المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما المقصود من البيت ..



أحمد الغنام
19-10-2008, 02:53 PM
يقول قطري بن الفجاءة :

غداة طفت علماء بكر بن وائل = وعجنا صدور الخيل نحو تميم

مالمقصود بـ علماء هنا ؟

هاني السمعو
19-10-2008, 04:00 PM
أخي أحمد أعتقد أن علماء هنا من أسماء الدروع والله أعلم بالصواب

عامر مشيش
19-10-2008, 06:01 PM
أي على الماء
ورد ذلك في أحد القواميس
سأبحث عنه إن شاء الله .

أحمد الغنام
19-10-2008, 10:35 PM
أخي أحمد أعتقد أن علماء هنا من أسماء الدروع والله أعلم بالصواب


أخي الكريم هاني السمعو شكر الله لك طيب المرور والمحاولة ،جزيت خيراً.

بَحْرُ الرَّمَل
19-10-2008, 10:38 PM
أظنها كما قال أخي زين
نوع من إدغام حروف الجر في الأسماء التي تليها لضرورة الوزن ومثلها قول جميل:
وما أنسى مِلأشياء لا انسى قولها ......
يرد من الأشياء

أحمد الغنام
20-10-2008, 01:17 AM
أي على الماء
ورد ذلك في أحد القواميس
سأبحث عنه إن شاء الله .

بارك الله لك أخي زين الشباب ، وشكر لك مرورك وجهدك.

أحمد الغنام
21-10-2008, 01:50 PM
أظنها كما قال أخي زين
نوع من إدغام حروف الجر في الأسماء التي تليها لضرورة الوزن ومثلها قول جميل:
وما أنسى مِلأشياء لا انسى قولها ......
يرد من الأشياء

أشكرك على المرور الكريم اخي الكريم بحر الرمل، والجواب قريب مع جواب الأخ زين الشباب..

أحمد الغنام
21-10-2008, 02:09 PM
ورد في كتاب "المبهج لابن جني:

قال رجل من بلعنبر العرب تقول بلعنبر وبلحارث يريدون بني العنبر وبني الحارث فيحذفون الياء لسكونها وسكون اللام من بعدها ثم يحذفون النون لأمرين أحدهما كثرة الاستعمال والآخر مشابهة النون للام فكأنه يكره فيحذف نحواً من حذف أحد المثلين نحو أحست وظلت ونحو من هذا قول قطري بن الفجاءة.

غداة طفت علماء بكر بن وائل ... وعجنا صدور الخيل نحو تميم

أراد على الماء فحذف اللام للام المعرفة وكثرة استعمال هذه الكلمة وذلك لكثرة ما يقولون بنو فلان على الماء ونزلوا على الماء وهم على الماء ونحو ذلك وذلك لقدر الماء في نفوسهم وتمكنه من اعتقادهم إذ كانت المنفعة والحياة به ولذلك سمو الغيث حياً لأنه جار عندهم مجرى الحياة ولا يقولون مثل هذا في بني النجار لأنهم لو قالوا بنجار لحذفوا النون وقد أعلوا اللام بالأدغام فكأن يكون ذلك اجحافاً بالحرفين والعنبر مما نقل من أسماء الأجناس ككلب وحجر ونحو ذلك والعنبر أيضاً أحد أسماء الترس.