المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : يا الذي....يا التي؟!



قافية
12-11-2008, 03:41 AM
السلام عليكم
أساتذتي الكرام

ما رأيكم في دخول حرف النداء (يا) على (الذي) و(التي)؟؟
هل يجوز ذلك؟

حسب سليقتي اللغوية شعرتُ بخطأ التركيب..إلا أننا نجدها في شعرنا الحديث!ربما بكثرة! كما في قصيدة نزار قباني (مع فاطمة في قطار الجنون)

وهذه بعض مقاطعها:

آهِ .. يا فاطمتي..
يا التي عِشْتُ وإيّاها ملايينَ الحماقاتِ الصغيرَهْ
إنّني أعرفُ معنى أن يكونَ المرءُ في حالة عشْقٍ
خلفَ أسوار الزمان العربيّْ
وأنا أعرفُ معنى أن يبوحَ المرءُ..
أو يهمسَ..
أو ينطقَ..
في هذا الزمان العربيّْ..
وأنا أعرفُ معنى أن تكوني امْرأتي..
رَغْمَ إرهابِ الزمان العربيّْ..
.....

آه.. يا أيقونة العمر الجميلة
يا التي تأخذني كلَّ صباح ٍ من يدي
نحو ساحات الطفوله..
وتريني تحت جفنيها شموساً مستحيله..
وبلاداً مستحيله..
أيُّها الكنز الخرافيّ الذي كان معي
في قطارات الشمال..
إنّ حبر الصين في عينيك -يا سيِّدتي-
فوق احتمالي..
يا التي تمرقُ من بين شراييني..
كعطر البرتقال..
...
يا التي تشطرني نصفين في الليل..
وعند الفجر، تلقيني على ركبتها.. نصق هلال..
يا التي تحتلـُّني شرقاً.. وغرباً..
ويميناً.. وشمالاً..
إستمري في احتلالي..


؟!;)

أنتظر آراءكم...كي أُضيف إلى حقل معلوماتي وردة.. :)

أبو العباس المقدسي
12-11-2008, 11:13 AM
وعليكم السلام
هذا الاستعمال خطأ عند جمهور النحاة
إذ يجب وصل اسم الموصول المبدوء بأل "بأيّ" وصلة النداء
جاء في معجم القواعد العربيّة :
" تكونُ "أيّ" وَصْلَةً إلى نِدَاءِ مَا فِيه "ألْ" يقالُ "يَا أَيُّها الرَّجُلُ" و "يا أَيُّها الَّذِينَ آمَنُوا". ويجُوزُ أنْ تُؤَنَّثَ مع المؤنَّث فتقول: "أَيَّتُها المَرْأَة وإنَّما كَانَتْ "أيّ" وَصْلَةً لأنَّه لا يُقَال "يا الرجل" أو" يا الذي" أو "يا المَرْأة ".
وأجاز المبرّد في المقتضب نداء الموصول بأل بياء النداء مع حذف " أي " في الضرورة الشعريّة , ووافقه ابن مالك
أي أجاز ( يا الذي , يا التي ) للضرورة الشعريّة
ولكن جمهور النحاة رفضوا ذلك
جاء في شرح شذور الذهب في حديثه عن أي الوصليّة في النداء :
"لما فرغ مما يجب فيه ثبوت (أل) شرع فيما يجب حذفها منه، فذكر أنها تحذف في موضعين:
الموضع الأول: المنادى، والسبب في ذلك كراهية اجتماع تعريفين في كلمة واحدة، فلا تقل : يا الرجلُ، إلا في ضرورة الشعر . وعن ذلك احترز بقوله: (في السعة).
ويستثنى اسم الله تعالى، فيدخل عليه حرف النداء، وإن كان مبدوءا بأل نحو يا أللهُ. ولكن الأكثر فيه حذف حرف النداء وتعويض الميم المشددة آخره، نحو (اللهم) ولا يجمعون بين الميم وحرف النداء إلا في ضرورة .
ويستثنى أيضا الجملة المسمى بها إذا كانت مبدوءة بأل، نحو (يا المنطلق زيد) . وبعضهم استثنى المبدوء بأل من أسماء الأجناس المبدوء بها، نحو (يا الخليفةُ هيبةً) والموصول المبدوء بأل 1، نحو الذي والتي. والجمهور على خلافه."
1- قال في الحاشية : أي واستثنى بعضهم الموصول المبدوء بأل فيقال: يا الذي فعل كذا، وهذا المذهب نسبه النحاة للمبرد. ولكنه جعله في المقتضب ضرورة. وقد اختاره أيضا ابن مالك. ينظر المقتضب 4/241 وشرح التسهيل لابن مالك [ 202/أ ] والتصريح 2/173.

قافية
16-11-2008, 03:15 AM
شكراً لك أستاذ أبا العباس..

أفهم من ذلك أنه يجوز استخدامها في الضرورة الشعرية عند ابن مالك والمبرد..
:rolleyes:
ولكن علام استندا في تجويزهما ذلك؟ وهل ثمة أبيات شعرية استشهدا بها..؟