المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : فلـــوجة العــــــــز.....



صالح العمري
09-11-2004, 09:50 AM
فلّوجــة العـزّ..


تحيّة إجلال وإكرام للفلوجّة الصامدة بعقيدتها ومبادئها وعراقتها وشموخها...

فلّوجةَ العزِّ جاء الفتحُ والفـرجُ = والفجرُ من حندّسِ الظلمـاءِ ينبلجُ
للهِ كم فيكِ من ثغـرٍ تُفَرْدِسُـهُ = حوريّةٌ شعَّ منـها النـورُ والأرجُ!!
في ضفتيكِ من الأملاكِ ألويـةٌ = يطيبُ في ظلّـها التكبيرُ والرَّهَـجُ
الله أكبـرُ يا فلوجـةً وقفـتْ = في حقبةِ الـذُّلِ تستعلي و تنتـهجُ
ما ضـرّها في مقام العـزِّ مُنْقَلبٌ = والحسنيانِ لها في أُفْقِهـا سُـرُجُ..
عزّ النصـيرُ..وللأحـزابِ زمجرةٌ = والله يرصـدُ ما حاكوا وما نسجوا
سليبةٌ قد أحاطّ الظالمـون بهــا = حلفُ الخيانةِ.. للصلبانِ قد خرجوا
سبيّـةٌ.. في سبيـل الله ما شهدتْ = يذودُ عن صدقِهـا البرهانُ والحُجَجُ
تستصرخُ الدينَ والدنيـا وكلَّ أبٍ = فمـا استفـاق لها عرقٌ ولا وشَجُ
كأنمـا الأمةُ الغفلـى مخـدّرةٌ... = لم يبق من عـزِّها أمْـتٌ ولا عِوَجُ
تناهشتْـها سباعُ الأرضِ فانطرحتْ = وليس في صدرِها قلـبٌ ولا وَدَجُ
متـى تثـورُ لأعراضٍ مدنّســةٍ = والعـلجُ يجتاحُ محمـاها و يختلجُ؟!
لكن إذا أذن الباري بنهضتـِها.. = قامتْ، وفي قومها البركانُ والوَهَجُ
سلوا الصليب وهولاكوهُ كيف غدوا = هلكى، وما قصةُ الناجين كيف نجوا؟!
سلوا المعاجم عن "حريّةٍ" أسَرَتْ = يرسي دعائما الغوغـاءُ والهمـجُ!!
تبّا.. فمـا قَدِمـوا إلا لمهـلكةٍ = والموتُ ذو لجُجٍ من فوقها لُجَجُ !!
والعلقـميُّ وراء العلـجِ مُدَّرعُ = والنار تضرمُ، والأحـقادُ تعتلجُ !!
ربيبُ غـدرٍ على عينٍ مُصَهْينَِـةٍ = مُدجّنُ الفكرِ قد أزرى به الغَنَجُ
عبدُ العمالةِ لا دينٌ ولا خُـلقٌ.. = إلا رياحُ الهوى والمعدنُ السَمِجُ
أشيمطُ الوجـهِ أخزى اللهُ غُرّتَهُ = من كفّهِ الغدرُ و الإرهابُ والهَرَجُ
*****************
فلّوجةَ الحقِ هذا الكربُ فاعتصمي.. = بالصبرِ تُستعذبُ الغَدْوَاتُ والدُّلَجُ
تضرّعي عند أعتابِ الإلهِ فمــا = لمبتلىً عن دعـاءِ اللهِ مُنْـعرجُ...
من لا يُردُّ على الأعقـابِ سائلُهُ = ولا تُسَـكُّ على أبوابهِ الرُّتُـجُ
ثقي بمن يكشـف البلوى، ففي يدهِ = زندُ السلاحِ..وسرُّ النَّصرِ..والمُهَجُ
سبحان من دارت الدنيـا بحكمتهِ = لولاهُ ما قطعوا بحـرا ولا درجوا
يارب نصراً كبدرٍ في جلالتـها.. = أو خندقِ المجدِ إذ ضاقت بهم فُجَجُ
ما لي سوى الله والأمواجُ تصرعني = والليلُ يُطبقُ.. لا نجمٌ ولا سُرُجُ!!
ما لي سوى الله في كيدٍ وفي فتنٍ = وهل لها دون فضل الله مُنْفَرَجُ !!
ما لي سوى الله في أعـداء ملّتهِ = وفتكِ أسلحةٍ تهـوي وتختلـجُ!!
ما لي سوى الله في دورٍ مهدَّمـةٍ = ومسجدٍ لا يُنَادِي فيهِ مُدَّلِـجُ !!
ما لي سوى الله في أنّاتِ أرملـةٍ = وكَرْبِ أسرىً وراء الغلِّ قد نضجوا
***********
فلّوجة العزِّ يا آمـالَ أمّتِنــا = لعلنـا بفتـوح الله نبتَهِـجُ...
وللنفاقِ ارتكاسٌ لا قيــامَ لهُ = وفوق أرضكِ رأسُ الكفرِ ينفلجُ
فليشهدْ الدهرُ والتأريخُ أنَّ لهـا = في سلّم المجدِ إسـراءٌ و مُعْتَرَجُ
عليك منّي سلامٌ طـاهرٌ عَبِـقٌ = ما سبّحَ الخلقُ مولاهـم وما لهجوا
فلوجتي.. لاعليكِ اليومَ من حَرَجٍ = لكنْ علينا –وربِّ الكعبةِ- الحَرَجُ !!

