المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إسناد الفعل الماضي



أ.د. أبو أوس الشمسان
25-06-2009, 04:04 PM
يتحرك آخر الفعل الماضي إن كان مسندًا لضمير ساكن (حرف علة) ويسكن إن كان مسندًا إلى ضمير متحرك، وهما حالان متعاندتان؛ فذهب النحويون إلى تعميم إحدى الحالين وهي المتحركة، وقالوا عن الساكنة بأن الحركة منها حذفت مع هذه الضمائر المتحركة، وضعّف ابن مالك (شرح التسهيل، 1: 125) قول النحويين أن علة حذف حركة الفعل الماضي عند إسناده إلى ضمير متحرك هو خوف توالي أربع حركات، معتمدًا على أن توالي أربع حركات مستخفّ في بعض الأبنية مثل (عُلَبِطٍ)، وعلى أنه لم يمنع من دخول تاء التأنيث نحو (بَرَكَةٍ) واستنكر اعتذارهم عن هذه التاء بأنها في تقدير الانفصال مع أنها جزء كلمة لا يستغنى عنه بخلاف الضمير الذي هو جزء كلام يستغنى بغيره عنه (ذهبتُ/ذهب زيد). ولا جدال أن ابن مالك على صواب في مذهبه، ولكنه لم يقدم حلاّ لهذه المسألة، وأما كون التسكين جاء للفرق بين الضمير الفاعل والضمير المفعول كما في (أكرمْنا زيدًا/ أكرمَنا زيدٌ) فليس مفسرًا في حقيقة الأمر؛ إذ هو لا يفسر حذف الحركة من المضارع (يذهبْن). وأحسب أن المشكلة جاءت من افتراض النحويين أن الماضي المفتوح هو الأصل الذي بني عليه الإسناد؛ ولذلك لزم تعليل ذهاب الفتحة مع الضمائر المتحركة، وهذا أمر لا يلزم. ولعل الخروج من هذا الإشكال يكون بفرضية أخرى. وهذا في ما وجدت داود عبده يذهب إليه، وهو أن الأصل في الفعل الماضي أن يكون ساكنًا، ولذلك يكون مع الضمائر المتحركة ساكنًا حسب أصله. ولكنه إن تجرد من الضمير لحقته الفتحة علامة على إسناده إلى الغائب، وإن كان الفاعل جمع مذكر لحقته الواو، وهكذا يكون الإسناد لفعل مثل (ذَهَبْ):
الرجل ذَ هَبْ+ ـَ > ذَهَبَ
المرأة ذَهَبْ+ ـَ تْ> ذَهَبَتْ
الرجلان ذَهَبْ+ ـَ ـَ > ذَهَبا
المرأتان ذَهَبْ+ ـَ تْ ـَ ـَ> ذَهَبَتا
الرجال ذَهَبْ+ ـُ ـُ> ذَهَبو = ذَهَبوا
النساء ذَهَبْ+ ن ـَ > ذَهَبْنَ
أنا ذَهَبْ+ ت ـُ > ذَهَبْتُ
نحن ذَهَبْ+ ن ـَ ـَ > ذَهَبْنا
أنتَ ذَهَبْ+ ت ـَ > ذَهَبْتَ
أنتِ ذَهَبْ+ ت ـِ > ذَهَبْتِ
أنتُما ذَهَبْ+ تُما > ذَهَبْتُما
أنتُم ذَهَبْ+ تُم > ذَهَبْتُم
أنتن ذَهَبْ+ تُنَّ > ذَهَبْتُنَّ

ابن بريدة
26-06-2009, 11:55 AM
مرحبًا بأستاذنا أبي أوس بعد طول غياب ..
افتقدنا أطروحاتك المتميزة في الفترة الماضية ، فلعل المانع خير .

