المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل يجوز هذا ؟



صاحبة القلم
20-02-2009, 04:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أساتذتي الكرام ...

هل تجيز لي الضرورة الشعرية هذه الصيغة بهذا البيت



وأخبرني الجراح لقد رزقنا = بنور الصبح يوهب للأفاق ِ
فصاح القلب: هل حقا أتاني = أروني الصبح إني باشتياق ِ


أعني .. هل يحق لي القول للأفاق بدلا من للآفاق ..

بارك الله فيكم ..
وشكرا ..

الباز
20-02-2009, 09:16 PM
لست متأكدا.. وسأتكلم هنا بالرأي فقط فأرجو المعذرة إن أخطأت (ليست لدي خبرة بمصطلحات النحو و الصرف):
لا أعتقد أن ذلك جائز لأنه ليس داخلا في قصر الممدود
لأن ألف آفاق مكونة من ألفين (أأْفاق) ..
و قياسا كمثال لاحظي كلمة (أحْلام)
فلو أجازت لنا الضرورة أن نقول (ألام) بحذف الحاء
لجاز لنا أن نجمع (أفق) على أفاق

و الله أعلم

الباز
20-02-2009, 10:44 PM
الغريب أني لم أقرأ البيتين في ردي الأول :)
و اكتفيت بقراءة السؤال (ops

ملاحظة بالنسبة للجرّاح :
ينكسر الوافر باعتماد الشدة ..
و لا يجوز تخفيف الشدة في غير القافية
فإن كان فهو (قبيح جدا)

و أعتذر على التعبير بكلمة قبيح فهي من اختراع العروضيين و علماء اللغة
و ليس من عندي ..

كما لا أنسى التهنئة لمن رزقه الله بهذا المولود الجديد
مبارك لكم
و جعله الله قرة عين لوالديه ..

بَحْرُ الرَّمَل
20-02-2009, 11:35 PM
الهمزة الأولى في آفاق هي همزة جمع التكسير على وزن أفعال
والعرب عادة يحافظون على حروف الجمع
وباب حذف الحروف يكاد يكون محددا ومنظما
تحذف همزة الممدود وهذا كثير ومستساغ
وتحذف نون فعل الكون وهو أيضا كثير ومستساغ
وتحذف ألف الضمير أنا ويكاد يكون هذا هو الغالب
وجميع ذلك مما يدخل في باب الضرورة الشعرية

ولدينا أيضا الحذف لضرورات نحوية وصرفية كحذف نون الأفعال الخمسة وحرف العلة والحذف لالتقاء السواكن

أما في هذا المثال بخبرتي البسيطة -أنا تلميذكم- فأحسب أنه لم يمر علي مثل هذا
ولكن هليمكن أن نقول أنه يدخل في باب الضرورة
إن قلت نعم فهو حسب استساغتي " ضرورة قبيحة "
والسلام عليكم .

صاحبة القلم
22-02-2009, 05:20 PM
الغريب أني لم أقرأ البيتين في ردي الأول :)
و اكتفيت بقراءة السؤال (ops

ملاحظة بالنسبة للجرّاح :
ينكسر الوافر باعتماد الشدة ..
و لا يجوز تخفيف الشدة في غير القافية
فإن كان فهو (قبيح جدا)

و أعتذر على التعبير بكلمة قبيح فهي من اختراع العروضيين و علماء اللغة
و ليس من عندي ..

كما لا أنسى التهنئة لمن رزقه الله بهذا المولود الجديد
مبارك لكم
و جعله الله قرة عين لوالديه ..



أضحك الله سنك أخي .. :)

أجعلت الجـِراح جَرَّاحا ... وجعلت الصبح مولودا ؟؟ ! :d;)

لم أقصد من البيت ما فهمته حضرتك مع بالغ احترام لكم

كان قصدي من البيتين أن الجُرح تكلم ونطق لما رأى ضياء الفجر قد نسج أنوراه في كوكبنا .. فأعلمني !!:)

شكرا لمرورك أخي وتعقيبك الكريم ..

صاحبة القلم
22-02-2009, 05:28 PM
الهمزة الأولى في آفاق هي همزة جمع التكسير على وزن أفعال
والعرب عادة يحافظون على حروف الجمع
وباب حذف الحروف يكاد يكون محددا ومنظما
تحذف همزة الممدود وهذا كثير ومستساغ
وتحذف نون فعل الكون وهو أيضا كثير ومستساغ
وتحذف ألف الضمير أنا ويكاد يكون هذا هو الغالب
وجميع ذلك مما يدخل في باب الضرورة الشعرية

ولدينا أيضا الحذف لضرورات نحوية وصرفية كحذف نون الأفعال الخمسة وحرف العلة والحذف لالتقاء السواكن

أما في هذا المثال بخبرتي البسيطة -أنا تلميذكم- فأحسب أنه لم يمر علي مثل هذا
ولكن هليمكن أن نقول أنه يدخل في باب الضرورة
إن قلت نعم فهو حسب استساغتي " ضرورة قبيحة "
والسلام عليكم .

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
بارك الله فيك أستاذي المفضال " بحر الرمل " على هذا التوضيح
وجزااك الله عليه أجل الجزاء

طالما أنها ضرورة قبيحة فسأستبدلها بــ .." بذاك النور يسطع بانبثاق "

الباز
22-02-2009, 08:27 PM
وأخبرني الجراح لقد رزقنـا
بنور الصبح يوهب للأفاق ِ
فصاح القلب: هل حقا أتاني
أروني الصبح إني باشتياق


أعتذر عن فهمي الخاطئ للأبيات (ops

لكن المفروض أن تكون :
و أخبرتْني الجِراحُ

و تكون بهذا مفهومة و واضحة

غير أن الوزن ينكسر أيضا :rolleyes:


أقترح تعوضيها ب:
و قالت لي الجِراحُ لقد رُزقنا


والمعذرة مرة ثانية :)

تحيتي و تقديري

صاحبة القلم
23-02-2009, 07:02 PM
[SIZE="5"]وأخبرني الجراح لقد رزقنـا
بنور الصبح يوهب للأفاق ِ
فصاح القلب: هل حقا أتاني
أروني الصبح إني باشتياق


أعتذر عن فهمي الخاطئ للأبيات (ops

لكن المفروض أن تكون :
و أخبرتْني الجِراحُ

و تكون بهذا مفهومة و واضحة

غير أن الوزن ينكسر أيضا :rolleyes:



بسيطة أخي .. حصل خير إن شاء الله ..
لكن لديّ سؤال .. هل أن حضرتك مصرٌ على أن تلصق الخطأ بالبيتين :rolleyes: ;) >>> مزحة

حسنا .. في النحو هناك حالات ٌ أربع يجوز فيها تأنيث الفعل وعدمه .. سأذكرها على عجالة .
* إذا كان الفاعل اسما ظاهرا مجازي التأنيث كقولنا " طلع الشمسُ أو طلعت الشمس ُ ... ومثلها ما ذكرته في الأبيات وأخبرني الجراح ..
ومن ذلك قول الله تعالى " من بعد ما جاءتكم البينات " ،"من بعد ما جاءكم البينات" ومثلها قوله تعالى قد جاءتكم بينة من ربكم " ، قد جاءكم بينة من ربكم "

* إذا كان الفاعل حقيقي التأنيث وفُصل بغير إلا ..

*إذا كان رافع الفاعل نِعْمَ أو بِئْسَ ..
* إذا كان الفاعل جمع تكسير ..

أقترح تعوضيها ب:
و قالت لي الجِراحُ لقد رُزقنا


والمعذرة مرة ثانية :)

تحيتي و تقديري

شكرا أخي ... الاقتراح الجميل ...
مجددا .. لا داعي للاعتذار .. بسيطة إن شاء الله :)

الباز
23-02-2009, 09:33 PM
بسيطة أخي .. حصل خير إن شاء الله ..
لكن لديّ سؤال .. هل أن حضرتك مصرٌ على أن تلصق الخطأ بالبيتين :rolleyes: ;) >>> مزحة
حسنا .. في النحو هناك حالات ٌ أربع يجوز فيها تأنيث الفعل وعدمه .. سأذكرها على عجالة .
* إذا كان الفاعل اسما ظاهرا مجازي التأنيث كقولنا " طلع الشمسُ أو طلعت الشمس ُ ... ومثلها ما ذكرته في الأبيات وأخبرني الجراح ..
ومن ذلك قول الله تعالى " من بعد ما جاءتكم البينات " ،"من بعد ما جاءكم البينات" ومثلها قوله تعالى قد جاءتكم بينة من ربكم " ، قد جاءكم بينة من ربكم "
شكرا أخي ... الاقتراح الجميل ...
مجددا .. لا داعي للاعتذار .. بسيطة إن شاء الله :)


أهلا بالأخت الكريمة صاحبة القلم ..
معك حق في أنه يجوز ما ذكرتِ بخصوص حذف تاء التأنيث
-في الشعر خاصة- بشرط عدم اللَّبس

وقد فعلتُ أنا ذلك في هذه القصيدة :
http://alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=33653

(أنظري البيت الثالث) :)

----------

أما الآيات القرآنية ففيها تفصيل يطول ..َقَدْ جَاءكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ
يجب حذف تاء التأنيث هنا لأن جاءكم تعود على {البينة و الهدى و الرحمة}
و الله أعلم (هذا رأيي و أسأل الله أن لا يحاسبني عليه إن أخطأت)

أما جاءكم البينات فقد جئتك بقول من هم أعلم مني و هما الدكتوران السامرائي و الكبيسي نفع الله بهما و بعلمهما :



