وسألتزم بأحكام المساجلة في المرات القادمة إنشاء الله تعالى
رأيتُ العمى أجراً وذُخراً وعِصمةً *** وإني إلى تلـك الثـلاثِ فقـيـرُ
بشار بن برد

حازم
24-08-2004, 08:07 AM
أخـي العـزيز / حمـزة
أسـال الله أن يرزقـك الله سـعادة الدارين ، وأنت بأكمـل الصحة والعافيـة .

رُوحِـي الفِـداءُ لأحْبـابـي وإنْ نَقَضُـوا & عَهْـدَ الْمُحِـبِّ الذي لِلعَهـدِ ما نَقَضَـا
مع عاطـر التحـايا

حمزة
24-08-2004, 01:28 PM
نساله تعالى أن يرزقنا وإياك هذه السعادة أخي الحبيب حازم وأن يديم علينا جميعاً الصحة والعافية وأن يوفقنا لم يحب ويرضي
ضربتَ بسيفٍ كان لاقى محمدٌ *** به أهلَ بدرٍ عاقدين النواصيا
الفرزدق يمدح يزيد بن عبد الملك

حازم
24-08-2004, 05:08 PM
يَـعِـزُّ علَـيَّ حِـينَ أُديـرُ عَـيْـنِـي & أُفتِّـشُ في مَكـانِـكَ لا أراكـا

حمزة
24-08-2004, 10:33 PM
كأني بجسمي فوق نعشي ممدداً *** فمن صابرٍ منهم أو جازعٍ يتحرَّقُ
إذا سُئلوا عني أجابوا وعوًّلــوا *** وأدمـعـهــم تنهـلُّ هـذا موفَّقُ
وغُيِّبتُ في صدعٍ من الأرضِ ضيِّقٍ *** وأُودعتُ لحداً فوقه الصخرُ مُطبقُ
ويحثو عليَّ التربَ أوثقُ صاحبٍ *** ويسلمني للقبر من هو مشفقُ
من رائعة موفق الدين بن عبد الله المقدسي

حازم
25-08-2004, 06:54 AM
أخي الحبيب / حمـزة
حقـًّا أبيـاتك رائعـة وجمـيلة ، وهـذه – كما قلتُ سـابقًا – اسـتفادتي من هذه الزاوية ، قراءة ما تجـود به من الدرر والروائـع ، بالإضافة إلى مصاحبة الأفاضـل مثلكم ، أســأل الله حسـن الخاتمـة .

قَـمَـرٌ يُحَجِّـبُـهُ دَلالٌ مُفْـرِطُ & سُـلطانـهُ أبـدًا علَـيَّ مُسَـلَّطُ

مع أحلـى الأمـاني

حمزة
25-08-2004, 05:09 PM
طلبتُ المستقرَّ بكل أرضٍ *** فلم أجد لي بأرضٍ مستقرَّا
أبو محجن الثقفي

مراد الحق
26-08-2004, 03:07 PM
أين زكي النصر

والله لم يحلو الموقع إلا به


عد إلينا والعود أحمد

حازم
26-08-2004, 03:21 PM
مـرحبـًا بك أخي / مراد الحق
والله ، إني مثلك ، افتقدتُ مشـاركاته منذ فترةٍ طويلة ، وهو أسـتاذ فاضل وكريم النفس
أسـأل الله أن يكون بأتم الصحة والعافيـة .

مرحبـًا بك أخي الحبيب / حمـزة

رأيتُ بِجَنبِ الخَيْفِ هِنـدًا فَـراقَني & لهـا جِيـدُ رِئـمٍ ، زَيَّنـتْـهُ الصرائِـمُ

لكمـا عاطـر تحيـاتي

حمزة
26-08-2004, 05:03 PM
أهلاً وسهلاً بك أخي العزيز / مراد الحق
منتدى الفصيح يرحب بك .. حللت أهلاً ونزلت سهلاً بين أصدقائك يا مراد الحق
مرحباً بعودتك أخي الكريم / حازم
من كان حين تصيبُ الشمسُ جبهته *** أو الغبار يخالف الشين والشَعّثَا
ويألف الظلَّ كي تبقى نضارتُه *** فكيف يسكنُ يوماً راغماً جَدَثا
في ظلِّ مقبرةٍ غبراء موحشةٍ *** يطيلُ تحت الثرى في قعرها اللَّبَثا
خليفة المؤمنين عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه

حازم
26-08-2004, 07:42 PM
ثمَّ انقَضَتْ تلكَ السـنون بأهلِهـا & فكـأنَّهـا وكـأنهـمْ أحْـلامُ

لك أعـذب تحيــة

الـــعَرف
27-08-2004, 12:12 AM
من لي بفجرٍ فما أحلى محيّاه *** يقضي على الليل أولاه وأخراهُ

حازم
27-08-2004, 06:36 AM
مرحبـًا بالأخ العزيز / العَـرف
وحيَّـاك الله في صفحة المسـاجلة الشـعرية ، راجيـًا لك قضاء أوقات طيبـة ومفيـدة

هُمـامٌ إذا ما فـارَقَ الغِمْـدَ سَـيْـفُـهُ & وعـايَنـتَـهُ لم تَـدرِ أيـهُـما النَّصْـلُ

لك عـاطر التحـايـا

أبو عيسى
27-08-2004, 01:11 PM
لحى الله أقواماً يقولون إننا
وجدنا طوال الدهر للحب شافيا

حازم
27-08-2004, 01:52 PM
يَـرضَى الذلـيـلُ بِخَفـضِ العَيشِ مَسْـكَنَـةً & والعِـزُّ عنـدَ رسِـيمِ الأينـقِ الذُّلَـلِ

حمزة
27-08-2004, 07:24 PM
مرحباً بأخينا العزيز / العرف
المنتدى يرحب بك عامة وصفحة المساجلة ترحب بقدومك خاصة
حللت أهلاً ونزلت سهلاً
لولا دمشقُ لما كانت طُليطِلةٌ *** ولا زهتْ ببني العباسِ بغدانُ
أمير الشعراء أحمد شوقي

حازم
28-08-2004, 10:14 AM
نحـنُ بَـنُـو المـوتِ فمـا بـالنـا & نَعَـافُ ما لا بُـدَّ من شُـربِـهِ

مع عاطـر التحـايا

أبو عيسى
28-08-2004, 07:31 PM
بالله يا زوار قبر محمد
اهدوا السلام إلى النبي الهادي

