المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : جزى الله من يجيبني الجنة(سؤال بسيط)



أم أسامة
18-10-2008, 12:04 AM
السلام عليكم...
بماذا سمى شيخ النحاة-سيبويه-النداء؟

أبو العباس المقدسي
18-10-2008, 12:09 AM
وعليكم السلام

ذكرت هذه المسألة في هذا الرابط :
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=39059
لعلّ أحد الأساتذة الأفاضل يفيدنا بجديد

أم أسامة
18-10-2008, 12:10 AM
جزاك الله الجنة...
أستاذي الكريم أبو العباس....لله دركم يا أهل النحو

محمد سعد
18-10-2008, 12:12 AM
السلام عليكم...
بماذا سمى شيخ النحاة-سيبويه-النداء؟


أختنا الثلوج الدافئة
الإجابة موجودة هنا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?p=281257)

أم أسامة
18-10-2008, 12:16 AM
جزاك الله الجنة أستاذي الكريم محمد سعد...أيها النحوي الأديب

محمد سعد
18-10-2008, 12:17 AM
اعتذر أخي ابا العباس يبدو أن المشاركات قد تزامنت

محمد سعد
18-10-2008, 12:19 AM
جزاك الله الجنة أستاذي الكريم محمد سعد...أيها النحوي الأديب


شكرا على هذا الإطراء الذي لا أستحقه
وشكرا لك على هذه الأخلاق الطيبة

أبو العباس المقدسي
18-10-2008, 12:20 AM
أكرمك الله أختنا الثلوج الدافئة

ولا داع للاعتذار أستاذي أبا فادي , ومثلك يعتذر له فأنت في مقام الوالد

أم أسامة
18-10-2008, 03:39 PM
ماشاء الله الفصيح مدرسة في الذوق والأدب والتواضع قبل أن تكون مدرسة لعلوم اللغة العربية....
بوركتم أساتذتي الكرام....

د.بهاء الدين عبد الرحمن
19-10-2008, 06:48 PM
السلام عليكم...
بماذا سمى شيخ النحاة-سيبويه-النداء؟

لم يسمه بغير النداء.


سألتِ - حفظكِ الله - :
( ما الاسمُ الذي أطلقه سيبويه على النداء وخالف فيه العلماء ) ؟

أقول :
يسمي سيبويه النداء أحيانا : الدعاء

وللتوضيح : لم يخالف سيبويه العلماء فلسنا ندري مَن قبله من النحاة قال بغير هذا حتى نتحقق من المخالفة أو الموافقة . و إطلاق اسم (الدعاء) على النداء هو على المعنى اللغوي ، ثم إن سيبويه يستعمل مصطلح النداء أيضا ، وهو المصطلح الشائع في لغة العرب حتى اليوم .
وبالله التوفيق .

لم أجد سيبويه يستعمل الدعاء بمعنى النداء مطلقا، وعلى من ادعى أن يأتي بالدليل.




بوركت أختنا الفاضلة
نعم اعتبر سيبويه المنادى مفعولا به , فالمفعول به أنواع , ما وقع عليه الفعل , والمنصوب على الاختصاص , والمدح والذم , ومنه المنادى , كما هو عند سيبويه وغيره
والحقيقة , أنّ سيبويه لم يخالف النحاة , لأنّه من أوائل النحاة , فهو والخليل , أوّل من أسس علم النحو ثمّ جاء بعدهما سائر النحاة , فمنهم من وافق ومنهم من خالف في المسائل النحويّة
والذي خالف سيبويه , هو المبرّد , حيث جعل العامل في نصب المنادى , حرف النداء , لا الفعل المضمر ( أدعو , أنادي )
وبعد سيبويه والمبرّد انقسم النحاة إلى قسمين , فمنهم من وافق سيبويه , ومنهم من وافق المبرّد
جاء في شرح شذور الذهب :
" وانتصاب المنادى على أنه مفعول به، وناصبه الفعل المقدر، وهو مذهب سيبويه .
وأصله: ياأدعو زيدا، فحذف الفعل حذفا لازما، لكثرة الاستعمال، ولدلالة حرف النداء عليه وإفادته فائدته.
وجعل المبرد الناصب له حرف النداء. وعلى هذا لا يكون مما حذف عامله.
وعلى المذهبين (يازيد) جملة، وليس المنادى أحد جزءي الجملة، فعند سيبويه جزءا الجملة وهما الفعل والفاعل مقدّران .
وعند المبرد حرف النداء سدَّ مسدَّ الفعل فقط، والفاعل مقدر، وهذا مفهوم من تقديرهما ، فتفطن له."