ما الفرق من الناحية البيانية بين (جاءهم البيّنات) و(جاءتهم البيّنات) في القرآن الكريم؟
د.فاضل السامرائى :
هناك حكم نحوي مفاده أنه يجوز أن يأتي الفعل مذكراً والفاعل مؤنثاً. وكلمة البيّنات ليست مؤنث حقيقي لذا يجوز تذكيرها وتأنيثها. والسؤال ليس عن جواز تذكير وتأنيث البيّنات لأن هذا جائز كما قلنا لكن السؤال لماذا؟ لماذا جاء بالاستعمال فعل المذكر (جاءهم البيّنات) مع العلم أنه استعملت في غير مكان بالمؤنث (جاءتهم البيّنات)؟
جاءتهم البيّنات بالتأنيث: يؤنّث الفعل مع البيّنات إذا كانت الآيات تدلّ على النبوءات فأينما وقعت بهذا المعنى يأتي الفعل مؤنثاً كما في قوله تعالى في سورة البقرة (فَإِن زَلَلْتُمْ مِّن بَعْدِ مَا جَاءتْكُمُ الْبَيِّنَاتُ فَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ {209}) ، وقوله في سورة النساء (يَسْأَلُكَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَن تُنَزِّلَ عَلَيْهِمْ كِتَاباً مِّنَ السَّمَاءِ فَقَدْ سَأَلُواْ مُوسَى أَكْبَرَ مِن ذَلِكَ فَقَالُواْ أَرِنَا اللّهِ جَهْرَةً فَأَخَذَتْهُمُ الصَّاعِقَةُ بِظُلْمِهِمْ ثُمَّ اتَّخَذُواْ الْعِجْلَ مِن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ فَعَفَوْنَا عَن ذَلِكَ وَآتَيْنَا مُوسَى سُلْطَاناً مُّبِيناً {153}).
أما جاءهم البيّنات بالتذكير: فالبيّنات هنا تأتي بمعنى الأمر والنهي وحيثما وردت كلمة البيّنات بهذا المعنى من الأمر والنهي يُذكّر الفعل كما في قوله تعالى في سورة غافر (قُلْ إِنِّي نُهِيتُ أَنْ أَعْبُدَ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَمَّا جَاءنِيَ الْبَيِّنَاتُ مِن رَّبِّي وَأُمِرْتُ أَنْ أُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ {66}).
د.أحمد الكبيسى :
لما استعرضت الآيات الواردة فيها كثير (وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّسُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ﴿86﴾ آل عمران) (قَالُوا لَنْ نُؤْثِرَكَ عَلَى مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالَّذِي فَطَرَنَا﴿72﴾ طه) (قُلْ إِنِّي نُهِيتُ أَنْ أَعْبُدَ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَمَّا جَاءَنِيَ الْبَيِّنَاتُ ﴿66﴾ غافر) حينئذٍ نقول جاءت البينات بالتاء الآيات القرآنية والتوراتية والإنجيلية يعني طبعاً البينات الحجج والبراهين والمعجزات. هناك بينات لفظية من الله عز وجل وعقلية في القرآن الكريم يعني أدلة الوحدانية بالعقل وهناك بينات محسوسة وهي معجزات الأنبياء ماذا قال السحرة لما فرعون قال (فَلَأُقَطِّعَنَّ أَيْدِيَكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلَافٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنَا أَشَدُّ عَذَابًا وَأَبْقَى ﴿71﴾ طه) قالوا (قَالُوا لَنْ نُؤْثِرَكَ عَلَى مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالَّذِي فَطَرَنَا) اليد والعصا الخ يعني ما فعل سيدنا عيسى وموسى من معجزات تعرفونها عجباً. إذا قال (مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ) فحينئذٍ هذه المعجزات والخوارق التي هي حجة على أن هذا رسول لا بد من أن تؤمنوا به وجاءت التي هي الآيات القرآنية والتوراتية والإنجيلية وما فيها من أحكام وما في القرآن الكريم خاصة من دلائل الوحدانية لله سبحانه وتعالى ودلائل صدق النبوة. هذا الفرق بين (مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ) وهي المعجزات والخوارق و (مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْكُمُ الْبَيِّنَاتُ) وهي آيات القرآن الكريم والتوراة والإنجيل وما فيها من دلائل التوحيد وصدق النبوة هكذا هو الفرق.



تحيتي و تقديري




:)

صاحبة القلم
23-02-2009, 10:26 PM
ما شاء الله تبارك الله ..
أوضحت وأبنت أخي الكريم ..
لا قول بعد قول حضرتك وقول العلماء الأفاضل قول ..



فمَا هَذِي الحياةُ سِوى غُرُورٍ
لها طَبْعٌ يُراوِغُ فـي احْتِيَـالِ
إذا لاحَ المُنَـى فيهـا بِأُفْـقٍ
فَدُونَ بلوغهِِ غَوْلُ السَّعَالِِـي
تَدُسُّ السُّمَّ في العسَلِ المُصَفَّى
وَ زُرْقَ حُمَاتِهَا بَيْنَ اللَّآلِـي
إِذا أمِنَ المُريدُ لَهـا أَماطـتْ
لِثَامَ الحُسْنِ عنْ وَجْهِ المِحَـالِ

ما شاء الله ..
قصيدة جميلة جدا .. لا فض فوك أخي ..
نفع الله الأمة بك أخي وجعلك ذخرا للإسلام والمسلمين

دمتم بخير ..