حمزة
28-08-2004, 10:19 PM
يمشي القُرادُ عليها ثُمَّ يُزْلِقُهُ *** منها لَبانٌ وأقْرابٌ زهاليلُ
كعب بن زهير

أبو عيسى
28-08-2004, 10:28 PM
مشاركة مقبولة أخي حمزة مع أن القافية هي الدال


لا لا أبوح بحب بثنة إنها
أخذت علي مواثقا وعهودا


(الدال)

حازم
28-08-2004, 11:00 PM
دارٌ يُجـدِّدُها تَهطـالُ مُدجِنـةٍ & بالقَطـرِ حينـًا وتَمحُـوها الصَّبـا حِـينـا

مع أجمل تحية

الـــعَرف
28-08-2004, 11:50 PM
نظمتُ قطعا زُخرفتْ ** يعجزُ عنها الأدبُ لي
أقـــول في مطلعها ** صوت صفير البلبلِ

الأصمعي

الزاوية القائمة
29-08-2004, 08:13 AM
ليت الذين وهبناهم سرائرنا *** في زحمة الخطب ألغوا ما وهبناه

قريع دهره
29-08-2004, 10:18 AM
قال بشار بن برد :

هوى صاحبي ريح الشمال إذا جرت ... وأشقى لقلبي أن تهب جنوب

وما ذاك إلا أنها حين تنتهــــــــــــي ..... تناهى وفيها من عبيدة طيب

عذيري من العذال يعذلوننـــــــــــي ..... سفاهاً وما في العاذلين لبيب


تحياتيــــــ

حازم
29-08-2004, 10:20 AM
مرحبـًا بالأخت الفاضلة / الزاويـة القائمـة


وأهـلاً وسـهلاً بك في صفحـة المسـاجلة الشـعرية

هــذي دُمُـوعـي علَـى الخَـدَّيـنِ جـاريَـةٌ & حُـزنـًا وهـذا فـؤادي يَـرتَعـي لَهَـبـا

حازم
29-08-2004, 10:24 AM
مـرحبـًا بك أخـي الفاضل / قـريع دهـره

عذرًا فلم أنتبـه لردك إلا بعد كتابة ردي

بكـاؤكما يَشـفي وإن كان لا يُجْـدي & فجـودا فقد أودَى نظـيركما عنـدي

مع أجمل تحيــاتي

حمزة
29-08-2004, 01:05 PM
مرحباً بكِ في صفحة المساجلة يا دكتورة 90 ْ
دعوتُ الصبـرَ بعـدك والأسى *** فأجاب الأسى طَوْعاً ولم يُجِب الصبرُ

الزاوية القائمة
29-08-2004, 01:49 PM
رباه إني غارق بذنوبي ** وجميل عفوك غاية المطلوب
رباه مالي حيلة إلا الرجا ** في كشف ضري وانجلاء كروبي
وأنا الذليل وأنت أرحم راحمٍ ** و رضاك عني غاية المطلوب

حمزة
29-08-2004, 01:52 PM
بيضاءُ في نعجٍ صفراءُ في دعجٍ *** كأنها فضةٌ قد مسها ذهبُ
ذو الرمة في وصف امرأة حسناء

الـــعَرف
29-08-2004, 02:49 PM
برت نبلها للصيد لبنى وريّشتْ ** وريّشتُ أخرى مثلها وبريتُ
فلما رمتني أقصدتني بسهمها ** وأخطأتها بالسهم حين رميتُ


قيس بن ذريح

الزاوية القائمة
29-08-2004, 03:30 PM
تموت الأسد في الغابات جوعاً **** ولحم الضأن تأكله الكلاب

عودة إلى الباء

قريع دهره
29-08-2004, 04:18 PM
تبكي عليك العطايا والصلات كما .... تبكي عليك الرعايا والسلاطين



هذه بيت من مرثية ابي القاسم غانم بن العلاء الأصفهاني للصاحب بن عباد
حرف النون الأن

أبو عيسى
29-08-2004, 09:46 PM
الزاوية القائمة أسبق

بكل تداوينا فلم يشف ما بنا
على أن قرب الدار خير من البعد


وحتى لا يغضب قريع دهره، أقول له:

نحن الذين بايعوا محمدا
على الجهاد ما بقينا أبدا


(الدال)

حازم
29-08-2004, 09:55 PM
مرحبـًا أخـي / أبا عيسـى

دعـني وشِـعري ومَن في جَفـنهِ مَـرضٌ & دونـي يُـزِلْ مَـرضَ الأجفـانِ تَطبـيـبي
مع أجمل تحية

حمزة
30-08-2004, 01:41 AM
بيضٌ سوابغ قد شُكَّت لها حلقٌ *** كأنها حلقُ القفعاء مجدولُ
كعب بن زهير

حازم
30-08-2004, 08:46 AM
لقـد نَفـثتْ ألْحـاظُهـا في فُـؤادِهِ & جَـوًى لا كَطِبِّ العـاقِـداتِ النـوافِثِ

حمزة
30-08-2004, 12:05 PM
ثوى طاهر الأثواب لم تبق بقعةٌ *** غداة ثوى إلا اشتهت أنها قبرُ
ثوى في الثرى من كان يحيا به الثرى *** ويغمرُ صرفَ الدهرِ نائلُه الغمرُ
تردى ثياب الموت حمراً فما أتى *** لها الليل إلا وهي من سندسٍ خضرُ
أبو تمام يرثي محمد بن حميد الطوسي

أبو عيسى
30-08-2004, 10:51 PM
حياك الله أخي حازم،

وحيى كل المتسابقين في حلبة المطارحة الشعرية


رأيت الحر يجتنب المخازي
ويحميه عن الغدر الوفاء


(الهمزة)

حمزة
31-08-2004, 12:00 AM
أين الكنوزُ التي كانت مفاتحُها *** تنوءُ بالعصبةِ المُقوين لو حملوا

حازم
31-08-2004, 07:04 AM
لَكالمَـاءِ والصَّـدْيَـانِ نـازَعَ قَيْـدَهُ & وقدْ حُصِـرَتْ عنـهُ رِحـابُ المَبـاعِثِ

حمزة
31-08-2004, 10:28 AM
لماذا تتعبني بحرف الثاء هكذا يا أخي العزيز حازم ؟؟
ثم انتهينـا وبابُ الـدارِ مُنْصَفِقٌ *** بصوتِ رملة ريعَ القلبُ فانصدعا
فمادت الأرض أو كادت تميد بنا *** كأن أحداً من أركانهـا انقلعا
يزيد بن معاوية بعد أن أُخبر بمرض والده

