المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أسلوب الاستثناء



الأحمر
18-11-2008, 06:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أركان أسلوب الاستثناء
1/ المستثنى منه وهو الاسم الواقع قبل أداة الاستثناء

2/ الأداة ( إلا ) و (غير وأخواتها ) و ( خلا وأخواتها )

3/ المستثنى
وهو الاسم الواقع بعد أداة الاستثناء ويكون مخالفًا للمستثنى منه في الحكم ( المعنى ) أي إذا كان المستثنى منه مثبتا فإن المستثنى منفي وإذا كان المستثنى منه منفيا فإن المستثنى مثبت

معنى التام أي المستثنى منه موجود

معنى المثبت أي أداة النفي أو أداة الاستفهام غير موجودة

معنى المنفي أي المسبوق بأداة نفي أو أداة استفهام

معنى المفرغ أي المستثنى منه محذوف وأداة النفي أو أداة الاستفهام موجودة



حالات المستثنى بـ ( إلا )

للمستثنى بها ثلاثة أحوال

1/ وجوب نصبه إذا كان الكلام تاما مثبتا خرج الطلاب إلا أخاك

2/ جواز نصبه على الاستثناء أو إعرابه بدل بعض من كل من المستثنى منه إذا كان الكلام تاما منفيا ما خرج الطلاب إلا واحدًا أو واحدٌ ، ما أكرمت الطلاب إلا واحدًا أو واحدًا ما مررت بالطلاب إلا واحدًا أو واحدٍ

3/ حسب موقعه في الجملة إذا كان الكلام مفرغا ومعرفة إعرابه بحذف أداة النفي أو أداة الاستفهام مع حذف أداة الاستثناء ما حضر إلا طالبٌ ، ما أكرمت إلا طالبًا ما مررت إلا بطالبين

حالة المستثنى بـ ( غير وأخواتها )

يجب جر المستثنى بها ويعرب حينئذ مضافا إليه مجرور وهو مستثنى في المعنى لا في الإعراب نجح الطلاب غير محمد ٍ وزارني إخوتك سوى أحمدَ
تأخذ ( غير وأخواتها ) حكم المستثنى بـ ( إلا )

الحركات مقدرة على (سوى) وظاهرة في ( غير ، سواء )



حالتا المستثنى بـ (خلا وأختيها )

1/ يجب نصب المستثنى بها إذا كانت مسبوقة بـ ( ما ) ويعرب المستثنى حينئذ مفعولا به والأداة فعل ماض وفاعلها ضمير مستتر وجوبًا وهو مستثنى في المعنى لا في الإعراب حضر الطلاب ما خلا اثنين

2/ يجوز نصب المستثنى وجره إذا كانت غير مسبوقة بـ ( ما ) ففي حالة النصب يعرب مفعولا به والأداة فعل ماض وفاعلها ضمير مستتر وفي حالة الجر يعرب اسما مجرورا والأداة حرف جر حضر الطلاب عدا واحد ٍ أو حاشا واحدًا


الموضوع منقول من مجالس الأفلاج للكاتب نفسه

أبو العباس المقدسي
18-11-2008, 07:04 PM
بارك الله فيك أخي الأخفش
واسمح لي بسؤال أرجو أن تجيبني عليه , بناء على ما قدّمت سابقا
قلت :

يجب جر المستثنى بها ويعرب حينئذ مضافا إليه مجرور وهو مستثنى في المعنى لا في الإعراب
فما ترى في إعراب غير في هذا الشاهد أيّدك ربّي

الخيل تأبى غير أحمد حاميا *** وبها إذا ذكر اسمه خيلاء

أنتظر الإجابة على أحرّ من الجمر

الأحمر
18-11-2008, 10:20 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

الأصل
الخيل تأبى حاميا غير أحمد
حاميا : مفعول به
غير : اسم منصوب على الاستثناء
أحمد : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة لأنه ممنوع من الصرف

مسعـود
18-11-2008, 11:43 PM
أعتقد أنه يجب ألا نرجعها إلى الأصل . لأن القاعدة تقول إنه إذا تقدم المستثنى على المستثنى منه وجب نصبه .

أبو العباس المقدسي
19-11-2008, 05:07 PM
بارك الله فيك أخي الأخفش
لو قلنا " غير " صفة تقدّمت على الموصوف فهي حال منه والمعنى :
والخيل تأبى مغايرا أحمد حاميا
هل نكون مخطئين ؟

الأحمر
19-11-2008, 10:52 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

مع التقدير كل شيء جائز