قال سيبويه:
ومما ينتصب في غير الأمر والنهي على الفعل المتروك إظهاره قولك: يا عبد الله، والنداء كله. وأما يا زيد فله علة ستراها في باب النداء إن شاء الله تعالى، حذفوا الفعل لكثرة استعمالهم هذا في الكلام، وصار يا بدلا من اللفظ بالفعل، كأنه قال: يا، أريد عبد الله، فحذف أريد وصارت يا بدلاً منها، لأنك إذا قلت: يا فلان، علم أنك تريده.
وقال المبرد:
علم أنك إذا دعوت مضافاً نصبته، وانتصابه على الفعل المتروك إظهاره. وذلك قولك: يا عبد الله؛ لأن يا بدل من قولك: أدعو عبد الله، وأريد، لا أنك تخبر أنك تفعل، ولكن بها وقع أنك قد أوقعت فعلاً. فإذا قلت: يا عبد الله، فقد وقع دعاؤك بعبد الله، فانتصب على أنه مفعول تعدى إليه فعلك.
أوضح لنا الخلاف يا أبا العباس؟

مع التحية الطيبة

أبو العباس المقدسي
19-10-2008, 07:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا بأستاذنا الأغرّ حفظه الله

لم يسمه بغير النداء.
نعم صدقت , ولقد أوضحت ذلك , وقلت في مشاركة سابقة , لم يسمّ سيبويه رحمه الله النداء , استدعاء

أوضح لنا الخلاف يا أبا العباس؟

قلت : لقد اعتبر سيبويه النداء نوعا من المفعول به
ولكن الخلاف بينه وبين المبرّد وغيره في ناصب المنادى , فاعتبر سيبويه الناصب هو فعل مضمر ( أدعو , أنادي , ..)
وقد أكّدت أنت ذلك في إضافتك المباركة
ولكن غيره يعتبر العامل في النصب هو ياء النداء نفسها وليس الفعل المضمر

تحيّاتي ومودّتي

د.بهاء الدين عبد الرحمن
19-10-2008, 10:32 PM
لعلك لم تدقق النظر فيما نقلته من كتاب سيبويه، وما نقلته من المقتضب للمبرد، فليس بينهما خلاف.

مع التحية الطيبة.

أبو العباس المقدسي
19-10-2008, 11:17 PM
لعلك لم تدقق النظر فيما نقلته من كتاب سيبويه، وما نقلته من المقتضب للمبرد، فليس بينهما خلاف.

مع التحية الطيبة.صدقت أستاذي
ولكنّي إنّما نقلت ما قرأته في كتاب شرح شذرات الذهب وقد جاء فيه :
" وانتصاب المنادى على أنه مفعول به، وناصبه الفعل المقدر، وهو مذهب سيبويه .وأصله: ياأدعو زيدا، فحذف الفعل حذفا لازما، لكثرة الاستعمال، ولدلالة حرف النداء عليه وإفادته فائدته.
وجعل المبرد الناصب له حرف النداء. وعلى هذا لا يكون مما حذف عامله.
وعلى المذهبين (يازيد) جملة، وليس المنادى أحد جزءي الجملة، فعند سيبويه جزءا الجملة وهما الفعل والفاعل مقدّران .
وعند المبرد حرف النداء سدَّ مسدَّ الفعل فقط، والفاعل مقدر، وهذا مفهوم من تقديرهما ، فتفطن له."

د.بهاء الدين عبد الرحمن
20-10-2008, 03:56 AM
علينا الرجوع دائما للمصادر الأصلية..
وليس ذلك بعزيز في زمن الحاسوب هذا.

مع التحية الطيبة.

أبو العباس المقدسي
20-10-2008, 07:42 AM
الغريب أنّ هذا يتردّد في أكثر كتب النحو وشروحات المتون
جاء في شرح الأشموني على ألفية ابن مالك , في باب النداء :
"تنبيه: انتصاب المنادى لفظاً أو محلاً عند سيبويه على أنه مفعول به وناصبه الفعل المقدر، فأصل يا زيد عنده أدعو زيداً، فحذف الفعل حذفاً لازماً لكثرة الاستعمال ولدلالة حرف النداء عليه وإفادته فائدته، وأجاز المبرد نصبه بحرف النداء لسده مسد الفعل، فعلى المذهبين يا زيد جملة وليس المنادى أحد جزأيها فعند سيبويه جزآها أي الفعل والفاعل مقدران، وعند المبرد حرف النداء سد مسد أحد جزأي الجملة أي الفعل والفاعل مقدر والمفعول ههنا على المذهبين واجب الذكر لفظاً أو تقديراً إذ لا نداء بدون المنادى..."