حازم
31-08-2004, 11:12 AM
أخي العـزيز / حمـزة
لا أظـنُّ أنَّ مثـلك يُعجـزه الحـرف والحـرفان
ولا بـدَّ من الغـوص في أعمـاق البحـار

علَـى العهْـدِ أمْ أوْفَـى بهِ الدهْـرُ نَـذْرَهُ & فكَـرَّ البِلَـى فيهِ بِأيْـدٍ عَوائِثِ
مع أجمل تحيـاتي

أبو سارة
31-08-2004, 02:54 PM
ثب قائما واركب الأخطارَ مقتحما ***فإنما يركبُ الأخطارَ ذو الخطرِ

حمزة
31-08-2004, 05:35 PM
التحية لك أخي الكريم حازم على هذا الثناء العطر
رياضُ الله بسَّطـهـا لـقـومٍ *** فكانت دليلَ وجوده وله الدوام

حازم
31-08-2004, 05:41 PM
يا أهـلاً وسـهلاً ومرحبـًا ، بأســتاذي الفاضـل / " أبو ســارة "

قد شـعَّ النـور في جنبـات هذه الصفحة فأسـرعت مهرولاً لأحظـى برؤيتكـم
أما عن البيت التـالي :

رِجـالاً مِن الحَـيَّـيْن عَمْـرو بنِ مـالكٍ & وكِنـدةَ جـدَّا غَـيرَ قَـوْلِ المُغـالِثِ

مع عـاطـر التحـايا

حازم
31-08-2004, 05:49 PM
عفـوًا – أخي – حمـزة
واضح أننـا أعددنا الـرد في الوقت نفسـه ، ولكن لا بأس ، سـأعيد المحاولة :

مَليـكٌ إذا مـالَ الرَِضَـى بِجُفـونِهِ & رأيتَ مَميـتًا بـينَ عَيـنيـهِ بـاعِثُ

(( سلمتَ من الحِــمامِ إلى الحِــمامِ :D ))

مع أعـذب التحـايا

أبو عيسى
31-08-2004, 08:43 PM
تحياتي لك أخي حمزة،

بالإشارة إلى البيت السابق:

رياضُ الله بسَّطـهـا لـقـومٍ *** فكانت دليلَ وجوده وله الدوام

الشطر الثاني مختل عروضياً،


أما عن المطارحة:

ثم انثنيت وفي قميصي شاهدٌ

مما جرى من شاخب الأوداج


جُحدر بعد أن تغلب على الأسد الذي طرحه الحجاج بين يديه ليقتله

حازم
31-08-2004, 09:24 PM
الأخ الفاضـل / أبا عيسـى

هـذا البيت قد اسـتشهدتَ به سـابقًا ، تجده في صفحة 20 ،

وأرجو الاسـتشهاد ببيتٍ آخـر ، لذلك يبقـى الرويُّ حرف الثـاء قائمًا إلى أن يسـقطه فارس مغـوار

لك أجمـل المنـى

حمزة
31-08-2004, 09:47 PM
ثُمَّتَ رُحنا كأنا عارضٌ برِدٌ *** وقام هامُ بني النجار يبكيها
هبيرة بن أبي وهب في يوم أحد

حازم
01-09-2004, 07:01 AM
مرحبـًا بأخـي العـزيز الفارس / حمـزة

فقـد أسـقطت ببراعة حرف الثـاء ، ولكن لا بـدَّ من الصـبر عليـه ، رويُّ بيتـك هو حرف الهاء ، لكـونه ضمـيرًا متحـرِّكًا بعـد سـاكن :

هـيَ النَّـارُ شَـبَّ الحـارِثِـيُّ وَقُـودَها & ولم يَقْتَـدِحهـا بالزِّنـادِ المُغَـالِثِ

دمتَ سـالمًا مع خالص تحيـاتي

حمزة
01-09-2004, 12:53 PM
شكراً لك أخي الكريم حازم
ثم انثنينا إلى خوصٍ مُضمَّرةٍ *** نرمي الفجاج بها نأتلي سرعا
يزيد بن معاوية بن أبي سفيان

حازم
01-09-2004, 01:34 PM
الأخ الأديب المغـوار / حمـزة

لا زال إقـدامك في الحلبـة مشـهودًا ، وإصـرارك على المنافسـة محمـودًا
ولا زال حرف الثـاء يأبـى الهـروب ، ويأبى إلاَّ أن يكـون بارزًا .

علَـى ماثِـلٍ هابِـي العِـراصِ كـأنَّـهُ & علَـى قِـدَمِ الأيَّـامِ تَخْطيـطُ عـابِثِ

مع خالص التحيـة والتقـدير

حمزة
01-09-2004, 09:29 PM
ألستُ صامداً يا أخي المغوار حازم ؟؟؟؟ نبارك لك الإشراف أخي حازم ونسأل الله أن يعينك في خدمة المنتدى وأنت أهل لذلك ونتمنى لك دوام التقدم والإزدهار .. ولي طلب خاص منك أخي المشرف حازم سأطرحه لاحقاً بإذن الله تعالى وكلي ثقة في تنفيذه .
ثلاثُ ليالٍ قولُه كل ليلةٍ *** أتاكم رسولٌ من لؤيِّ بن غالبِ
سواد بن قارب عندما أتى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة .. هذه القصة من أجمل القصص سأتعرض لها في نوادر شعرية بإذن الله تعالى .

حازم
01-09-2004, 10:13 PM
أخي الحبيب / حمـزة

لله درُّك فارسـًا أديبـًا .

ولا زال صمـودك محلَّ الإعجـاب ، ولا زالت روائعـك تعـانق السـحاب
فاسـتمرّ في إبداعـك وإتحـافنا بأبيـاتك الجميلـة

كما أشـكرك شـكرًا جزيلاً على تهنئتـي ، وأسـأل الله أن يمـدَّ الجميـع بعـونه وتوفيقـه .