*********************
شعر: صالح بن علي العمري

د. خالد الشبل
09-11-2004, 11:56 AM
وتحية إكبار أخرى لشاعر الفصيح م. صالح العَمْري على هذه القصيدة الجميلة .
اللهم انصر المسلمين المستضعفين في العراق ، يا ربُّ .
لك الشكر يا أبا علِي علَى هذا الشعور النبيل تجاه قضايا أمة الإسلام .
لك تحياتي .

المستبدة
09-11-2004, 05:38 PM
الله أكبـرُ يــا فلـوجـةً وقـفـتْ
في حقبـةِ الـذُّلِ تستعلـي و تنتهـجُ
ما ضرّها في مقـام العـزِّ مُنْقَلـبٌ
والحسنيانِ لها فـي أُفْقِهـا سُـرُجُ..

لله درّك أيها الشاعر المبدع ..
أبيات رائعة ،
حروف قوية مباغتة سامقة ..

تستصرخُ الديـنَ والدنيـا وكـلَّ أبٍ
فما استفاق لهـا عـرقٌ ولا وشَـجُ
كأنمـا الأمـةُ الغفلـى مخـدّرةٌ...
لم يبق من عزِّهـا أمْـتٌ ولا عِـوَجُ

لم يبق من عزِّهـا أمْـتٌ ولا عِـوَجُ !!

آهٍ لجرحٍ لن يندمل ...
نادت فلوجة الطهر نادت :
وإسلاماه ..
لكن لا (معتصماه) في الجوار..!!

ويحك أمتي من سباتٍ طال ..!

فلوجتي.. لاعليكِ اليومَ مـن حَـرَجٍ
لكنْ علينا –وربِّ الكعبةِ- الحَـرَجُ !

بديع الزمان
09-11-2004, 06:19 PM
الرّسالة الأصليّة كتبت بواسطة خالد الشبل
وتحية إكبار أخرى لشاعر الفصيح م. صالح العَمْري على هذه القصيدة الجميلة .
اللهم انصر المسلمين المستضعفين في العراق ، يا ربُّ .
لك الشكر يا أبا علِي علَى هذا الشعور النبيل تجاه قضايا أمة الإسلام .
لك تحياتي .

الهاسرى
10-11-2004, 06:38 PM
كأنمـا الأمـةُ الغفلـى مخـدّرةٌ...لم يبق من عزِّهـا أمْـتٌ ولا عِـوَجُ
تناهشتْها سبـاعُ الأرضِ فانطرحـتْ وليس في صدرِهـا قلـبٌ ولا وَدَجُ
متـى تثـورُ لأعـراضٍ مدنّـسـةٍ والعلجُ يجتاحُ محماهـا و يختلـجُ؟!
لكـن إذا أذن البـاري بنهضتِـهـا.. قامتْ، وفي قومها البركانُ والوَهَـجُ
_______________
هى والله كذلك وهى لا تحرك ساكنا ولا تستجيب لمستغيث
ولا تتحرك لنصرة مظلوم أوحماية عذراء ينتهك عرضها وتستباح كرامتها
أمة بالامس كانت ملأ أسماع الدنا اليوم واسفى عليها تنهشها سباع الارض
وتتكالب عليها أيدى المكر والخديعة والرجس
قصيدتك اخى الشاعر المجيد مبكية محزنة ومفرحة مطربة مبكية محزنه لانها تتحدث عن ماساتنا عن ذلتنا عن خنوعنا ومفرحة مطربة لانها تنظر بعين الامل وتستشرف نصرا قريب باذن الله
فلّوجةَ العـزِّ جـاء الفتـحُ والفـرجُ والفجرُ من حنـدّسِ الظلمـاءِ ينبلـجُ
للهِ كـم فيـكِ مـن ثغـرٍ تُفَرْدِسُـهُحوريّةٌ شعَّ منهـا النـورُ والأرجُ

حمزة
10-11-2004, 08:01 PM
أيها الرائع الأستاذ الشاعر / صالح العمري
لله درك ولله در الأبطال الأشاوس المجاهدين في الفلوجة .. حتماً سيزول الظلم وتنقشع سحابة الغم والهم والكرب .. حتماً ستدور الدائرة على البغاة الطغاة الغاصبين الغاشمين ... حتماً سيطل الفجر الأبلج ويقهر الظلام عما قريب بإذن الله تعالى .
فسوف تصفو الليالي بعد كدرتها *** وكــل دورٍ إذا مــا تـم ينقلبُ
لك التحية أخي العزيز صالح ودمت للمنتدى بخير.

الأحمر
10-11-2004, 08:16 PM
الرّسالة الأصليّة كتبت بواسطة حمزة
أيها الرائع الأستاذ الشاعر / صالح العمري
لله درك ولله در الأبطال الأشاوس المجاهدين في الفلوجة .. حتماً سيزول الظلم وتنقشع سحابة الغم والهم والكرب .. حتماً ستدور الدائرة على البغاة الطغاة الغاصبين الغاشمين ... حتماً سيطل الفجر الأبلج ويقهر الظلام عما قريب بإذن الله تعالى .
فسوف تصفو الليالي بعد كدرتها *** وكــل دورٍ إذا مــا تـم ينقلبُ
لك التحية أخي العزيز صالح ودمت للمنتدى بخير.

صالح العمري
16-11-2004, 02:43 PM
أيها الأخوة الكرام: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

من العايدين.. وتقبل الله صيامكم وقيامكم وصالح أعمالكم.. وجعل هذا العيد عيد الفتوح والنصرة والتمكين..

شكر الله لكم تواجدكم ومشاركتكم ومداخلاتكم الطيبة..

ومعا على طريق الصلاح والإصلاح......

أخوكم: صالح