أ.د. أبو أوس الشمسان
26-06-2009, 12:16 PM
مرحبًا بأستاذنا أبي أوس بعد طول غياب ..
افتقدنا أطروحاتك المتميزة في الفترة الماضية ، فلعل المانع خير .
وأهلا وسهلا بك ودمت قارئًا متميزًا، وكل ما في الأمر أن جملة من التكاليف عرضت ولكني لم أنقطع عن زيارة الموقع والقراءة والمشاركة حسب الطاقة. أشكرك لقراءتك وتعليقك.

أبو العباس المقدسي
26-06-2009, 12:34 PM
السلام عليكم
جهدك مشكور أستاذنا أبا أوس
نسأل الله أن يكون في ميزان حسناتك

أ.د. أبو أوس الشمسان
26-06-2009, 04:10 PM
السلام عليكم
جهدك مشكور أستاذنا أبا أوس
نسأل الله أن يكون في ميزان حسناتك
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ودمت حبيبنا أبا العباس مشجعًا وداعيًا إلى الخير.

أمة الله الواحد
26-06-2009, 05:08 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذي الدكتور أبا أوس ,
جزاك الله خيرا ونفعنا بك اللهم آمين .

أرجو من سيادتكم التكرم بتوضيح شئ يضطرب عقلي بسببه كلما حاولت تأمله أمّا حين لا أتأمله فلا أعاني شيئا

الفعل الماضي يُبنى على الفتح :
- إذا لم يتصل به شيء .
- إذا اتصل به ضمير نصب متصل مثل ( كاف الخطاب بجميع أنواعها - ياء المتكلم - هاء الغائب بجميع أنواعها - نا المفعولين ) .
- إذا اتصل به ألف الاثنين .
- إذا اتصلت به تاء التأنيث الساكنة .


يُبنى على السكون :
- إذا اتصل به ضمائر الرفع المتحركة ( تاء الفاعل - تاء المخاطب بجميع أنواعها - نا الفاعلين - نون النسوة )

يُبنى على الضم :
إذا اتصل به واو الجماعة

سؤالي أستاذي الكريم
هل جميع هذه الضمائر مبنية على نفس علامتها أم أن فيها ما بُني على السكون ثم حُرك بعلامة منعا لالتقاء ساكنين حين اتصل بالفعل الماضي المبني على السكون ؟
الفعل الماضي مبني فكيف يلحق ضمير مبني بما هو مبني أصلا ؟ وهذا السؤال أجده أيضا في كلمة مثل " هذا " عند إعرابها تفصيليلا ، وإذا كانت الكلمة مبنية فلماذا تظهر حركة فوقها كمثل " خرج َ " ونقول أنها مبنية على الفتح ؟

هذا ما أفكر فيه وأشعر بتشتيت عندما أبحثه ولا أعلم إجابته .
وجزاكم الله خيرا

أ.د. أبو أوس الشمسان
26-06-2009, 06:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذي الدكتور أبا أوس ,
جزاك الله خيرا ونفعنا بك اللهم آمين .

أرجو من سيادتكم التكرم بتوضيح شئ يضطرب عقلي بسببه كلما حاولت تأمله أمّا حين لا أتأمله فلا أعاني شيئا

الفعل الماضي يُبنى على الفتح :
- إذا لم يتصل به شيء .
- إذا اتصل به ضمير نصب متصل مثل ( كاف الخطاب بجميع أنواعها - ياء المتكلم - هاء الغائب بجميع أنواعها - نا المفعولين ) .
- إذا اتصل به ألف الاثنين .
- إذا اتصلت به تاء التأنيث الساكنة .