ولا يزال حرف الثـاء يبسـط نفـوذه في السـاحة ، فإذا سـقط منه جزء ، قام آخر :

بأشْـباحِنـا والجِـنُّ تَعْـزِفُ بِالفَـلا & هَثَـاهِثُهَـا مَوْصـولَةٌ بِهَثَـاهِثِ

مع أجمـل تحيـاتي

حمزة
02-09-2004, 12:09 PM
أخي الكريم المشرف / حازم
أرسلت رسالة إلى المشرفة أنوار الأمل وطلبت منها التكرم بتثبيت موضوع " نوادر شعرية " في منتدى الأدب العربي ولكن إلى الآن لم أتلق منها استجابة بهذا الخصوص ربما لم تقرأ هذه الرسالة .. والآن أتقدم لك بنفس الطلب راجياً منك القيام بهذا العمل خدمة للمنتدى وأنني مع ثقتي اللامتناهية في شخصك الكريم متخوف من أن تصفني بالأنانية وحب النفس أكثر من الآخرين ، حيث أن الموضوع سيكون وعاءً ضخماً لكمية مهولة من النوادر المفيدة والمتنوعة ، لكن عليك القيام بهذا العمل بعد المشاورة مع بقية المشرفين وإذا قوبلت بأي رفض فلا عليك أخي حازم
وسأكون شاكراً لسعيك ، ولك مني جزيل الشكر والعرفان .
ثوى ابناي في بيتي مقامٍ كلاهما *** أخِلَّتُهُ عني بطئٌ ذهابُها
الفرزدق في رثاء إبنيه

أبو عيسى
02-09-2004, 09:19 PM
بنتم وبنا فما ابتلت جوانحنا
شوقاً إليكم ولا جفت مآقينا


ابن زيدون

حازم
03-09-2004, 08:36 AM
مرحبـًا بالأخ الفاضل / " أبو عيسـى "
افتقـدت مشـاركاتك فتـرة ، أرجو أن تكون بخـيرٍ وأن أراك دائمـًا

نَظَـمْتُ رَقيـقَ الشِّـعرِ فيـكَ وجَـزلَـهُ & كـأنيَ بِالمُرْجـانِ والـدرِّ عـابِثُ

مع أجمـل تحيـة

حمزة
03-09-2004, 07:27 PM
مرحباً بعودتك أخي العزبز / حازم
ثناؤك خيرٌ من فَعَالِ معاشرٍ *** وفعلُك يا ابن الهاشمين أفضلُ
حسان بن ثابت يمدح الزبير بن العوام

الأخطل
03-09-2004, 09:20 PM
السلام عليكم

قال الشريف الرضي :
ليس السيوف عن الأقلام غالية && الفرْيُ للسيف والتقدير للقلم

أبو عيسى
03-09-2004, 09:37 PM
مرحباً بك يا أخي حازم،

أما عن المشاركات فإني أشعر أني بينكم كابن اللبون، لا ضرع يُحلب ولا ظهر يُركب، ولكني من حين لآخر أحب أن أسجل مروري.


من لي بإنسانٍ إذا أغضبتُه
وجهلتُ كان الحلمُ ردَ جوابِهِ

وتراه يُصغي للحديث بعقله
وبقلبه ولعله أدرى بِهِ

أبو تمام

(الباء)

الأخطل
03-09-2004, 11:26 PM
قال أبو الطيب المتنبي :

بمَ التعلل لا أهل ولا وطن && ولانديم ولاكأس ولا سكنُ

حازم
04-09-2004, 10:03 AM
أسـتاذي العـزيز / الأخطـل

قد أشـرقت هذه الصفحة بمـروركم البهيـج ، وازدانت بروعـة بيتكـم .
وأتشـرَّف بمعـانقة رويِّكـم قائـلاً :

نَبَغْـتُ بِشِـعري في مَحاسِـنِ وَصْفِهـا & فَأذْعَـنَ عَن رَغْـمٍ بسَـبْقي النَّـوابِـغُ

دمتَ سالمًا مع خالص الودِّ والتقـدير

حمزة
04-09-2004, 10:37 AM
التحية للجميع
غلباءُ وجناءُ عُلكومٌ مُذكَّرةٌ *** في دفِّها سَعةٌ قُدامُها ميلُ
كعب بن زهير

حازم
04-09-2004, 11:52 AM
أهلاً ومرحبـًا بأخـي الحبيب الأديب / حمـزة

طلبُـك بتثبيت صفحة " نوادر شـعرية " محلُّ التقـدير ، وأنـا أوافقـك على أنَّ هـذه الصفحة رائعـة ، وموضوعاتها متعـدِّدة ومتجـدِّدة .

ولعـلَّ الأسـاتذة الكـرام المشـرفين على منتـدى " الأدب العربـي " لهم رأي آخـر ، ولا بـدَّ من احـترام رأيهـم .
ولكـن أرى أنه طالما أنك تتعـاهد هذه الصفحة باسـتمرار ، فسـتظلُّ مشـرقةً في واجهـة المنتـدى .

لَـئِنْ غَصَّ مِنْ عَـيْنِ الـرَّقيبِ مُحِبُّـها & فَمَشْـرَبُـهُ مِنْ مَنهَـلِ الحُبِّ سَـائِـغُ

مع أجمـل تحيـاتي

الأخطل
04-09-2004, 12:59 PM
السلام عليكم

أخي وقرة عيني / الأستاذ حازم

كلماتك هذه تدل على طيب أصلك ونفاسة معدنك

شجعني حضورك لدخول هذه الصفحة والتي ازدانت بما تسطره أناملك
فأصبحت هذه الصفحة بقلمكم حلة قشيبة تروق لزوارها
فاستمر لاحرمنا الله من علمك ودمت لأخيك الأصغر


تحية خاصة لأخينا حمزة ولجميع رواد هذه الصفحة

قال ابن الوردي :
غبْ وزرْ غبًا تزدْ حبًا فمن && أكثر الترداد أقصاه الملل

حمزة
04-09-2004, 02:09 PM
لكم التحية جميعاً والتحية الخاصة للأخوين العزيزين / حازم والأخطل
لا يرقع الناس ما أوهى ولو جهدوا *** أن يرقعوه ولا يوهون ما رقعا
يزيد بن معاوية يرثي أبيه

أبو سارة
04-09-2004, 03:11 PM
السلام عليكم

سنعيد سنة الثاءات ، وذلك على مذهب الأستاذ حازم كرم الله وجهه

عفَفْتَ وجانَبْتَ الأذى غير عاجزٍ *** وقد ملأتْ كلَّ البلادِ الهثاهثُ

حازم
04-09-2004, 07:43 PM
أسـتاذي الحبيب المفضال / " أبو سـارة "

قد عمَّت البهجــة جنبـات الصفحـة ، وملأت أركـان قلبـي أزاهـير الفـرحة .

وقد – والله – جعلتنـي أضحـك سـرورًا وطربـًا ، هنيئـًا للصفحـة وهنيئـًا لي بكـم .

