المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : (أقليَّة) أفصيحٌ هو ؟



أبوعبد الله النجدي
05-09-2004, 04:39 PM
السلام عليكم،،،

هذه أول مشاركة، أسأل الله لي ولكم التوفيق...



ها هنا سؤال عن مصطلح ( الأقلية ) كالأقليات الدينية مثلاً؟

هل هو من فصيح اللغة، أم دخيلها ؟

يعني: على وزن أفعلية !

وما نوع الهاء في آخره، وهل لها مقابل وشاهد في الفصيح،،،،

بارك الله فيكم.

بديع الزمان
05-09-2004, 07:16 PM
أخي العزيز أبا عبد الله النجدي0
مرحبا بك في منتدى الفصيح0
والكلمة التي تسأل عنها فصيحة وهي ممّا يسميه الصرفيّون المصدر الصناعيّ الذي يصاغ من الأسماء بزيادة ياء مشدّدة بعدها تاء للدلالة على الاتصاف بخصائص ذلك الاسم0
والله أعلم0

الأخطل
05-09-2004, 08:37 PM
السلام عليكم

أهلا بك أخي أبا عبدالله النجدي

قال البديع فأجاد

فآخره تاء وليست هاء
نعم هنالك أمثلة لمثل ذلك :
قومية ، عالمية ، واقعية


أخوك الأخطل

الأحمر
05-09-2004, 08:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكر الأخ البديع بديع الزمان على إجابته
قال تعالى " ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى "

أبوعبد الله النجدي
05-09-2004, 11:44 PM
شكر لله لكم إخواني الأفاضل،،، بديع الزمان، والأخطل، والأخفش ...

ما شاء الله، أسأل الله تعالى أن يزيدكم من فضله،،،

ما ذا تسمى التاء هنا ؟

وكنتُ قد دوَّنتُ في بحثٍ لي ما يأتي:

( وإلحاقُ الياء والتاء في " الأقلِّيَّة ": للنسَب ، والمنسوب هاهنا فئاتٌ قليلة العدد، تعيش بين ظهراني كثيرين، مخالفين لهم في الدين، أو الجنس، أو اللغة، أو غيرها.

والعرب تَكْنِي بالقِلَّة عن الذِّلَّة ، كما قال الأعشى:
ولسْتَ بالأكثرِ منهم حصىً وإنَّما العِزَّةُ للكاثِرِ

قال الراغب: " وعلى ذلك قوله تعالى: (( وَاذْكُرُواْ إِذْ كُنتُمْ قَلِيلاً فَكَثَّرَكُمْ )) " اهـ، يعني في قصة شعيب := مع قومه، وقد كان بعض السلف يُسمِّيه " خطيب الأنبياء " ، لحُسن مراجعته قومَه ، وهذا المعنى المَكْنيُّ عنه ملحوظٌ في الأقليات المعاصرة، حيث تتصادقُ أحوالهم على ذلك غالباً.

وهذا اللفظ ـ أعني الأقَلِّيَّة ـ من الألفاظ المحدثة، اصطَلَحَ عليه ساسةُ العصر ، ولم أجد له ذكراً في كتابٍ، ولا سنَّةٍ، ولا معاجم العربية الأصيلة، بحسب ما وقفتُ عليه، لكنني اعتمدته في البحث، وإن لم يكن مُعرِقاً في الفصاحة؛ لشيوعِه، ووضوح دلالته لدى المعاصرين .)اهـ


فهل من استدراك وتعديل ؟

بارك الله فيكم.