المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : طريقة صياغة اسم المفعول



الأحمر
07-09-2008, 07:14 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

نظرًا للرسالة الخاصة التي تلقيتها بخصوص طريقة صياغة اسم المفعول كان هذا الموضوع

أولًا : أحرف العلة هي الواو الألف الياء

ثانيًا : الفعل الأجوف هو الفعل الذي عينه حرف علة : قام ، باع

ثالثًا : الفعل الناقص هو الفعل الذي لامه حرف علة : دعا ،سعى ، رضي

رابعًا : الفعل الصحيح هو الفعل الخالي من أحرف العلة : أخذ ، نصر ، شدّ

خامسًا : الفعل المثال هو الفعل الذي أوله حرف علة : وهب ، يئس

سادسا : الفعل اللفيف المفروق هو الفعل الذي فاؤه ولامه حرفا علة : وعى

سابعا : الفعل اللفيف المقرون هو الفعل الذي فاؤه وعينه حرفا علة : طوى

ثامنا : طريقة صياغته من الفعل الصحيح والمثال
على وزن مفعول كتب مكتوب وهب موهوب

تاسعا : طريقة صياغته من الفعل الثلاثي الأجوف
أ - الإتيان بالمضارع مبنياً للمعلوم يقوم
ب - قلب ياء المضارعة ميماً مفتوحة مَقوم

عاشرا : طريقة صياغته من الفعل الثلاثي الناقص الذي آخر مضارعه واو أو ياء واللفيف المفروق واللفيف المقرون
أ - الإتيان بالمضارع مبنياً للمعلوم : يدعو ، يبكي يعي يطوي
ب - قلب ياء المضارعة ميماً مفتوحة مع إعادة حرف العلة ( فاء الكلمة ) في اللفيف المفروق مَدعو ، مَبكي موعي مطوي
ج - تشديد آخره مَدعوّ ، مَبكيّ موعيّ مطوي

حادي عشر : طريقة صياغته من الفعل الثلاثي الناقص الذي آخر مضارعه ألف
أ - الإتيان بالمضارع مبنياً للمعلوم يسعى ، يرضى
ب - قلب ياء المضارعة ميماً مفتوحة مَسعى ، مَرضى
ج - كسر ثالثه مَسعِى ، مَرضِى
د - قلب الألف ياء مَسعِي ، مَرضِي
هـ - تشديد آخره مَسعِيّ ، مَرضِيّ

ثاني عشر : طريقة صياغته من الفعل غير الثلاثي استنصر احتار ، استعان
أ - الإتيان بالفعل المضارع مبنياً للمجهول يـُـسـْـتـَـنـْـصـَـر ، يُحتار ، يُستعان
ب - قلب ياء المضارعة ميماً مضمومة وفتح ما قبل آخره مـُـسـْـتـَـنــْـصـَـر ، مُحتار ، مُستعان

الموضوع لي هنا وفي منتديات وزارة التربية والتعليم

أ.د. أبو أوس الشمسان
08-09-2008, 03:14 PM
أليس الأسهل أن نقول: نصوغ (رضي/ دعا / سعى/ روى/ وعى) في صيغة مفعول بإعادة الم إلى أصلها وإدغام الواو فيها:
رضي> رضو> مرضوي> مرضيّ
دعا> دعو> مدعوو> مدعوّ
سعى>سعي> مسعوي> مسعيّ
روى>روي>مرووي >مرويّ
وعى>وعي>موعوي>موعيّ

أبوبكر منصور
13-04-2018, 12:36 PM
جزاكم الله خيراً ...سؤالى لم لا تتعرض الكتب للوزن الصرفي للأفعال المجهولة مثل: قيل - صين - بيع المجهولة من (قال - صان - باع)؟ ؛ لأنَّ اسم المفعول مشتق منها، ثم ماهو الوزن الصرفي لاسم المفعول منها هل نقول بأنه على وزن مفعول مراعاة لأصل القاعدة أم يكون الوزن مراعاة لما آلت إليه الكلمة فيكون (مَفْعُل للواوي - ومَفْعِل لليائي)؟ أفيدوني أفادكم الله ولكم خالص الشكر.

الدكتور ضياء الدين الجماس
14-04-2018, 03:47 AM
اسم المفعول
اسم المفعولِ: صفةٌ تُؤخذ من الفعل المجهول، للدلالة على حدَثٍ وقع على الموصوف بها على وجه الحدوث والتَّجدُّد، لا الثُّبوتِ والدَّوامِ: "كمكتوبٍ وممرورٍ به ومُكرَمٍ ومُنطلَقٍ به".
ويُبنى من الثلاثيِّ المجرَّد على وزن "مَفعولٍ": "كمنصورٍ ومخذولٍ ومَوعودٍ ومَقولٍ ومَبيعٍ ومَدعوٍّ ومَرميٍّ ومَطويٍّ".
ويُبنى من غيره على لفظ مضارعه المجهول، بإبدال حرف المضارعة ميماً مضمومةً: "كمُعظَّمٍ ومُحترَمٍ ومُستَغْفَرٍ ومُدحرَجٍ ومُنطلَقٍ به ومُستعانٍ".
وهناك ألفاظٌ تكون بلفظ واحد لاسم الفاعل واسم المفعول: كمحتاجٍ ومُختارٍ ومُعتَدٍ ومُحتلٍّ. والقرينةُ تُعَينُ معناها.
وهي، إن كانت للفاعل فأصلُها: مُحتوِجٌ ومُخْتيِرٌ ومُعتَدِدٌ ومُحتلِلٌ، (بالكسر). وإن كانت للمفعول فأصلُها: "مُحتوَجٌ ومُختَيرٌ ومعتَدَدٌ ومُحتلَلٌ"، (بالفتح).
وإنما يُبنى من الفعل المتعدّي بنفسه: كمعلومٍ ومجهولٍ، أو بغيره: كمرفوقٍ به ومُشفَقٍ عليه.


بناء (مفعول) من المعتل العين
تُحذفُ واوُ اسمِ المفعول المشتقِّ من الفعل الأجوف، ثمَّ إن كانت عينُهُ واواً، تُنقل حركتُها إلى ما قبلها، وإن كانت ياءً تحذف حركتها، ويُكسر ما قبلها لتَصِحَّ الياءُ، فاسم المفعول من يبيعُ: "مَبيعٌ"، ومن يقولُ: "مَقُولٌ". وأصلهما: "مَبيوعٌ ومقْوولٌ".
ونَدَر إثباتُ واو "مفعول" فيما عينُهُ واو فقالوا: "ثوب مصْوُونٌ ومِسْكٌ مدْووفٌ وفرَسٌ مقوُودٌ. وهو سماعيٌّ لا يقاسُ عليه.
وبنو تَميم من العرب يُثبتونَ واوَ "مفعول" فيما عينُه ياءٌ، "مبْيوع ومخْيوط ومكْيول ومدْيون".

من جامع الدروس العربية