وأتشـرَّف بمصـافحة رويِّكـم ، وكما تريدونه أن يكـون :

ثِقتـي بِغَـيرِ هَـوَاكُـمُ لا تَحْـدُثُ & ويَـدي بِحَبْـلِ وِصـالِكُـمْ تَتَشَـبَّثُ

مع خالص تحيـاتي العـطرة
وفائـق تقـديري

أبو سارة
04-09-2004, 08:43 PM
السلام عليكم
أستاذنا وشيخنا حازم سلمه الله
جزاك الله خيرا على حسن الإطراء ،وماهذا إلا من نبل أخلاقكم وعظيم تواضعكم ،وما أنا إلا طويلب أتفيأ بين جنبات علمكم الزاخر ، زادكم الله علما وحزما0

ثياب كريم ما يصون حسانها *** اذا نشرت كان الهبات صوانها

حمزة
04-09-2004, 08:44 PM
[align=justify] هي الأيامُ كما شاهدتها دولٌ *** من سرَّه زمنٌ ساءته أزمانُ
/align]

أبو سارة
04-09-2004, 10:00 PM
الأخ حمزة رعاه الله
صواب البيت :
هي الأمور كما شاهدتها 0000
وهو لأبي البقاء الرُّندي في رثاء الأندلس0
وأظن ، والله أعلم أن الروي على حرف النون وليس الهاء 0
ننتظر تصويب الإخوة000
ودمتم سالمين

حازم
04-09-2004, 11:19 PM
أسـتاذي الأمجـد / " أبو سـارة "
قد – والله – بالغتَ في الثنـاء ، حيث لا ينطبق علـيَّ ، ولا يقـترب منـي
وهـذا من كـريم طبعكم ، ورفعـة أدبكـم .
ولسـتُ إلاَّ تلميـذًا يقف عند بابكم ينتظـر الإذن بالدخـول .

أحسـنتم – أسـتاذي – وأجـدتم ، فالـرويُّ هو حرف النـون ، والهـاء وصل ، والألف بعدها خـروج ، ولا زال حرف الثـاء مسـيطرًا في الملعب :

نَـواعِـمُ عُـمٌّ علَـى مِيثَـبٍ & عِظَـامُ الجُـذوعِ أُحِلَّـتْ بُعـاثَـا

دمتَ بكل الودِّ والتقدير ، مع أعـذب التحايا وأرقهـا

حمزة
05-09-2004, 10:34 AM
ثوى في الثرى من كان يحيا به الثرى *** ويغمُـرُ صـرفَ الـدهـرِ نائلُه الغمرُ

حازم
05-09-2004, 10:58 AM
رُويْـدَكَ أيهـا الرجُـلُ المُنـادى & أبـا عيسَـى أُتيـحَ لكَ الغِيـاثُ

الأخطل
05-09-2004, 01:06 PM
قال أبو تمام :

ثوى طاهر الأردان لم تبقَ بقعة && غداة ثوى إلا اشتهت أنها قبرُ


أرجو من الإخوة الكرام ذكر قائل البيت حتى تعم الفائدة والنفع

حازم
05-09-2004, 01:57 PM
أسـتاذي الكريم / الأخطـل

نعم الاقـتراح ، لو كان الأمر ميسـورًا

حيث لا يخفَـى عليـك أنَّ بعض الأبيـات محفوظة في الذاكـرة مع جهل أصحابها .

وبعض الأبيـات تُذكَـر في الكتب دون أن تُنسَـب إلى شـاعر .

فالأمـر غـير متيسِّـر كل حـين .

لذلك أرَى – والله أعلم – إن تيسِّـر معرفة القائل ، فالأولى ذكره مع البيت .
وإلاَّ ، فليكن ذكر البيت كافيـًا .

رَئيسُ الشَّـرْقِ مَحْمـودُ السَّـجايا & يُقصِّـرُ عَنْ مَدائِحـهِ البَليـغُ

لك أرق التحـايا وأعـذبها

الأخطل
05-09-2004, 02:15 PM
قال الدكتور / إبراهيم ناجي :
غنّها سوف تراها انتفضت && ترحم الشادي وتبكي للوتر

حازم
05-09-2004, 02:31 PM
رُبَّ ذي نِعْمَـةٍ تَعَـرَّضَ مِنهـا & حـائِـلٌ بَينـهُ وبَـينَ المَسـاغِ

دمتَ بكلِّ الـودِّ والتقـدير

أبو عيسى
05-09-2004, 02:47 PM
غير أن الفتى يلاقي المنايا
كالحاتٍ ولا يلاقي الهوانا

المتنبي

أبو سارة
05-09-2004, 03:07 PM
نفِستُ بها عمن سواك وسُقتُها *** إليك لعلمي أنها أَنفسُ الذُّخرِ

الأخطل
05-09-2004, 08:15 PM
قال عمر أبو ريشة :

ربّ وامعتصماه انطلقت && ملء أفواه البنات اليتّم
لامستْ أسماعهم لكنها && لم تلامس نخوة المعتصم


واسلموا لمحبكم

حمزة
05-09-2004, 08:54 PM
من لم تزل نفسُه توفي على شُرَفٍ *** تُوشِكُ مقاليد تلك النفسِ أن تقعا
يزيد بن معاوية يرثي أباه

أبو عيسى
05-09-2004, 11:17 PM
عليك نفسك فتش عن معايبها
وخل عنك عيوب الناس للناسِ


لعله للإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه

الأخطل
06-09-2004, 12:17 AM
قال امرؤ القيس متغزلا :
سموتُ إليها بعدما نام أهلها && سُموّ حَبابِ الماء حالا على حال
فقالت سباك الله إنك فاضحي && ألستَ ترى السُّمّار والناس أحوالي
فقلتُ يمين الله أبرح قاعدا && ولو قطّعوا رأسي لديكِ وأوصالي

أبو سارة
06-09-2004, 01:38 AM
لك الكرمُ الغَمرُ الذي يُحدثُ الغنى *** وغيرُكَ يلْوِي في الندى ويماغث
ابن المقرب

حازم
06-09-2004, 09:43 AM
يَـروي أهل الطبقـات :

أنَّ فضيلة الأسـتاذ الموقَّـر / " أبو سـارة " كان يَـرى دائمـًا أنه لا يجـوز اسـتعمال غـير حرف الثـاء ، ما لم يتعـذَّر الأمـر .