يُبنى على السكون :
- إذا اتصل به ضمائر الرفع المتحركة ( تاء الفاعل - تاء المخاطب بجميع أنواعها - نا الفاعلين - نون النسوة )

يُبنى على الضم :
إذا اتصل به واو الجماعة

سؤالي أستاذي الكريم
هل جميع هذه الضمائر مبنية على نفس علامتها أم أن فيها ما بُني على السكون ثم حُرك بعلامة منعا لالتقاء ساكنين حين اتصل بالفعل الماضي المبني على السكون ؟
الفعل الماضي مبني فكيف يلحق ضمير مبني بما هو مبني أصلا ؟ وهذا السؤال أجده أيضا في كلمة مثل " هذا " عند إعرابها تفصيليلا ، وإذا كانت الكلمة مبنية فلماذا تظهر حركة فوقها كمثل " خرج َ " ونقول أنها مبنية على الفتح ؟

هذا ما أفكر فيه وأشعر بتشتيت عندما أبحثه ولا أعلم إجابته .
وجزاكم الله خيرا
الأستاذة الفاضلة الأخت نور القمر
الكلم في العربية ثلاثة أقسام اسم وفعل وحرف، أما الاسم فمعرب أي تظهر على آخره الحركات حسب موقعه الإعرابي فإن لم تظهر قدّرت تلك الحركات، وبعض الأسماء لزم نهاية واحدة فسمي مبنيًّا، وأما الأفعال فهي عند النحويين مبنية سوى الفعل المضارع للأسماء فهو يرفع وينصب ويجزم، وأما الحرف فمبني لأنه لا يكون له محل من الإعراب فلا موجب لتغير آخره.
والبناء يكون بالسكون في الأصل ولكن قد يبنى اللفظ بالحركة كما قالوا ببناء الماضي على الفتح. والنحويون يرون الماضي مبنيًّا على الفتح ولكن هذه الفتحة تحذف مع الضمائر المبنية على حركة تجنبًا لتوالي الحركات، ويرون أن الحركة تكون الضم مع واو الجماعة لأنها تلائمها.
والموضوع كما قدمته يتخلص من مشكلة القول بالبناء على الفتح أو السكون أو الضم ويعتمد على أن الفعل الماضي له جذع ينتهي بحرف ساكن وما يأتي بعد ذلك علامات دالة على الإفراد أو الجمع أو التثنية أو التأنيث وهكذا.
أرجو أن أكون أوضحت فإن لم أفعل فاكتبي موضحة جهة الإشكال لعلي أعود إلى مزيد إيضاح.

أمة الله الواحد
26-06-2009, 11:52 PM
أستاذي الكريم أبا أوس .
بل فهمت من شرحكم بأسلوب مُيسّر ما أعادني لما أختزنه من معلومات حول بناء الفعل الماضي دون فلسفة مني تجعل ( أسلاك عقلي تتداخل في بعضها فأنسى الثوابت وأفقد الذاكرة وأبتعد عن جادة الطريق ) ، لقد رددتم خطأي و تصعيب الأمر على نفسي وأعدتموني إلى الصواب بجميل خطابكم وتوجيهكم فجزاكم الله خيرا ورزقكم ثواب المُيسيرين غير المُعسرين المتكلفين اللهم آمين .

أ.د. أبو أوس الشمسان
29-06-2009, 08:24 AM
لمَ جاء الإسناد هكذا في الفعل الناقص:
هو سعى
هي سعَتْ
هما سعَيا
هم سعَوْا
هن سعَيْن

ضاد
29-06-2009, 02:18 PM
أشكرك أستاذي الفاضل على هذا الطرح الجميل المفيد, ويؤيد ما ذهبت إليه كون ضمير المتكلم أقوى الضمائر في اللغة لتعلقه المباشر بالمتكلم نفسه ولأنه أكثرها استعمالا في الكلام ولذلك يمكن القول أن صيغته صيغة أصلية.

أ.د. أبو أوس الشمسان
29-06-2009, 05:17 PM
أشكرك أستاذي الفاضل على هذا الطرح الجميل المفيد, ويؤيد ما ذهبت إليه كون ضمير المتكلم أقوى الضمائر في اللغة لتعلقه المباشر بالمتكلم نفسه ولأنه أكثرها استعمالا في الكلام ولذلك يمكن القول أن صيغته صيغة أصلية.
أهلا بك أيها الحبيب أفتقدك كثيرًا ولكن عزائي هو أملي أنك مشتغل بما هو خير.

