المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال في الصرف



الأحمر
26-09-2008, 11:10 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته


ما الفعل الماضي لهذا الفعل ( يطَّـيَّـر) وما وزن الفعل الماضي؟ وما وزن الفعل المضارع ؟ وما المصدر ؟ وما وزنه ؟

ما وزن الفعل ( ادَّارك ) وما مصدره ؟ وما وزن المصدر ؟

للجميع شكري وتقديري

أبو العباس المقدسي
27-09-2008, 01:54 AM
وعليكم السلام أخي الأخفش
( يطَّـيَّـر) أصلها : يتطيّر على وزن يتفعَّل والماضي منه تطيَّر على وزن تفعَّل وقد أدغمت التاء بالطّاء لأنهما من مكان واحد من طرف اللسان وأصول الثنايا
, وقد جاء في التنزيل " قَالُواْ اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَن مَّعَكَ" واطّيَّر أصله "تطيَّر" على وزن تفعَّل , أدغمت التاء بالطاء كما أسلفنا
والمصدر , تطيُّر على وزن تفعُّل
وأمّا "ادّارك" أصله تدارك , أدغمت التاء في الدال فهو على وزن تفاعَل , والمصدر على وزن "تفاعُل"

تحيّاتي

أبو الفوارس
27-09-2008, 12:21 PM
جزيت خيرًا أبا العباس
اسمح لي أن أدّارك المسألة فإنما وزن ادّارك: اتْفاعَلَ، على القياس الصرفي الذي تفضلتَ بذكره.. دمتَ متفاعلاً.

ابن بريدة
27-09-2008, 02:45 PM
أخي .. أبا الفوارس

ما تفضل به أخونا أبو العباس صحيح لا لبس فيه ، فالأصل : تدارك على وزن تفاعل ، ثم أبدلت التاء دالاً فأدغمت في فاء الكلمة ، فجيء بهمزة الوصل توصلاً إلى النطق بالساكن ، لأن الحرفين المدغمين أولهما ساكن .
والله أعلم ،،

أبو الفوارس
27-09-2008, 05:12 PM
أهلاً بابن بريدة
فجيء بهمزة الوصل توصلاً إلى النطق بالساكن ، لأن الحرفين المدغمين أولهما ساكن .
نعم أخي الكريم صحيح ما تفضلتَ به، ولكن همزة الوصل تُكتب في الميزان الصرفي كأي حرف منطوق به، فتقول في ميزان (انطلقَ): (انفعلَ)، و(استخرج): (استفعلَ)، و(ادّارك): (اتفاعلَ)، والله أعلم.

أبو عمار الكوفى
27-09-2008, 06:18 PM
السلام عليكم
شكرا لكم جميعًا
الرأي ما رآه أستاذنا المقدسي وتابعه عليه أستاذنا ابن بريدة ، وهو ما لم ينكره أستاذنا أبو الفوارس
ولعل أبا الفوارس يدرك البون بين ( انطلق - مثلا - واثَّاقل أو ادّارك ) فأصل الأول : طلق ثم زيد عليه ( ان ) فهو على (انفعل ) أمّا في اثّاقل : فأصله : ثقل ، زيدت عليه ( ت ا ) ثم حدث فيه ما حدث مما ذكره الأساتذة ، فزيادة همزة الواصل ليست على بابها ، ولا يستقيم أن يكون الوزن : اتفاعل ؛ إذ لم يرد ، فالنظر هنا بحسب الأصل .
والله أعلم .