ثَـنَـتِ العُهُـودُ أعِنَّـتـي عَنْ غَـيرِكُمْ & فَعُقُـودُها مَنْظُـومَـةٌ لا تُنْكَـثُ

أسـتاذي العـزيز / " أبو سـارة "

دمتَ بكـلِّ الودِّ والتقـدير
مع بالـغ المُنـى

الأخطل
06-09-2004, 01:08 PM
قال الإمام الشافعي رحمه الله :
ثلاث هن مهلكة الأنام && وداعية الصحيح إلى السقام
دوام مدامة ودوام وطءٍ && وإدخال الطعام على الطعام

حازم
06-09-2004, 02:16 PM
مَلِـكٌ إذا اسْـتَسْـقَيْتَ مُـزْنَ بَنَـانِهِ & قَتَـلَ الصَّـدَى وإذا اسْـتَغَثْتَ أغَـاثَـا

مع أطيب المُنـى

الأخطل
06-09-2004, 02:58 PM
لك أيها المشاكس حازم :)

ثلاثة أيام هي الدهر كله && وماهنّ غير اليوم والأمس والغد

أبو سارة
06-09-2004, 06:15 PM
أضحك الله سنك يا أستاذ حازم :)
يقول خبراء مخارج الحروف أن حرف الثاء مفيد للمواطنين والدولة، ، ولكنه عزيز في بعض الأحايين

دع المكارم لاترحل لبغيتها **واقعد فإنك أنت الطاعم الكاسي
الزبرقان

حازم
06-09-2004, 10:00 PM
أسـتاذيَّ الكريمـين / " أبو سارة " و " الأخطـل " حفظهما الله وأعزَّهما

والله ، إنَّ النفسَ لَتَسْـعد بكمـا ، وإنَّ القلبَ ليمتلئ بهجـة ويرقصُ طربـًا بمـروركما العـذب .
أسـأل الله القـدير ، أن يرفعَ قدرَكما ، ويصلحَ حالكمـا ، ويملأ حياتكما طاعةً له ، وعـزًّا وسـعادة .

يقولون : لئن عَـزَّ حرف الثـاء أحيـانـًا ، فسـيعلو مرَّة أخرى إلى حـين :

سَـتَبْـلَى الليـالـي والوِدادُ بِحـالِهِ & جَديـدٌ ، وتَفْنَـى وهْـوَ للأرْضِ وارِثُ

لكمـا عـاطر التحـايا ، وبالـغ المنـى والتقـدير

أبو سارة
06-09-2004, 10:58 PM
أستاذنا المفضال
جزاك الله خيرا ، وحضورك معنا في هذه الصفحة هو (سر الخلطة السرية) ، بارك الله فيك ومنك وعليك0

ثنت أربعا منها على ظهر أربع ***فهن بمثنيّاتهِن ثمان
وداك بن ثميل

أبو عيسى
06-09-2004, 11:29 PM
نزالة نفس من لاقت ولاسيما
إن صادفت ثغرة أو صادفت ودجا


أبو تمام

حمزة
07-09-2004, 12:14 AM
جاء البريدُ بقرطاسٍ يخبُّ به *** فأوجس القلبُ من قرطاسه فزعا
يزيد بن معاوية بعد أن أخبر بموت والده

حازم
07-09-2004, 09:27 AM
عَلَـى أنَّهـا ارْتَـدَّتْ تأكَّـلُ في الحَشَـا & تأَكُّـلَ نارٍ أُرِّيَـتْ بِالمَحـارِثِ

مع أجمـل تحيـاتي

الأخطل
07-09-2004, 12:44 PM
ثياب كريم ما يصون حسانها *** إذا نشرت كان الهبات صوانها

لم أستطع معرفة القائل

حازم
07-09-2004, 01:25 PM
أسـتاذي الحبيب / الأخطـل

ليس الأمـر سـهلاً ، ولا ندري ماذا سـيفعل بنـا حرف الثـاء

أرجو التكـرُّم بإضافة بيت آخر ، نظـرًا لأنَّ هـذا البيت قد طُرح ، وتجده في صفحة 30 .
مع أعـذب التحـايا

أبو سارة
07-09-2004, 04:26 PM
ثلاثة أصحاب: فؤاد مشيّع *** وأبيض إصليتٌ ، وصفراء عيطل
الشنفري

حمزة
07-09-2004, 06:02 PM
لأن له من محضِ قلبي مودةٌ *** لها بين أحناء الضلوع خفوقُ

حازم
07-09-2004, 07:22 PM
قِفْ بِالطُّـلُولِ الدَّارِسـاتِ عُـلاثَـا & أمْسَـتْ حِبـالُ قَطينِهِـنَّ رثـاثـا

أبو سارة
08-09-2004, 12:14 AM
ثناؤك في الدنيا من المسك أعطر ***وحظك في الدنيا جزيل موقر
لساني قصير في مديحك سيدي *** لأني فقير ، والفقير مقصر

أبو عيسى
08-09-2004, 12:24 AM
أخي أبا سارة

حياك الله


ربيب ملكٍ كأن الله أنشأه
مسكاً وقدر إنشاء الورى طينا

ابن زيدون

الأخطل
08-09-2004, 01:13 AM
عزيزي / حازم حفظه الله ووقاه
عذرا فلم أطلع على سائر الأبيات :rolleyes:

قال إيليا أبو ماضي :
نسي الطين ساعة أنه طينٌ && حقيرٌ فصال تيها وعربدْ

حازم
08-09-2004, 12:23 PM
أسـتاذي العـزيز / الأخطـل

لا شـكَّ أنَّ إمكـانية معـرفة جميـع الأبيـات التي ذُكِـرت هنـا أمـر في غـاية الصعـوبة ، وأنا أدرِك هـذا ، وإنمـا كان تنبيهـي الخـارج عن حدود الأدب معكم هو من باب المداعبـة ، وإعطـاء هـذه الصفحة حظـًّا من نصيبهـا المفروض ، فأرجـو المعـذرة .

