المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : بنفسه



أبو العباس المقدسي
03-03-2009, 09:31 PM
السلام عليكم

أرجو إعراب ما تحته خط :

1- جاء الرجلُ بنفسه
2- خرجْتُ فإذا بالمطرِ منهمرٌ

أبو قتادة وليد بن حسني الاثري
03-03-2009, 09:48 PM
بارك الله فيك أبا العباس ........

ولكن أرجو منكم حفظكم الله حذف صورتكم الشخصية أعلاه لما في وضعها من المحظور الشرعي قال النبي صلي الله عليه وسلم " إن من أشد الناس عذاباً المصورون " أو كما قال ...

أعانك الله علي طاعته

أبو العباس المقدسي
03-03-2009, 10:46 PM
بارك الله فيك أبا العباس ........

ولكن أرجو منكم حفظكم الله حذف صورتكم الشخصية أعلاه لما في وضعها من المحظور الشرعي قال النبي صلي الله عليه وسلم " إن من أشد الناس عذاباً المصورون " أو كما قال ...

أعانك الله علي طاعته
وفيك بارك الله أخي أبا قتادة
ظننتك ستجيب على استفساري !
على كل حال , مسألة الصورة مسألة فقهيّة ولا نريد أن نحوّل هذا المنتدى للنقاش الفقهي .
والمسألة خلافيّة
وأنا لي قناعتي الخاصّة في هذه المسألة لا أفرضها على غيري
"ولكل وجهة هو موليها فاستبقوا الخيرات "
وأنصح بمتابعة النقاش في هذا الرابط :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=51675

ولك حبّي وتقديري

سيف أحمد
04-03-2009, 05:13 AM
سأحاول إعرابها ....
بنفسه : الباء حرف جر ونفس مجرور وهو مضاف والضمير مضاف إليه والجار والمجرور متعلق بمحذوف حال من الرجل
فإذا الفاء حرف استئناف أو زائدة مبني على الكسروإذا هي إذا الفجائية مبنية على السكون في محل نصب على الظرفية أو قد تعرب حرف لامحل له من الإعراب
بالمطر الباء حرف جر زائد المطر مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد ومنهمر خبر
والله أعلم .......

أبو العباس المقدسي
04-03-2009, 12:22 PM
سأحاول إعرابها ....
بنفسه : الباء حرف جر ونفس مجرور وهو مضاف والضمير مضاف إليه والجار والمجرور متعلق بمحذوف حال من الرجل
فإذا الفاء حرف استئناف أو زائدة مبني على الكسروإذا هي إذا الفجائية مبنية على السكون في محل نصب على الظرفية أو قد تعرب حرف لامحل له من الإعراب
بالمطر الباء حرف جر زائد المطر مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد ومنهمر خبر
والله أعلم .......
بارك الله فيك أخي سيفا
لك الشكر على تكرّمك بالإجابة بعد أكثر من خمسين مشاهدة من الإخوة !
وما أردت من هذه المسألة إلاّ الفائدة
أصبت أخي في الثانية ( فإذا بالمطر منهمرٌ )
أمّا الأولى ( بنفسه ) ففي النفس منها شيء
فكيف يأتي الرجل بهيئة يكون فيها بنفسه ؟ إذ الحال ما يبيّن هيئة ذات عند وقوع الفعل
ما معنى الباء هنا , أهي للإلصاق أم الظرفيّة أو ماذا ؟
أيكون المعنى : جاء مصاحبا نفسه ؟ أم جاء في نفسه ( أي تحمله نفسه ) ؟
بانتظار الفصحاء !

ابن القاضي
04-03-2009, 12:59 PM
السلام عليكم

أرجو إعراب ما تحته خط :

1- جاء الرجلُ بنفسه

الباء حرف جر زائد .
نفسه : توكيد مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحرف الجر الزائد .
دمتَ والقارئين بخير وعافية .