أبو أحمد العجمي
29-06-2009, 06:32 PM
بارك الله فيكم د. أبا أوس

أ.د. أبو أوس الشمسان
30-06-2009, 09:20 AM
بارك الله فيكم د. أبا أوس
وبارك الله فيكم وحفظكم

أ.د. أبو أوس الشمسان
30-06-2009, 01:38 PM
لمَ جاء الإسناد هكذا في الفعل الناقص:
هو سعى
هي سعَتْ
هما سعَيا
هم سعَوْا
هن سعَيْن
هو سعى:
س ـَ ع ـَ ي + ـَ (وقعت الياء بين حركتين قصيرتين فحذفت الياء وحركتها ومطلت الحركة السابقة)>
س ـَ ع ـَ × > س ـَ ع ـَ ـَ = سعا = سعى
هي سعت:
س ـَ ع ـَ ي + ـَ ت (وقعت الياء بين حركتين قصيرتين فحذفت الياء وحركتها ومطلت الحركة السابقة فتكون مقطع طويل مقفل فقصر المقطع)>
س ـَ ع ـَ × > س ـَ ع ـَ ـَ ت> س ـَ ع ـَ ت= سعَت
هما سعيا
س ـَ ع ـَ ي + ـَ ـَ (لم تقع الياء بين حركتين قصيرتين فصححت)>
س ـَ ع ـَ ي ـَ ـَ = سعَيا
هم سعَوا
س ـَ ع ـَ ي + ـُ ـُ (يثقل وقوع الياء قبل الضمة الطويل فحذفت الياء وتوالت فتحة وضمة طويلة وهذا يؤول إلى مركب من حركة وساكن أي نصف حركة ونصف ساكن ـَ و)>
س ـَ ع ـَ × ـُ ـُ > س ـَ ع ـَ ـُ ـُ = س ـَ ع ـَ و= سعَوا
هن سعين
س ـَ ع ـَ ي + ن ـَ(لم تقع الياء بين حركتين فصححت)>
س ـَ ع ـَ ن ـَ> سعَيْنَ

أ.د. أبو أوس الشمسان
02-07-2009, 10:00 AM
هو سعى:
س ـَ ع ـَ ي + ـَ (وقعت الياء بين حركتين قصيرتين فحذفت الياء وحركتها ومطلت الحركة السابقة)>
س ـَ ع ـَ × > س ـَ ع ـَ ـَ = سعا = سعى
هي سعت:
س ـَ ع ـَ ي + ـَ ت (وقعت الياء بين حركتين قصيرتين فحذفت الياء وحركتها ومطلت الحركة السابقة فتكون مقطع طويل مقفل فقصر المقطع)>
س ـَ ع ـَ × > س ـَ ع ـَ ـَ ت> س ـَ ع ـَ ت= سعَت
هما سعيا
س ـَ ع ـَ ي + ـَ ـَ (لم تقع الياء بين حركتين قصيرتين فصححت)>
س ـَ ع ـَ ي ـَ ـَ = سعَيا
هم سعَوا
س ـَ ع ـَ ي + ـُ ـُ (يثقل وقوع الياء قبل الضمة الطويل فحذفت الياء وتوالت فتحة وضمة طويلة وهذا يؤول إلى مركب من حركة وساكن أي نصف حركة ونصف ساكن ـَ و)>
س ـَ ع ـَ × ـُ ـُ > س ـَ ع ـَ ـُ ـُ = س ـَ ع ـَ و= سعَوا
هن سعين
س ـَ ع ـَ ي + ن ـَ(لم تقع الياء بين حركتين فصححت)> س ـَ ع ـَ ي ن ـَ> سعَيْنَ

