المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : النسب إلى عدوّة



أ.د. أبو أوس الشمسان
09-09-2008, 05:19 PM
مؤنث (عدوّ) عدوّة، والنسب إلى المذكر (عدو) هو بإضافة ياء النسب فيقال: (عدُوِّيّ)، أما النسب إلى مؤنثه فوقع فيه الخلاف فذكر ابن جني وتابعه ابن مالك أن النسب إليها (عَدَوِيّ)، وفسر ابن جني ذلك بجملة من التحولات الصوتية المفترضة، ولم يؤيد مذهبه بشاهد(1). ومذهبه مؤسس على مذهب سيبويه وهو أنّ (فَعولة) يجب حذف الواو منها عند النسب كما حذفت الياء من (فَعيلة، وفُعَيلة) عند النسب إليهما مثل: حَنَفِيّ إلى حنِيفة، وجُهَنِيّ إلى جُهَينة. ولم يستدل سيبويه على حذف واو فَعُولة بسوى (شَنُوءة) التي النسب إليها هو: شَنَئِيّ. ومذهب سيبويه غير مسلم؛ إذ دفعه المبرد، قال ابن يعيش: "وأما أبو العباس المبرد فإنه كان يخالفه في هذا الأصل ويجعل شَنَئِيًّا من الشاذ فلا يجيز القياس عليه"(2). وذكر ابن يعيش في هذا السياق حجج المبرد ووصف مذهبه بأنه متين من جهة القياس وأن قول سيبويه أشد من جهة السماع. ونسب ابن عقيل القول بإبقاء الواو وأن حذفها في (شنئيٍّ) شاذ إلى الأخفش والمبرد والجرمي(3).
أما أنا فأذهب إلى مذهب الأخفش والمبرد والجرمي خلافا لسيبويه وابن جني وابن مالك وجمهور النحويين، ويعضد هذا أمور:
1) أن مجمع اللغة العربية بحث مسألة النسب إلى (فَعِلية) ورأى جواز إثبات الياء أو حذفها وهي المسألة التي أسست عليها مسألة (فَعُولة).
2) أن الأصل هو تجريد اللفظ من لواحق التثنية والجمع والتأنيث مثل تاء التانيث عند النسب إليه، ولذا فإن (عدوّة) تصير إلى(عدوّ) بعد التجريد ولا خلاف في أنّ النسب إلى الأخير هو ما ذكرنا في رأس المسألة.
3) أن الأصل هو بقاء الياء والواو في هذه الألفاظ المنسوب إليها.
4) أن القول بحذف الواو يفضي إلى اللبس إذ يصبح النسب إلى (عدوة) مطابقًا للنسب إلى (عديّ)؛ إذ النسب إليه هو (عَدَويّ). وهذه من حجج المبرد.
5) أن ما حذفت منه الياء أو الواو في المسموع من العرب هي أسماء قبائل تلازمها تاء التأنيث فهي جزء من العلم وهي تختلف عن المؤنثات التي لها مذكر يصار إليه عند النسب.
6) أن القول بإبقاء الياء والواو يعفينا من ذكر استثناء في القاعدة وهو إبقاء الياء إن كانت عين اللفظ معتلة أو مضعفة، مثل: شديدي وضروري.
لذلك لا بأس علينا أن نقول: طبيعي، وحمولي نسبة إلى (طبيعة) وحَمولة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) ابن جني،الخصائص 2: 346.
(2) ابن يعيش،شرح المفصل 5: 147.
(3) ابن عقيل،المساعد 3: 365-366.

مروان الأدب
09-09-2008, 10:55 PM
بارك الله فيك وزادك الله علما

أ.د. أبو أوس الشمسان
09-09-2008, 11:22 PM
وبارك فيك أخي مروان واسلم

عبدالعزيز بن حمد العمار
10-09-2008, 03:24 AM
سلام عليكم ورحمة الله ...
جزاك الله خيرًا شيخنا الدكتور أبا أوس ، واسمح لي بسؤال من فضلك :
سنقول إذن :
عـَــدُوِّي للمذكر والمؤنث بناء على أن الحذف كما تفضلت آنفــًا . فكيف نفرق الآن بين المذكر والمؤنث ؟
فعلى سبيل المثال :
حلوبة - حلوب
للمذكر : حلوبي .
للمؤنث : ...

أ.د. أبو أوس الشمسان
10-09-2008, 03:53 AM
سلام عليكم ورحمة الله ...
جزاك الله خيرًا شيخنا الدكتور أبا أوس ، واسمح لي بسؤال من فضلك :
سنقول إذن :
عـَــدُوِّي للمذكر والمؤنث بناء على أن الحذف كما تفضلت آنفــًا . فكيف نفرق الآن بين المذكر والمؤنث ؟
فعلى سبيل المثال :
حلوبة - حلوب
للمذكر : حلوبي .
للمؤنث : ...