خالد مغربي
04-03-2009, 12:59 PM
المعنى هو المحك الذي يستند عليه أبا العباس ..
ولا أظن قائلا : جاء فلان بنفسه ، أراد التوكيد ، إذ لو أراده لقال : نفسه !
بالرغم من كون العبارة فيها رائحة التوكيد ..
لذا فالمعنى الذي يتبادر إلي ينبع من تأويل ما .. فأرى : جاء فلان منفردا ، أي بنفسه دون أن يصاحبه أحد أو يرافقه شخص .. وعليه فالحالية تضرب في رأس أخيك :)
هذا على عجالة ، واغفر لأخيك شططه .

شذور الذهب.
04-03-2009, 01:02 PM
السلام عليكم

أرجو إعراب ما تحته خط :

1- جاء الرجلُ بنفسه

لعل الباء حرف زائد , والمعنى : جاء الرجلُ نفسُه , فتكون توكيدا للرجل , والله تعالى أعلم .




هذا ما بدا والعلم عند الله تعالى وحده .

الكاتب1
04-03-2009, 01:26 PM
السلام عليكم

أرجو إعراب ما تحته خط :

1- جاء الرجلُ بنفسه
2- خرجْتُ فإذا بالمطرِ منهمرٌ

أخي الفاضل ومثل إعرابنا لـ " الباء " في " فإذا بالمطر " نعرب الباء في قوله " بنفسه " إذ من مواضع زيادة حرف الجر " الباء " ( التوكيد بالنفس والعين ) وعليه فيكون إعرابها كالتالي :
بنفسه : الباء حرف جر زائد مبني على الكسر لامحل له من الإعراب .
نفسه : اسم مجرور لفظا مرفوع محلا على آنه توكيد لـ " الرجل " .

أ.د. أبو أوس الشمسان
04-03-2009, 01:49 PM
الذي يظهر لي أن الباء للتعدية كما في (ذهب الله بنورهم) أي أذهبه، فجاء بنفسه بمعنى أجاء نفسه تعبيرًا عن اختيار المجيء دون قيادة أو إجبار.

خالد مغربي
04-03-2009, 01:55 PM
إذن اضربوا صفحا عن مشاركتي السابقة بالرغم من ميلي إليها :)
ولقد وجدت في كلام صاحب الدر شيئا أزجه إليكم .. وهو عن تناوله لزيادة الباء في قوله تعالى (بأنفسهن ) في الآية : " وَٱلْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلاَثَةَ قُرُوۤءٍ ..."

"...والثاني: أن يكونَ "بأنفسِهِنَّ" تأكيداً للمضمرِ المرفوعِ المتصلِ وهو النونُ، والباءُ زائدة في التوكيد، لأنه يجوزُ زيادتُها في النفسِ والعينِ مؤكَّداً بهما. تقولُ: جاء زيدٌ نفسُه وبنفسِه وعينُه وبعينِه. وعلى هَذا فلا تتعلَّقُ بشيء لزيادتِها."

أبو العباس المقدسي
04-03-2009, 03:48 PM
أحسنتم إخوتي
بوركتم جميعا

د.أبو أسامة السامرائي
04-03-2009, 06:19 PM
لا شك أخوتي الكرام أن المعنى يحكم
ولذلك يصح أن تكون الباء حرف جر غير زائد ونفسه اسم مجرور ليكون المعنى كقولنا: جاء زيد بصديقه أي جلبه معه
ودمتم بخير

شذور الذهب.
04-03-2009, 06:27 PM
الباء حرف جر زائد .
نفسه : توكيد مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحرف الجر الزائد .
دمتَ والقارئين بخير وعافية .

أعتذر أستاذَنا ابنَ القاضي , فإنني كتبت مشاركتي قبل أن أرى مشاركتَك , فسبحان الله كانت موافقةً لها , والقلوب عند بعضها , أكرر اعتذاري .

محبك / خالد بن سالم باوزير

ابن القاضي
04-03-2009, 07:03 PM
أعتذر أستاذَنا ابنَ القاضي , فإنني كتبت مشاركتي قبل أن أرى مشاركتَك , فسبحان الله كانت موافقةً لها , والقلوب عند بعضها , أكرر اعتذاري .

