المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعرب ما تحته خط



ابن القاضي
15-03-2009, 09:50 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

أعرب ما تحته خط :
والمسجدان وبيت نحن عامره ...... لنا وزمزم والأحواض والستر

دمتم بخير وعافية .

أبو العباس المقدسي
15-03-2009, 10:38 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بيت , اسم معطوف على المبتدأ (المسجدان ) مرفوع مثله
نحن عامره : جملة اسميّة من مبتدأ وخبر في محل رفع نعت لبيت

وصح عطف بيت وهو نكرة على "المسجدان " لأنّ بيت نكرة موصوفة خصصت بالنعت فقرّبتها من المعرفة أي هي في حكم المعرفة

أبو العباس المقدسي
16-03-2009, 11:58 AM
إضافة :
الإعراب السابق إذا كان "بيت " بالرفع
ويحتمل أن يكون بالجر فتكون الواو واو القسم , وبيت اسم مجرور بواو القسم , والجار والمجرور متعلّقان بفعل القسم المحذوف و" نحن عامره" نعت لبيت , وجملة القسم معترضة بين المبتدأ والخبر ( المسجدان لنا )

ابن القاضي
16-03-2009, 12:39 PM
مرحبا بالأستاذ الفاضل أبي العباس
نعم ، بيتٌ بالرفع ، لكن كيف صح أن يكون "عامره" خيرا لنحن ، هل يصح أن نقول : نحن عَمَرَه .

أبو العباس المقدسي
16-03-2009, 01:51 PM
بارك الله فيك
نعم أخي يجوز , وفرق بين "نحن عامره " وبين "نحن عمره" فالأول وصف والثاني فعل , والوصف غير الفعل فهو اسم , وهل الأخبار إلاّ أوصاف ؟ ومشتقات في غالبها
الرجل عاقل ٌ
فهل ننفي الخبرية عن الوصف عاقل لأن التقدير " الرجل يعقل "
ولعل وجه الإشكال لأن الوصف لا يدل على الحال بل المضي أي الحدث في الزمن الماضي كقولك وقد ضربت زيدا : أنا ضارب زيد , ويجوزأن تقول : زيد أنا ضاربه
أي أنا من ضربه , ومثله قول الشاعر :
قومي ذرا المجد بانوها وقد علمت ... بكنه ذلك عدنان وقحطان
فبانوها خبر لذرا المجد , والمعنى ( قومي من بنى ذرا المجد )

أبو العباس المقدسي
16-03-2009, 01:55 PM
وهذا إعراب البيت السابق كما في شرح ابن عقيل :
2 - هذا الشاهد غير منسوب إلى قائل معين فيما بين أيدينا من المراجع.
اللغة: " ذرا " بضم الذال - جمع ذروة، وهي من كل شئ أعلاه " المجد " الكرم " بانوها " جعله العيني فعلا ماضيا بمعنى زادوا عليها (وتميزوا) ؟، ويحتمل أن
يكون جمع " بان " جمعا سالما مثل قاض وقاضون وغاز وغازون، وحذفت النون للاضافة كما حذفت النون في قولك " قاضو المدينة ومفتوها " وهو عندنا أفضل مما ذهب إليه العيني " كنه " كنه كل شئ: غايته، ونهايته، وحقيقته.
الاعراب: " قومي " قوم: مبتدأ أول، وقوم مضاف وياء المتكلم مضاف إليه " ذرا " مبتدأ ثان، وذرا مضاف و" المجد " مضاف إليه " بانوها " بانو: خبر المبتدأ الثاني، وبانو مضاف وضمير الغائبة العائد إلى ذرا المجد مضاف إليه، وجملة المبتدأ الثاني وخبره خبر المبتدأ الاول " وقد " الواو واو الحال، قد: حرف تحقيق " علمت " علم: فعل ماض، والتاء للتأنيث " بكنه " جار ومجرور متعلق بعلمت، وكنه مضاف واسم الاشارة في " ذلك " مضاف إليه، واللام للبعد، والكاف حرف خطاب " عدنان " فاعل علمت " وقحطان " معطوف عليه.
الشاهد فيه: قوله " قومي ذرا المجد بانوها " حيث جاء بخبر المبتدأ مشتقا ولم يبرز الضمير، مع أن المشتق ليس وصفا لنفس مبتدئه في المعنى، ولو أبرز الضمير لقال: " قومي ذرا المجد بانوهاهم " وإنما لم يبرز الضمير ارتكانا على انسياق المعنى المقصود إلى ذهن السامع من غير تردد، فلا لبس في الكلام بحيث يفهم منه معنى غير المعنى الذي يقصد إليه المتكلم، فإنه لا يمكن أن يتسرب إلى ذهنك أن " بانوها " هو في المعنى وصف للمبتدأ الثاني الذي هو " ذرا المجد " لان ذرا المجد مبنية وليست بانية، وإنما الباني هو القوم.

قمر لبنان
16-03-2009, 02:21 PM
أخي أبو العباس

ربما أومأ الأخ ابن القاضي إلى عدم مطابقة المبتدأ للخبر

نحن عامره = نحن عامروه

ودمت بخير

ابن القاضي
16-03-2009, 02:24 PM
أخي الكريم /
قصدتُ المطابقة بين المبتدإ الخبر ، لِم لمْ يقل : نحن عامروه ؟
هل يجوز أن نقول : نحن ضاربه ، أم يجب أن نقول نحن ضاربوه ؟ كما قال الشاعر : قومي ...بانوها .
دمت بخير .

أبو العباس المقدسي
16-03-2009, 03:17 PM
الجواب أنّ الشاعر حذف الواو للضرورة , وهو يقصد نحن عامروه

عطوان عويضة
17-03-2009, 12:36 AM
الجواب أنّ الشاعر حذف الواو للضرورة , وهو يقصد نحن عامروه

ترد أمثال عامر وقاطن وساكن مفردة ويراد بها الجنس.
قال الحطيئة:
إن اليمامة خير ساكنها *** أهل القُرَيَّةِ من بني ذهل
الضامنون لمال جارهمو *** حتى يتم نواهض البقل

وقال آخر:
لكن بغداد جاد الغيث ساكنها *** نعالهم في قفا السقاء تزدحم
والله تعالى أعلم

قمر لبنان
18-03-2009, 07:53 AM
آيات قرآنية قد تفيد في عدم التطابق

1- قال تعالى : " والملائكة بعد ذلك ظهير "
2- قال تعالى : " سيكفرون بعبادتكم ويكونون عليكم ضدا "
3- قال تعالى : " وهم لكم عدو "
4- قال تعالى : " ولا تكونوا أول كافر به "

والله تعالى أعلم