المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال أيها الفصحاء



محمد الغزالي
05-06-2009, 05:30 AM
السلام عليكم:
ورد في النحو الوافي ما يلي:
إذا تقدم مرجعان للضمير, وكان أحدهما ضميرا والآخر علما تُقدم الضمير على العلم ويعود الضمير على الضمير لأنه أقوى من العلم, نحو: أنا وعلي أكلنا, ولا تقول: أكلا...
السؤال: مالمقصود بذلك؟ بارك الله فيكم...

محمد الغزالي
05-06-2009, 09:10 PM
ما زلت أنتظركم....

عطوان عويضة
05-06-2009, 09:38 PM
السلام عليكم:
ورد في النحو الوافي ما يلي:
إذا تقدم مرجعان للضمير, وكان أحدهما ضميرا والآخر علما تُقدم الضمير على العلم ويعود الضمير على الضمير لأنه أقوى من العلم, نحو: أنا وعلي أكلنا, ولا تقول: أكلا...
السؤال: مالمقصود بذلك؟ بارك الله فيكم...

أما قوله: (تقدم الضمير على العلم) يعني كما في المثال: تقول (أنا وعلي) أو (أنت وعلي) ، ولا تقول (علي وأنا) ولا (علي وأنت).
وأما قوله: (ويعود الضمير على الضمير لأنه لأقوى من العلم) أي تقول (أكلنا) أو (أكلتما) ولا تقول( أكلا)، لأن( نا) يدل على المتكلم ومعه غيره، فيفيد ما لا يفيده ألف الاثنين، وقد استفيد معنى المتكلم من (أنا)،لا من العلم (علي).
وكذلك في( أكلتما) يستفاد الخطاب من ضمير المخاطب (أنت) لا من العلم (علي).
وبالله تعالى التوفيق.

محمد الغزالي
06-06-2009, 02:39 AM
لكن أخي عبد القيوم عندما نقول مثلاً: جاء علي وخالد وزيد فأكرمته,,, هنا عاد الضمير على الأقرب لأن الضمير مفرد ولا بد أن يعود على مفرد فتحصل المطابقة..
وعندما قلنا: أكلنا,, أليست (نا) تدل على أن الضمير راجع للاثنين (أنا وعلي) وليست لعلي وحده, وكذلك (تما) في المثال الثاني ألم تدل على عود الضمير على الاثنين أيضاً؟ فلو كانت عائدة لمرجع واحد فقط لقلنا في المثال الأول: (أكلتُ) لأنه راجع إلى ضمير المتكلم... وفي المثال الثاني نقول: (أكلتَ) لأنه راجع إلى ضمير المخاطب..
فما هو ردك أيها المتميز دائما أخي وأستاذي عبد القيوم وفقك الله...

عطوان عويضة
06-06-2009, 10:29 AM
لكن أخي عبد القيوم عندما نقول مثلاً: جاء علي وخالد وزيد فأكرمته,,, هنا عاد الضمير على الأقرب لأن الضمير مفرد ولا بد أن يعود على مفرد فتحصل المطابقة..
وعندما قلنا: أكلنا,, أليست (نا) تدل على أن الضمير راجع للاثنين (أنا وعلي) وليست لعلي وحده, وكذلك (تما) في المثال الثاني ألم تدل على عود الضمير على الاثنين أيضاً؟ فلو كانت عائدة لمرجع واحد فقط لقلنا في المثال الأول: (أكلتُ) لأنه راجع إلى ضمير المتكلم... وفي المثال الثاني نقول: (أكلتَ) لأنه راجع إلى ضمير المخاطب..
فما هو ردك أيها المتميز دائما أخي وأستاذي عبد القيوم وفقك الله...
جزاك الله خيرا أخي الكريم على حسن ظنك بأخيك.
كلام صاحب النحو الوافي يخص حالة عود الضمير على كلا المذكورين قبله لا أحدهما، وهذا معنى قوله (إذا تقدم مرجعان للضمير)، وفي هذه الحالة يجب أن يدل على المثنى، وفي قولك: أنا وعلى أكلـ (أنا وعلي) لا بد من الإتيان بضمير يحل محل ما بين القوسين (أنا وعلي)، وما يدل عليهما ضمير مثنى، فإن راعيت ضمير المتكلم قلت (أكلنا) وإن راعيت عليا (الغائب) قلت أكلا ، وضمير المتكلم (نا) أقوى لأن فيه زيادة معنى وهي الدلالة على المتكلم.
أما ما تفضلت به في (جاء علي وخالد وزيد فأكرمته) فمسألة أخرى لأن الضمير هنا يعود أحد المذكورين، وعوده على أقرب مذكور حال خوف اللبس هو الأرجح، وإن رأى البعض عوده على الأول.
أما لو قال (جئت أنا وعلي وخالد فأكلـ(أنا وعلي وخالد)) أي أريد ضمير يعود على المذكورين جميعا، فالصحيح أن يقول أكلنا لا أكلوا فيراعى الضمير.
وكذلك: جئت أنت وخالد وزيد فأكلتم، لا أكلوا.
والله الموفق

محمد الغزالي
06-06-2009, 03:30 PM
بارك الله فيك أخي وأظن أني فهمت منك أخي..وأرجو منك أن تقرأ كلامي وتخبرني إن كان لدي خطأ في فهمي وعذراً على كثرة أسئلتي..

فعلى حسب فهمي أنه إذا جاء الضمير مفردا وتعددت مراجعه نحو: جاء زيد وخالد وعمرو فأكرمته (لا بد هنا من عود الضمير على واحد سواء أكان الأقرب أو الأول على حسب خلاف النحاة كما ذكرت لأن الضمير هنا مفرد) أما لو كان الضمير جمعاً وقبله جمع نحو: جاء زيد وخالد وعمرو فأكرمتهم (فهذا واضح أن الضمير يعود على الجميع لأن ما قبله في حكم الجمع والضمير ضمير جمع فبذلك تحصل المطابقة بين المرجع والضمير)
وإذا كان الضمير ضمير جمع والمراجع متعددة والواحد منها يدل على جمع: جاء الأصدقاء والجيران والأهل فأكرمتهم (يجوز لك في هذا المثال عود الضمير على الأقرب ويجوز عود على الجميع, أي الأصدقاء والجيران والأهل) والسبب في ذلك أن الضمير جمع فلو عاد على الأقرب (الأهل) لحصلت المطابقة فكلاهما جمع, ولو عاد على الجميع لحصلت المطابقة أيضا... فالمطابقة حاصلة في كل الأحوال
أرجو أن أرى تعليقك وفقك الله..

عمرو عثمان على
06-06-2009, 03:59 PM
أين أسئلة النحو الحصيفة فى إعرابكم للقرآن الكريم؟
جزاكم الله خيراً سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين