المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب بيت شعر



سيبويهية
21-02-2009, 10:56 AM
وإذا شربت فإنني مستهلك [] مالي وعرضي وافر لمْ يكلم (عنترة)

أبو العباس المقدسي
21-02-2009, 11:56 AM
وإذا : الواو حسب ما قبلها , حرف لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف للمستقبل من الزمان مبني على السكون في محل نصب , خافض لشرطه متعلّق بجوابه
شربت : فعل ماض مبني على السكون , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل , والجملة الفعليّة في محل جر مضاف إليه لاسم الشرط
فإنّني : الفاء رابطة لجواب الشرط , حرف لا محل له من الإعراب
إنّ : حرف مشبّه بالأفعال مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
والنون للوقاية , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب اسم إنّ
مستهلك : خبر إنّ مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
وجملة إنّ واسمها وخبرها جملة جواب الشرط غير الجازم لا محل لها من الإعراب
مالي : مفعول به لاسم الفاعل مستهلك منصوب وعلامة نصبه فتحة مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة , وهو مضاف , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
والجملة الشرطيّة الكبرى لا محل لها من الإعراب
وعرضي : الواو للحال حرف لا محل له من الإعراب
عرضي : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ضمّة مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة , وهو مضاف , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
وافر : خبر اوّل مرفوع وعلاممة رفعه الضمّة
والجملة الاسميّة في محل نصب حال
لم : حرف نفي وجزم وقلب مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يكلم : فعل مضارع مبني للمجهول مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون , وحرك بالكسر لمناسبة القافية , ونائب الفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على عرضي
والجملة الفعليّة في محل رفع خبر ثان

ابن جامع
21-02-2009, 12:16 PM
وإذا : الواو حسب ما قبلها , حرف لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف للمستقبل من الزمان مبني على السكون في محل نصب , خافض لشرطه متعلّق بجوابه
شربت : فعل ماض مبني على السكون , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل , والجملة الفعليّة في محل جر مضاف إليه لاسم الشرط
فإنّني : الفاء رابطة لجواب الشرط , حرف لا محل له من الإعراب
إنّ : حرف مشبّه بالأفعال مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
والنون للوقاية , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب اسم إنّ
مستهلك : خبر إنّ مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
وجملة إنّ واسمها وخبرها جملة جواب الشرط غير الجازم لا محل لها من الإعراب
مالي : مفعول به لاسم الفاعل مستهلك منصوب وعلامة نصبه فتحة مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة , وهو مضاف , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
والجملة الشرطيّة الكبرى لا محل لها من الإعراب
وعرضي : الواو للحال حرف لا محل له من الإعراب
عرضي : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ضمّة مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة , وهو مضاف , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
وافر : خبر اوّل مرفوع وعلاممة رفعه الضمّة
والجملة الاسميّة في محل نصب حال
لم : حرف نفي وجزم وقلب مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يكلم : فعل مضارع مبني للمجهول مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون , وحرك بالكسر لمناسبة القافية , ونائب الفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على عرضي
والجملة الفعليّة في محل رفع خبر ثان

أحسنت أستاذي المبدع ...

ولكن ما رأيك في الواو ألا يصح أن تكون عاطفة ...؟
ثم قبلها ما رأيك أن تجعل قوله "مالي ,," جملة مستأنفة ؟
كذلك ما رأيك في جعل جملة الخبر الثاني صفة ..؟

الكاتب1
21-02-2009, 01:32 PM
أحسنت أستاذي المبدع ...

ولكن ما رأيك في الواو ألا يصح أن تكون عاطفة ...؟
ثم قبلها ما رأيك أن تجعل قوله "مالي ,," جملة مستأنفة ؟
كذلك ما رأيك في جعل جملة الخبر الثاني صفة ..؟

أخي وأستاذي الفاضل ، كنت قد أعربت البيت وكان إعرابي مطابقا لإعراب أخي " أبو العباس المقدسي " وفقه الله وبارك فيه : لذا لم أضفه ، ولكن سأدلي بما لدي وأبدي وجهة نظري ، إن قبلت بها ، ولك أن تنتظر أخانا " أبو العباس " فهو من أعرب البيت ، بارك الله في جهود الجميع .

لو عطفت عرضي على " مالي " فسيفسد المعنى لأن معنى البيت : أنه يهلك ماله في السخاء والبذل والعطاء مع بقاء عرضه الذي هو موضع المدح والذم للرجل في حالة كونه مصون لايصل إليه الجرح .
أمّا الاستئنافية فربما ، لكن الحالية أراها أفصح وأقوى فهو يهلك ماله وحالة عرضه مصون لم يجرح .

وأنا مع أخي في إعراب الجملة الفعلية في محل رفع خبر ثان لأنه يريد الإخبار عن عرضه بأنه مصون تام لم يكلم فالإخبار أقوى من الوصف .

ابن جامع
21-02-2009, 02:15 PM
لو عطفت عرضي على " مالي " فسيفسد المعنى لأن معنى البيت : أنه يهلك ماله في السخاء والبذل والعطاء مع بقاء عرضه الذي هو موضع المدح والذم للرجل في حالة كونه مصون لايصل إليه الجرح .
أمّا الاستئنافية فربما ، لكن الحالية أراها أفصح وأقوى فهو يهلك ماله وحالة عرضه مصون لم يجرح .

أحسنت أخي الأستاذ ...


وأنا مع أخي في إعراب الجملة الفعلية في محل رفع خبر ثان لأنه يريد الإخبار عن عرضه بأنه مصون تام لم يكلم فالإخبار أقوى من الوصف .

كما ذكرت أنها تحتمل الوجهين أما القوة فهي بحسب المعنى الذي ينقدح في الذهن الناظر.

أبو العباس المقدسي
21-02-2009, 03:41 PM
بارك الله فيكم
قناعتي كانت فيما أظهرت من إعراب
وقد أحسن أخي الكاتب الإجابة
فالحاليّة في الواو أبلغ , وأنسب في صحة المعنى
ووجه الخبر في جملة " لم يكلم " أقوى بدليل أنّك تستطيع أن تعطف الجملة على المشتق فتقول وافر ولم يكلم
وفق الله الجميع