المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : عَشَرة ، وعِشرين ..



أنوار
22-09-2008, 12:21 PM
ورد في لسان العرب .. العَشْر : عدد المؤنث . والعَشَرَة : عدد المذكر .
فإذا جاوزت العشرين استوى فيها المذكر والمؤنث .. فقلت : عِشْرون للمذكر والمؤنث ..
والسؤال هو : لم جمعت لفظة عشرون .. ولم تثنى ......
ولمَ كُسرت العين في عِشرون مع أنها كانت مفتوحة في التذكير والتأنيث .

أنوار
26-09-2008, 07:41 PM
ألا من إجابة ........ عموماً وجدت الإجابة ....... والشكر للقراء الكرام ..

ضاد
26-09-2008, 07:59 PM
أختي الكريمة, ما كل شيء يمكن تفسيره. هذه أشياء أسميها \هي كذلك فخذها كما هي\ فحتى إذا وجدنا تفسيرا, فإنه محاولة العودة بالكلمة إلى أصولها الأولى, ليس إلا. بوركت.

محمد الجهالين
27-09-2008, 12:58 AM
عموماً وجدت الإجابة ..

بخلنا عليك بجهلنا فلا تبخلي علينا بعلمك

أنوار
27-09-2008, 01:08 AM
كل الشكر لكم أستاذ ضاد ...

هذا السؤال قد طرح علينا من قبل أحد أساتذتنا في النحو .. بحثت طويلاً ومازلت .. أصل لما يقارب الإجابة ..إلا أني لم أحصل على إجابة وافية .. جزيتم خيراً ..

أنوار
27-09-2008, 01:39 AM
أشكر مروركم أستاذ محمد ...

الفقرة الأخيرة هي السؤال المطروح ... وما وجدته في لسان العرب كان الأقرب ...

أ.د. أبو أوس الشمسان
28-09-2008, 07:14 AM
ورد في لسان العرب .. العَشْر : عدد المؤنث . والعَشَرَة : عدد المذكر .
فإذا جاوزت العشرين استوى فيها المذكر والمؤنث .. فقلت : عِشْرون للمذكر والمؤنث ..
والسؤال هو : لم جمعت لفظة عشرون .. ولم تثنى ......
ولمَ كُسرت العين في عِشرون مع أنها كانت مفتوحة في التذكير والتأنيث .

>لم جمعت لفظة (عشرون) ولم تثنَّ؟
ألفاظ العقود ليست بجموع ولكنها أسماء جمع، فالعشرون اسم جمع أطلق على العقد الثاني، وليس تثنية لعشرة لأن التثنية طريقها مختلف والغرض منها مختلف فتثنية العشرة عشرتان، والجمع ثلاث عشرات وهكذا. وأما عشرون فهو اسم للعدد الذي يلي التاسع عشر. ومعنى أنه اسم جمع أن له مفرد من غير لفظه، فمفرد (عشرون) واحد، كما أن مفرد قوم رجل.
أما كسر العين فليس من علة ظاهرة ولذلك أقول إنه ربما أريد الإشعار بأنه لفظ مختلف عن (عشرة) فليس بجمع سلامة له. والله أعلم.

الأديب اللبيب
28-09-2008, 07:31 AM
>لم جمعت لفظة (عشرون) ولم تثنَّ؟
ألفاظ العقود ليست بجموع ولكنها أسماء جمع، فالعشرون اسم جمع أطلق على العقد الثاني، وليس تثنية لعشرة لأن التثنية طريقها مختلف والغرض منها مختلف فتثنية العشرة عشرتان، والجمع ثلاث عشرات وهكذا. وأما عشرون فهو اسم للعدد الذي يلي التاسع عشر. ومعنى أنه اسم جمع أن له مفرد من غير لفظه، فمفرد (عشرون) واحد، كما أن مفرد قوم رجل.
أما كسر العين فليس من علة ظاهرة ولذلك أقول إنه ربما أريد الإشعار بأنه لفظ مختلف عن (عشرة) فليس بجمع سلامة له. والله أعلم.

جزاك الله خيرا
ولكني لم أفهم هذه الجملة :
" فمفرد (عشرون) واحد " .
ليتك تشرحها قليلا ؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
28-09-2008, 09:37 AM
نعم أخي الأديب اللبيب
اسم الجمع له مفرد ليس من لفظه، فالباقة مفردها زهرة، وفريق القدم مفرده لاعب، والجيش مفرده جندي، والرهط مفرده رجل، وكذلك عشرون مفرده واحد. لأن (عشرون) وضع للدلالة على جمع ابتداء وليس جمع تكسير لمفرد أو جمع سلامة.
أرجو أن يكون في هذا بيان.

الأديب اللبيب
28-09-2008, 10:02 AM
نعم فيه بيان وزيادة
بارك الله فيك
ولكن أليس فريق القدم يجمع أفراده على لاعبون ومن ثم مفرده لاعب، وعليه يكون جمع مذكر سالم .
والجيش يجمع أفراده على جنود ومن ثم مفرده جندي ، وعليه يكون جمع مذكر سالم .
أما رهط وباقة فكما قلت .
هلا جليت الأمر ؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
28-09-2008, 12:07 PM
أخي الحبيب
لا تعارض بين المسألتين فقولنا الفريق مفرده لاعب هو من حيث المعنى لا اللفظ. كما أن الرجل جمعه رجال. وعالم جمعه المكسر علماء وجمعه السالم عالمون. والتمر اسم جنس جمعي مفرده تمرة والتمرة تجمع على تمرات.
للعربية طاقة تصريفية هائلة يحق لأهلها الفخر بها واستثمارها.

الأديب اللبيب
28-09-2008, 12:08 PM
نعم فيه بيان وزيادة
بارك الله فيك
ولكن أليس فريق القدم يجمع أفراده على لاعبون ومن ثم مفرده لاعب، وعليه يكون جمع مذكر سالم .
والجيش يجمع أفراده على جنود ومن ثم مفرده جندي ، وعليه يكون جمع مذكر سالم .
أما رهط وباقة فكما قلت .
هلا جليت الأمر ؟

عفوا
لقد أخطأت ، فجنود ليست جمع مذكر سالم
وإنما هي زلة أنملة .

الأديب اللبيب
28-09-2008, 12:12 PM
لا تعارض بين المسألتين فقولنا الفريق مفرده لاعب هو من حيث المعنى لا اللفظ
بارك الله فيك
لقد وضحت .

سامي الفقيه الزهراني
28-09-2008, 01:20 PM
قال ابن سيده في كتابه"العدد في اللغة ص 9-10" عن علة كسر العين من عشرين:
"فإن قال قائل ما هذه الكسرة التي لحقت أول العشرين وهلا جرت على عشرة فيقال عشرين أو على عشر فيقال عشرين
والجواب في ذلك أن عشرين لما كانت واقعة عل الذكر والأنثى كسر أولها للدلالة على التأنيث وجمع بالواو والنون للدلالة على التذكير فيكون آخذا من كل واحد منهما بشبهين
فإن قال قائل فقد كان ينبغي على هذا القياس أن يجعلوا هاتين العلامتين في الثلاثين إلى التسعين
قيل قد يجوز أن تكون الثلاث من الثلاثين هي الثلاث التي للمؤنث ويكون الواو والنون لوقوعه على التذكير فيكون قد جمع للثلاثين لفظ التذكير والتأنيث فيكون على قياس العلة الأولى مطردا ويجوز أن يكون اكتفوا بالدلالة في العشرين على الدلالة في غيره من الثلاثين إلى التسعين فجرى على مثل ما جرى عليه العشرون فإذا وقع العشرون على المذكر والمؤنث كان الثلاثون مثله واكتفى بعلامة التأنيث في العشرين عن علامة في الثلاثين.
ودليل آخر في كسر العين من عشرين وهو أنا رأيناهم قالوا في ثلاث عشرات ثلاثون وفي أربع عشرات أربعون فكأنهم ثلاثين عشر مرار ثلاثة وأربعين عشر مرار أربعة إلى تسعين فاشتقوا من لفظ الآحاد ما يكون لعشر مرات ذلك العدد فكان قياس العشرين من الثلاثين أن يقال اثنين واثنون لعشر مرار اثنين إلا أنهم تجنبوا ذلك لأن اثنين لا يكون إلا مثنى فلو قلنا اثنين كنا قد نزعنا اثنا من الاثنين وأدخلنا عليه الواو والنون واثن لا يستعمل إلا مع حروف التثنية فبطل استعماله في موضع العشرين فلما اضطروا لهذه العلة إلى استعمال العشرين كسروا أوله لأن اثنين مكسور الأول فكسروا أول العشرين كذلك وأدخلوا الواو والنون لأنه يقع على المذكروإذا اختلط المذكر والمؤنث في لفظ غلب التذكير وانفرد اللفظ به
ودليل آخر وهو أنهم يقولون في المؤنث إحدى عشرة وتسع عشرة فلما جاوزها إلى العشرين نقلوا كسرة الشين التي كانت للمؤنث إلى العين كما يقولون في كذب كذب وفي كبد كبد وجمعوه بالواو والنون كما يفعلون في الأشياء المؤنثة المحذوف منها الهاآت عوضا من المحذوف كقولهم في سنة سنين وسنون وفي أرض أرضون وأرضون وفي ثبة ثبون وثبون وهذا كثير جدا."

أنوار
29-09-2008, 02:22 AM
كل الشكر لكم أستاذ سامي .. جزيتـــم خيراً على ما تفضلتــــم به ..


ولكن عذراً أرجو توضيح قولكم :( ودليل آخر وهو أنهم يقولون في المؤنث إحدى عشرة وتسع عشرة

فلما جاوزها إلى العشرين نقلوا كسرة الشين التي كانت للمؤنث إلى العين ..)

وكيف ارتبطت بالقاعدة التالية لها في حين أنَّ - كبد - مثلثة العين ؟؟