المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : قصيدة أنتِ وأشواقي طلب نقد



أمين
27-09-2004, 05:50 PM
]وكأنك ِ أنتِ وأشواقي ........... شيءٌ يبقيني بوثاقي
يخذلني دوماً يحرجني........... يجرحني حتى أعماقي
يبقيلي نوراً أوناراً ............... تحرق لي باقي أوراقي
إن شئتِ ذهاباًفابتعدي.............. وأنا شوقي باقٍ باقِ
لن أطلب منكِ سوى قلبي ........ أو ذكرى همس وعناق
لاأدري هل صرتِ جنوني....... أم شدةُ فرَقي لفراقِ ؟
لن يبقى نجمٌ أو حُبٌ ............ سيغيبُ النجم بإشراق
وتعود نجومٌ أعشقها ............ ويضيعُ نجومي إملاقي
ياقلب الشاعرِ اتركني ........... لن يجدي ضعفي ولحاقي
سألاقي مَن يفهم قصدي ........ من يعرف حبي سألاقي[/align]

سامح
02-10-2004, 12:35 AM
رائع رائع رائع

هذه الكلمة الفطرية التي تنبعث من أفواهنا حينما نلقى شيئاً
يثير الإعجاب في نفوسنا ..


هل أقول إن سر قصيدتك بحرها الطروب
أم رشاقة تعابيرها
أم سلاسة ألفاظها
أم أنها بدأت بالواو ومع ذلك لم تبدو منقطعة


أم أنها من السهل الممتنع
الذي تشعر بأن الكل قادر على صنعه
ولكن عند محاولة فعل ذلك فإن الكل يخفق
ويبقى صاحب الموهبة الحقيقية متفرداً بصياغة
مثل هذه النصوص ..

ربما كل ذلك .. ولعله شيء آخر لم نهتدِ إليه ..


بوركت أمين
ودمت مبدعاً متألقاً

كن هنا دوماً .. ليبقى الفصيح طروباً مبتهجاً بوجودك :)


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

المستبدة
09-11-2004, 03:20 AM
يا لها من حروفٍ عذبةٍ نُثِرت هنا ..

أخي أمين :
حروف شفيفة وروح ألقة رقيقة.
أمتعنا بأتراب هذي الفاتنة ..

لله درك