محبك / خالد بن سالم باوزير

لا عليك اخي الكريم ، لك الحق أن تكتب وتذكر رأيك ، وافق أم لم يوافق ، وما اعتذارك إلا من كريم أخلاقك .
دمت سالما معافى .

علي المعشي
05-03-2009, 01:02 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الباء في (جاء الرجل بنفسه) على المعنى المراد، فإن كان المقصود أن الرجل كلف نفسه عناء المجيء وحملها عليه فالباء أصلية للتعدية كما قال شيخنا أ. د. أبو أوس، وهي متعلقة بـ (جاء)، وإن كان المقصود رفع احتمال المجاز فالباء زائدة والنفس توكيد للرجل (كما قال غير واحد من الإخوة) مجرور لفظا مرفوع محلا، والباء عندئذ لا تتعلق.
تحياتي ومودتي

أمة الله الواحد
05-03-2009, 02:18 PM
بنفسه : الباء حرف جر زائد ، نفس : توكيد معنوي مجرور لفظا مرفوع محلا وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
فإذا بالمطر منهمر : الفاء استئنافية لا محل لها من الإعراب ، إذا فجائية لا محل لها من الإعراب مبنية في محل نصب على الظرفية ، الباء حرف جر زائد ، المطر مبتدأ مجرور لفظا مرفوع محلا ، منهمر خبر ، وجملة المبتدأ وخبره في محل جر بإضافة إذا إليها وإذا وما دخلت عليه لا محل لها من الإعراب جملة استئنافية .

قمر لبنان
05-03-2009, 09:06 PM
الذي يظهر لي أن الباء للتعدية كما في (ذهب الله بنورهم) أي أذهبه، فجاء بنفسه بمعنى أجاء نفسه تعبيرًا عن اختيار المجيء دون قيادة أو إجبار.
أستاذي الحبيب الدكتور أبو أوس الشمسان
هل يجوز أن نقيس الفعل " جاء " على الفعل " ذهب " ؟
الفعل " ذهب " لا يتعدى بنفسه ، بينما الفعل " جاء " يتعدى بنفسه
أرجو الإيضاح ولك مني كل الود

أ.د. أبو أوس الشمسان
06-03-2009, 12:40 AM
الأخ الحبيب قمر لبنان وكل مكان
والفعل جاء في الأصل لازم ويجوز تعديته. ومجيء الباء للتعدية يأتي مع الأفعال اللازمة والمتعدية.
قال تعالى(فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب)
(اللاتي دخلتم بهن) قال أبو حيان في البحر2: 212 الباء للتعدية.
وقال تعالى(ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض)
وراجع (دراسات لأسلوب القرآن الكريم) لمحمد عبدالخالق عضيمة، 2: 21. فهناك شواهد كثيرة على التعدية بالباء.

قمر لبنان
06-03-2009, 01:13 AM
الأخ الحبيب قمر لبنان وكل مكان
والفعل جاء في الأصل لازم ويجوز تعديته. ومجيء الباء للتعدية يأتي مع الأفعال اللازمة والمتعدية.
قال تعالى(فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب)
(اللاتي دخلتم بهن) قال أبو حيان في البحر2: 212 الباء للتعدية.
وقال تعالى(ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض)
وراجع (دراسات لأسلوب القرآن الكريم) لمحمد عبدالخالق عضيمة، 2: 21. فهناك شواهد كثيرة على التعدية بالباء.

أستاذي الحبيب
راجعت ( دراسات لأسلوب القرآن الكريم ) فوجدت التالي :
وأصل التعدية بالباء أن يكون ذلك في الفعل اللازم : نحو " لذهب بسمعهم "فإذا كان متعديا أن يعدى بالهمزة ، تقول : طعم زيد اللحم ، ثم تقول : أطعمت زيدا اللحم ، ولا يجوز أن تقول :طعمت زيدا باللحم ، وإنما جاء ذلك قليلا بحيث لا ينقاس ، من ذلك : دفع وصك ، ولا يبعد أن تكون الباء للآلة ...
عندي استفسار :
أمتعد أم لازم الفعل " جاء " ؟
لك مني كل الود