أرج الياسمين
04-07-2009, 04:42 AM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
يسرني أن أشارك فالمنتدى وقد علمت تواصل سعادتكم معه للأتشرف بنيل توضيحكم عن معنى من معاني صيغة تفعل قد جاء في كتاب الفعل في القرآن تعديه ولزومه
حيث جعلت الدلالة الإنعكاسية أولى دلالات الصيغة ،فهل تعني بها المطاوعة ؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
04-07-2009, 01:50 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
يسرني أن أشارك فالمنتدى وقد علمت تواصل سعادتكم معه للأتشرف بنيل توضيحكم عن معنى من معاني صيغة تفعل قد جاء في كتاب الفعل في القرآن تعديه ولزومه
حيث جعلت الدلالة الإنعكاسية أولى دلالات الصيغة ،فهل تعني بها المطاوعة ؟
أهلا بك أرج الياسمين
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
الفعل تفعّل مثل تعلّم وانفعل مثل انهزم أفعال تدل على أن الفاعل فعل الفعل بنفسه فتعلّم معناها علّم نفسه وانهزم معناها هزم نفسه، ولست أعني بالانعكاسية المطاوعة فالمطاوعة لا تفهم إلا باقتران فعلين مثل علمت الصبي فتعلّم أي قبل التعليم وطاوعه واستجاب له وكل ذلك لأنه علّم نفسه، والخلاصة أن ما يسميه القدماء مطاوعة هو عندي للانعكاسية.

ضاد
07-07-2009, 02:27 AM
الانعكاسية أو عودة الفعل على فاعله ليست تامة في "تعلّم" أستاذي الفاضل, فـ"تعلم" تفيد بعض التعميم إذا لا يشترط فيها أن يكون المتعلم معلما لنفسه, أما "انهزم" فلا تفيد "هزم نفسه" لأن "انهزم" لا تشترط أن يتم فعل الهزم فيها فيمكن أن ينهزم المرء دون أن يهزم نفسه, كأن يخاف فينهزم, وهي تدل عموما على حدوث الفعل من تلقاء نفس الفاعل دون طرف خارجي, بينما "هزم نفسه" فيها فعل تمّ وله نتيجة. أرى صيغة "افتعل" قريبة من الانعكاسية مثل "اغتسل" و"افترش" و"انتقم", وصيغة "استفعل" الطلبية لعودة المطلوب على الطالب.

أ.د. أبو أوس الشمسان
07-07-2009, 02:11 PM
الانعكاسية أو عودة الفعل على فاعله ليست تامة في "تعلّم" أستاذي الفاضل, فـ"تعلم" تفيد بعض التعميم إذا لا يشترط فيها أن يكون المتعلم معلما لنفسه, أما "انهزم" فلا تفيد "هزم نفسه" لأن "انهزم" لا تشترط أن يتم فعل الهزم فيها فيمكن أن ينهزم المرء دون أن يهزم نفسه, كأن يخاف فينهزم, وهي تدل عموما على حدوث الفعل من تلقاء نفس الفاعل دون طرف خارجي, بينما "هزم نفسه" فيها فعل تمّ وله نتيجة. أرى صيغة "افتعل" قريبة من الانعكاسية مثل "اغتسل" و"افترش" و"انتقم", وصيغة "استفعل" الطلبية لعودة المطلوب على الطالب.
أخي الحبيب ضاد حفظه الله
أسعد كثيرًا حين أرى اسمك ينير المداخلة.
أخي الحبيب
نعم الفعل تعلّم لا يشترط فيه ذلك ومستعمله لا يتصور ذلك ولكن القول بانعكاسيته تفسير لدلالة البنية فحين نقول تعلّم كأنما يكون علّم نفسه ونقول في المجاز علّم نفسه إذا اعتبر، وعلّم نفسه إذا أنفق على تعليم نفسه. وأما انهزم فهو حين يخاف يفر والفرار هو الهزيمة والفعل حين يفعله من تلقاء نفسه هو ما يدل على الانعكاسية. وليس المقصود بهزم نفسه أنه هو الذي فعل بنفسه الهزيمة كأنه حارب نفسه فهزمها، بل كأنه لفشله وضعفه كان حربًا على نفسه فهزمها. الأمر لا يتعدى تفسير البنية وإن لم يتصور حدوث الفعل من الفاعل كما في قولنا انتحر فهو لا يتصور أن ينحر نفسه بل لأنه قتل نفسه بأي وسيلة إتلاف لها كنحرها.
أخي الحبيب سعدت بمداخلتك وأرجو أن أسمع أخبارك الطيبة.

