المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تاء التأنيث وضمير المخاطب لغير المذكر



الشيخ الرئيس
06-08-2004, 04:17 PM
السلام عليكم
عندما اكتب " أنتِ " تكون مكسورة للانثى ولكن هل ينطبق الكلام على كل الالفاظ الخاصة بالانثى : مثل عليكِ وحبكِ أم حبكي ، عليكي . هل هناك قاعدة لتلك التاء والكاف لغير المذكر .

وعندما اكتب " شاهدةُ أنا برنامج ... " أو شاهدتُ أنا برنامج .... " أي الجمليتي اصح ، ارجو ذكر قاعدة لذلك .
وشكرا لكم

الكاتب1
06-08-2004, 06:32 PM
أخي "الشيخ الرئيس "

تاء مخاطبة المؤنث حركتها الكسر دائما .

وعلى ذلك فنقول للمؤنث : " أنتِ قلتِ إنكِ درستِ ونجحتِ وحصلتِ على درجات عالية

ويخطىء من يكتب : أنتي قلتي إنكي درستي ونجحتي وحصلتي ....إلخ "

ومثلهم من يكتب : عليكي ، وأحبكي " والصواب " عليكِ ، وأحبكِ

لأن حركة كاف الخطاب للمؤنث أيضا الكسر .

وخطاؤهم ناتج عن خلطهم بين الكسرة والياء .


أما قولك : " شاهدةُ أنا برنامج ... " أو شاهدتُ أنا برنامج .... " أي الجمليتي أصح ؟

فأجيبك : " شاهدتُ أنا برنامج ... " هي الأصح

لأن تاء التأنيث في الفعل مبسوطة ـ أي: " مفتوحة " ـ دائما بينما في الاسم المفرد مربوظة .

الشيخ الرئيس
08-08-2004, 12:44 PM
شكرا لك اخي النحوي العملاق وجزاك الله خيرا
ولكن اخي النحوي الصغير متى نستخدم الياء في اخر الكلمة الخاصة لغير المذكر ، اي عندما نكتب سيارتكي هل الكسر هنا واجب أم الياء هي الاصح ، لان القصد في الكلام للملكية ، هل هناك فرق بين الكلام الموجه العادي والكلام الموجه بقصد الملكية لغير المذكر ؟
وشكرا جزيلا لك

محمد التويجري
10-08-2004, 06:31 AM
لا يصح قولك سيارتكي أبدا ...... والصحيح سيارتكِ .. بكسر الكاف دائما


هل هناك فرق بين الكلام الموجه العادي والكلام الموجه بقصد الملكية لغير المذكر ؟

لم أفهم كنه سؤالك فليتك تمثل ليتضح ما تريد

الكاتب1
10-08-2004, 01:23 PM
أخي " الشيخ الرئيس "

متى نستخدم الياء في اخر الكلمة الخاصة لغير المذكر ؟

أظنك تقصد " ياء الضمير " وتأتي ضميرا للمتكلم المفرد مذكرا كان أو مؤنثا

نحو : " هذا كتابي " ، " رأيت أخي " هذا القلم لمعلمي "

وتأتي ضميرا للمخاطبة المؤنثة ، نحو " أنتِ تثابرين على عمل الخير "

وفي حالة الجزم نقول " أنتِ لم تثابري على عمل الخير "

وكذلك في حالة النصب " أنتِ لن تثابري "

ومثله أنتِ تكتبين الدرس " وفي النصب أنت لن تكتبي الدرس"

وفي حالة الجزم " أنتِ لم تكتبي الدرس .

أمّا في قولنا للمؤنث المخاطب " هذه سيارتكِ " ، وهذا أخوكِ "

فهذه الكلمات اتصلت بضمير المخاطب "الكاف " الذي يفتح للمذكر ويكسر للمؤنث .

وقولنا : " أنت يافاطمة كتبت ِ ودرستِ وأحسنتِ العمل "

فكلها أفعال اتصلت بالتاء ضمير المخاطب فتبنى على الكسر للمؤنث

وعلى الفتح للمذكر ، نحو : " أنت يازيد قلتَ الصدق لمعلمك َ "


هل هناك فرق بين الكلام الموجه العادي والكلام الموجه بقصد الملكية لغير المذكر ؟

لم أفهم قصدك من السؤال ولكن لعل في مداخلتي ما يجيب عن تساؤلك .

الشيخ الرئيس
11-08-2004, 01:56 PM
شكرا لكم جميعا وجزاكم الله خيراً
اخواني لست ضليعاً باللغة العربية للاسف ، ولهذا السبب انضممت إلى مجموعتكم .
بالنسبة لسؤالي ، لقد وضح لي الأمر ،وكنت اقصد بالتساؤل الذي لم يكن واضحاَ لكم ، هو أنه هل هناك فرق بين " كتبتِ " وسيارتكِ " اليس الاولى تختلف عن الثانية من حيث ان الثانية تشير إلى ملكية بينما الاولى ليست كذلك ، ولكن من خلال اجوبتكم لي تبين انه لا يوجد فرق في الكتابة بين الكلمة الاولى والكلمة الثانية . كلها يجب ان تكسر فقط .وانه ليس هناك فرفاَ بين الضمير الذي يدل على انثى والضمير الدال على ملكية الانثى .
وشكرا لكم مرة اخرة

برقش
21-08-2004, 11:57 PM
السلام عليكم

عندي شعور بأن الاخ الشيخ الرئيس قد التبست عليه الأمور بالنسبة إلى معنى ياء الملكية. فياء الملكية يرتبط استعمالها بالمتكلم فقط (لذا نقول "كتابي" أنا) وليست لها علاقة بملكية الآخرين للشيء (لذا لا يقال "كتابكي أنتي" لأن ياء الملكية تُستعمل للإشارة إلى ما هو لي أنا لا إلى ما هو لها هي).

لكي لا يقع المرء في هذا الالتباس، يكفي ان يفكر في الأمر بهذه الطريقة: لا يُقال في المذكر "أنتا أخذتا كتابكا"، بل يُعتمد الفتح: "أنتَ أخذتَ كتابكَ". هكذا أيضا في المؤنث. فمثلما لا نستعمل الألف في المذكر بل الفتح، كذلك لا نستعمل الياء بل الكسر في المؤنث. وهكذا لا نقول "أنتي أخذتي كتابكي" بل "أنتِ أخذتِ كتابكِ".