وأظنُّ أنه لن يثبت حرف الثـاء هـذه المـرَّة ، فقد استطعت إسـقاطه بـبراعة فائقـة ، لكنَّهـم يقولون : إذا ضاق الأمـر اتَّسـع :

دَعْـوَى الإخـاء علَى الرخـاءِ كَثـيرةٌ & بلْ في الشـدائدِ تُعـرَفُ الإخـوانُ

مع أعـذب وأرق تحيـاتـي

حمزة
08-09-2004, 08:56 PM
نعى النعاة أميرَ المؤمنين لنا *** يا خيرَ من حجّ بيت الله واعتمرا
جرير يرثي خليفة المؤمنين عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه

أبو عيسى
08-09-2004, 10:33 PM
رمت الفؤاد مليحة عذراء
بسهام لحظ ما لهن دواء

حازم
09-09-2004, 12:16 AM
أخي العـزيز /" أبو عيسـى "

مرحبـًا بك ، وكنتُ مشـتاقًا لإجابتـك عن ما قلتَـه عن نفسِـك – تواضعًا - ، وأقول :
بل أنت البـدر الذي منه النـورُ يُسْـتمدّ ، وبه الشـهر ينعقـد ، وإذا غـابَ في السـماء يُفتقَـد ، ورَوعـةُ وصـفِهِ لا تُحَـدّ

أمَـا والهَـوَى حِلْفـًا ولسْـتُ بِحـانِثٍ & لمـا أنا لِلعَهْـدِ القَديمِ بِنـاكِثِ

مع خالص تحيـاتي العطـرة

الأخطل
09-09-2004, 01:39 AM
ياإلهي الثاء مرة أخرى :)

قال إيليا أبو ماضي :
ثوروا عليهم واطلبوا استقلالكم && وتشبّهوا بالصرب واليونان

حازم
09-09-2004, 09:47 AM
أسـتاذي الفـذّ / الأخطـل

ما أراه إلاَّ أنَّ حرفَ الثـاء قد وَهِـنَ أمـام ضرباتك المتلاحقـة ( ما شاء الله )

نَـأَوْا عنِّـي فَضَعْضَعَـني نَـوَاهُمْ & وما كانُـوا ، فقد قَطَعُـوا النِّيـاطـا

مع بالـغ احـترامي

الأخطل
09-09-2004, 08:29 PM
السلام عليكم
تحية طيبة

طالعته الحياة مشبوبةَ && الأنفاسِ تذكي دماءه أشجانا

الأخطل
09-09-2004, 09:29 PM
نسيتُ أن أذكر قائل البيت
وحاولت التعديل لذكره ولكن بعد فوات 30 دقيقة وهذه الفترة المحددة للتعديل

على العموم القائل : عمر أبو ريشة

حازم
09-09-2004, 09:35 PM
وعليكم السـلام
أسـتاذي الكريم

لعلَّـك تأذنُ لي بإعـادة كتـابة البيت وفق مـيزان العَروض

طالعتـه الحيـاة مشـبوبة الأنْـ && ـفـاسِ تذكي دمـاءه أشـجانا

وأظـنُّ أنَّ البيت من الخفيف ، وقد أصاب الخبن حشـويه ، فيما أصاب التشعيث ضـربه :
فاعلاتن مفاعِ لُن فاعلاتن && فاعلاتن مفاعِ لُن مفعولُن

نَظَـرَتْ يَوْمَ فَـرْعِ لَفْتٍ إلَينـا & نَظْـرةً كـانَ رَجْعَهـا إيمـاضُ
عمر بن أبي ربيعة

دمتَ سـالمًا مع خالص الـودّ

الأخطل
10-09-2004, 01:58 AM
السلام عليكم

بورك فيك :)

قال إيليا أبو ماضي :

ضربواعلى الشعب الرُّسومَ شراهةً && حَسْبُ التّعيسِ ضرائب السُّلطانِ


لك خالص مودتي

حازم
10-09-2004, 05:30 PM
جزاك اللهُ خيرًا ، أسـتاذي الرائع / الأخطل
أرجو أن لا نكون من التعسـاء

نَزَحْـنَ مِنَ الرُّصـافَةِ عامِـداتٍ & بِأرْضِ الحَـيِّ حَـيِّ بَنـي فَـلاحِ
أبو فراس الحمـدانيّ

مع فائق تقـديري

حمزة
10-09-2004, 11:14 PM
لكم التحية جميعاً
حمَّال أثقال أقوامٍ إذا افتُدحوا *** حُلوُ الشمائلِ تحلو عنده نعمُ
ما قال لا قطُّ إلا في تشهُّده *** لولا التشهُّدُ كانت لاءه نعمُ
الفرزدق يمدح زين العابدين بن علي بن الحسين

أبو سارة
11-09-2004, 12:03 AM
أهلا بك أخي حمزة ، وأهلا بالجميع0
هذه القصيدة نسبها الآمدي في المؤتلف والمختلف إلى كثير بن كثير السهمي ، ونسبها المرزباني إلى الحزين الليثي وأنها في عبدالله بن عبدالملك ، ونسبت أيضا إلى الفرزدق في زين العابدين ، ويقال أن نسبتها إلى الليثي أصوب ، والله تعالى أعلم0

- - - - -

مُلِثٌّ يَظَلُّ الجأْبُ في عفوانه *** على النّشزِ وهو السحسحُ المتمايح

الأخطل
11-09-2004, 12:08 AM
قال سالم الزير ( المهلهل ) :

مَن مُبْلِغُ الحيَّيْنِ أنّ مُهلهِلاً && لله درُّكما ودرُّ أبيكما


ولهذا البيت قصة أظنها لاتخفى على أحد

الأخطل
11-09-2004, 12:27 AM
أهلا أخي أبا سارة

عفوا فلقد رددت على البيت السابق ولكنك سبقتني
وإليك هذا البيت :

قال الشريف الرّضيّ :
حكتْ لحاظُكِ مافي الرئم من ملح && يوم اللقاء وكان الفضل للحاكي

أبو سارة
11-09-2004, 12:41 AM
لابأس أيها الأخطل

وهذه عودة إلى السنة الحازمية! :)

كريم الثنا لا العرض منه ردية *** تصاب ولازند الندى منه غالث

حازم
11-09-2004, 09:29 AM
أسـتاذي البديـع الفاضـل / " أبو سـارة "

أرجو أن لا أحيـد عن طريقكـم
وأن ألـتزم مجالسـكم

ثَـجَّ الهًـوَى ، فأنـا الغَـريقُ بلُجِّـهِ & لكننـي بِحِبـالِكُمْ أتَشَـبَّثُ

دمتَ سـالمًا ، ولا زلتَ في نعمـةٍ فاكهـًا

حمزة
11-09-2004, 07:09 PM
ثوى حامل الأثقال عن مغرمٍ *** دامغُ شيطان الغشوم السملَّقِ
جرير يرثي الفرزدق

أبو سارة
11-09-2004, 10:59 PM
أخي الحبيب حمزة رعاه الله
صواب البيت :
ثوى حامل الأثقال عن كل مغرم *** ودامغ شيطان الغشوم السملق

- - - - - -
قد كنت أسمع بالزمان ولا أرى *** أن الزمان يطيق نتف جناحي

المخبل الثمالي

الأخطل
12-09-2004, 12:10 AM
قال أبو فراس الحمداني :

حفظتُ وضيّعتِ المودة بيننا && وأحسن من بعض الوفاء لك الغدرُ

أبو سارة
12-09-2004, 06:26 AM
روضَ الجنانِ تفوقُ كلَّ مُخيَّلٍ *** حتَّى ولو جُمِعَ العِبادُ لأًًعجُزوا

حازم
12-09-2004, 07:58 AM
أسـتاذي الحبيب / " أبو سـارة "

حفظ اللهُ جَنـاحَيْـك مُحلِّقَتـين عاليـًا في سـماء العـزِّ والإبـداع .
ولا زلتُ مُقـتفيـًا ما رُويَ عنـك قدر الاسـتطاعة .

