المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : نسقيكم مما في بطونه



طارق يسن الطاهر
13-12-2008, 05:39 PM
يقول تعالى في سورة النحل الآية66{ وإن لكم في الأنعام لعبرة نسقيكم مما في بطونه...}لماذا عاد الضمير في كلمة "بطونه "مذكرا ، مع إنه يعود على الأنعام وهي مؤنثة.

أ.د. أبو أوس الشمسان
14-12-2008, 01:10 AM
يقول تعالى في سورة النحل الآية66{ وإن لكم في الأنعام لعبرة نسقيكم مما في بطونه...}لماذا عاد الضمير في كلمة "بطونه "مذكرا ، مع إنه يعود على الأنعام وهي مؤنثة.
جاء في خزانة الأدب

وأورد س هذا البيت على أن جملة "تحوونه" صفة لنعم. واستشهد به أيضًا صاحب
الكشاف على تذكير الأنعام في قوله تعالى: (وإن لكم في الأنعام لعبرة نسقيكم مما في بطونه)،
لأنه مذكر، كما ذكر الشاعر الضمير المنصوب في تحوونه الراجع إلى النعم. لأنه "النعم" اسم
مفرد بمعنى الجمع، قال الفراء: هو مفرد لا يؤنث، يقال هذا نعم وارد. وقال الهروي: والنعم
يذكر ويؤنث وكذلك الأنعام تذكر وتؤنث؛ ولهذا قال: مما في بطونه، وفي موضع آخر: مما في
بطونها.

طارق يسن الطاهر
14-12-2008, 09:21 AM
جزاك الله خيرا أستاذنا، جمعت وأوعيت

عقاب الامير
14-12-2008, 09:32 AM
بارك الله فيك

الساحلي 2
15-12-2008, 07:25 AM
ومنكم نستفيد أحبتي