أرج الياسمين
08-07-2009, 01:40 AM
شكرا استاذي الفاضل

جزيت خيراً

أ.د. أبو أوس الشمسان
08-07-2009, 10:49 PM
شكرا استاذي الفاضل

جزيت خيراً
وجزاك الله ألف خير والشكر لك.

أبو الطيب النجدي
09-07-2009, 01:30 AM
أأنت أبو أوس الشمسان بشحمه ولحمه أم هو مجرد لقب يا أخي !!؟؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
09-07-2009, 02:36 AM
أأنت أبو أوس الشمسان بشحمه ولحمه أم هو مجرد لقب يا أخي !!؟؟
أخي الحبيب أبا الطيب النجدي
نعم أنا هو العبد الفقير أبوأوس إبراهيم الشمسان
وليس هذا بلقب كألقاب المداخلين.

أبو الطيب النجدي
09-07-2009, 03:16 AM
يتحرك آخر الفعل الماضي إن كان مسندًا لضمير ساكن (حرف علة)

دكتورنا العزيز سعدت والله بوجودك في هذا المنتدى الرائع
منذ صغري و أنا مغرم باللغة العربية و أحب الخوض في المناقشات التي تدور حولها لا سيما النحوية منها وقد من الله علي بأن ألقى من أحسبه مبدعا فيها كي يتصدى لما يجيش في نفسي من أسئلة لا أهتدي فيها إلى جواب فتذهب أدراج الرياح ;)
لا أطيل عليك دكتورنا الفاضل و أبدأ معك بأول إشكال واجهني فيما كتبته :
قولك فيما اقتبسته : يتحرك...
يفيد بأنه كان ساكنا , أليس كذلك ؟؟
و لكن الفعل الماضي كما نعلم متحرك الآخر " مبني على الفتح " ما عدا المختوم بالألف , فكيف يسوغ أن تقول يتحرك ؟؟!!
أليس الصواب أن نقول : يظل آخر الفعل الماضي متحركا إذا كان مسندا إلى ساكن ؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
09-07-2009, 02:31 PM
دكتورنا العزيز سعدت والله بوجودك في هذا المنتدى الرائع
منذ صغري و أنا مغرم باللغة العربية و أحب الخوض في المناقشات التي تدور حولها لا سيما النحوية منها وقد من الله علي بأن ألقى من أحسبه مبدعا فيها كي يتصدى لما يجيش في نفسي من أسئلة لا أهتدي فيها إلى جواب فتذهب أدراج الرياح ;)
لا أطيل عليك دكتورنا الفاضل و أبدأ معك بأول إشكال واجهني فيما كتبته :
قولك فيما اقتبسته : يتحرك...
يفيد بأنه كان ساكنا , أليس كذلك ؟؟
و لكن الفعل الماضي كما نعلم متحرك الآخر " مبني على الفتح " ما عدا المختوم بالألف , فكيف يسوغ أن تقول يتحرك ؟؟!!
أليس الصواب أن نقول : يظل آخر الفعل الماضي متحركا إذا كان مسندا إلى ساكن ؟
أخي الحبيب أبا الطيب النجدي طيب الله أحواله وأنجده في كل أمر.
سؤالك ذكي وفي مقامه. وهو يرد على من يرى الأصل في الفعل الماضي أن يبنى على الفتح. أما قولي يتحرك ويسكن فهو وصف محايد لا ينطلق من ذلك التأصيل بمعنى أني أصف الماضي بأن له حالين فحال يتحرك فيها وحال يسكن فيها، وبعد استقرار هذا الوصف أذهب إلى التأصيل وهو ما اخترته من قول أستاذنا د. داود عبده وهو أن الأصل السكون، ولمن يتابع هذا المذهب أن يقول يتحرك الفعل، فترى أخي الحبيب أن قولي (يتحرك) صحيح في حالين.