زالتْ بِعَـيْنَيكَ الحُمُـولَ كأنَّهـا & نَخْـلُ مَوَاقِـرُ مِنْ نَخيـلِ جُواثـا

دمتَ محفوظـًا بِحفظِ اللهِ ورعايتِـه

الأخطل
12-09-2004, 11:31 PM
قال عمر بن أبي ربيعة :

ثم اسبطرّتْ تشتدّ في أثري && تسأل أهل الطواف عن عمر


دمتم بخيرٍ وعافية

حازم
13-09-2004, 09:26 AM
أسـتاذي الحبيب الأروع / الأخطـل
قد اشـتقتُ إليـك .

رَعَـوْا تَلَعَـاتِ هـذا المَجْـدِ لَسـًّا & بِأنْيـابِ العَـوَامِلِ وَانْتِشـاطَـا

مع أطيب تحيـة مُعطَّـرة بالـودِّ

أبو سارة
13-09-2004, 01:36 PM
طبعت على كدر وأنت تريدُها *** صفوا من الأقدار والأكدار
ومكلف الأيام ضد طباعها *** متطلبٌ في الماء جذوة نار
أبو الحسن التهامي

حمزة
13-09-2004, 08:18 PM
لكم التحية جميعاً
رأيت نعماً وأصحابي على عجلٍ *** والعيس للبين قد شُدَّت بأكوارِ
النابغة الذبياني

أبو سارة
14-09-2004, 02:30 AM
رأيتك في الشمس المنيرة غدوة ***فكنت على عينيّ أبهى من الشمس
لأنك تزهو إن بدا الليل بهجة *** وشمس الضحى ليست تضئء إذا تمسي
محمود المخزومي

حازم
14-09-2004, 07:30 AM
أسـتاذي الأمجـد / " أبو سـارة "
ما أجمل نغمـاتك ، وما أنـدَى همسـاتك

سَـكِرْتُ بِهـا فَارْتَحْتُ مِنْ فَـرْطِ نَشْـوَتي & لِخَفْقِ المَثـاني وَاصْطِكـاكِ المَثـالِث
ِ
مع أجمـل باقـة من التحـايا

أبو سارة
14-09-2004, 08:00 PM
عودة إلى السنة الحازمية :
ثوت منك الـمودة في ضميـري*** ومــا لــسواك جــــوز فيه لبث
أبو بكر الحضرمي

حازم
14-09-2004, 08:55 PM
أسـتاذي الفـذّ / " أبو سـارة "

لا زالت حروفك متـألِّقة ، ولا زالت القـوافي متـأنِّقة
سـلمتَ وسـلمتْ ذائقتـك

ثُبِـتَتْ مَغـارِسُ حُبِّكُـمْ في خاطِـري & فَهْـوَ القَـديمُ ، وكُلُّ حُبٍّ مُحْـدَثُ

مع فائق تقـديري

أبو سارة
14-09-2004, 10:58 PM
ثناء من أمير خير كسب *** لصاحب نعمة وأخي ثراء
ولكن الزمان برى عظامي*** ومالي كالدراهم من دواء :)

تنسب إلى /مطيع بن إياس

حازم
15-09-2004, 07:31 AM
أسـتاذي العـزيز / " أبو سـارة "

قد ذكَّـرَني اختيـارك الرائـع بالبيت المشـهور:
إنَّ الدراهِـمَ كالمَـرَاهِمِ تَجْبُـرُ العَظْـمَ الكَسِـيرا

أسـأل الله العليَّ القدير ، أنْ يُعلِّق قلوبَنـا بحبِّ الدار الآخرة .
والبيت السـابق ليس هو المقصود في المسـاجلة ، فلا بـدَّ من العـودة إلى حرف الثـاء :

إذا أوْلَـى أيَـادِيَـهُ أُناسـًا & فَـأُولاهـا لأُخْـراها احْتِثـاثُ

مع فائق إعجـابي

أبو سارة
16-09-2004, 03:49 AM
ثنــاء الفتـى يبقـى ويفنـى ثـراؤه ***فـلا تكتسـب بالمـال شيئا سوى الذكر
فقــد أبلــت الأيـام كعبـا وحـاتم***وذكرهمـا غـض جـديد إلـى الحشر
- أبو بكر يحيى السرقسطي

حازم
16-09-2004, 07:41 AM
أسـتاذي الرائـع / " أبو سـارة "

لقد واصلتَ إبداعك ومهـاراتك الكـروية ، حتى اسـتطعت – وبجـدارة – إقصـاء حرف الثـاء – ( ما شـاء الله ) .
وأرى أنه آن الأوان لإشـراك البـديل :

رُبَّ قاضٍ لَنـا مَليـحٍ & يُعْـرِبُ عَنْ مَنْطِـقٍ لَذيـذِ

تقبَّـل إعجـابي ، وأعـذب وأرقَّ تحيـاتي

أبو سارة
16-09-2004, 09:10 AM
بوركت أستاذنا الكريم
ذهبوا لما اشتهت النفوس ففي عرا*** ء الــعــار حــــق لــمــثلهم أن ينبذا
أبو بكر الحضرمي

حازم
16-09-2004, 12:19 PM
أسـتاذي الألمعـي العـزيز / " أبو سـارة "
أسـبغ الله عليـك النِّعَـم ، وبلَّغـك الأماني وعلـوَّ الهِمـم
ولا زلتَ سـاميًا في أعلـى القِمَـم

( ما شاء الله ) ، تَكِـلُّ الحـروف دونَ حـرفك ، وتنحنـي الأقلام احـترامًا لقلمـك

لا أدري ، هل يُسـمح بإعـادة حرف الثـاء بديلا للذَّال ؟

ذِمـاركُـمُ إنْ تَصْـرِفُوا عنهُ حَـدَّكُمْ & يَكُـنْ رَهْـنَ أيْـدٍ للأعـادي هَـوَانِثِ

دمتَ بكـلِّ الودِّ والتقـدير