فكيف تفسّر ذلك أستاذنا ؟

أبو وسماء
21-10-2008, 08:18 AM
المسألة بحاجة إلى تحقيق فربما تراجع المبرد عن قوله في المقتضب، ونقل عنه تلاميذه رأيه الذي ذكره ابن هشام، فاستقر هذا المذهب منسوبا إليه.

د.بهاء الدين عبد الرحمن
21-10-2008, 09:05 AM
المسألة بحاجة إلى تحقيق فربما تراجع المبرد عن قوله في المقتضب، ونقل عنه تلاميذه رأيه الذي ذكره ابن هشام، فاستقر هذا المذهب منسوبا إليه.

صحيح أن المسألة بحاجة إلى تحقيق، ولكني هنا سأبين لك منشأ هذا الوهم الذي وقع فيه ابن هشام:
قال ابن السراج في الأصول:
وذكر سيبويه أن ذلك منصوب على إضمار الفعل المتروك إظهاره، وقال أبو العباس: إن (يا) بدل من قولك: أدعو أو أريد، لا أنك تخبر أنك تفعل، ولكن بها علم أنك قد أوقعت فعلا..
ربما ظن بعضهم أن ابن السراج يشير إلى اختلاف بين سيبويه والمبرد، وليس الأمر كما ظنوا، فلو رجعوا إلى ما في الكتاب وما في المقتضب لوجدوا أن ابن السراج أورد قول أبي العباس تفسيرا لقول سيبويه لا على أنه رأي مخالف لسيبويه.
هذا منشأ الوهم، والله أعلم.

مع التحية الطيبة.

ناصر الدين الخطيب
22-10-2008, 11:45 AM
سلام الله عليكم

وهل خفي هذا الوهم على جهابذة النحو وهم بالآلاف على مرّ العصور ايّها الأستاذ الأغر ؟
الم يقرأوا ما نقلته من كتاب المقتضب عن المبرّد ؟
وإذا كانوا قرأوه ألم يستوعبوه ويفهموه ؟
أظنّ أنّ المسألة بحاجة إلى تحقيق كما ذكر الأستاذ أبو وسماء

د.بهاء الدين عبد الرحمن
22-10-2008, 03:25 PM
نعم خفي على من ذكر وجود الخلاف، وهؤلاء لم يرجعوا إلى الكتاب وإلى المقتضب، وإنما نقل بعضهم عن بعض، ولهذا الوهم أمثلة كثيرة.
فإذا لم تكن مقتنعا فحقق بنفسك المسألة، لعلك تصل إلى رأي آخر تقنعنا به.
مع التحية الطيبة.

أم أسامة
31-10-2008, 01:33 PM
لم يسمه بغير النداء.



لم أجد سيبويه يستعمل الدعاء بمعنى النداء مطلقا، وعلى من ادعى أن يأتي بالدليل.





قال سيبويه:
ومما ينتصب في غير الأمر والنهي على الفعل المتروك إظهاره قولك: يا عبد الله، والنداء كله. وأما يا زيد فله علة ستراها في باب النداء إن شاء الله تعالى، حذفوا الفعل لكثرة استعمالهم هذا في الكلام، وصار يا بدلا من اللفظ بالفعل، كأنه قال: يا، أريد عبد الله، فحذف أريد وصارت يا بدلاً منها، لأنك إذا قلت: يا فلان، علم أنك تريده.
وقال المبرد:
علم أنك إذا دعوت مضافاً نصبته، وانتصابه على الفعل المتروك إظهاره. وذلك قولك: يا عبد الله؛ لأن يا بدل من قولك: أدعو عبد الله، وأريد، لا أنك تخبر أنك تفعل، ولكن بها وقع أنك قد أوقعت فعلاً. فإذا قلت: يا عبد الله، فقد وقع دعاؤك بعبد الله، فانتصب على أنه مفعول تعدى إليه فعلك.
أوضح لنا الخلاف يا أبا العباس؟

مع التحية الطيبة

أستاذي الكريم د. بهاء الدين.. جزاك الله خير الجزاء ووفقك وسدد خطاك...
والحقيقة أن سيبوية لم يسمي النداء بالدعاء مطلقا كما أفدتم...
وإنما سماه كما أتضح في ثنايا ما كتبتم...
الاسم المنصوب على الفعل المتروك إظهاه...

أم أسامة
31-10-2008, 01:36 PM
والشكر موصول لأستاذي الكريم..أبو العباس..
وأبو وسماء
وابن قدامة..
جزاكم الله خير الجزاء