المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : بــــــــغـــــــــــتـــةً



أبو عمار الكوفى
08-01-2009, 02:00 PM
بغتة
قال الله تعالى : {قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِلِقَاء اللّهِ حَتَّى إِذَا جَاءتْهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً قَالُواْ يَا حَسْرَتَنَا عَلَى مَا فَرَّطْنَا فِيهَا وَهُمْ يَحْمِلُونَ أَوْزَارَهُمْ عَلَى ظُهُورِهِمْ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ }الأنعام31
وقال سبحانه : حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ }الأنعام44
وقال جل شأنه : فَأَخَذْنَاهُم بَغْتَةً وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ }الأعراف95
وقال تعالى :{ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً }الأعراف187
{هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَن تَأْتِيَهُم بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ }الزخرف66
وقال يزيد بن ضبّة الثقفى :

ولكنهم بانوا – ولم أدر – بغتة *** وأفظع شيء حين يفجؤك البغتُ

المعنى : البغتُ والبغتة : الفجْأ ، وقد بغته الشيء يبغتُه بغتًا : فَجِئه ، ولقيته بغتة : فجأة .
قال الكسائى : يقال بغتهم الأمر بغتًا وبغتة : إذا أتاهم فجأة .
وفى القرطبى عند تفسير قوله تعالى : {قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللّهِ بَغْتَةً أَوْ جَهْرَةً } بغتة : ليلاً ، وجهرة : نهارًا .

نوعها : يدور الأمر في بغتة حول أن يكون مصدرًا باقيًا على مصدريته ، وأن يكون مصدرًا وضع موضع المشتق ، فهو على معنى : باغت .


الإعراب : ذهب سيبويه والجمهور إلى أنّ " بغتة " منصوب على الحالية ، وهو مؤوّل بالوصف " باغتًا أو باغتة " على نحو : جاءت الخيل ركضًا ، قال ابن هشام : وهو قول سيبويه وذلك لآن الحال قد تقع موقع المصدر ، كما فى قوله تعالى : فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ }فصلت11
وقد جعل سيبويه هذه المصادر ونحوها تحت قوله : " هذا باب ما ينتصب من المصادر ؛ لأنه حال وقع فيه الأمر فانتصب لأنه مُوقََعٌ فيه الأمر " قال : لأن المصدر ها هنا فى موضع فاعل إذا كان حالاً ....
وذهب الأخفش والمبرد : إلى أن نحو ذلك منصوب على المصدرية والعامل فيه محذوف ، والتقدير : طلع زيدٌ يبغت بغتة ، فالحال عندهما هى الجملة لا المصدر .
وذهب الكوفيون : إلى أن ذلك ونحوه منصوب على المصدرية – كرأى من سبقا – لكن الناصب هو الفعل المذكور لتأوُّله بفعل من لفظ المصدر فيكون طلع زيد بغتة فى تأويل : بغت زيد بغتة ، فيكون على حد قولك : قعدت جلوسًا .
وقيل : هو مصدر على حذف مصدر ، والتقدير : طلع زيد طلوع بغتة ، فيكون بغتة نائبًا عن المحذوف في المفعولية المطلقة ، وقيل هو مصدر على حذف مضاف غير مصدر ، وهو ذا ، والتقدير : طلع زيد ذا بغتة ، فيكون ذلك المضاف هو الحال في الأصل ، فلمّا حُذف المضاف ناب عنه المضاف إليه كما ذكر المرادي حيث قال : هو أحوال على حذف مضاف ، أي : أتيته ذا ركض ، وطلع زيد ذا بغتة . قال ابن مالك في الخلاصة :

ومصدرًا منكرًا حالا يقع **** بكثرة كبغتة زيد طلع .
قال الزمخشري في كشافه : بغتة : فجأة : ، وانتصابها على الحال بمعنى : باغتة ، أو على المصدر ، كأنه قيل : بغتتهم الساعة بغتة .
قال صاحب المفصل : وقد يقع المصدر حالا كما تقع الصفة مصدرًا في قولهم : قم قائمًا .وقوله : " ولا خارجًا مِنْ فيَّ زور الكلام " وذلك قتلته صبرًا ، ولقيته فُجاءة ، وعيانًا وكفاحًا ، وكلمته مشافهة وأتيته ركضًا ، وعدوًا ومشيًا ، وأخذت عنه سمعًا ... ثم قال : والصحيح مذهب سيبويه وعليه الزجاج ؛ لأن قول القائل : أتانا زيد مشيًا ، يصح أن يكون جوابًا لقائل قال : كيف أتاكم زيد ، ومما يدل على صحة مذهب سيبويه أنه لا يجوز أن تقول : أتانا زيد المشي – معرَّفًا – وعلى قياس قول أبي العباس - المبرد - يلزم أن يجوز ذلك ؛ لأنه يكون تقديره : أتانا زيد يمشي المشي .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر :
البحر المحيط لأبي حيان .
التصريح على التوضيح للشيخ خالد الأزهرى .
الجامع لأحكام القرآن .
الصحاح للجوهري .
الكشاف للزمخشري .أوضح المسالك لابن هشام .
حاشية الشيخ ياسين على التصريح .
حاشية الصبان على الأشموني .
شرح المفصل لابن يعيش .
مغني اللبيب لابن هشام .

قمر لبنان
08-01-2009, 05:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سلمت يمناك أخي أبا عمار الكوفي
اشتقت إليك كثيرا
لك مني كل الود

أبو عمار الكوفى
08-01-2009, 07:31 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سلمت يمناك أخي أبا عمار الكوفي
اشتقت إليك كثيرا
لك مني كل الود
بارك الله فيك وأحسن إليك أخى وحبيبى الكريم .
وسلم الله يدك .

الخريف
08-01-2009, 08:40 PM
بارك الله فيك على الموضوع الطيب .

أ.د. أبو أوس الشمسان
09-01-2009, 08:20 AM
ويمكن أن يقال إن المبرد لا يلزمه شيء فهو قال ما قال مفسرًا لنص مسموع، وتفسيره صحيح، والفرق بينهما أن س جعل المصدر نائبًا عن المشتق في الحالية، والمبرد رأى المصدر على بابه والحال جملة. ولكن لأقول س من السطوة ما ليس لغيره.