المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : واو الثمانية.



سيف بن ذي يزن
21-02-2009, 07:36 PM
واو الثمانية :

قال تعالى : (( سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ويقولون خمسة سادسهم كلبهم رجما بالغيب ويقولون سبعة ( و ) ثامنهم كلبهم قل ربي أعلم بعدتهم ما يعلمهم إلا قليل فلا تمار فيهم إلا مراء ظاهرا ولا تستفت فيهم منهم أحدا )) [الكهف: 22]
وقع الخلاف بين النحويين في إعراب حرف الـ ( واو ) الواقع بين قوسين في النص الكريم ما بين أن يكون حرف عطف ، أو استئناف .
ولما كان للعطف ضوابط ، وللاستئناف قواعد ، والواو هنا لا يدخل ضمن هذه الضوابط والقواعد صمت النحويون في وجه النص الكريم وسبحان اللـه .
وقد ( تملص ) النحويون من الاستشهاد بهذا النص الكريم في أي موضع من مواضع النحو العربي على إطلاقها ، ولم يذكروها في مصنفاتهم ، حتى جاء ابن هشام الأنصاري ( 761 هج ) في كتابه : ( مغني اللبيب عن كتب الأعاريب ) الذي سمى هذا الحرف في إعرابه ( واو ) الثمانية وكانتَ قريش إذا عَدُّوا يقولون: خمسة ستة سبعة وثمانية تسعة، فيُدْخلون الواوَعلى عَقْدِ الثمانيةِ خاصة.
وقال أبو القاسم الزمحشري: " وهذه الواو هي التي آذنت بأن الذين قالوا: سبعة وثامنهم كلبهم، قالوه عن ثبات علم وطمأنينة نفس ولم يرجموا بالظن كما غيرهم"
فسبحان اللـه حرف يعجز فرقة كاملة من العلماء النحويين بمدارسهم الخمس ؛ البصرية ، والكوفية ، والبغدادية ، والمصرية ، والأندلسية ، وإذا كان حرف واحد أعجز فرقة علمية كاملة فكيف لا يعجز القرآن الكريم الأمم كلها بآية من آياته .

طارق يسن الطاهر
22-02-2009, 09:30 AM
جزاك الله خيرا أخي سيف بن ذي يزن
سبق أن طرحتُ -وغيري- هذا الموضوع في هذا المنتدى، فإذا بحثتَ -وبحث الفصحاء- ستجد- ويجدون- إضافات مفيدة إن شاء الله.

أبو العباس المقدسي
22-02-2009, 10:00 AM
بوركت أخي سيف
وهذا رابط مساعد :
واو الثمانية (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=38321&highlight=%E6%C7%E6+%C7%E1%CB%E3%C7%E4%ED%C9)