أخي عبدالعزيز
الصفة النسبية لا تكون إلا بإلصاق ياء النسب إلى المجرد من تاء التأنيث أو علامة التثنية أو الجمع أو ما يماثل ياء النسب، فإذا أردنا وصف الأنثى ألحقنا تاء التأنيث:مكة>مكي، رجل مكي وامرأة مكية.
وأما حلوبة فكيف يمكن تصور حلوبي إلا مجازًا، ولكنه مرحلة في قياس النسب.
فالنسب يكون حلوبية هكذا: حلوبة> حلوب> حلوبي>حلوبية
وتقبل تحياتي وحبي

ضاد
10-09-2008, 05:57 AM
إذا كان ما فهمته صحيحا وذلك توكدا من ردك على سؤال الأستاذ عبد العزيز, فإني لم أفهم الإشكال القائم في الطرح. قرأته عدة مرات ولم أجد إشكالا أو لنقل نقطة النقاش, فاعذر أستاذي بلادة فهمي.

أ.د. أبو أوس الشمسان
10-09-2008, 11:44 AM
إذا كان ما فهمته صحيحا وذلك توكدا من ردك على سؤال الأستاذ عبد العزيز, فإني لم أفهم الإشكال القائم في الطرح. قرأته عدة مرات ولم أجد إشكالا أو لنقل نقطة النقاش, فاعذر أستاذي بلادة فهمي.
العفو أخي ضاد
الإشكال هو أن ابن جني يفرق بين النسب إلى عدوّ ومؤنثه عدوّة لأنه يريد تطبيق قاعدة النسب إلى فعولة حيث تحذف منه الواو، وهذه القاعدة تطبق على الأسماء على الرغم من النزاع المذكور فيها. أما الصفات فيكون النسب إليها بعد حذف تاء التأنيث:
عدوّة> عدوّ> عدوّي
والمعنى لا ينسب إلا إلى عدوّ.

مروان الأدب
10-09-2008, 12:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذنا الكريم النسب إلى المدينة : مدنيّ أم مدينيّ أم مدائني ّ ؟ وبارك الله فيكم

تيما
10-09-2008, 02:27 PM
العفو أخي ضاد
الإشكال هو أن ابن جني يفرق بين النسب إلى عدوّ ومؤنثه عدوّة لأنه يريد تطبيق قاعدة النسب إلى فعولة حيث تحذف منه الواو، وهذه القاعدة تطبق على الأسماء على الرغم من النزاع المذكور فيها. أما الصفات فيكون النسب إليها بعد حذف تاء التأنيث:
عدوّة> عدوّ> عدوّي
والمعنى لا ينسب إلا إلى عدوّ.

هكذا إذن!
بارك الله فيك يا أستاذي وزادك في العلم بسطة.
لا أخفي عليك أنني أنا الأخرى لم أستشف نقطة الخلاف البارحة غير أني ألقيت باللائمة على طاقتي الاستيعابية وفضلت السكوت.

يؤرقني موضوع النسب يا دكتور وأشعر أحيانا أنني بحاجة لحمل "كاتلوج" أهتدي به إذا واجهتني إحدى الكلمات :)، وإليك بعض همي:

نقول:
بردى: برديّ
بنما: بنميّ

بينما نقول:
بنهى: بنهيّ أو بنهويّ أو بنهاويّ
يافا: يافيّ أو يافويّ أو يافاوي

للوهلة الأولى، يخيل إليّ أن النسب إلى بنهى كالنسب إلى بردى وكذلك الحال بالنسبة ليافا وبنما. وبالتمعن قليلا أجد أن حركة الحرف الثاني تختلف في الحالين، فهي في الحالة الثانية (بنهى- يافا) ساكنة. والنتيجة: قاعدة منفصلة للتطبيق تختص بكل حالة على حدة. لو توقف الحال هنا لما عانيت يا أستاذي لكن القائمة تطول.

حاولت أن أخلص نفسي من حفظ تلك الحالات الكثيرة في درس النسب واعتمدت على سمعي. والحق يقال، أسعفني سمعي كثيرا لكن هل يفيدني سمعي هنا؟

ريّ: روويّ
سقاية: سقائيّ
البادي: البادويّ ..... (لا أعتقد)

والله كأنني أحصيت مرة من كتاب ما يزيد على 70 قاعدة "عند النسب إلى ... إذا كان ... فإن... أما..."
ولعل ما يضيرني هو الاستثناءات التي يستثنيها الصرفيون هنا وهناك. عاداك- أستاذي- عن شواذ النسب، فهذا همّ آخر.