أبو الطيب النجدي
10-07-2009, 07:12 PM
بارك الله فيك أبا أوس ، و الذي أعرفه أن "أبوأوس" هو اسم لك لا كنية !!؟؟
فكيف أعامله ,أمعاملة الاسم أم معاملة الكنية ؟؟
ثم إني لأعجب من رأيكم أستاذنا في أن الأصل في الماضي هو السكون ؟؟؟
الأصل فيه يتبين إذا خلا من الزوائد الطارئة عليه لا بدخولها عليه
أما العلة في كونه يسكن مع الضمائر المتحركة فلم لا يكون مثلا لاستساغتهم إياها أو لشيء آخر لم نهتد إليه بعد أو أنهم هكذا كانوا يتكلمون !!؟؟
ولنفترض أن الأصل هو السكون
لم لا نجدهم يقولون : ذهبْ زيد , بإسكان الباء على الأصل !!؟؟
و كما نلاحظ لا ثقل في إسكان الباء ولا سبب يدعوهم إلى العدول عن الأصل بفتحها !!؟؟

أ.د. أبو أوس الشمسان
10-07-2009, 09:03 PM
[quote=أبو الطيب النجدي;356940]بارك الله فيك أبا أوس ، و الذي أعرفه أن "أبوأوس" هو اسم لك لا كنية !!؟؟
فكيف أعامله ,أمعاملة الاسم أم معاملة الكنية ؟؟
ثم إني لأعجب من رأيكم أستاذنا في أن الأصل في الماضي هو السكون ؟؟؟
الأصل فيه يتبين إذا خلا من الزوائد الطارئة عليه لا بدخولها عليه
أما العلة في كونه يسكن مع الضمائر المتحركة فلم لا يكون مثلا لاستساغتهم إياها أو لشيء آخر لم نهتد إليه بعد أو أنهم هكذا كانوا يتكلمون !!؟؟
ولنفترض أن الأصل هو السكون
لم لا نجدهم يقولون : ذهبْ زيد , بإسكان الباء على الأصل !!؟؟
و كما نلاحظ لا ثقل في إسكان الباء ولا سبب يدعوهم إلى العدول عن الأصل بفتحها !!؟؟[/quo
أخي الحبيب أبا الطيب النحوي
أبوأوس كنيتي فابني الكبير اسمه أوس.
أما الرأي الذي تعجب منه فهو رأي الدكتور داود عبده متع الله بعمره.
أما مسألة أصالة السكون فهو اختيار من أمرين القول بالحركة أو القول بالسكون والقول بالسكون أسهل تفسيرًا؛ ولذا كان الجنوح إليه.
أما قولك إن سكونه يتبين بخلوه من الزوائد فأنى يخلو منها فهو إن أسند إلى المذكر الغائب لحقته لاحقة الفتحة، أما لم لا نجدهم يقولون: ذهبْ؛ فلأن الفتحة علامة إسناده إلى المذكر الغائب.
والغرض في نهاية الأمر محاولة التفسير اليسير.
سعدت بمحاورتك.

أبو الطيب النجدي
11-07-2009, 08:59 AM
بارك الله فيك و في شيخك شيخنا أبا أوس
إنما أناطالب بين يدي أستاذه , فلا تحسبني أناظرك أو أحاول إبطال ما ذهبت إليه , وأنى لمثلي أن يناظر مثلك ؟؟
و لكنّ ما طرحتُه يستظل تحت ما يطرحه متعلم على معلمه - من باب الاستزادة و طرد الالتباس - لا تحت سقف المناظرات !!
وقد كان لي ما أردتُ بتعقيبك الأخير