أبو الفوارس
28-09-2008, 01:25 AM
أهلاً بالمصري الكوفي
لقد أثار كلامكم شكوكي، ولكنني لستُ مقتنعًا تمامًا بما ذُكر، وأرجو أن تصححوا نظرتي.
لماذا لا تعد همزة الوصل في هذا الموضع إحدى حروف الزيادة، أليست أُتي بها تخلصًا من الابتداء بالساكن، كما جلبوها في (ادّكر) و(اتّقى)؟

أبو العباس المقدسي
28-09-2008, 01:57 AM
السلام عليكم
أنقل لكم القول الفصل في المسألة كما جاء في كتاب : دراسات في النحو
المؤلف : صلاح الدين الزعبلاوي:

"وإذا كان فاء (التفاعل) قريباً في المخرج من تاء (تفاعل) كحرف الثاء مثلاً، جاز أن تقلب التاء ثاء للتخفيف فتدغم فيها فيسكن أول المثلين في المدغم فتجتلب همزة الوصل ليمكن الابتداء بالساكن، فتقول (آثاقل) بتشديد الثاء بوزن (افَّاعل) بتشديد الفاء، مقلوباً من (تثاقل)، كما كان (افَّاعل) بتشديد الفاء مقلوباً من (تفاعل).وقد جاء في التنزيل: "يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثَّاقلتم إلى الأرض -التوبة /39"
وجاء على ذلك (ادّارأ) بتشديد الدال وأصله (تدارأ) قلب فيه (تفاعل) إلى (افَّاعل) بتشديد الفاء. قال الجوهري في الصحاح: "الدرء الدفع... وتدارأتم وادّارأتم بتشديد الدال تدافعتم واختلفتم". وجاء في التنزيل: "وإذا قتلتم نفساً فادّارأتم فيها، والله مُخرج ما كنتم تكتمون -البقرة/72". قال البيضاوي في تفسيره: "فادّارأتم فيها: اختصمتم في شأنها، إذ المتخاصمان يدفع بعضهما بعضاً، أو تدافعتم بأن طرح كل قتلها عن نفسه إلى صاحبه، وأصله تدارأتم فأدغمت التاء في الدال، واجتلبت لها همزة الوصل". وقال أبو البقاء العكبري في إعراب القرآن: "فادارأتم، أصل الكلمة تدارأتم، ووزنه تفاعلتم، ثم أرادوا التخفيف فقلبوا التاء دالاً لتصير من جنس الدال التي هي فاء الكلمة فيمكن الإدغام. ثم سكنوا الدال، إذ شرط الإدغام أن يكون الأول ساكناً فلم يمكن الابتداء بالساكن فاجتلبت له همزة الوصل، فوزنه الآن افَّاعلتم بتشديد الفاء مقلوب من تفاعلتم..".
ويجري مثل هذا الإبدال والإدغام في (تفعَّل) أيضاً. ومن ذلك: اطيَّر واسَّمع واصَّدق...
أي أنّ الفعل اطيّر أصله تطيّر على وزن تفعّل يصبح بعد الإبدال والإدغام على وزن " افّعّل

ابن بريدة
28-09-2008, 04:56 AM
أخي الكريم أبا العباس
ما نقلته في ردك الأخير لا يستقيم مع كلام النحاة - رحمهم الله - ، فلقد نصوا أن اضطرب واظَّلم على وزن افتعل ، أي أن الإبدال من تاء الافتعال لا يراعى في الميزان الصرفي ، فكيف تكون ادَّارك على وزن افَّاعل .
ولا يراعى في الميزان الصرفي شيء إلا إن دخل الكلمة الإعلال بالحذف ، وإلا فوزن الكلمة بحسب أصلها .
هذا رأيي والله أعلم ، ولعل لي عودة بعد تحقيق المسألة ..

أ.د. أبو أوس الشمسان
28-09-2008, 07:55 AM
أرجو أن يسمح لي الأخوة ببيان مسألة أشار إليها ابن جني في كتابه المحتسب ولكنها لم تلق عناية متأخري الصرفيين، وهذه المسألة متعلقة بالإشكال الذي يحدث عند وزن المتغير من الألفاظ بإعلال أو إدغام. وهذا ما ظهر في النصوص التي نقلت والتأكيد الذي أظهره ابن بريدة.
والمهم في الأمر أن هناك مقاييس لقياس ألفاظ العربية من أهمها اثنان للصرفي أما الأول فهو مقياس البنية وهو صورة اللفظ الصحيح السالم من أي تغير إعلالي أو غيره، والثاني مقياس الوزن وهو ما طابق صورة اللفظ حسب تغيره، ولكن الصرفيين خلطوا بين الأمرين وعمموا المقياس الأول.
وإذا نظرنا إلى لفظ مثل (ادّارك) وجدنا أن بنيته الصرفية هي (تفاعل) وأما وزنه فهو (افّاعل)، وكذلك (ادّكر) بنيته (افْتعل) ووزنه (افّعل)، وكذلك (قال) بنيته (فَعَلَ) ووزنه (فال). وكذلك (آبار) بنيته (أفْعال) ووزنه (آفال).

الأحمر
28-09-2008, 05:07 PM
السلام عليكم

أشكر الجميع لمشاركاتهم وردودهم فجزاهم الله كل خير وأثابهم

أخي العزيز ابن بريدة
أنتظر عودتك بعد تحقيق المسألة

الأحمر
01-10-2008, 09:24 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

كيف يكون افَّاعل مقلوبا عن تفاعل وعدد الحروف يختلف في الأصل والمقلوب ؟

الأحمر
03-10-2008, 11:03 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

كنت قد سألت عن
بقي مصدر الفعلين ووزنهما فما هما ؟


وأجاب الأخ الفاضل ابن بريدة مشكورًا عن سؤالي

مصدر اطَّـيَّـر >> تَـطَـيُّـر على وزن تَـفَـعُّـل
وأما ادَّارَك فمصدرها تَـدَارُك على وزن تَفَاعُـل


والآن أسأل لم لا يكون المصدر اطـّـيُّـر وادّارُك لأن الإدغام حصل في الفعل ولم يحصل في المصدر مع كون الحالة واحدة ؟

ملحوظة
السؤال ليس خاصا بابن بريدة ولكن للجميع

أ.د. أبو أوس الشمسان
04-10-2008, 01:51 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

كيف يكون افَّاعل مقلوبا عن تفاعل وعدد الحروف يختلف في الأصل والمقلوب ؟
لا يرى الصرفيون الذين يقولون بذلك اختلافًا فالحرف المشدد حرفان.

أ.د. أبو أوس الشمسان
04-10-2008, 02:03 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

كنت قد سألت عن

وأجاب الأخ الفاضل ابن بريدة مشكورًا عن سؤالي


والآن أسأل لم لا يكون المصدر اطـّـيُّـر وادّارُك لأن الإدغام حصل في الفعل ولم يحصل في المصدر مع كون الحالة واحدة ؟

ملحوظة
السؤال ليس خاصا بابن بريدة ولكن للجميع

لأن الأكثر في الأسماء البدء بمتحرك فكأنه الأصل فيها، والإدغام في الفعل (اطّير) اختياري وليس بواجب.

الأحمر
04-10-2008, 02:14 PM
السلام عليكم
أشكرك أستاذي أبا أوس لإجابتك عن استفساري

ذكر الأستاذ الدكتور الفاضل مروان في رده في موضوع أخي العزيز ابن بريدة



وقال سيبويه ؛ في كتابه ، في بابة :
(باب الإدغام في حروف طرف اللسان)
(( وتصديق ذلك قوله عز وجل:
"فادارأتم فيها" يريد: فتدارأتم "وازينت" إنما هي تزينت. وتقول في المصدر: ازينا ودارأ. ومن ذلك قوله عز وجل: "اطيرنا بك".
وينبغي على هذا أن تقول في تترس: اترس. فإن بينت فحسن البيان كحسنه فيما قبله )) .

أ.د. أبو أوس الشمسان
04-10-2008, 03:03 PM
أخي الأخفش نعم هذا النص في سيبويه 4: 475. والإدغام جائز لا واجب، ولعله في الأفعال أكثر من الأسماء.