أرأيت معاناتي يا دكتور؟
مجرد فضفضة أضيف إليها أمنية: "ليت النسب إلى الكلمات كان بزيادة ياء إليها فقط بغض النظر عن ماهيتها- ليس الياء وإنما الكلمات :)."


لك شكري أستاذي الفاضل
ولعلها فرصة لأسجل إعجابي الشديد بجميع ما تطرح على المنتديات فبارك الله فيك وفي علمك.

.
.

أ.د. أبو أوس الشمسان
10-09-2008, 02:50 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذنا الكريم النسب إلى المدينة : مدنيّ أم مدينيّ أم مدائني ّ ؟ وبارك الله فيكم

النسب إلى مدينة مدني ويجوز مديني
أما مدائني فهو نسب إلى المدائن

أ.د. أبو أوس الشمسان
10-09-2008, 02:57 PM
الأخت الفاضلة تيما
سعدت بتعليقك على الموضوع وأشكر لك ثناءك الذي لا أستحقه.
أما كثرة الاستثناءات ووجود نسب شاذ فليس للصرفيين حيلة فيه فليص من صنعهم في الغالب الأعم لأن القواعد منتزعة من وصف النصوص في الاستعمال العربي وقد زاد الناس اليوم الطين بلة بتعدد أشكال النسب فترين كيف ينسبون إلى نصر نصراوي وإلى القادسية القدساوي.

عبدالعزيز بن حمد العمار
11-09-2008, 06:49 AM
ريّ: روويّ
سقاية: سقائيّ
البادي: البادويّ ..... (لا أعتقد)
.
سلام عليكم ... أظن شيخنا أبا أوس ترك الإجابة للطلاب ، فإليك الجواب .
ري ّ : النسب لها كما ذكرت أختي الفضلى . لماذا ؟
لأن ياء النسب وقعت ثالثة ، و قبلها ياء مدغمة فيها .
نفك الإدغام أولا ، ونحرك العين ، فترجع إلى أصلها ، وهو الواو ، نقلب الياء الثانية واوًا فصارت :
رووي . ومثلها : حي : حيوي . لأن أصلها الياء ، والواو الثانية هي المنقلبة ، وكذلك : طي : طووي .
(أما سقاية فلأن الياء وقعت رابعة ، وقبلها ألف زائدة . وبعضهم يقلب ياءها واوًا ؛ لأن الياء المستثقلة قبل ياء النسب تقلب واوًا ) شرح رضي الدين على الشافية ص 2/237. وكذلك ( روَاية -- روائي "لما حذفت التاء تطرفت الياء بعد ألف زائدة مثل : رداء . فقلبت الياء همزة " ) دروس في الصرف للدكتور أبي أوس الشمسان نسخة إلكترونية ص 54 .
أما البادي فقد ذكرتِ إجابتها في ما كانت فيه الألف رابعة ، وكان ثانيه ساكنًا ، فحكمه يجري - أيضًا - على المنقوص ، فنقول في النسبة إليها :
باديّ + بادويّ .
أسأل الله التوفيق والرشد .

أ.د. أبو أوس الشمسان
11-09-2008, 01:04 PM
بارك الله فيك أخي عبدالعزيز وسدد خطاك.

تيما
12-09-2008, 03:43 PM
شكرا لك أستاذ عبدالعزيز وبارك الله فيك
.
.

بَحْرُ الرَّمَل
12-09-2008, 03:48 PM
أشكرك أستاذنا على هذه المعلومة القيمة

تيما
12-09-2008, 03:51 PM
وقد زاد الناس اليوم الطين بلة بتعدد أشكال النسب فترين كيف ينسبون إلى نصر نصراوي وإلى القادسية القدساوي.

صدقت أستاذي

وما رأيك بالاستخدام التالي:

سباقات كروية (نسبة إلى كرة)؟؟

وكذلك:

أنا معلق كروي :)؟؟

ولك شكري مقدما
.
.

أ.د. أبو أوس الشمسان
12-09-2008, 09:12 PM
صدقت أستاذي

وما رأيك بالاستخدام التالي:

سباقات كروية (نسبة إلى كرة)؟؟

وكذلك:

أنا معلق كروي :)؟؟

ولك شكري مقدما
.
.

استعمال صحيح

أبوزيد الهلالي
02-01-2010, 12:34 AM
شيخنا الدكتور الفاضل:
أرجو أن تتكرم بتصويب الخطأ في النسب الآتية -إن وجد- ولك خالص التقدير
1) بديهة ( بدهي)
2) ربيع( ربيعي)
3) مدينة ( مدني)
4) قريظة ( قرظي)
5) علي ( علوي)
6) بريدة ( بردي)
7) أميَّة ( أميي)
8) جزيرة( جزري)