المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤالان في باب الإضافة ؟



محمد الغزالي
03-05-2009, 12:01 AM
السلام عليكم:
السؤال الأول: أريد مثال لـ(اثنان) تكون مضافة لاسم ظاهر ومثال آخر تكون فيه (اثنان) مضافة إلى ضمير...
السؤال الثاني: عند إضافة (اثنان) يشترط في المضاف إليه أن يكون غير المراد من المضاف، فلا يصح أن نقول: جاء اثنا محمد وأحمد, ولا : عاقبت اثنيكما.... (ما معنى هذا الكلام)..

علي المعشي
03-05-2009, 02:13 AM
السلام عليكم:
السؤال الأول: أريد مثال لـ(اثنان) تكون مضافة لاسم ظاهر ومثال آخر تكون فيه (اثنان) مضافة إلى ضمير...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
هذه أربعة كتب لك اثنان ولزيد اثنان، فخذ اثنيك ودع اثني زيدٍ.



السؤال الثاني: عند إضافة (اثنان) يشترط في المضاف إليه أن يكون غير المراد من المضاف، فلا يصح أن نقول: جاء اثنا محمد وأحمد, ولا : عاقبت اثنيكما.... (ما معنى هذا الكلام)..
المعنى عند أصحاب هذا القول أنه لا يصح في (اثنان) ما يصح في مثل (جاء خمسةُ الرجال) (زرت الأصدقاء سبعتهم ) فالمراد هنا أن الخمسة هم الرجال أنفسهم ، وأن السبعة هم عين ما يدل عليه الضمير المضاف إليه أي الأصدقاء، وهنا يجوز أن يكون المضاف إليه هو العدد المضاف في المعنى.

أما في (اثنان) فلا بد أن يكون المضاف إليه شيئا آخر غير المضاف، فلا يصح أن تقول (جاء اثنا الرجلين ـ جاء اثنا زيد وسعد ـ أو مررت باثنيكما) وأنت تقصد بالمضاف إليه معنى المضاف، أي إذا كنت تقصد أن الاثنين هما الرجلان نفسهما في الأولى أو زيد وسعد نفسهما في الثانية أو المخاطبان نفسهما في الثالثة، ولكن تجوز الإضافة إذا جعلت المضاف إليه شيئا آخر غير معنى المضاف كما في المثالين (خذ اثنيك، ودع اثني زيد) فالمضاف يعني الكتابين والمضاف إليه يعني المخاطب في الأولى وزيدا في الثانية.

ملحوظة:
تصح التراكيب الممنوعة أعلاه إذا اختلف المراد فيصح أن تقول:(جاء اثنا الرجلين ـ جاء اثنا زيد وسعد ـ أو مررت باثنيكما) بشرط أن يُراد بالمضاف إليه شيء آخر غير المضاف كأن تريد بالمضاف فرسين أو نحوهما كأنك قلت مثلا: (جاء فرسا الرجلين ـ جاء فرسا زيد وسعد ـ مررت بفرسيكما).

وعليه يتوقف الجواز والمنع على المعنى المراد فإن اتفق المضاف والمضاف إليه معنى امتنع، وإن اختلفا معنى جاز.
تحياتي ومودتي.

محمد الغزالي
03-05-2009, 02:30 AM
رحمك الله أيها المعشي ونفع بعلمك.. والله ما أجمله من توضيح...
وليتك ترشدني أخي على مصدر فيه ما ذكرت حتى يكون مرجعاً لي..